النتائج 1 إلى 9 من 9



الموضوع: الكلية

  1. #1

    افتراضي الكلية

    الكلية

    تشبه الكلية حبة الفول فى الشكل ، أما فى الحجم فهى أكبر من ذلك بكثير ، يبلغ طول الكلية فى الشخص البالغ حوالى 11 سم ويبلغ عرضها حوالى 6 سم وسمكها حوالى 3 سم . وتقع الكلية فى تجويف البطن من أعلى ويمكن حسها من السطح الخلفى بسهولة أكثر من السطح الأمامى حيث أن وجودها يقع تقريباً من السطح الخلفى . ليست وظيفة الكلية قاصرة على انتاج البول ، ولكن الوظيفة الأساسية للكلية هى المحافظة على حجم وتركيب ثابتين للدم ولتحقيق هذا الهدف فانها تقوم باستخلاص المواد الإخراجية والزائدة من الماء من الدم وتطرحها إلى الخارج على شكل بول . والكليتان لونهما أحمر غامق تقعان فى الجهة الظهرية من الجسم على جانبى العمود الفقرى ، فى الجزء الخلف من تجويف البطن . والكلية اليسرى أعلى قليلاً فى وضعها من الكلية اليمنى وتشبه الكلية فى شكلها الفاصوليا وللكلية سطحا خارجيا محدباً وسطحاً داخلياً مقعراً يعرف بسرة الكلية . ويتصل بكل كلية من جهة السرة وعاءان دمويان أحدهما متفرع من الشريان الأورطى ويعرف بالشريان الكلوى الذى يدخل الكلية ويتفرع داخلها والآخر هو الوريد الكلوى الذى يعود فيه الدم الصادر من الكلية بعد فصل المواد الإخراجية منه ليصب بعد ذلك فى الوريد الاجوف السفلى الذى يصب بدوره فى القلب . ويخرج من الكلية إلى المثانة وتخرج من المثانة قناة مجرى البول التى تحمل البول إلى خارج الجسم

  2. #2

    افتراضي

    شكرا علي المواضيع القيمة

  3. #3

    افتراضي

    السلام عليكم

    اعاني من التهاب في البول يأتي على فترات متقطعة ( بكتيريا )
    مع توسع قليل في الحالب للكلية اليمنى ووجود بعض الرمال اقل من 1 سم
    مع الم شبه مستمر جهة اليمنى واسفل البطن

    وعند اخر زيارة للدكتور الاختصاصي قال ان الحالة لا تستحق العلاج ما دام حجم الكلية طبيعي ولا يوجد تضخم !
    واكيد اصبت باحباط وقررت بعدها عدم زيارة الاطباء
    وانا الآن اعتمد على bexter ولكن اذا اشتد الألم

    فهل نصحتموني ؟

  4. #4

    افتراضي

    اخي العتيق يجب ان تراجع اكثر من طبيب للوصول للنتيجه الجيده وانصحك بالمستشفيات الحكوميه وبعيدا عن العيادات التي همها الربح المادي وانصحك باستشارت طبيب المنتدي بقسم الاستشارات وشكرا

  5. #5

    افتراضي

    السلام عليكم

    وشكرا لك اخي باحث باثيولوجي
    واتمنى التواصل معكم
    وجزاك الله يا اخي خيرا

  6. #6

    افتراضي

    الالتهاب الكلوي

    إن الكلى تعتبر من أكثر الأعضاء تعرضاً للالتهابات الميكروبية في الجسم البشري وذلك لأن الدم الوارد لهما من جميع أنحاء الجسم بغزارة شديدة وبمعدل سريع جداً قد يكون محتوياً على ميكروبات مختلفة وخصوصاً من البؤر الصديدية الموجودة في الجسم البشري مثل الجلد أو اللوزتين أو التجويف الأنفي والحلق واللثة والأسنان وقد تصل الميكروبات المختلفة إلى الكلى من طرق أخرى وهي الأوعية الليمفاوية التي ترد إليها من البروستات في الرجل أو عنق الرحم في المرأة وقد يكون التهاب الكلى عارضاً بسيطاً يزول مع العلاج العادي ولكنه في حالات كثيرة يكون شديداً ومزمناً وغير قابل للشفاء بسهولة وخصوصاً إذا أهمل في مراحله الأولى.والالتهابات الكلوية تشكل نسبة عالية من الأمراض التي تؤدي إلى فشل الكليتين خصوصاً إذا أهمل علاجه أو تكرر حدوثه ولهذا فإننا يجب أن نقي أنفسنا من خطر الفشل الكلوي بالمبادرة باستشارة الطبيب المختص عند حدوث الأعراض المرضية التي تشير إلى التهاب الكلى أو المسالك البولية.الالتهاب الكلوي الحاد عند الأطفال:يحدث هذا المرض بكثرة للأطفال من سن 2 إلى 6 سنوات وهو أكثر شيوعاً عند البنات في هذا السن ويحدث على شكل ارتفاع مفاجئ في درجة الحرارة مع رعشة متكررة وقيء شديد مع فقدان للشهية وهزال واضح وسريع ومن النادر أن يحدث مع هذه الأعراض الحادة أي علامات تشير إلى إصابة الكلى أو الجهاز البولي، مثل التغير في لون البول أو نزول دم معه أو ألم في منطقة الكليتين أو كثرة في التبول وإنما تظهر هذه الأعراض بوضوح في مرحلة متأخرة من المرض عند وصول المريض إلى حالة مزمنة من المرض وفي هذه الحالات يحدث للطفلة أو الطفل هزال شديد مع فقر دم وهي أنيميا واضحة وفي مثل هذه الحالات فإن على الطبيب المعالج أن يفحص الجهاز البولي بكل دقة وبكل الإمكانيات المتاحة لأنه قد ثبت أن أغلب هذه الحالات تحدث نتيجة عيوب خلقية في الجهاز البولي ومن الطبيعي أن هذه الالتهابات لن تنتهي بالعلاج التحفظي بالمضادات الحيوية وإنما يجب علاجها جراحياً عن طريق إصلاح هذه العيوب الخلقية حتى لا يتكرر حدوث الالتهابات التي تنتهي بالفشل الكلوي.الالتهاب الكلوي الحاد في البالغين:وهذا المرض يحدث أيضاً في السيدات أكثر من الرجال خصوصاً في مرحلة الشباب الأولى ومع مرحلة النشاط الجنسي النشط في شهر العسل أو أثناء الحمل أو في سن اليأس والكلى اليمنى أكثر تعرضاً للالتهابات من الكلى اليسرى ولو أن حدوث الالتهاب في الكليتين هو الأمر الغالب.وتبدأ الأعراض حادة وشديدة حيث تبدأ بحمى شديدة وصداع غير محتمل مع رعشة متكررة وكذلك غميان شديد مع قيء متكرر وقد يتأخر ظهور الأعراض البولية لمدة يوم أو يومين حيث يحدث ذلك على صورة حرقة شديدة في البول وألم في مجرى البول مع ظهور الآلام الحادة في الجنبين.وإذا أهملت الحالة أو لم تأخذ حقها في العلاج الصحيح فقد تحدث أعراض الفشل الكلوي مع نقص ملحوظ في كمية البول وخصوصاً في الحالات التي تكون مصحوبة بضيق في الحوالب أو انسداد في مجرى البول.التهابات الكلى أثناء الحمل:يعتبر من أكثر أمراض المسالك البولية حدوثاً للسيدات وأكثر الأوقات التي يحدث فيها ما بين الشهر الرابع والسادس في فترة الحمل والسيدة التي يحدث لها مثل هذا الالتهاب في الحمل الأول تكون معرضة للإصابة به في كل مرات الحمل التي تحدث لها وخصوصاً إذا كانت تعاني من التهابات مزمنة في عنق الرحم أو مجرى البول ويجب على كل سيدة يحدث لها هذا الالتهاب في الحمل الأول أن تعرض نفسها للكشف بمعرفة طبيب أخصائي بالمسالك البولية في كل فترات الحمل التي تحدث لها بعد ذلك سواء حدث لها أي أعراض أو ألم، وكذلك في فترة النفاس ومن الأفضل أن تحلل البول بانتظام لفترات طويلة بعد ذلك حتى تتأكد تماماً من انتهاء المرض.

    [img]//www.tashafi.com/Data/Pic/6.gif[/img]














    [img]//www.tashafi.com/Data/Pic/10.gif[/img] [img]//www.tashafi.com/Data/Pic/GoTop.gif[/img]

  7. #7

    افتراضي

    جزيت خيرا على الموضوع

  8. #8

    افتراضي

    موضوع اكثر من رائع وشديد الاهمية للجميع شكرا لكم جميعا

  9. #9

    افتراضي

    يسلمووووووووووووووووووووووو


ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •