مشاهدة نتائج الإستطلاع: ما أهمية الموضوع وطريقة عرضه ؟

المصوتون
6. أنت لم تصوت في هذا الإستطلاع
  • ممتاذ

    5 83.33%
  • جيد

    1 16.67%
  • متوسط

    0 0%
  • ضعيف مع الأسف

    0 0%
صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 20 من 21



الموضوع: موجز موسوعة الأمراض أعراضوعلاج ج1 كفاكم الله الامراض

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Sep 2006
    الدولة
    US,egypt,Lebanon,ksa
    المشاركات
    165

    افتراضي موجز موسوعة الأمراض أعراضوعلاج ج1 كفاكم الله الامراض

    موسوعة الأمراض كفاكم الله الامراض

    اللهم صلي على محمد وال محمد

    اخواني 000 اخواتي

    كفاكم الله شر الامراض والدعاء لجميع مرضى المؤمنين بالشفاء بحق اهل البيت ( ع )

    ( الجزء الاول )
    معلومات كل مرض تعريف له واسبابه واعراضه والنصائح التي يجب اتباعها

    ~*¤ô§ô¤*~الاكتئاب~*¤ô§ô¤*~

    تعريف
    اعتلال عقلي خطير ، يعاني الشخص فيه فترات طويلة من الحزن والمشاعر السلبية الاخرى


    المسببات


    كما تعني كلمة اكتئاب وضعا نفسيا عاديا ينطوي على الحزن أو الأسى أو خيبة الأمل أو الوحدة التي يمر بها المرء أحيانا. ولايفهم الاطباء النفسانيون أسباب الاكتئاب تمام الفهم ولكنهم يطرحون نظريات متعددة إذ يعتقد بعضهم ان الاكتئاب يتبع فقدان قريب أو صديق أو وظيفة أو هدف غال كما يرى الكثير أن التجارب التي تحدث أثناء الطفولة الاولى قد تجعل بعض الناس معرضين بصفة خاصة للاكتئاب في المراحل التالية من حياتهم.


    وطبقا لنظرية أخرى فإن اضطرابات في كيمياء الدماغ تحدث أثناء الاكتئاب لان خلايا الدماغ متصلة مع بعضها بعضا فتطلق مواد كيميائية تسمى المرسلات العصبية ويرى بعض الخبراء أن مرسلات عصبية معينة تعاني من قصور في نشاطها أثناء الاكتئاب وتصبح مفرطة النشاط أثناء نوبات المس وقد تعزي هذه التغيرات في كيمياء الدماغ الى اضطرابات في التوازنات الداخلية للجسم.

    الأعراض

    يشعر المريض بالاكتئاب بالخوف أو الإثم أو العجز وكثيرا ما يبكون ويفقد العديد منهم اهتمامه بالعمل والحياة الاجتماعية وتنطوي حالات متعددة من الاكتئاب ايضا على آلام أو إعياء أو فقدان للشهية أو أعراض جسدية أخرى ويحاول بعض المرضى المكتئبين الحاق الاذى بأنفسهم أو حتى قتل أنفسهم
    وسائل العلاج
    تشمل معالجة الاكتئاب التنويم في المستشفيات والعلاج النفسي والعلاج بالمواد الكيميائية (الادوية) وبالصدمات الكهربائية والتنويم علاج مهم لمرضى الاكتئاب الذين يشكلون خطرا على أنفسهم أما في العلاج النفسي فيحاول الطبيب النفسي أن يفهم :


    1 – احداث الطفولة التي تجعل المريض عرضة للاكتئاب
    2 – الاحداث التي سبقت الاكتئاب الحالي للمريض وتساعد العقاقير المسماة مضادات الاكتئاب الثلاثية الحلقات أكثر من ثلثي مجموع مرضى الاكتئاب الشديد وأما كربونات اليثيوم يستخدم العلاج بالصدمات الكهربائية غلا في حالات المرضى الذين لا يستجيبون للمعالجات الاخرى.

    ~*¤ô§ô¤*~الحجامة ~*¤ô§ô¤*~


    أنواع الحجامة:الحجامة ثلاثة أنواع

    :أولا : الحجامة الجافة
    وهي عملية تكوين احتفان دموي في الموضع المطلوب بواسطة كأس الهواء بدون تشريط وتكون عادة لبعض امراض النساء وللاطفال وكبارالسن

    :ثانيا: الحجامة التدليكية أو المتزحلقة

    وهي عبارة عن دهن الموضع بزيت الزيتون او زيت النعناع ثم الشفط البسيط وتحريك الكأس على وحول المكان المطلوب لجذب الدم وتجميعه في طبقة الجلد وهي تسبق في الكثير من الحالات الحجامة الرطبة وخصوصا الامراض المستعصية مثل الشلل والصرع وغيرهوهي تشبه الحجامة الجافة ولكنها متحركة


    :ثالثا: الحجامة الرطبة

    وهي بعد تكوين احتفان دموي نقوم بعملية التشريط البسيط للسماح للدم بالجروج ثم نضع الكأس لسحب الدم

    ويتم تحديد نوع الحجامة حسب المرض وحالة المريض وسنه يحدد طريقة التعامل معه فمريض السكر والضغط المرتفع والطفل وكبير السن كل له معاملة خاصة
    من الأمراض التي عولجت بالحجامة وتحقق الشفاء التام لها أو التحسن الكبير لمعظم المتعالجين عنها هي :

    1 - الصداع بأنواعه

    2 - آلآم وخدر الأكتاف

    3 - كثرة النوم والخمول

    4 - البواسير

    5 - عرق النسا

    6 - آلام الرقبة
    7- آلا م الظهر

    8 - البروستاتا

    والحجامة تعالج العديد من الامراض مثل امراض السرطان وبعض حالات الصرع والسكر والروماتزم ولكنها تحتاج عدة جلسات
    وكذلك امراض النساء مثل ضعف المبايض وتكيسها ومشاكل الدورة الشهرية عند الفتيات والله الشافي سبحانه وتعالى

    ~*¤ô§ô¤*~فقر الدم ~*¤ô§ô¤*~[/color


    فقر الدم هو عبارة عن حالة لا تكون فيها خلايا الدم الحمراء سليمة بما فيه الكفاية لتتمكن من نقل الأكسيجين المناسب للأنسجة ، وهذا ما يولد شعوراً بالإرهاق. حين تشتد حالة فقر الدم ، قد تؤثر على قدرة الشخص على القيام بمهامه اليومية ، فقد يشعر أنه متعب ولا يستطيع أن يعمل أو يلعب. بالرغم من أن فقر الدم غالباً ما يكون قابلاً للعلاج ، ولكن خلايا الدم الحمراء قد تحتاج ما بين عدة أسابيع وشهور لتعود إلى وضعها الطبيعي، ويجب الاستفسار من الطبيب عما يتوقعه من العلاج.
    هناك عدة أنواع من فقر الدم، ولكل نوع سببه الخاص. قد ينجم فقر الدم عن نقص في الحديد أو الفيتامينات ، أو عن فقدان الدم أو عن مرض مزمن أو عن أي تشوه أو مرض سواء أكان وراثياً أو مكتسباً. كما قد يظهر فقر الدم من جراء تناول دواء ما وقد يكون مؤقتاً أو مزمناً، ويتراوح بين الخفيف والمزمن.

    بالرغم من أن فقر الدم هو مرض شائع ، لكنه قد يشكل أحياناً مشكلة تستوجب التشخيص والعلاج نظراً لمسبباته المتعددة. في حال الشك بالإصابة بفقر الدم ، لا بد من الخضوع إلى التشخيص وتلقي العلاج المناسب. وقد يكون فقر الدم مؤشراً لأمراض عدة ، وإذا ترك بلا

    علاج ، قد يولد مضاعفات كعدم انتظام نبضات القلب.

    يتراوح علاج فقر الدم بين تناول الفيتامينات وكبسولات الحديد وبين الخضوع إلى إجراءات طبية جدية.

    الأعراض
    إن العارض الرئيسي لمعظم أنواع فقر الدم هو الإرهاق ، ولكن إشارات فقر الدم وأعراضه تشتمل عامة على ما يلي:
    الضعف
    شحوب البشرة بما في ذلك زيادة في شحوب لون الشفاه واللثة الزهري وباطن الجفنين ومهد الأظافر وقبضة اليد
    تسارع في نبض القلب عند بذل أدنى مجهود
    ضيق في النفس عند بذل أدنى مجهود

    ألم في الصدر

    دوار في الرأس
    سرعة الإثارة (عند الأطفال المصابين بفقر الدم)
    تنميل أو شعور بالبرودة في اليدين أو القدمين
    بداية، قد يكون فقر الدم خفيفاً بحيث لا تتم ملاحظته ولكن الإشارات والأعراض تزداد مع تقدم المرض. وعند الشعور بإرهاق لا يتم تفسيره أو بأية أعراض أخرى توحي بفقر الدم، لا بد من استشارة الطبيب.

    الأسباب المؤدية للمرض وعوامل الخطر

    يؤدي الدم عدة وظائف جوهرية بما في ذلك نقل الأكسيجين إلى كافة أنحاء الجسد، ويشتمل على سائل يسمى البلازما، يطفو عليه ثلاثة أنواع من خلايا الدم ألا وهي خلايا الدم الحمراء وخلايا الدم البيضاء والصفائح. تكافح الخلايا البيضاء الالتهاب فيما تساعد الصفائح الدم على التخثر عند حدوث جرح في حين أن خلايا الدم الحمراء وهي الأكثر وفرة، فتمنح الدم لونه الأحمر، كما إنها تحمل الأكسيجين من الرئتين عبر مجرى الدم وتنقله إلى الدماغ وإلى باقي أعضاء الجسد وأنسجته. وليؤدي وظائفه، يحتاج الجسد إلى دم مفعم بالأكسيجين ليمنحه الطاقة ويمنح البشرة وهجها الصحي.
    تحتوي خلايا الدم الحمراء على الخضاب أو الهيموغلوبين وهو بروتين أحمر اللون غني بالحديد، يمكن خلايا الدم الحمراء من نقل الأكسيجين من الرئتين إلى كافة أجزاء الجسد. إن معظم خلايا الدم بما فيها الحمراء تتوالد بانتظام في نخاع العظم وهو عبارة عن مادة إسفنجية حمراء تتواجد في تجاويف الكثير من العظام الكبيرة. وكي يتوالد الخضاب وخلايا الدم الحمراء، يحتاج الجسد إلى الحديد والفيتامينات من الطعام الذي يتناوله الإنسان.

    وفقر الدم عبارة عن حالة ينخفض فيها عدد كريات الدم الحمراء أو الخضاب عن معدله الطبيعي . حين يصاب شخص بفقر الدم فإن ذلك يعني تراجع في مقدرة الجسد على إنتاج كريات الدم الحمراء السليمة أو أنه يفقد الكثير منها أو أنه يتلفها بسرعة كبيرة قبل أن تحل أخرى مكانها. وكنتيجة لذلك ، ينخفض عدد كريات الدم الحمراء التي تحمل الأكسيجين إلى الأنسجة وبالتالي تتولد حالة إرهاق. وتشتمل أنواع فقر الدم الشائعة ومسبباتها على الآتي:

    فقر الدم الناجم عن نقص الحديد: قد ينجم فقر الدم عن نقص الحديد في الجسم ، حيث يحتاج نخاع العظم إلى الحديد لإنتاج الخضاب. وبدون الكمية المناسبة من هذا الحديد ، لن يتمكن الجسد من إنتاج الخضاب بما يكفي خلايا الدم الحمراء ، فينتج عن ذلك فقر الدم. تتم إعادة تدوير الحديد من خلايا الدم الحمراء القديمة لذا فالدم يحتوي على الحديد ، وإذا فقد الدم ، فقد الحديد. والمرأة التي تفقد كميات كبيرة من الدم أثناء الدورة الشهرية معرضة أكثر من غيرها للإصابة بفقر الدم. أما فقدان الدم المزمن والبطيء من مصدر ما في الجسد، كتقرح ما أو سليلة في القولون أو حتى سرطان القولون، فقد يؤدي إلى فقدان الحديد وبالتالي إلى فقر دم.
    كما إن الجسد يكتسب الحديد من الأطعمة التي يتناولها الإنسان، فقد يظهر فقر الدم نتيجة لاتباع نظام غذائي فقير بالحديد أو نتيجة لعدم القدرة على امتصاص الحديد الموجود في الأطعمة بسبب خلل ما في الأمعاء أو نتيجة لإجراء جراحة فيها. بالنسبة إلى النساء الحوامل، قد يستنفذ الجنين أثناء نموه كل مخزون الحديد الموجود في جسد والدته وبالتالي تصاب هذه الأم بفقر دم.

    فقر الدم الناجم عن نقص الفيتامين: فضلاً عن الحديد، يحتاج الجسد إلى حمض الفوليك وإلى الفيتامين ب12 لإنتاج عدد كاف من كريات الدم الحمراء السليمة. وإذا ما افتقد النظام الغذائي إلى هاتين المادتين أو إلى أي مغذيات أخرى، يتراجع إنتاج كريات الدم الحمراء. وكل من يعاني خللاً في الأمعاء يحول دون امتصاص المغذيات معرض للإصابة بهذا النوع من فقر الدم. وبعض الناس لا يتمكن من امتصاص الفيتامين ب12 لأسباب عدة ، فتتطور لديهم حالة فقر الدم الناجم عن نقص الفيتامين ب12 (فقر الدم الوبيل - pernicious anemia). وتنضوي أنواع فقر الدم الناجم عن نقص الفيتامين تحت لواء فقر الدم الضخم الأرومات megaloblastic anemias حيث ينتج نخاع العظم كريات دم حمراء كبيرة وغير طبيعية (أرومات ضخمة - megaloblasts). وقد تعود حالات فقر الدم الناتجة عن نقص الفيتامين إلى تناول بعض الأدوية.

    فقر الدم الناجم عن الأمراض المزمنة: هناك بعض الأمراض المزمنة الإيدز (السيدا) والسرطان وداء الكبد والمرحلة الأخيرة من قصور الكلى، قد تتعارض مع إنتاج كريات الدم الحمراء ما يولد حالة من فقر الدم المزمن. ويعتبر قصور الكلى سبباً مهماً لفقر الدم، فالكلى تفرز هرموناً يسمى معزز تكون الحمر erythropoietin (إيريثروبيوتين) يحفز نخاع العظم لإنتاج كريات الدم الحمراء. وقد يولد النقص في كمية معزز تكون الحمر الذي ينجم عن قصور الكلى أو عن العلاج الكيميائي، نقصاً في كريات الدم الحمراء.


    فقر دم اللاتنسجي aplastic anemia: إنه فقر دم يهدد الحياة وينجم عن تراجع في قدرة نخاع العظم على إنتاج ثلاثة أنواع من خلايا الدم وهي خلايا الدم الحمراء والبيضاء والصفائح. وقد تؤدي عدوى خطيرة كالتهاب الكبد أو التعرض إلى مواد كيميائية سامة أو بعض الأدوية إلى ظهور فقر الدم اللاتنسجي.

    فقر الدم الإنحلالي hemolytic anemias: يتطور هذا النوع حين تتلف خلايا الدم الحمراء بسرعة تزيد عن سرعة تبديلها من قبل نخاع العظم. وقد تؤدي بعض أمراض الدم إلى تزايد تلف خلايا الدم الحمراء، أما خلل المناعة الذاتية فقد يجعل الجسم ينتج أجسام مضادة لكريات الدم الحمراء تتلفها في وقت مبكر، وهناك بعض الأدوية التي تستعمل لمعالجة الالتهابات قد تؤذي خلايا الدم الحمراء. وقد يولد فقر الدم الإنحلالي اصفراراً في البشرة وتضخماً في الطحال.

    فقر الدم المنجلي Sickle cell anemia: إنه نوع وراثي وخطير من فقر الدم وهو يصيب السود بشكل خاص وينجم عن شكل مشوه للخضاب مما يجبر خلايا الدم الحمراء على اتخاذ شكل هلالي غير طبيعي. وتموت هذه الخلايا الحمراء ذات الشكل غير الطبيعي في وقت مبكر مولدة نقصاً مزمناً في خلايا الدم الحمراء. كما إن خلايا الدم الحمراء المنجلية الشكل قد تحول دون تدفق الدم عبر الأوعية الدموية الصغيرة في الجسد ما يؤدي إلى ظهور أعراض أخرى غالباً ما تكون مؤلمة.

    أنواع أخرى من فقر الدم: هناك أنواع أخرى نادرة من فقر الدم، ينجم العديد منها عن وجود خضاب مشوه.
    كل شخص سواء أكان صغيراً أم متقدماً في السن، ويتبع نظاماً غذائياً لا يشتمل على كميات كبيرة من الحديد والفيتامينات هو معرض للإصابة بفقر الدم، فالجسد يحتاج إلى الحديد والفيتامينات لينتج خلايا دم حمراء بما فيه الكفاية. والإصابة بخلل في الأمعاء كمرض كروهن Crohn's أو المرض الجوفي celiac disease الذي يحول دون امتصاص المغذيات في الأمعاء الدقيقة قد يؤدي إلى الإصابة بفقر الدم.
    عامة ، تتعرض المرأة لخطر الإصابة بفقر الدم الناجم عن نقص الحديد بنسبة أكبر من الرجل ، وذلك لأنها تفقد الدم ومعه الحديد كل شهر أثناء الدورة الشهرية. وبدون تناول ما يعوض الحديد ، يظهر فقر الدم الناجم عن نقص الحديد لدى المرأة الحامل وذلك لأن مخزونها من الحديد يجب أن يلبي حجم الدم المتزايد بسبب الحمل ولكونها باتت مصدر الخضاب للجنين الذي ينمو في أحشائها.

    إذا كان الشخص مصاباً بسرطان أو بقصور في الكبد أو الكلى أو بأي مرض مزمن آخر، يكون عرضة للإصابة بمرض فقر الدم المزمن، وقد يولد ذلك نقصاً في كمية خلايا الدم الحمراء.
    أما فقدان الدم البطيء والمزمن من تقرح ما أو من مصدر آخر في الجسد قد يستنفد مخزون الجسد من الحديد مما يولد فقر دم ناتج عن نقص في الحديد. الإصابة ببعض الأمراض المعدية وأمراض الدم واضطرابات الجهاز المناعي والتعرض إلى المواد الكيميائية وتناول بعض الأدوية قد يؤثر على إنتاج خلايا الدم الحمراء ويولد فقر دم. إذا كان هناك ثمة من يعاني في أسرتك من فقر الدم، فقد تكون معرضاً بدورك للإصابة بهذا المرض.

    التشخيص والفحص
    يشخص الأطباء فقر الدم بعد الإطلاع على التاريخ المرضي ، وبعد فحص الجسم وإجراء تحاليل الدم بما في ذلك نتائج تحليل الدم CBC وهو فحص لقياس معدل كريات الدم الحمراء والخضاب في الدم. كما قد يتم سحب بعض الدم وفحصه تحت المجهر لدراسة حجم كريات الدم الحمراء وشكلها ولونها ما يساعد في التشخيص. على سبيل المثال، عند الإصابة بفقر الدم الناجم عن نقص الحديد، يصبح حجم كريات الدم الحمراء أصغر ويصبح لونها شاحباً أكثر من العادة. وعند الإصابة بفقر الدم الناجم عن نقص الفيتامينات، يتضخم حجم كريات الدم الحمراء وينخفض عددها.
    وعند تشخيص فقر الدم، قد يطلب الطبيب إجراء فحوص إضافية لتحديد السبب ومعرفته، على سبيل المثال، قد ينجم فقر الدم الناجم عن نقص الحديد عن نزيف مزمن من التقرحات المعروفة أو غير المعروفة، عن السليلات الحميدة في القولون، أو عن سرطان القولون أو الكلى أو عن أنواع أخرى من الأورام. لذا، يطلب الطبيب إجراء الفحوص لكشف هذه الحالات أو غيرها لمعرفة سبب فقر الدم. وأحياناً قد تبرز ضرورة القيام بدراسة على خزعة من نخاع العظم لتشخيص فقر الدم.
    المعالجة
    يرتبط علاج فقر الدم بالسبب
    فقر الدم الناجم عن نقص الحديد: يتم علاج هذا النوع من فقر الدم عبر تناول المزيد من الحديد لعدة شهور أو أكثر ، وإذا كان سبب نقص الحديد يعود إلى فقدان الدم وليس إلى الدورة الشهرية ، لا بد من معرفة مصدر النزيف وإيقافه، وقد يتطلب الأمر إجراء عملية جراحية.
    فقر الدم الناجم عن نقص الفيتامين: يتم علاج فقر الدم الوبيل من خلال استخدام حقن الفيتامين ب12، وغالباً ما يستمر ذلك طوال الحياة ، أما علاج فقر الدم الناجم عن نقص حمض الفوليك فيتم عبر تناول جرعات إضافية من حمض الفوليك.
    فقر الدم الناجم عن الأمراض المزمنة: ليس هناك علاج محدد لهذا النوع من فقر الدم ، وفي هذه الحالة ، يركز الأطباء على معالجة المرض المزمن. ولكن ، إذا اشتدت الأعراض ، فلا بد من حقن معزز تكون الحمر الإصطناعي synthetic erythropoietin فهو هرمون تفرزه الكلى عادة وحقنه سيحفز إفراز كريات الدم الحمراء وسيخفف من الإرهاق.
    فقر الدم اللاتنسجي: قد يشتمل علاج هذا النوع الخطير من فقر الدم على عمليات نقل دم لزيادة نسبة كريات الدم الحمراء ، وقد تبرز الحاجة إلى عملية زرع نخاع العظم إن كان نخاع العظم في الجسم مصاباً أو غير قادر على إنتاج خلايا دم سليمة. وبما أن فقر الدم اللاتنسجي يسبب كذلك تراجعاً في عدد خلايا الدم البيضاء التي تكافح المرض ، فقد يحتاج الجسم كذلك إلى أدوية للوقاية من العدوى أو معالجتها.
    فقر الدم الإنحلالي: إن التحكم بفقر الدم الإنحلالي يستلزم تفادي تناول الأدوية المشتبه بها ومعالجة العدوى ذات الصلة، وتناول أدوية تعيق أداء الجهاز المناعي، مما قد يؤثر سلباً على كريات الدم الحمراء. إذا نتج عن الحالة تضخم في الطحال ، قد تبرز الحاجة إلى استئصاله ، وهو عبارة عن عضو صغير تحت القفص الصدري على الجانب الأيسر، وهو ينقي ويخزن كريات الدم الحمراء المشوهة. وقد يتضخم الطحال حين تتشوه كريات الدم الحمراء ويظهر فقر الدم الإنحلالي.
    فقر الدم المنجلي: قد يشتمل علاج فقر الدم هذا الذي لا يمكن الشفاء منه عبر التحكم بالأكسيجين وتناول أدوية تخفف الألم إضافة إلى سوائل عبر الفم وداخل الأوردة لتخفيف الألم وتفادي المضاعفات. كما يشيع اللجوء إلى عمليات نقل الدم وإلى تناول المضادات الحيوية.وفي بعض الحالات، قد تمثل عملية زرع نخاع العظم علاجاً ناجعاً ، كما يمكن تناول الدواء المضاد للسرطان Hydroxyrurea لمعالجة فقر الدم المنجلي عند الراشدين.
    خلال العلاج ، يمكن القضاء على عدة حالات من فقر الدم ، ولا بد من اختفاء فقر الدم الناجم عن نقص الحديد ما إن يتم إعادة تخزين الحديد مجدداً وما إن يتوقف النزيف من أي مصدر كان في الجسم. أما فقر الدم الناجم عن نقص الفيتامينات فغالباً ما يعالج وبنجاح عبر تناول المزيد من الفيتامينات. ولكن فقر الدم الوبيل يعاود مجدداً إذا ما توقف حقن الفيتامين ب12. إذا تعذر الشفاء ، يمكن السيطرة على فقر الدم الناجم عن الأمراض المزمنة وعلى فقر الدم اللاتنسجي والإنحلالي. وفقر الدم الإنحلالي وغيره من الأنواع الوراثية لا يمكن شفاؤها ولكن يمكن التخفيف من الأعراض عبر تناول العلاج.

    أسئلة تتردد على مسامعنا
    كيف يؤدي العلاج الكيميائي إلى ظهور فقر دم؟

    إن الأدوية التي يتم تناولها لعلاج السرطان تعمل على مهاجمة الخلايا السرطانية وإتلافها ، وتختلف هذه الخلايا عن غيرها من الخلايا الموجودة في الجسم في كونها تتكاثر وتنمو بسرعة أكبر، والعلاج الكيميائي يستهدف جميع الخلايا التي تنمو بسرعة.


    ولكن هناك خلايا طبيعية أخرى تنمو بسرعة في الجسم كخلايا فروة الرأس وخلايا العظام (خلايا نخاع العظام أو خلايا الدم). ولسوء الحظ ، بما أن العلاج الكيميائي يعمل على إتلاف الخلايا السرطانية في الجسم ، فمن شأنه كذلك أن يؤثر على الخلايا الأخرى سيما كريات الدم الحمراء. وهكذا يظهر فقر الدم ، فالعلاج الكيميائي يهاجم كريات الدم الحمراء ويوقف في الواقع عملية نمو الخلايا التي تتمركز في العمق داخل العظام.
    عندئذ، يتراجع عدد كريات الدم الحمراء التي تجري في الدم أكثر فأكثر وبالتالي تتراجع كمية الأكسيجين التي تتوفر للرئتين والأعضاء الأخرى أكثر فأكثر ويتولد شعور بالإرهاق وبالتعب. وفي نهاية المطاف، إذا تم إهمال الأمر، يبقى عدد كريات الدم الحمراء منخفضاً وبالتالي يظهر فقر الدم.


    كيف يمكن مكافحة الإرهاق؟
    نصائح للتحكم بالإرهاق وفقر الدم

    فحص بانتظام نسبة الخضاب الموجود في دمك

    إتبع نظاماً غذائياُ متوازناً يشتمل على الكثير من السوائل واستشر أخصائيي التغذية حول الأطعمة والمغذيات الغنية بالحديد والفيتامين

    خطط لنشاطاتك اليومية وافعل ما عليك القيام به وحسب

    خذ فترات من الراحة والاسترخاء كل يوم

    أطلب مساعدة الآخرين حين تشعر بالإرهاق

    قم بتمارين رياضية خفيفة كل يوم (استشر دائماً طبيبك حول التمارين التي تناسبك)
    إنضم إلى مجموعات الدعم وتقاسم مع الآخرين مشاعرك ومشاغلك
    إبحث عن هوايات جديدة تتطلب مجهوداً أقل كالقراءة
    إستشر طبيبك واطلب منه أن يصف لك دواء يسمح لجسدك بإنتاج المزيد من كريات الدم الحمراء ويساعدك على استعادة نشاطك.

    ~*¤ô§ô¤*~الكوليسترول~*¤ô§ô¤*~

    الكوليسترول هو ارتفاع دهون الدم
    يمكن تقسيم دهون الدم إلى نوعين رئيسيين

    1. الشحوم الثلاثية

    2. الكوليسترول
    الشحوم الثلاثية لها مصدران
    1. مصدر خارجي:
    يأتي عن طريق الغذاء

    2. مصدر داخلي:
    حيث تصنع الشحوم الثلاثية في الكبد


    كذلك للكوليسترول مصدران

    1. مصدر داخلي: حيث يتم تصنيع الكولسترول في الكبد و يزود هذا المصدر الجسم بحوالي 800 ملغ/اليوم

    2. مصدر خارجي: أي الكولسترول الوارد من الغذاء, الأغذية الغنية بالكولسترول هي: الشحوم الحيوانية و مشتقات الألبان و صفار البيض و سواقط الذبيحة, و يمثل هذا الجزء حوالي 200/اليوم في راتب غذائي نظامي

    في نفس الوقت يمكن تقسيم الكولسترول إلى قسمين رئيسيين

    1. الكولسترول الحميد "hdl":

    و هذا النوع يساعد على تخليص الجسم من الشحوم و يوجد عند النساء بنسبة أعلى من الرجال



    2. الكولسترول الخبيث "ldl":
    و هذا النوع يساعد على نقل الشحوم إلى خلايا الجسم و هو المتهم الرئيسي في حصول المضاعفات الناتجة عن ارتفاع شحوم الدم و خاصة أمراض الشرايين

    • يجب فحص مستوى شحوم الدم عند كل الأشخاص الذين أعمارهم 20 سنة فما فوق, حيث يجب أن يكون المريض صائماً عند إجراء الفحص, و في حالة كون الفحص طبيعي يجب إعادته كل 5 سنوات

    ~*¤ô§ô¤*~التهاب الكبد ~*¤ô§ô¤*~

    تعريف التهاب الكبد الوبائي Aالتهاب الكبدa هو مرض ينجم عن فيروس يصيب الكبد. يشفى معظم الناس منه تلقائياً دون أي عقابير

    ما الفرق بين التهاب الكبدa وغيره من التهابات الكبد؟
    يوجد نوعين آخرين هما التهاب الكبد B أو C. بعكس التهاب الكبد A، قد يؤدي التهاب الكبد B أو C إلى التشمع الكبدي، القصور الكبدي، سرطان الكبد أو الوفاة. كما يؤديان إلى إيقاف قدرة الجسم على مقاومة باقي الأمراض .

    كيف يمكن الإصابة بالعدوى؟

    فيروس التهاب الكبد A ينتقل عن طريق الطعام أو الشراب الملوث بالفيروس. في حين أن التهاب الكبدb ينتقل عن طريق الجماع مع شخص مصاب، أو استعمال إبر ملوثة، أو التماس المباشر مع دم ملوث، و قد ينتقل من الأم إلى الجنين.
    أعراض التهاب الكبدa
    معظم الأشخاص المصابون بالتهاب الكبد A لا يشكون من أي أعراض تذكر، أو قد تظهر عندهم أعراض لا نوعية تشبه أعراض الانفلونزا. أما عندما تظهر الأعراض الوصفية فهي تتجلى بما يلي:

    بول غامق، براز فاتح اللون، ألم معدي، يرقان (اصفرار الجلد)، وقد يصاب المريض أحياناً بإسهال أو إمساك، مع غثيان ونقص شهية للطعام شديدين، ووهن عام وسوء التغذية. تستمر الأعراض حتى الشهر وعادةً ما تزول دون أن تترك أي أثر. ومن الجدير بالذكر أن الأشخاص المصابين بهذا المرض دون ظهور أية أعراض قادرون على عدوى غيرهم عندما يقومون بتحضير الطعام لهم. ولهذا السبب ينتشر هذا المرض بشكل وبائي، والكثير من الأشخاص يصابون به دون أن يدركون ذلك ويستمرون بمتابعة حياتهم اليومية والتي قد تتضمن تحضير الطعام لغيرهم مما يسبب العدوى.

    الوقاية من التهاب الكبد A؟

    1-بأخذ اللقاح المضاد لالتهاب الكبد A، وهو أمر ضروري جداً عند كل الأشخاص الذين يعانون من إصابات كبدية، مثل التهاب الكبد B أو تشمع الكبد، لأنهم معرضون للإصابة بالشكل الصاعق من التهاب الكبد Aوالذي قد يكون في بعض الأحيان مميتا، في حين أن الأشخاص العاديين الغير مصابين بأي مشكلة كبدية عادة ما يشفون من التهاب الكبدa دون أية عقابيل لذلك ينصح هؤلاء باللقاح لحمايتهم من أعراضه المزعجة وليس لكونه مرضاً خطيراً.

    2-من الضروري الاهتمام بالنظافة بشكل عام، ومحاولة تجنب تناول الأطعمة التي قد تكون ملوثة ( عملياً أي طعام محضر خارج المنزل من قبل شخص قد يكون مصاباً بهذا المرض، ما لم يتعرض الطعام لحرارة عالية لفترة مناسبة بعد التحضير).

    العلاج

    لا يحتاج هذا المرض لأية معالجة نوعية إذ يشفى تلقائيا، و إنما نعالج الأعراض التي يصاب بها المريض، نستعمل مضادات الغثيان عند وجود غثيان، ونعالج بمضادات التشنج ومضادات الحموضة عند وجود ألم معدي، مع تناول كمية كبيرة من السوائل لمنع التجفاف. في الماضي كان يدعى المرضى المصابون بهذا المرض إلى حمية غنية بالسكريات والفيتامينات وفقيرة بالدسم، وقد وجد مؤخرا أن مريض التهاب الكبد A يمكن أن يتناول أي حمية (أي طعام) دون أن يؤثر ذلك سلباً أو إيجابا على شفاء المرض.


    ~*¤ô§ô¤*~سكر الدم~*¤ô§ô¤*~

    سكر الدم

    يخزن الوقود في الجسم بمثابة دهن ومادة شبيهة بالنشاء اسمها الغليكوجين . لكن حتى نتمكن من توليد الطاقة ، يجب أولاً تحويل احتياطات الوقود الى سكر . والواقع أن السكر في الدم هو وقود أساسي يسهل النفاذ اليه في الجسم . لكن مهما كان مخزون الدهن والغليكوجين كبيراً في الجسم ، فإن الجسم لن يتمكن من إعداد الكميات الملائمة من الطاقة في حال عدم توافر سكر كافي في الدورة الدموية .

    من الكربوهيدرات الى الطاقة

    الكربوهيدرات هو المصدر الأساسي للطاقة في الغذاء ، لكن عليه الخضوع لسلسلة من المعالجات قبل أن يصبح متوافراً للجسم . فعند تناول كربوهيدرات ، يتفكك الى سكريات بسيطة بواسطة أنزيمات هضمية فتتمكن حينها من المرور عبر جدار القناة الهضمية للانتقال الى الدورة الدموية . ومع امتصاص هذه الجزيئات ، يبدأ مستوى السكر في الدم بالارتفاع . يستجيب البنكرياس ، وهو عضو مستدق الطرف موجود وراء المعدة ، الى المستويات المرتفعة من السكر في الدورة الدموية ويفرز هرموناً اسمه الأنسولين . يتولى هذا الهرمون الأساسي تسهيل امتصاص السكر في خلايا الجسم . كما ان علم الأنسولين ، الذي يجعل السكريات متوافرة أيضاً لانتاج الطاقة ، أساسي لتنظيم مستويات السكر في الدم . تحذير !



    فيما يتم غالباً ربط عوارض الطاقة المنخفضة بمستوى منخفض للسكر في الدم ، يمكن لبعض الظروف الطبية مثل داء السكري وفقر الدم والأداء البطيء للغدة الدرقية أن تسبب العوارض نفسها .إستشر دوماً طبيبك إن كنت تعاني من تعب دائم .


    داء السكري


    بات داء الكسري اليوم في المرتبة الثالثة بين مسببات الوفاة في الغرب . ورغم أن المصابين بداء السكري يعيشون عادة حياة طبيعية ونشطة ، يبقى السكري حالة خطيرة لها تعقيدات موهنة يمكن أن تقصر الحياة بمقدار الثلث تقريباً .

    وداء السكري هو حالة يختل فيها توازن أيض السكر وتميل مستويات السكر في الدم الى الارتفاع أكثر من المطلوب . والواقع أن النوع 2 أو سكري الراشدين مسؤول عن 90 بالمئة من حالات السكري التي تبدأ في منتصف العمر أو في الشيخوخة حين يبدو الجسم أنه يطوّر مقاومة لآثار الأنسولين يستطيع المصابون بداء السكري من النوع 2 أن يضبطوا عادة مرضهم بإجراء تعديلات غذائية و| أو تناول أدوية عبر الفم ، ويمكن بالتالي استخدام عبارة السكري غير المعتمد على الأنسولين لوصف هذه الحالة . لكن الأنسولين يستخدم أحياناً إذا تبين أن هذه الاجراءات غير مجدية .
    والواقع أن التوجيهات الغذائية التي تعطى للمصاب بداء السكري غير المعتمد على الأنسولين هي نفسها المعطاة لفرد يعاني من نقص السكر . يجب تناول الوجبات بشكل دوري ويفترض بالغذاء أن يرتكز على أطعمة منخفضة السكر .

    ما هو السكر المنخفض في الدم ؟
    إن العديد من الأشخاص الذين يتذمرون من تعب غير مبرر يملكون إجمالاً مستوى سكر في الدم أقل من المستوى العادي . يؤدي السكر المنخفض في الدم ـ المعروف أيضاً بنقص السكر ـ الى التعب لأن الجسم غير قادر على توليد الطاقة من دون سكر .
    ويمكن أن يحدث انخفاض السكر في الدم حتى عند الأشخاص الذين يملكون مخزوناً طويل الأمد من الطاقة في شكل غليكوجين أو دهن ، لكنهم لا يستطيعون لسبب ما تحويل هذا المخزون الى سكر لاستخدامه بمثابة طاقة . والأمر شبيه تقريباً بوجود انسداد في أنبوب الوقود الواصل الى محرك السيارة . قد يكون خزان الوقود مليئاً لكن السيارة غير قادرة رغم ذلك على الأقلاع . هناك عدد من الأسباب المحتملة لانخفاض السكر في الدم . فمن الطبيعي أن ينفذ السكر في الدم إذا فوتت وجبة طعام أو استهلكت الكثير من الطاقة من دون تناول طعام إضافي . ويملك بعض الأشخاص ميلاً طبيعياً لهذه المشكلة . غير أنه يمكن تفادي معظم أنواع انخفاض السكر في الدم بتناول الأنواع الصحيحة من الطعام والحفاظ على مواعيد منتظمة للوجبات .

    عوارض شائعة لانخفاض السكر في الدم

    يزداد سوء تقلب الطاقة مع التعب عند الاستيقاظ وعند العصر . فالطاقة قد تكون منخفضة جداً في الصباح رغم الحصول على نوم ملائم لأن مستوى السكر في الدم يميل الى الهبوط أثناء الليل . وقد ينخفض أيضاً مستوى السكر في الدم عصراً لأن الجسم يستطيع غالباً التعويض عن ازدياد السكر في الدم بعد الغداء ، مما يؤدي الى مستوى منخفض من السكر بعد بضعة ساعات .

    تعب ، ألم خفيف في الرأس أو اهتياج في حال تفويت وجبة أو تأجيلها . إن الاخفاق في تزويد الجسم بالوقود الملائم على أساس دوري يميل الى خفض مستوى السكر في الدم . والواقع أن التعب والألم الخفيف في الرأس والاهتياج هي عوارض دالة على تضور الدماغ والجسم الى مصدر الوقود الأساسي .
    مشاكل دورية في التركيز . يستخدم الدماغ نسبة كبيرة من السكر في الدورة الدموية . ويمكن لفقدان مورد السكر أن يسبب مشاكل في العمل الدماغي ، ولا سيما التركيز . إنه عارض شائع لانخفاض سكر الدم في فترة بعد الظهر .

    مشاكل دورية في المزاج السيء أو الاحباط أو حدة الطبع . إن انخفاض مورد السكر في الدماغ يسبب عموماً تغييرات في المزاج تؤدي إلى مزاج سيء أو إحباط أو حدة في الطبع .
    توق الى الطعام ، خصوصاً الحلوى والأطعمة النشوية . حين ينخفض السكر في الدم ، من الطبيعي أن يطلب الجسم الأطعمة التي تطلق السكر بسرعة في الدورة الدموية . ولذلك نلاحظ عادة توقاً الى الشوكولاته والبسكويت والأطعمة السكرية الأخرى عند انخفاض مستوى السكر في الدم .

    الحفاظ على مستوى السكر في الدم
    إن تناول الغذاء الصحيح أساسي للتغلب على انخفاض السكر في الدم . هكذا ، يجدر بالأشخاص الذين يميلون الى هذه المشكلة أن يأكلوا قليلاً وغالباً لضمان عدم منح مستوى السكر في الدم آية فرصة للانخفاض إلى منطقة الخطر ـ أي لا يجدر البقاء أكثر من ثلاث أو أربع ساعات متواصلة من دون أكل . ويجب أن يكون الطعام مرتكزاً على أطعمة تطلق السكر ببطء في الدورة الدموية .

    قياس إطلاق السكر
    يتم قياس المعدل الذي تطلق وفقه الأطعمة السكر في الدورة الدموية باستعمال مقياس اسمه المؤشر السكري . إن الأطعمة التي تهضم بسرعة تمتاز بمؤشر سكري معتدل أو مرتفع ( أكثر من 50 ) ، فيما الأطعمة التي تهضم ببطء أكبر تمتاز بمؤشر سكري منخفض ( أقل من 50 ) . تميل الأطعمة السكرية وبعض الأطعمة النشوية الى امتلاك مؤشر سكري مرتفع ، فيما تمتاز البروتينات والخضار بمؤشر سكري منخفض . تكشف الصفحة المقابلة عن معدلات مجموعة من الأطعمة الشائعة وفق مؤشرها السكري .


    كيفية محاربة انخفاض السكر في الدم

    إجعل غذاءك مرتكزاً على الأطعمة ذات المؤشر السكري المنخفض . وهذا يعني تناول الكثير من الخضار والفاكهة ، والحبوب الكاملة ، والفاصولياً ، وبعض اللحم والسمك .
    تجنب الاطعمة ذات المؤشر السكري المرتفع بسبب ميلها الى خفض مستوى السكر في الدم بعد وقت على هضمها .

    في حال تناول أطعمة ذات مؤشر سكري مرتفع ، إجمعها مع أطعمة أخرى ذات مؤشر سكري منخفض . فعلى سبيل المثال يمكن تناول البطاطا المطهوة مع جبنة المراعي أو التونة أو الدجاج والسلطة أو الخضار .

    لا تفوت وجبات الطعام . تناول ثلاث وجبات يومياً إضافة الى وجبات خفيفة صحية مثل الفاكهة عند الضرورة .

    أطعمة ذات مؤشر سكري مرتفع

    جداً ( فوق 100 )


    حبوب الفطور

    الغلوكوز

    المالتوز
    الأرز المنتفخ

    كعك الأرز

    الخبز الأبيض


    أطعمة ذات مؤشر سكري مرتفع ( 80 ـ 100 )

    الموز

    الأرز البني

    الجزر
    الذرة

    رقاقات الذرة

    المانغا
    نخالة الشوفان
    الجزر الأبيض البطاطا
    العنب
    بسكويت الجاودار
    الأرز الأبيض
    خبز كامل الحبوب

    إن الأطعمة ذات المؤشر السكري المرتفع غنية عموماً بالسكر والكربوهيدرات المكرر .

    أطعمة ذات مؤشر سكري معتدل ( 50 ـ 80 ) أطعمة ذات مؤشر سكري منخفض ( 30 ـ 50 )

    فاصولياء ( معلّبة )

    لاكتوز

    برتقال
    بازيلا

    رقاقات البطاطا

    خبز الأرز
    سكّروز
    معكرونة بيضاء كاملة الدقيق
    التفاح
    الشعير
    الحمّص
    الفاصولياء ( المجففة )
    العدس
    الحليب
    الدراق
    الاجاص
    خبز الجاودار الكامل الحبوب
    اللبن

    أطعمة ذات مؤشر سكري منخفض جداً ( تحت 30 )

    الزبدة

    الأجبان

    البيض
    السمك سكر الفاكهة والعسل

    الكريب فروت

    الخضار الخضراء
    اللحوم الفول السوداني
    الخوخ
    ثمار البحر
    فول الصويا

    تحياتي لكم متنيا لكم الصحه والعافي

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Sep 2006
    الدولة
    US,egypt,Lebanon,ksa
    المشاركات
    165

    افتراضي

    موجز موسوعة الأمراض أعراضوعلاج ج2 عافاكم الله الامراض

    تابع ـــــ> 2

    اللهم صلي علىمحمد وال محمد

    الجزء الثاني

    ~*¤ô§ô¤*~اللحميةفي الأنف Adenoids ~*¤ô§ô¤*~

    المتاعب كثيرة ولكنالمتهم واحداللحمية! ، فكل من يعذبه الزكام المستمر يقول ان السبب هو وجود اللحمية ، وكل من انسد انفه يتهم وجود هذه اللحمية التي تشعره بالاختناق كل الوقت أو بعضه ،وتتعدد صور الشكوى ، ولكن دائما تشير أصابع الاتهام الى اللحمية.

    في السطورالتالية تفسير لكل ذلك:

    من المألوف أن تسمع أحد هذه الأعراض او حتى بعضهامعا ، ومع الاحساس بالضيق يقول المريض: الزكام مستمر ، صيفا وشتاء ، انه زكام مزمن!أنفي مسدود لفترة من ناحية أو ناحيتين. الافرازات كثيرة ومستمرة ، البلغم يصل الىالزور ، صوتيأثناء النوم يزعج الآخرين هذا الشخير لا ينقطع ، أشعر بالصداع والسببأنفي ، حاسة الشم عندي أصبحت ضعيفة. أحيانا أنزف من أنفي ولكن بكميات قليلة ، وقدتزيد حدة هذه الأعراض وتمتد الشكوى الى الجيوب الأنفية ، والأذنين ، والحنجرة ، بلوالصدر أيضا. وعند الكشف على المريض نجد اننا غالبا امام احدى هذه الحـالات ، انهاحالات مختلفة في أشكالها ، ومتنوعة في علاجـها.

    1- لحمية سقف الحلق أوالغديات:انها تقـع خلف الأنف مباشرة ، ويكـاد يكـون وجودهـا مقصـورا علـى الأطفـالالصغـار. فالطفل المصاب بها لا يستطيع التنفس من أنفـه ، فهو دائما يتنفس من فمه ،ويصاحب ذلك خناقة في الصوت ، وشخير أثناء النوم مع صعوبـة في الأكل والنوم والكـلام ، ولو تركت هذه الغديات بلا علاج لزادت مضاعفاتهـا وأثرت علـى الجيـوب الأنفيـةوالأذن ، بـل والصـدر أيضا. وبجانب ذلك تؤدي هذه الحالة الى حـدوث تشوه في ترتيبالأسنان يل وهيئة الفك وقد تتعجب اذا عرفت أن علاج هذه الحالة هو اجراء جراحـي بسيطجدا ، لا يستغرق دقائق ويشفى بعدها الطفل تماما.

    2- لحمية الأنف:
    هنايحدث المرض بين الكبار ونادرا ما نشاهده عند الأطفال ، ويخلط الناس كثيرا بين هذهالحالة والحالة الأولى التي سبق ذكرها. والواقع أن لحمية الأنف هي زوائد بيضاوية أوكروية في لون وحجم حبات العنب الأبيض ، هذه الزوائد تكون كالقناديل داخل الأنف ،ويكون عددها قليلا أو كثيرا في ناحية أو ناحيتين من التجويف الأنفي ، وترجع أسبابالحالة المرضية هنا الى الحساسية المزمنة في الأنف أوالالتهابات المزمنة أو حالاتأخرى في التجويف الأنفي ، ولأن جميع هذه الأسباب مزمنـة فان هذه القناديل مرض مزمنوناكس.
    والحساسية المزمنة بالأنف من المشاكل التي زاد انتشارها وكـثرت متاعبها ،فعندما تصيب الحساسية الأنف تسبب تورما وانتفاخا في جميع الأنسجة الأنفية ، وهكذايحدث الزكام مع الرشح المستمر ، وتبدأ المضاعفات الى ما يجاورها من أعضاء. ولأنانتشار الحساسية بين الأطفال كبير ، فان الناس يخلطون بينها وبين الحالة الأولى (الغديات) ويتعجبون من عدم شـفاءالحالة ، ويكون الموقف بعدها معقدا عندما يصابالطفل الصغير بحالتين في وقت واحد ، حساسية بالأنف وغديات.

    وأفضل طرق علاجللحمية :

    هو بالطرق الحديثة بالمناظير ، حيث يمكن المنظار الجراح من رؤيةوتحديد موقع مكان اللحمية وسحبها بدقة بالغة وباتقان ، ويمكن أحيانا استعمال الليزرمع المنظار ، وبمكن المنظار من عمل دقيق ومتقن وكذلك بنفس الوقت توسيع الجيوبالأنفية وتنظيف واستخراج اللحميات من داخل الجيوب. ومدة هذه العملية حوالي الساعةويمكن اجراؤها تحت تخدير موضعي أو عـام. ويحتاج المريض للمكوث بالمستشفى 48 ساعةلأخذ العلاجات~*¤ô§ô¤*~ إنخفاض ضغط الدم ~*¤ô§ô¤*~

    مع تزايد الحالاتالمصابة بإنخفاض ضغط الدم لزم علينا إلقاء الضوء عليه و توضيح ما إذا كان هو عرضلأمراض مختلفة أم هو مرض قائم بذاته.

    إنخفاض ضغط الدم كان يعرّف قديما بقياسضغط دم أقل من 90/60 مم زئبق ولكن أثبتت الأبحاث أن القيمة ليست هى المهمة و لكنتأثير هذة القيمة على تدفق السوائل و الدم لأنسجة الجسم لذا فقد أصبح يعرّف بأىإنخفاض لضغط الدم يؤثر على تدفق السوائل لأنسجة الجسم المختلفة و أهمها القلب والمخ.

    هناك أسباب عديدة لإنخفاض ضغط الدم فهو يمكن أن يكون مرض قائم بذاتهأو يكون عرضا لأمراض كثيرة مثل الآنيميا, حالات الحساسية المفرطة, آلام الصدرالحادة و الإستخدام الخاطىء للأدوية الخافضة لضغط الدم


    هناك أنواع عديدةلإنخفاض ضغط الدم مثل:
    *إنخفاض ضغط الدم المرتبط بوضعية الجسم
    *إنخفاض ضغطالدم بسبب إختلال الجهاز العصبى اللاإرادى
    * إنخفاض ضغط الدم ما بعدالوجبات


    كيفية التعامل مع مختلف أنواع إنخفاض ضغط الدم
    هناك قواعد عامة و اساسية يجب معرفتها أولا"
    * لابدمن فحص الجسم كاملا لإيجاد و علاج أى مرض غير عصبى.
    * الأسباب العصبية عادة ماتكون غير قابلة للتعديل
    *علاج إنخفاض ضغط الدم الوضعى لابد أن يهدف إلى تخفيفوطئة الأعراض و ليس معالجة الضغط بصورة قاطعة.
    *قبل إعطاء أى دواء لابد منالموازنة بين فوائده و تأثيره البالغ المتوقع فى إخفاض ضغط الدم.
    *العلاجالدوائى لابد و أن يكون فقط لمن يعانى من مرض عضوى.

    طريقة التعامل مع إنخفاضضغط الدم :
    * تحاشى أسباب إنخفاض ضغط الدم.
    * تنبيه المرضى إلىعدم رفع الرأس بصورة مفاجئة عند النهوض.
    * إستخدام أحزمة للبطن لمن يعانون منإنصباب الدم فى الأوردة.
    *أخذ وجبات صغيرة و متتابعة.
    *الإكثار من السوائلو زيادة ملح الطعام ( حجر زاوية فى علاج حالات الإغماء بسبب العصب الحائر و ايضا"فى علاج إنخفاض ضغط الدم الوضعى).
    *الكورتيزون: يزيد من إمتصاص الصوديوم فىالكلى فتزيد كمية الدم.
    أعراضه الجانبية: إرتفاع ضغط الدم, أنتفاخ الأطراف, حبالشباب, إنخفاض نسبة البوتاسيوم فى الدم.

    مستحثات مستقبلات الأدرينالين (ميدودريزين):
    * تزيد المقاومة الطرفية المبذولة من الأوعية الدموية وتقللإنخفاض ضغط الدم.
    * لا تعبر الحاجز الدموى المخى لذا ليس لها تأثير مركزى.الأدوية التى يجب تجنبها:
    * مضادات االإكتئاب الثلاثية الدورات.
    * الفينوثيازين.إجرائات طبية لابد من توخى الحذرأثنائها:

    *القسطرة القلبية.
    *العمليات الجراحية الشرجية.
    * يجبالحذر من أى إجراء يسبب الألم كخلع الأسنان أو حتى تنظيف الجروح.علاجإنخفاض ضغط الدم الوضعى
    علاج غيردوائى:
    *تحاشى الوقوف لفترات طويلة.
    * الحرص والبطئ فى تغيير وضعية الجسم,خاصا" عند الإستيقاظ صباحا.
    * إجتناب الكحوليات.
    * تحاشى التمارين الرياضيةالعنيفة.
    * النوم و الرأس فى مستوى مرتفع قليلا".
    * اللإكثار من السوائلووضع ملح طعام.
    * تحاشى الإرهاق.علاجدوائى:
    * منع أى أدوية يمكن أن تزيد من إنخفاض ضغط الدم.
    * الفلودروكورتيزون.
    * الميدودرين.لذا فإن إنخفاض ضغط الدم تبين أنه مرضله تأثيره و مخاطره و يجب الإهتمام بعلاجه لأنه لا يقل أهمية عن إرتفاع ضغط الدمالمرضى.~*¤ô§ô¤*~جدريالماء~*¤ô§ô¤*~

    جدري الماءchicken pocks

    ما هي أعراضالجديري؟
    إن أول علامات الجديري هي «البقع» أو الطفح المتميّزالوردي اللون مصحوباً بأعراض مشابه لأعراض الأنفلونزا والتي تشمل الحمى والقشعريرةوالصداع والتقيؤ. ويبدأ الطفح عادة على الجزء الأعلى من الجسم وينتشر بسرعة علىبقية الجسم، بما في ذلك الوجه وجلدة الرأس وفي الأذنين والفم. وتشكّل البقع، التيقد تمتلئ بالصديد، قشرة بعد أربعة أو خمسة أيام وتستمر لمدة أسبوع واحد إلىأسبوعين. إن الطفح يسبب الحكة الشديدة، لكن من المهم جداً عدم خدش الجلد لأن الخدشقد يؤدي إلى تلوث جرثومي للجلد ويكون ندب (أثار) بشعة طول العمر، خصوصاً حول الوجه.وأن تكون الندب في الوجه يمكن أن يسبب الألم النفسي وحتى قد تحتاج إلى جراحةتجميلية لاحقاً في الحياة

    من يمكن أن يصاب بالجديري؟
    أولئك الذين لم يتم تطعيمهم أو الذين لم يصابوا أبداًبالجديري هم عرضة للإصابة به.كيف ينتقل؟
    إن الجديري معد بشكل شديد. ويتم نقل الفيروس على الأرجحخلال اليومين الأولين من ظهور الطفح ويبقى الجديري معدياً لغاية خمسة أيام بعد ذلك.وهو ينتشر إما بواسطة قطرات الرذاذ المحمولة في الهواء والتي تتكون أثناء السعال أوالعطاس أو من خلال التلامس المباشر مع البقع ذاتها.ماهي الآثار التي يمكنللجديري إلحاقها بعائلتي وبي؟
    علاوة على الأعراضالمزعجة جداً والمضاعفات الشديدة الخطورة يمكن للجديري أن يسبب مشاكل أخرى. فهو لايمكن أن يؤدي إلا الانقطاع عن العمل أو المدرسة وفقدان العوائد المالية فحسب، بلأنه يمكن أن يعني أيضاً المكوث في المستشفى وتسديد فواتير صحية باهظة.لماذا من المهم تطعيم الأطفال؟
    إن تأثيرات الجديريتصبح أكثر حدة مع تقدمك في السن خصوصاً إذا كنت مدخناً أو تعاني من مرض يتعلقبمناعة الجسم فالحمى أكثر ارتفاعاً وتستمر لفترة أطول بكثير والطفح أكثر حدة.وعلاوة على ذلك فإن المضاعفات التي يمكن أن تنشأ من الإصابة بالجدري قد تصاحببعواقب خطيرة أو احتمال وفاة المصابين. هذا هو السبب وراء أهمية الوقاية مبكراً فيالحياة.هل التطعيم آمن وفعال؟
    نعم. فقد تم بالفعلتطعيم الملايين من الأطفال والمراهقين والبالغين حول العالم. ويلزم للأطفال الذينهم دون سن 13 عاماً حقنة واحدة فقط في حين يلزم للبالغين جرعة ثانية. إن التطعيم لايضمن وقاية طويلة الأمد ضد الجديري فحسب بل أنه يقلل أيضاً من خطر الإصابة بالحزامالناري في المستقبل. تأكد من وقاية عائلتك ضد الجدري وأحط نفسك بالتطعيم الآن.ماذا علي أن أعمل بعد ذلك؟
    للاطلاع على مزيد منالمعلومات عن الجدري والتطعيم،، الرجاء الاستفسار عن طبيبك.~*¤ô§ô¤*~الحمى عند الأطفال ~*¤ô§ô¤*~

    يكون الطفل مصابابالحمى إذا: (وجدت لديه أي من الأمور التالية):

    اذا كانت درجة حرارته عندقياسها من فتحة الشرج أكثر من 38.0 درجة مئوية 100.4 فهرنهيت).
    اذا كانت درجةحرارته عند قياسها من الفم أكثر من 37.5 ْم (99.5 ف).
    اذا كانت درجة حرارته عندقياسها من الإبط أكثر من 37.2 ْم (99 ف).
    اذا كانت درجة الحرارة عن طريق الأذن (طبلة الأذن) أكثر من 38 ْم (100.4 ف) إذا كان الجهاز مثبتاً على القراءة الشرجيةأو أكثر من37.5 ْم (99.5 ف) إذا كان الجهاز مثبتاً على القراءة الفمية
    (ملاحظة:أن طريقة القياس بواسطة الأذن غير دقيقة وغير معتمدة إذا كان الطفل أقل من ستةأشهر).
    اذا كانت درجة الحرارة بواسطة ترمومترالمصاصة أكثرمن37.5 ْم(99.5ف)
    (ملاحظة: إن هذه الطريقة بشكل عام ليست دقيقة علماً أن الترمومترات الرقميةالحديثة دقيقة لذا لا بأس من استعمال هذه الطريقة مبدئياً إذا كان عمر الطفل أكثرمن ثلاثة أشهر).معرفة الحمى عن طريق اللمس (معرفة ارتفاع درجة حرارة الطفلبالإحساس أنه حار عند لمسه) طريقة واضحة، فقد تبين أن معرفة الحمى عن طريق اللمسأكثر دقة مما كنا نظن لكن إذا كنت سوف تتصلين بالطبيب من أجل الحمى فلا بد أنتقيسين درجة حرارة الطفل قبل ذلك.
    تكون درجة حرارة الجسم المتوسطة عند قياسها منالفم 37.0 ْم (98.6 ف) ولكنها تتأرجح عادة خلال اليوم. قد يكون ارتفاعها الطفيف (38.0 - 38.5 ْم) راجعا إلى ممارسة التمارين الرياضية أو زيادة الملابس أو أخذ حمامساخن أو الطقس الحار، كما أن الطعام أو الشراب الساخن قد يرفع درجة الحرارة التييتم قياسها من خلال الفم. إذا كان لديك اشتباه بوجود مثل هذا التأثير على درجةحرارة الطفل فقيسي درجة حرارته مرة أخرى بعد نصف ساعة.

    الأسبابإنارتفاع درجة الحرارة عرضا وليس مرضا، فهو يحدث كرد فعل طبيعي للجسم عند تعرضهللعدوى ويلعب دورا في مقاومتها، ويعتقد أن لذلك دورا في تنشيط جهاز المناعة بالجسم.تكون درجات الحرارة العادية التي يصاب بها غالبية الأطفال عادة بين(37.8 و 40.0 ْم) (100-104 ف) وهي غير ضارة عند هذا الحد، وينتج غالبيتها عن أمراض فيروسية وبعضها عنأمراض بكتيرية. لاحظي إن التسنين الطبيعي لا يسبّب ارتفاعاً في درجة الحرارة.المسلك المتوقع
    تتراوح درجات الحرارةالتي تسببها الأمراض الفيروسية بين 38.3 و40.0 ْم (101-104 ف) وتستمر من يومين إلىثلاثة أيام، وعلى العموم لا يرتبط مقدار ارتفاع درجة الحرارة بمدى خطورة المرض.إنما المهم هو مدى الإعياء الذي يظهر على الطفل. لا يسبب ارتفاع درجة الحرارة ضررادائما إلا إذا زادت عن 41.7ْم (107 ف)، ولحسن الحظ يقوم جهاز تنظيم درجة الحرارةبالمخ (ثرموستات المخ) بإبقاء درجة الحرارة التي لا يتم علاجها دون هذا المستوى،على الرغم من أن جميع الأطفال يصابون بالحمى إلا أن 4% منهم فقط يصابون بتشنجاتحراريـة (اختلاجات حمّية) قصيرة. وبما أن هذا النوع من التشنجات غير ضار عموما لذايجب عدم الانزعاج المفرط منه ؛ أما إذا كان الطفل قد أصيب سابقاً بارتفاع كبير فيدرجة الحرارة دون أن تحدث له تشنجات فإن احتمال اصابته بتشنجات حرارية ضعيف غالباً.الرعاية المنزلية
    الإكثار من السوائلوتخفيف الملابس لعلاج جميع أنواع الحمى: شجعي الطفل على شرب المزيد من السوائل ولكنلا تجبريه على الشرب. إن الآيسكريم والمشروبات المثلجة تساعد في خفض الحرارة ؛ لأنالجسم يفقد الكثير من السوائل عند الإصابة بالحمى نتيجة التعرّق كما يجب الإبقاءعلى ملابس الطفل أخف ما يمكن لأن غالبية الحرارة تفقد من خلال الجلد. لا تلفي الطفلفي الملابس لأن ذلك يسبب ارتفاع درجة الحرارة لكن عندما يشعر الطفل بالبرد أوالقشعريرة قدمي له بطانية خفيفة.مخفضات الحرارة: يمكن إعطاء الأطفال الذينتزيد أعمارهم عن شهرين أياً من مخفضات الحرارة التي تحتوي على مادة الأسيتامينوفينمثل التايلينول أو البانادول أو التمبرا، جميعها بنفس الجرعات. تذكري أن الحمى قدتساعد الطفل على محاربة العدوى؛ لذا استخدمي الأدوية إذا زادت درجة الحرارة عن 39.0ْم ، ومن الأفضل ألاّ تستخدميها إلا إذا كان الطفل يبدو متضايقاً من الحرارة، أوكان مصاباً بالتشنجات الحرارية، أعطي الجرعة المناسبة لعمر الطفل ووزنه كل أربع إلىست ساعات ولا تزيدي على ذلك.
    ستقوم هذه الأدوية بتخفيض درجة الحرارة بعد ساعتينمن تناولها بمقدار درجتين إلى ثلاث درجات بمقياس فهرنهيت (درجة إلى درجة ونصفمئوية)، ومن المعروف أن هذه الأدوية لا تقوم بتخفيض الحرارة إلى الدرجة العادية إلاإذا كان ارتفاع درجة الحرارة غير كبير قبل تناولها، سيكون من الضروري الاستمرار فيتكرار جرعات الأدوية لأن درجة الحرارة سترتفع وتنخفض إلى أن تنتهي فترة المرض. إذاكان الطفل نائما لا توقظيه من أجل إعطائه الدواء.
    تنبيه: يجب ألاّ تستخدميالقطارة التي تأتي مع نوع معيّن من خافضات الحرارة مع نوع آخر لأن الجرعات قد تختلفمن دواء لآخر حسب تركيز المادة المخفضة للحرارة فيه.كمية الجرعات المخفضةللحرارة من الأسيتامينوفين: تحتوي معظم أدوية الشراب المخفضة للحرارة على 120ملجم/5 مليلتر من المادة الفعالة - الأسيتامينوفين-، عدا شراب التمبرا فيحتويعلى60ملجم/5 مليلتر، أما النقط فيحتوي المليلتر الواحد منها على 80 ملجم وتعتبرالجرعة المناسبة من 10-15 ملجم لكل كيلوجرام في كل مرة، كل أربع إلى ست ساعات بحدأقصى (إذا اخترت الحد الأعلى من الجرعات - أي 15 ملجم /كجم - فلا ينصح بإعطاء الطفلأكثر من خمس جرعات في اليوم الواحد ). إقرأي النشرة المرفقة لكل دواء أو اتصليبأقرب مركز صحي أو مركز معلومات الأدوية والسموم لمساعدتك.مخفضات الحرارة مندواء الأبوبروفين: إن جميع أنواع الإبوبروفين متوفرة بدون وصفة طبية قومي بإعطاءالطفل الجرعة الصحيحة حسب وزنه كل 6 – 8 ساعات عند اللزوم.
    إن خافضي الحرارةالأسيتامينوفين والأبوبروفين متشابهان في مقدرتهما على خفض درجة الحرارة وسجليهمامن ناحية الأمان متشابهان. هناك ميزة واحدة يزيدها الأبوبروفين على الأسيتامينوفينوهي بقاؤه لفترة أطول (6-8 ساعات بدلا من 4-6 ساعات) لكن يظل الدواء (الأسيتامينوفين) هوالدواء المفضل للتحكم في درجة الحرارة في غالبية الحالات. قديتحسن الأطفال المصابون بمشاكل خاصة تتطلب التحكم في درجة الحرارة لفترات طويلة عنداستخدامهم للأبوبروفين.تجنب استعمال الأسبرين: لقد أوصت الأكاديميةالأمريكية لطب الأطفال بألا يتناول الأطفال (فيما دون الحادية والعشرين عاما)الأسبرين في حالة إصابتهم بالجديري المائي (العنقز) أو الإنفلونزا (أي أعراض نزلاتالبرد أو السعال أو التهاب الحلق). تعتمد هذه التوصية على الدراسات العديدة التيتربط بين الاسبرين ومتلازمة رايز* وهومرض يشبه التهاب الدماغ الحاد. لقد توقف معظمأطباء الأطفال عن استخدام الأسبرين في علاج الحمى الناتجة عن أي مرض.الكمادات: الكمادات عادة غير ضرورية لتخفيض درجة الحرارة. لا تقومي بعملكمادات للطفل إلا إذا أعطي الدواء المخفض للحرارة في البداية. قومي بعمل الكماداتعلى الفور في الحالات الطارئة فقط كضربة الشمس أوالهذيان الحٌمّي أو التشنجاتالحرارية أو ارتفاع درجة الحرارة أكثر من 41.1 درجة مئوية (106 فهرنهيت). فيالحالات الأخرى قومي بعمل الكمادات إذا زادت درجة الحرارة عن "40" ْم فقط وظلت درجةالحرارة مرتفعة عند قياسها بعد (30) دقيقة من تناول الدواء الخافض للحرارة (سواءاسيتامينوفين أو بروفين) وكان الطفل يشعر بالضيق. ما لم يبدأ مفعول الدواء الخافضللحرارة( بإعادة ضبط منظم حرارة الجسم إلى مستوى أدنى) فلن تسبب الكمادات إلاالقشعريرة والارتعاش الذي هو عبارة عن محاولة الجسم رفع درجة حرارته.إذا قمتبعمل كمادات للطفل فاستخدمي الماء الفاتر 29-32 ْم (85-90 ف) [استخدمي ماء أبردقليلا في الحالات الطارئة]. يكون تأثير الكمادات أسرع من غمر الطفل في الماء لذاأجلسي الطفل في حوض مستوى الماء فيه حوالي بوصتين واستمري في وضع الماء على سطحالجلد لأن التبريد ينتج عن تبخر الماء. إذا ارتعش الطفل ارفعي درجة حرارة الماء أوانتظري حتى يظهر أثر الدواء الخافض للحرارة. لا تتوقعي أن تنخفض درجة الحرارة أقلمن 38.3 درجة مئوية. لا تضيفي الكحول إلى الماء فقد يستنشقه الطفل مما يسبب لهالإغماء.راجعي الطبيب على الفور إذا:كان عمر الطفل أقل من ثلاثة أ شهر.أو زادت درجة حرارة الطفل عن 40.6 ْم (105 ف). أو بدا على الطفل المرض والإعياءالشديد.أو راجعي اقرب مركز صحي إذا:كان عمر الطفل ثلاثة إلى ستة أشهر(إلاإذا كانت الحمى ناتجة عن جرعة " الدفتريا والسعال والتينانوس " ).
    كانت درجةالحرارة 40.0 - 40.6 ْم (104-105 ف) خصوصا إذا كان عمر الطفل أقل من سنتين.أصيب الطفل بالحمى لمدة تزيد عن (24) ساعة بدون سبب واضح.أصيب الطفلبالحمى لأكثر من ثلاثة أيام.
    زالت الحمى لمدة تزيد عن (24) ساعة ثم عادت مرةأخرى.
    وسنكمل باقي الامراض عافاكم الله
    التعديل الأخير تم بواسطة easeemat ; 11-21-2006 الساعة 12:23 PM سبب آخر: خطاء كتابة

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Sep 2006
    الدولة
    US,egypt,Lebanon,ksa
    المشاركات
    165

    افتراضي

    موجز موسوعة الأمراض أعراض وعلاج ج3 عافاكم الله الامراض



    الجزء الثالث

    ~*¤ô§ô¤*~الذبحه الصدريه ~*¤ô§ô¤*~

    يعتبر مرض شرايين القلب السبب الأولللموت في الدول المتقدمة، وهو من أكثر الأمراض التي يمكن تجنبها خاصة وأن التدخينونمط الغذاء هما من أهم أسباب هذا المرض.ويقول الدكتور فواز الاخرس يوجد في القلبشريانان أساسيان يخرجان من الشريان الأبهر (الأورطي)، ويغذيان عضلة القلب بالدموالأوكسجين. ويحدث مرض شرايين القلب التاجية عندما يتضيق واحد أو أكثر من هذهالشرايين التاجية نتيجة ترسب الدهون والألياف على جدار الشريان.
    مما يضيق لمعةالشريان، وهذا ما يؤدي إلى نقص كمية الدم والأوكسجين الواردة إلى عضلة القلب، وخاصةأثناء الجهد، حيثتحتاج عضلة القلب إلى مزيد من الأوكسجين. وحين لا يستطيع الشريانالتاجي تأمين كمية كافية من الدم للعضلة القلبية، يشكو القلب من نقص الأوكسجين،وهذا ما يتظاهر بالألم الصدري.
    ويطلق على هذا الألم اسم «الذبحة الصدرية». ويحدثهذا الألم عادة عند القيام بالجهد، ويزول لدى التوقف عن ذلك الجهد. أما إذا انسدالشريان التاجي نتيجة تمزق اللويحة التي ضيقت الشريان، وترسبت خثرة في مكان التمزق،فيطلق على هذه الحالة اسم «جلطة القلب» أو احتشاء العضلة القلبية.
    وعندها يشكوالمريض من ألم شديد في منتصف الصدر يترافق بغثيان وتعرق شديد. وقد يموت جزء من عضلةالقلب، تبعا لمكان الشريانالمسدود.

    التشخيص
    يطلب الطبيب عادة عددا من الفحوصبما فيها تخطيط القلب الكهربائي، واختبار الجهد على السير. كما قد يطلب فحصا للدم،لمعرفة مستوى كولسترول الدم، أو التأكد من عدم وجود فقر الدم. وقد يتطلب الأمرإجراء قسطرة للقلب للتعرف على الشرايين التاجية المتضيقة وشدة التضيق.
    تعالجالنوبة الصدرية بتناول حبة من دواء النيتروغليسرين تحت اللسان، حيث يزول الألم خلالدقائق. ويصف الطبيب علاجا أو أكثر للسيطرة على أعراض الذبحة الصدرية.
    وهناكحالات تستدعي إجراء توسيع للشريان التاجي المتضيق بالبالون، كما أن هناك حالاتتستوجب إجراء عملية وصل شرايين القلب التاجية، وخاصة إذا فشلت العلاجات الدوائية فيالسيطرة على الألم الصدري.
    إذا كنت مدخنا، فعليك التوقف عن التدخين فورا، وإنكنت بدينا خفف وزنك، والتزم بنظام غذائي قليل الدهون، واتبع نشاطا بدنيا منتظما،فإن ذلك كله يمتعك بحياة أكثر سعادة، ويدرأ عنك خطر حدوث جلطة فيالقلب

    ~*¤ô§ô¤*~الصـرع~*¤ô§ô¤*~

    الصرع ... ، (مرض عصبي): إذ أنَّ لهكيان مرضي خاص كغيره من الأمراض العضوية .

    ويحدث منفرداً في أحوال كثيرة .

    والصرع ...، (عرض مرضي ) : لأنه يشاهد بين أعراض كثير من الأمراض العضوية .

    ويزول بشفاء ذلك المرض .

    والصرع ...، (مرض عقلي ): لأنـه يصيبالدماغ ... ولكن ماهية هذه الإصابة لا تزال غير معروفة تماماً . ويحدث كذهان عقلي (نُفاس ).

    -
    وفي موضوعنا هنا يهمنا الاعتباران الأول والثاني ، ولذلك أوردناهذا المرض في الفصل الخاص بـ(الأعراض العصبية) ، وسنتحدث عنه في نفس الوقت كمرضعصبي مستقل ، إذ أنَّ حوادثه في بلدنا ليست قليلة.

    التعريف : الصرع ؛ مرضعصبي يتميز بنوبات من فقدان الوعي ترافقها اختلاطات متعممة . وتستمر النوبة فترةقصيرة ثم تزول . أم الفاصلة بين نوبة وأخرى فقد تكون بضعة أشهر في الحالات الخفيفة ، بينما يمكن أنَّ تحدث النوبة بضع مرات في اليوم الواحد وذلك في الحالات الشديدة .

    الأسـباب :
    للصـرع أسباب وراثية وأسباب مكتسبة .
    (
    أ) الأسباب الوراثية: إنَّ للوراثة علاقة أكيدة بهذا المرض ، ويمكن أنَّتكون هي السبب في كل حادثة لا يكتشف فيها إصابة عضوية في الدماغ .

    (
    ب)الأسباب المكتسبة:
    ويقصد بها الأسباب غير الوراثية التي يكتسبها المريض مـنالعوامل المرضية المختلفة . وهي أسباب كثيرة ... أهمها :
    1-
    التشـوهـاتالخلقـية فـي الجمـلـة العصـبيـة المـركـزيـــة ؛ مـثـل اسـتسـقـاء الـرأس ،ويُسـمى (Hydrocephalus ) .

    2-
    بعض أمراض الدماغ ؛ كالخراج الدماغي ،والأورام الدماغية ، والتهابات الدماغ ، وكسور الجمجمة التي تؤثر على الدماغ .

    3-
    بعض الأمراض العامة ؛ مثل اليوريمية ، والتسمم بالكحول أو بغاز الفحم ،والحميات الحادة في الأطفال ، ومضاعفات تصلب الشرايين (ارتفاع الضغط والنزف الدماغيوالصمة الدماغية ).

    4-
    بعض الأدوية لها علاقة في إحداث الصرع إذا أعطيتبمقادير كبيرة ، مثل السلفاثايازول ، والستركنين ، والادرينالين ، والكافور ...

    الأشكال والأعراض قبل أنَْ تحدث نوبة الصرع ، تسبقها حالة مخبرة - تخبرالمريض عن قدوم النوبة - تسمى (النسمة Aura. ) . وتتجلى مظاهرها بأشكال عديدة منالاضطرابات الحسية ، كأن يشم المريض رائحة خاصة أو يسمع أصواتاً غريبة أو يرىأشكالا أو أشباحاً خاصة أو يشعر بطعم غريب في فمه ... وأحياناً تكون بشكل حس مزعجفي إحدى مناطق البدن ، أو بشكل نفخة كالريح - ومنه تسميتها بالنسمة - . وعليه يمكنتعريف النسمة بأنها الاضطرابات الحسية التي تتقدم نوبة الصرع والتي تـنبيء عن قربظهور النوبة المفاجئ .

    اشكال الصرع
    إن للصرع أشـكالاًعـديدة ، أهمها :

    أولاً - الصـرع الكبير :
    قد تكون النسمة في هذا الشكل غيرموجودة أحياناً ، وتمر حوادثه بثلاث مراحل ؛ فقدان الوعي ، والإرتجاجات ، وعودةالوعي .
    يبدأ فقدان الوعي فجأة ويرافقه فقدان الحركة ، فيسقط المريض بشكلتشنجي ويظهر الزبد على الفم ، وقد يعض المريض لسانه كما قد يتبول أو يتغوط . وتستمرهذه المرحلة حوالي الدقيقة الواحدة .

    وأخيرا تبدأ فترة الهدوء فيصبح التنفسعميقاً ويعود الوعي تدريجيـاً ... وتنتهـي النوبـة . وعندما يصحو المريض يكون فيحالة ذهول ولا يذكر شيئاً مما جرى .. ولكنه يشعر بصداع شديد يدفعه للنوم العميق ،ليستفيق بعدها وقد عاد طبيعياً . وبعض المرضى يستطيع أنَّ يعود إلى أعمالهالاعتيادية بعد انتهاء النوبة مباشرة .

    ثانيـاً: الصرع الـدائم :
    وفيهذا الشكل تتعاقب النوبات بصورة مستمرة دون فاصلة ، فيبقى المريض فاقداً وعيه بشكلدائم مع حدوث نوبات اختلاجية بين حين وآخر ولهذا فإن المريض قد يموت نتيجة للجهدالعضلي العصبي الدماغي . وعليه فإن هذا الشكل من الصرع شديد الخطورة ويستوجبالإسراع في المعالجة ونشير إلى أنَّ الحرارة ترتفع فيه كثيراً.

    ثالثاً -الصرع الجزئي :
    يسمى أيضاً (صرع جاكسون )، وتكونالنسمة فيه واضحة ويتبعها ذهول واضطراب في الذاكرة دون أنَّ يفقد المريض وعيه ،وتظهر اختلاجات وتشنجات عضلية في موضع واحد من الجسم فقط ، ثم تنتشر إلى الأقسامالمجاورة .

    رابعاً - الصرع الصغير :
    ويدعى كذلك (الغياب الصرعي )والنسمة فيه قد تكون مفقودة ، وهي إنْ ظهرت كانت خفيفة . ويتميز هذا الشكل باضطراببسيط في الوعي لعدة ثوان فقط ثم يعود المريض طبيعياً رأسا . وهكذا فإن الصرع الصغيريختلف عن الأشكال السابقة بعدم فقدان الوعي وعدم ظهور الاختلاجات . وقد تحدث هذهالنوبة دون أنَّ يشعر بها أحد ولا تؤثر على سير عمل المريض . فمثلاً يكون المريضواقفاً بين رفقائه وهو يتكلم في موضوع مهم ، وفجأة يتوقف عن الكلام بضع ثوان ، يعودبعدها لتكملة حديثه طبيعياً ... وقد يلاحظ عليه لشحوب الوجه أثناء توقف الكلام .

    إنَّ الصرع الصغير يبدأ عادة منذ الطفولة ويستمر حتى دور المراهقة وعند ذلكإما أنَّ يشفى أو أنَّ يتحول إلى الصرع الكبير .

    المعالجـة : قد يبقىالمصاب سنوات ، في مأمن من حدوث النوبة ما دام مستمراً على تعاطي الدواء ، فإذاقطعه ... أصبح مهدداً بحدوثها في أي وقت كان . ويتبين من هذا أنَّ الصرع ليس لهمعالجة شافية قطعية . ويمكن اختصار ما يمكن قوله في المعالجة ؛ بالنقاط التالية:
    1-
    إنَّ المعالجة السببية هي المعالجة الأساسية في حالة معرفة السبب ، ولكناكتشاف السبب ليس بالأمر اليسير .

    2-
    والأدوية المفيدة في الصرع كثيرة ،ولكل منها استطباتاته الخاصة بحسب الأشكال السريرية المختلفة للمرض .

    3-
    يوصى المريض بتغيير وظيفته أو صنعته إنَّ كان فيها خطر على حـياته عـندحـدوث النوبة ، كأن يتجنب قيادة السيارات أو الاقتراب من المكائن الضخمة أو الوقوفعلى المرتفعات عند مزاولة أعمال البناء أو الهندسية ... وماشـابه .

    4-
    أماعند حدوث النوبة؛ فإن كل ما يمكن أنَّ يُجرى للمريض ؛ هي الأمور التي سنأتي علىذكرها عند التحدث عن التمريض .

    التمـريـض :
    لا حاجة للمريض بدخولالمستشفى إلا في الحالات الخطرة ، كما في الصرع الدائم مثلاً أو في الحالات التيتتكرر فيها النوبات بفترات قصيرة يتعذر معها إسعافه في كل مرة . وعند ذلك يكونبحاجة إلى تمريض خاص .
    ونبحث تمريض المصروعين في حالتين ؛ حالة النوبة وحالةالراحة :
    (
    أ) في حالة النوبة:
    إنَّ الأمور التي سنذكرها هنا ليست خاصةبالممرضة وحدها ، بل إنها من الأمور التي يمكن تطبيقها على المريض في بيته ، ولذلكفهي تهم أهل المريض أيضاً أو الأشخاص الذين هم بتماس معه .
    وإن إسعاف المريضأثناء نوبة الصرع لا يتطلب أكثر من :
    1-
    وضع قطعة قماش أو قطعة خشب بين الفكينلمحافظة اللسان من العض الشديد .

    2-
    بذل الجهد لمنع الاختناق بمفرزات الفموالبلعوم (وخاصة عند الأطفال ) وذلك بإزالة هذه المفرزات جهد الإمكان أو إمالةالرأس جانباً على الأقل .

    3-
    محافظة المريض لكي لا يتعرض للاصطدام بشيءيؤذيه أثناء الارتجاج .

    4-
    إبقائه في مكانه على هذا الوضع إلى أنْ تنتهيالنوبة تلقائياً.

    هـذا ... وعلى الممرضة أنَّ تقدم للطبيب معلومات كافية عنالنوبة ، تشمل : وقت حدوث النوبة ، ومدتها ، والمكان الذي حدثت فيه ، مع وصف كاملللنوبة نفسها ؛ من ناحية كيفية حدوثها ، ونوع الاختلاجات وشدتها ، وخروج الزبد ،وما إذا كان قد رافقها قيء أو عض اللسان ، أو أنَّ المريض قد تبول أثناء النوبة .

    -
    وهذه المعلومات ضرورية كذلك بالنسبة للمرضى غير الراقدين في المستشفى ،ومن واجب ذوي المريض تسجيلها وعرضها على الطبيب المعالج.
    (
    ب) حالة الراحـة:
    ويُقصد بحالة الراحـة ؛ الفترات بين النوبات . وخلالها يُستحسن أنَّ يقضيالمريض وقته بأعمال خفيفة يتلهى بها ، كأن يساعد في توزيع الطعام على مرضى الردهةمثلاً أو يساعد المرضى في الأعمال البسيطة . وأثناء ذلك يجب أنَّ يبقى بعيداً عنالأماكن الخطرة ، التي يصاب فيها بأذى إنَّ حدثت له نوبة فجأةً ، فيلزم أنْ لايقترب مثلاً من مواقد النار أو الأجهزة الكهربائية أو الدرج أو غيرها . وإضافة إلىما سبق فعلى الممرضة أنْ تنتبه إلى إعطائه الأدوية الموصوفة له مواعيدها المحـددة .

    ~*¤ô§ô¤*~الذئبة الحمراء ~*¤ô§ô¤*~

    وينقسم إلى أنواع منها المزمنوالحاد
    -
    الذئبة الحمراء المزمنة.
    تصيب الجلد فقط حيث تظهر الأعراض على هيئةبقع حمراء محددة على الخدين أو الأنف غالبا أو كليهما معا وتكون مغطاة بقشور صغيرةرقيقة ملتصقة بها وقد تظهر عليها بعض الشعيرات الدموية وتستمر الإصابة فى الانتشارالبطيء لعدة شهور أو سنوات ثم تلتئم فى الوسط محدثة ندبة رقيقة.

    -
    الذئبةالحمراء الحادة.تصيب الأعضاء الداخلية بالإضافة إلى الجلد وتظهر على هيئة بقع حمراءحادة متورمة على الوجه والجسم واليدين وتمتد البقع المتجاورة وتتشابك مع ظهور بقعجديدة فى أماكن أخرى من الجلد ويشكو المريض من زيادة الحساسية للشمس إذ يحمر الجلدبعد تعرضه للشمس لفترة قصيرة
    ويصيب النوع الحاد الإناث أكثر من الذكور خاصة فىالعقدين الثانى والثالث من العمر ويصحب هذا النوع ارتفاع فى درجة الحرارة وآلام فىالمفاصل كما تظهر أعراض أخرى على الجلد مثل الذئبة الحمراء المزمنة وإصابة الأوعيةالدموية الصغيرة مع ظهور نزيف تحت الجلد والتهاب الأوعية الدموية بأطراف الأصابعإضافة إلى سقوط الشعر
    كما أن هذا النوع من المرض قد يصيب أيضا الأعضاء الداخليةمسببا واحدا أو أكثر من الأعراض التالية
    -
    إصابة القلب وأغشيته وصماماته.
    -
    إصابة الرئتين والغشاء البلورى.
    -
    إصابة الكليتين مع ظهور زلال فى البول.
    -
    أنيميا ونقص فى كرات الدم الحمراء والبيضاء وصفائح الدم وزيادة فى سرعةالترسيب.
    -
    إصابة الجهاز العصبى مما قد يتسبب فى حدوث اضطرابات نفسية أو خلل فىالاتزان أو شلل.
    وإذا ترك المريض دون علاج فإنه عادة ما يتوفى فى ظرف أسابيع أوشهور قليلة نتيجة التهاب رئوي حاد أو فشل فى وظائف الكليتين والتسممبالبولينا

    أسباب المرض:
    هذا المرض يحدث نتيجة لنوع خاص من المناعة ضدالذاتية حيث يتحفز الجهاز المناعى فى الجسم ويفرز مضادات لأنوية الخلايا ومضاداتلحمض الريبوز النووى منزوع الأكسجين مما يؤدى إلى تدمير الكثير من الأنسجة فىالجسم
    وما زالت الأسباب المؤدية لحفز جهاز المناعة هذا غير معروفة ولكن عاملالوراثة يلعب دورا والتعرض للشمس قد يزيد منحدوثه.

    العلاج:
    * النوع المزمن.
    -
    يعالج بواسطةأقراص ضد الملايا مثل الكلوركين وهى تقى الجلد من التأثير الضار للشمس والأشعة فوقالبنفسجية.
    -
    ضرورة تجنب التعرض للشمس ووضع مراهم لوقاية الجلد من تأثيرها.
    -
    مركبات الكورتيزون موضعيا.
    *
    النوع الحاد.
    -
    راحة تامة فى السرير فى حجرةمظلمة بعيدة عن الضوء القوى والضوضاء.
    -
    مركبات الكورتيزون بجرعات كبيرة كوسيلةلإنقاذ حياة المريض حتى يجتاز المرحلة الخطيرة مع ملاحظته أثناء تعاطى هذه المركباتثم تقلل الجرعة بعد ذلك تدريجيا.
    -
    قد يحتاج المريض إلى عمليات نقل دم بكمياتقليلة على فترات متقاربة.
    -
    المقويات العامة والفيتامينات وغذاء خفيف يحتوى علىالعناصر الغذائية الكافية.


    ~*¤ô§ô¤*~الأكزيما.. الحساسية المفرطة ...!! ~*¤ô§ô¤*~

    هذا الإلتهاب ، المعروف عامة باسمالأكزيما ، هو نوع من السقم الجلدي المزمن يميزه طفح مصحوب بقشور جلدية وحكة .الأشخاص المصابون بالأكزيما يكون غالبا في عائلتهم من أصيب بمرض الحساسية من نوعالربو أوحمى القش أو الأكزيما .

    أسماء أخرى لهذا الإلتهاب

    أكزيماالأطفال ؛ الأكزيما الوراثية ؛ إلتهاب جلدي ؛ حساسية مفرطة .

    الأسبابوالإصابة وعوامل الخطورة
    تنتشر الأكزيما أكثر ما تنتشر بينالأطفال ، ويشفى على الأقل نصف الحالات ببلوغ الطفل 36 شهرا من العمر .أما بالنسبةللكبار فيكون هذا المرض مزمنا أو تظل الإصابة تعاود المريض .

    تحدث في الجلدردة فعل للحساسية الشديدة (تشبه الحساسية العادية) ، فتسبب التهابات مزمنة .والالتهاب يسبب للجلد الحكة والتقشير . يصبح الجلد سميكا بسبب تهيج الجلد المزمنوالحكة .

    التعرض للعوامل البيئية المثيرة للحساسية قد تزيد حدة الأعراض ،وكذلك جفاف الجلد والتعرض للماء والتغييرات الجوية والضغط النفسي .

    الأعراض ·
    حكة شديدة
    ·
    نفط ينزّ منه سائلويتقشر .
    إحمرار الجلد أو التهابه حول النفط.
    ·
    طفح جلدي :

    o
    فيالأطفال الذين تقل أعمارهم عن سنتين ، تبدأ الإصابة بتسلخات الجلد في الوجنتين أوالكوعين أو الركبتين .
    o
    في الكبار ، يصيب الطفح عادة السطح الداخلي للركبتينوالكوعين .
    ·
    المناطق المصابة تكون جافة وقاسية.
    o
    يختلف لونها عن لون عناللون الطبيعي فيكون إما أغمق أو أفتح .
    o
    تظهر الإصابة عادة في الجزء الداخليمن الكوع أو في الجزء الخلفي من الركبة .
    ·
    تسلخات في الجلد بسبب الحكة .

    ~*¤ô§ô¤*~· إفرازات / نزيف من الأذن .~*¤ô§ô¤*~
    الأعراضوالفحوصات
    يرتكز التشخيص عادة بصورة رئيسيةعلى مظهر الجلد وتاريخ المصاب وتاريخ عائلته . يجب أن يقوم الطبيب بفحص التسلخاتللتأكد من وجود أو عدم وجود أسباب أخرى . قد يستدعي الأمر إجراء تحليل مخبري لعينةمن التسلخات لإتمام التشخيص ، إلا أن ذلك ليس دائما ضروريا .

    الــعــلاج
    يجب الطبيب لتشخيص حالات الأكزيمالصعوبة تمييزها عن الإصابات الجلدية الأخرى . يجب أن يشرف الطبيب على العلاج .يختلف العلاج تبعا لمظهر / مرحلة الإصابة : إصابة حادة تفرز سائل ، تسلخات جافةتتقشر ، جفاف الجلد مزمن ، وسماكة الجلد . كل حالة من هذه الحالات لها علاج يختلفعن الأخرى . يجب تجنب كل ما يزيد حدة الأعراض ، بما في ذلك الأطعمة التي تسببالحساسية والمواد التي تثير الحساسية ، مثل الصوف واللانولين .
    جفاف الجلد عادةيزيد حدة الإصابة . يجب التقليل من استعمال الصابون قدر المستطاع أثناء الاغتسالوالتغسيل. من المهم وضع الكريم المرطب على الجلد وهو لازال رطبا بعدالاستحمام.تغيرات درجة الحرارة والضغط النفسي قد يسببان التعرق فتسوء الحالة .
    معالجة التسلخات التي تفرز سائل تشمل مسكنات ترطيب ، صابون خفيف ، أو ضماداتمبتلة . لوسيون خفيف ضد الحكة أو مرهم موضعي خفيف المفعول قد يفيد في تسكين الحالاتغير الحادة أو المواضع المشرفة على الشفاء أو المواضع الجافة الـمـتـقـشـرة .
    يمكن معالجة المواضع التي يكون جلدها سميكا بمرهم أو كريم يحتوي على مركبالقطران .، والكوستيرويد (معتدل إلى قوي الفعالية) ومكونات تزيت الجلد وتطريه . قديوصف استعمل الكوستيرويد بانتظام لتخفيف الإلتهاب في الحالات الحادة . أحدث علاجللأكزيما هو نوع جديد من أدوية الجلد يسمى مرهم التعديل المناعي . هذه الأدوية كلهاخالية من الستيرويد ، وأكثرها انتشارا هو التاك والأسكومسين . تدل الدراسات أن نسبةنجاح هذه العلاجات تزيد على 80 % .

    التوقعات (التكهنات بعواقبالمرض)
    الأكزيما حالة مزمنة ، إلا أنه يمكن السيطرة عليها بالعلاج وتجنب العواملالتي تؤثر عليها .
    المضاعفات
    *
    التهابات جرثومية ثانوية في الجلد .
    *
    تكوّن ندبة مستدية .
    راجع الطبيب إذا لم تستجب الإصابة للمراهم المرطبة ولتجنبمثيرات الحساسية، أو إذا ساءت الأعراض وكان العلاج غير فعّال ، أو إذا ظهرت علاماتتدل على حدوث الإلتهاب (مثل الحمى واحمرار موضع الإصابة والألم ) .

    الــوقـايـة
    بينت الدراسات أن احتمال إصابةالأطفال الذين ترضعهم أمهاتهم بالأكزيما أقل من غيرهم ، لا سيما عندما تكون الأم قدتجنبت تناول حليب البقر . الأطعمة الأخرى التي يجب تجنبها هي البيض والسمك والفولالسوداني والصويا .

    يبدو أن الأكزيما مرض وراثيّ . قد يكونمن المفيد فيبعض الحالات السيطرة على الضغط النفسي والغضب والقلقوالاكتئاب.

    ~*¤ô§ô¤*~الدفتريا ~*¤ô§ô¤*~
    تعريف
    الدفتريا هو مرض بكتيريخطير يصيب عادة اللوزتين، الحلق، الأنف أو البشرة.

    تنتشر الدفتريا بشكل أكبرفي الأماكن المزدحمة سكنياً، وأيضاً بالنسبة للأطفال غير المطعمين ضد الدفترياوخاصة من هم دون سن 15عاماً أكثر عرضة للإصابة. ويظهر المرض أيضاً بين البالغين غيرالمطعمين وتكون أعراضه أكثر شدة عندهم.

    *
    كيف تنتشر الدفتريا:ينتشر مرضالدفتريا عن طريق ملامسة أية إفرازات خارجية من الشخص المصاب مثل: إفرازات الأنف،الحلق، الجلد أو العين.

    *
    أعراض الدفتريا:- هناك نوعان من مرضالدفتريا:
    -
    يصيب النوع الأول: الأنف والحلق.
    -
    أما النوع الثاني: فيصيبالبشرة.
    الأعراض: ظهور قرح في الحلق، ارتفاع بسيط في درجة الحرارة وتضخم فيالغدة الليمفاوية الموجودة في الرقبة.
    بالنسبة لإصابات البشرة فتكون مؤلمة بشكلأكبر ويحدث تضخم وإحمرار في لون البشرة.

    *
    متى تظهر أعراض الدفتريا:تظهرالأعراض غالباً بين 2- 4 أيام بعد حدوث الإصابة وتستمر لفترة 1- 6 أيام.
    -
    متىيكون الشخص المصاب سبباً فى إصابة شخص آخر سليم؟
    الشخص المصاب بالدفتريا والذيلم يتم علاجه بعد، يكون عرضة لإصابة غيره من يوم إصابته وحتى أسبوعين. وفي حالاتنادرة تصل فترة الإصابة إلي أربعة أسابيع.
    إذا تم علاج الشخص المصاب بشكل سليموعن طريق مضاد حيوي ملائم تقل هذه الفترة إلي أقل من أربعة أيام.
    حدوث إصابةسابقة بالدفتريا لا تعطي الشخص المناعة الكافية لعدم الإصابة مرة أخرى.

    *
    تطعيمات الدفتريا:يتم دمج تطعيمات الدفتريا مع تطعيم التيتانوس والسعال الديكي وذلكلتكوين تطعيم ثلاثي والمعروف (DTP).
    يتم إعطاء هذا التطعيم في سن شهرين وأربعوستة أشهر، وما بين الشهر 12 – 15 من العمر ثم بعد ذلك ما بين 4 – 6 سنوات.
    يتمإعطاء مجموعة التطعيمات الثلاثية (السعال الديكي والدفتريا والتيتانوس) كل 10سنوات.

    *
    علاج الدفتريا:يتم علاج الدفتريا عن طريق بعض المضادات الحيويةالخاصة مثل البنسلين.
    تحدث مضاعفات خطيرة في حالة عدم العلاج من الدفتريا وتتضمنحدوث شلل، هبوط في القلب أو خلل في الدورة الدموية.
    تحدث حالات الوفاة منالدفتريا نتيجة عدم العلاج في حوالي 5 – 10% من الحالات.

    *
    الوقاية منالدفتريا:يمكن الوقاية من الإصابة بمرض الدفتريا عن طريق اتخاذ إجراءات حماية جهازالمناعة وذلك من خلال التطعيم ضد المرض.
    ويحد أيضاً علاج الحالات المصابة منانتشار المرض بشكل كبير.

    ~*¤ô§ô¤*~مرضى السكر ~*¤ô§ô¤*~

    أعراض مرضالسكر
    داء السكر من الأمراض الشائعة بينالناس ،وتصل نسبة الإصابة به إلى حوالي 4% من البشر عند معظم الشعوب ، وهو مرض نادرالحدوث في الأطفال حديثي الولادة ، ولكن تزيد نسبة حدوثه بالتدريج حتى سن البلوغ ،وهو ما يسمى بسكر الأطفال ، أو بسكر المراهقين أو النوع الأول من السكر ، ويقلحدوثه حول سن الثلاثين ، ثم يعود إلى الظهور بعد سن الأربعين فيما يسمى بسكر متوسطيالعمر أو النوع الثاني من السكر.
    وقد يحدث اكتشاف مرض السكر في شخص ما ، أمانتيجة لأعراض معروفة ومشهورة مثل :
    فقدان الوزن
    زيادة العطش
    كثرة البول
    وأما لأسباب غير مباشرة بسبب حدوث مضاعفات في بعض الأجهزة العضوية
    كتدهورالنظر باستمرار
    العنة الشديدة
    الالتهابات الجلدية العنيفة
    وغير ذلك منالأعراض.

    وقد يكتشف السكر مصادفة أثناء تحليل البول أو الدم لسبب آخر بعيدتماماً عن مرض السكر أما بالنسبة لأعراض داء السكر فهي تختلف في الصغار عنالكبار.

    أعراض داء السكر في الصغار النوع الأول من داء السكر :
    في معظمالحالات يصاب الطفل أو المراهق في مدى أسبوع أو أسبوعين - بأعراض ظاهرة وواضحةتتمثل في :
    تبول مستمر
    وشرب الماء بنهم
    فقدان واضح في الوزن
    هبوطشديد
    ثم عدم انتباه في المدرسة
    سرعة التهيج والتوتر
    ثم شغف شديد بتناولالحلويات والسكريات

    وإذا لم يلاحظ أهل الطفل ذلك لمعالجته فقد تزداد الحالةخطورة فيصاب بقيء عنيف ومستمر ثم جفاف مطرد وتشنجات عصبية وقد ينتهي الأمر بحدوثغيبوبة سكرية قد لا تحمد عقباها.

    ولذا فإن اكتشاف المرض بسرعة هو الفارق بينالحياة والموت ، والوعي الكامل هو العامل الأساسي في سرعة التشخيص، والتشخيص سريعوسهل بمجرد تحليل الدم لمعرفة نسبة السكر فيه ، كما إن العلاج ناجح وفعال ومباشرباستعمال الأنسولين والتحسن يكاد يشبه المعجزة بعد استعمال الأنسولين الذي يعيشعليه طوال حياته - حياة طبيعية عادية.

    أعراض داء السكر في الكبار (النوعالثاني من السكر)

    نعني بداء سكري الكبار هو الذي يصيب الإنسان عادة بعد سنالخامسة والثلاثين وهذا النوع غالباً ما يكون وراثياً ، وتظهر أعراضه بعد فترةطويلة وبصورة تدريجية ، ولا يحدث فيه التأرجح السريع في معدل سكر الدم ، كما فيالنوع الذي يصيب الصغار.

    وهناك عدة ملاحظات قد تلفت النظر في سرعة التشخيصهي :

    السمنة المفرطة + تاريخ وراثي.

    فإذا حدثت أعراض مشهورة مثل :

    التبول بكثرة ، شرب الماء بكثرة والإقبال بشدة على الأكل وخاصة السكرياتفإن احتمال الإصابة بالمرض يصبح شبه حقيقة ، والتحليل يؤكد التشخيص.

    أعراضأخرى :

    الأمر الأكثر احتمالاً هو ألا تحدث الأعراض المشهورة السابق ذكرها أوأنها تحدث بشكل يسير لا يلفت النظر ، ولكن قد تحدث أعراض أخرى في أماكن أخرى منالجسم يمكن تحديد معالمها بآلاتي :

    التهاب واضح مع حكة شبه مستمرة في الجهازالتناسلي خاصة في المرأة.

    التهابات جلدية شديدة مثل : الدمامل المستمرة ،أو خراريج باللثة ، أو التهاب مستمر في الأذن الوسطي ، أو التهاب لا يندمل فيالأظافر وحول أطراف الأصابع ، أو حرقان والتهابات أعنف في الزائدة الدودية أوالمرارة ، وأحياناً بالرئتين والصدر ، ومنها الدرن الرئوي.

    أعراض في النظروذلك لان العيون من أكثر الأعضاء تأثراً بالسكر ، ويختلف تأثير المرض على العيناختلافاً كبيراً ما بين ظهور دمامل صغيرة الأجفان وضعف النظر الشديد المطرد ، وقديلاحظ أنه لا يرى بوضوح كالمعتاد أو أن النظارة الطبية لم تعد تلائمه وتحتاج إلىالتغيير باستمرار وفي فترات متقاربة.

    مضاعفات وأعراض في الشرايين إذ أنهناك تلازماً مؤكدا بين السكر وتصلب الشرايين وقد يعجل السكر بحدوث تصلب الشرايينبحيث تظهر أعراض خطيرة في سن مبكرة على غير العادة كالذبحة الصدرية أو الجلطة فيالشريان التاجي أو يحدث التصلب في شرايين المخ أو الكلى ، وكل هذه الأمور منالخطورة بمكان ، وعلى الرغم من قسوة هذه الأعراض وخطورتها ألان أن العلاج السليميقضي عليها تماماً.

    أعراض تناسلية وجنسية - فالسكر أحياناً - يؤدي إلى حدوثإجهاض متكرر في السيدات الحوامل كما أن احتمال تشوهات الجنين الخلفية تزيد بوضوح معمرض السكر وولادة جنين ميت أو معروف فيمن أصيبت بالسكر وأهملت علاجه.

    آلامبالأطراف ، فمن المعروف أن التهابات الأعصاب الطرفية من مضاعفات وأعراض مرض السكر ،ويختلف الإحساس بها من شخص إلى أخر ، ومن أشهر هذه الأعراض الإحساس بحرقان ولسعة فيالأطراف ، أو الإحساس ببرودة أو سخونة شديدة ، وقد يصحب إحساس بوخزات مؤلمة أوانعدام الإحساس بالأطراف تماماً ، كما أن من التهاب الأعصاب الداخلية في الجسم قديحدث إمساك وإسهال متكرر ، أو نوبات عنيفة من الإسهال أو هبوط مفاجئ ومتكرر في ضغطالدم.

    أعراض خاصة بالجلد كالدمامل والخراريج والالتهابات الفطرية بينالأصابع أو تحت الإبطين وبين الفخذين ، وغير ذلك من الالتهابات الشديدة والعميقة.

    وعلى الرغم من كل هذه الأعراض المختلفة والمتباينة لداء السكر إلا أنه منالأمراض البسيطة إذا أحسن المريض - بالتعاون مع طبيبه المختص - اتباع نظام الغذاءوالعلاج والنشاط البدني ، وفي المقابل فإن السكر هو من اخطر الأمراض إذا أهملعلاجه.

    ~*¤ô§ô¤*~سكرالحمل~*¤ô§ô¤*~

    يعتبر الحمل المصاحب بمرض السكر منأنواع الحمل ذات الخطورة حيث إن عدم الممكن في منسوب السكر في دم الام يؤثر تأثيراسلبيا ليس فقط على صحة وحياة الام بل وعلى صحة وحياة الجنين وكذلك الام والمولودفيما بعد, وينقسم الحمل المصاحب بمرض السكري الى نوعين رئيسيين

    الاول هوحدوث الحمل في وجود مرض السكري عند الام

    والثاني هو الذي يظهر فيه مرضالسكري ولأول مرة اثناء فترة الحمل وبخاصة النصف الثاني منه

    وفي الحملالطبيعي يتحول الغذاء الى خدمة الجنين وذلك بتوفير سكر الجلوكوز والاحماض الامينيةبالدم, ويتم هذا عن طريق هرمونات الحمل التي تفرزها المشيمة وتضاد عمل الانسولينالذي يفرز من غدة البنكرياس, فاذا فرضنا ان هناك خللا بسيطا في عمل البنكرياس فإنافراز الانسولين اثناء فترة الحمل لن يكون كافيا ليضاد عمل هرمون الحمل مما ينتجعنه ارتفاع في معدل الجلوكوز بالدم ويسبب مرض الحمل السكري, وحولانتشار الحملالسكري يتراوح بين 3 الى 12% بين الحوامل ويختلف من بلد الى آخر وكذلك بين مواطنيالبلد الواحد وذلك حسب اصل المنشأ, وقد يمر الحمل السكري بدون اي اعراض مرضية مثلمالمرض السكري ولكنه اذا تم اكتشافه مبكرا فسوف يؤدي الى كبر حجم الجنين مع احتمالزيادة السوائل الامينوي داخل الرحم مما قد ينتج عنه تعثر في الولادة وتعريض الاموالجنين او كليهما للمخاطر ولا تتمثل المخاطر في الولادة فحسب ولكنه قد يتوفىالجنين داخل الرحم او يصير للمولود هبوط حاد في السكر بعد ولادته مباشرة وقد يستمراصابة الام بداء السكري بعد الولادة لذا فان الكشف المبكر عن هذا المرض مهم جدالتفادي المخاطر ويتم ذلك بين الاسبوع الرابع والعشرين والثامن والعشرين من الحملبطرق طبية خاصة

    وعلاج ارتفاع السكر مع الحمل يعتمدعلى
    الحمية الغذائية اعتمادا اساسيا
    وكذلك تساعد التمرينات الخاصة بالحمل
    وقد تحتاج بعض الحالات الى استخدامابر الانسولين
    ويتم ذلك العلاج في مراكز متخصصة حيث يتم التعاون فيها بين طبيبالولادة وطبيب الغدد واخصائية التغذية والمشرفة الصحية حيث إن لكل منهم دورا فعالاومهما ومكملا للآخر فطبيب الولادة يقوم بالكشف الدوري على الام والتأكد من صحتهاوصحة الجنين ويقوم بتحديد موعد طريقة الولادة, وطبيب الغدد الصماء يقوم بتحديدجرعات الانسولين ويتأكد من عدم وجود مضايقات مرضية بالنسبة للأم واخصائية التغذيةتحدد الحمية الغذائية المناسبة بما لا يتعارض مع صحة الام ونمو الجنين, والمشرفةالصحية تقوم بتدريب الام على تحليل السكر واخذ ابر الانسولين وتدوين كل ذلك بالكتيبالخاص.

    اما بعد الولادة فان حوالي 30% من الامهات قد يستمر معهم مرض السكريولذا ينصح مرضى الحمل السكري بالاستمرار في الحمية للتقليل من نسبة اصابتهم بمرضالسكري, اما بالنسبة للامهات اللاتي تم علاجهن بالانسولين في فترة الحمل فيختفياحتياجهن للانسولين بعد الولادة وتكون الحمية الغذائية كافية وفي كل الاحوال يجبالكشف على المولود مباشرة من قبل طبيب اطفال حديثي الولادة لعمل الفحوصات اللازمةوالتأكد من سلامة المولود وباتباع طريقة العلاج التي ذكرت من قبل فإن نسبة المخاطرللام والمولود بالحمل السكري تكون مثلها مثل الحمل الطبيعي باذن الله.

    نصائح لمرضى السكر
    احتفل العالم بأسره في شهر نوفمبرالماضي الموافق لشهر رجب 1419ه بأسبوع التوعية بمرض السكر, وقد كانت المملكة إحدىدول العالم التي شاركت بهذا الاسبوع للتعريف بما يمثله هذا المرض من خطر كبيرومشاكل لا حدود لها, ويقدر عدد المصابين بهذا الداء في العالم اليوم بما يزيد علىالمائتي مليون 200 مليون شخص, وهو عدد مرشح للزيادة وبنسبة كبيرة في السنينالقادمة.
    والسكري له آثار سيئة صحيا واجتماعيا واقتصاديا, فآثاره الصحية المدمرةتشمل كل أعضاء الجسم بلا استثناء وبخاصة القلب والكليتان وشبكية العين والأعصابالمركزية والطرفية.
    فعلى صعيد القلب والأوعية الدموية يؤدي السكر الى إقفالالأوعية الدموية في سائر أنحاء الجسم ومنها شرايين القلب مما يؤدي الى الاصابةبجلطات القلب مما قد يؤدي الى الوفاة, وإقفال الشرايين الطرفية في القدمين مثلايجعل من الصعوبة بمكان التئام أي جروح او تقرحات قد تحدث في القدمين وذلك لعدم وصولالدم بصورة كافية الى هذه الجروح.
    وكونها عرضة للاصابة بالالتهابات البكتيريةوالفطرية وقد يؤدي ذلك الى الاضطرار لبتر الاصابع او القدمين في حالة تطور الحالةالى الاصابة بالغرغرينا, ويعتبر السكري السبب رقم واحد لبتر الأطراف غير الناتج عنالإصابة بحوادث السيارات او غيرها من الحوادث.
    وكذلك فإن السكري هو السبب الأولفي الاصابة بالفشل الكلوي ويكفي الاطلاع على إحدى وحدات غسيل الكلى في أي مستشفىللتأكد من ذلك, اضافة لذلك فإن هذا المرض هو سبب رئيسي من أسباب الاصابة بالعمى لماله من تأثير سيىء على شبكية العين قد ينتج عنه حدوث نزيف في العين وانفصامالشبكية.
    والسكري داء مكلف جدا على الصعيد الاقتصادي فمريض السكري يحتاج الىمتابعة دائمة وزيارات متكررة للعيادات ومراكز العناية بالسكر، ويحتاج الى أجهزةقياس للسكر، وأدوية مختلفة لعلاج المرض او علاج ما قد ينتج عنه وما قد يصاحبه مناختلالات وتغيرات في ضغط الدم ومستوى دهنيات الدم او اية مضاعفات اخرى على القلبوالكلى والأعصاب,, الى آخره, وقد كانت للشؤون الصحية في الحرس الوطني مشاركة بناءةفي المجهود الذي بذل للتعريف بهذا الوباء.
    فقد اقيمت في مستشفى الملك فهد للحرسالوطني خلال الأسبوع محاضرات متواصلة باللغة العربية ولكلا الجنسين شملت جميع أوجهالرعاية المطلوبة لمريض السكر في مجال متابعة وعلاج المرض وما يصاحبه من أمراض اومضاعفات, واقيم على هامش الأسبوع معرض طبي وتعليمي كبير شارك فيه العديد منالمؤسسات والشركات الطبية عرضت خلاله أحدث ما تم انتاجه من أجهزة قياس سكر الدموالعديد من المنتوجات الأخرى المساعدة للمحافظة على مستوى السكر والتقليل من آثارهالسيئة على المدى البعيد, وتم خلال الأسبوع توزيع العديد من الكتيبات والمنشوراتللتعريف بالمرض الى جانب أشرطة الفيديو التعليمية وأجريت كذلك العديد من المسابقاتما بين الحاضرين وتم توزيع العديد من الهدايا شملت الكثير من اجهزة قياس سكر الدممع شروحات مفصلة لكيفية عملها وما تحتاجه من المستلزمات لاجراء قراءة صحيحة لمستوىسكر الدم.
    وأجدها فرصة لكي أتوجه الى اعزائنا وأحبائنا من مرضى السكر بهمة صغيرةعلى قدر كبير من الأهمية لما لها من تأثير كبير على صحة المريض, ان الواجب الأولالذي يجب على مريض السكر عمله والحرص عليه هو المحافظة على نسبة سكر الدم ضمن اوقريبة من المستوى الطبيعي.
    فلقد اثبتت الدراسات المختلفة في هذا المجال بما لايدع مجالا للشك بأن المحافظة على نسبة السكر في الدم قريبا من المعدل الطبيعي يحميبإذن الله او يقلل بنسبة كبيرة من فرصة حدوث المضاعفات السيئة للمرض على الاعصابوالقلب والكلى والعينين وكافة أجزاء الجسم الأخرى.
    عزيزي مريض السكر فليكن هدفكالأول هو ما اسلفت سابقا: حافظ على سكر الدم لديك قريبا من المستوى الطبيعي، وتجنبالارتفاع المزمن للسكر، ان هذا الهدف المطلوب من مريض السكر ليس بالشيء الهين،خصوصا أن الكثيرين اصبحت لديهم عادات غذائية وحياتية غير صحية نشأوا عليها وتعودواعليها سنين عدة وها نحن نطلب منهم الآن ان يغيروا كل ذلك, نطلب من مريض السكر أنيغير نظام حياته، نطلب منه ان يغير نظامه الغذائي، ان يحرص على مراجعة اطبائه، انيعتني بقدميه ان يحرص على تناول علاجه سواء كان على هيئة أقراص أو إبر الأنسولينوأن يمارس الرياضة بمعدل كذا وكذا، ولكن أليست هذه صحته وإن لم يعتن بصحته فمنسيفعل ذلك ياترى؟
    ان المطلوب هو العودة لأساسيات المحافظة على الصحة من الانتباهلما نأكل وما نفعل خلال يومنا العادي، وهذا مطلوب من الجميع سواء كانوا مرضى سكر املا.

    أدوية السكر وأهمية استخدامها بانتظام
    يعتمد علاج مرض السكر بحسب معرفةالطبيب المعالج واختياره للعلاج المتوفر عن طريق الفم او الحقن بالانسولين بشكلمنفصل او قد تكون اكثر من دواء يؤخذ عن طريق الفم او الانسولين مع الادوية التيتؤخذ عن طريق الفم, وتبعا للمحافظة على مستوى السكر في الدم ووزن المريض والتغذيةالمتبعة بالاضافة الى الرياضة يتم عندها اتباع نوعية العلاج.
    تنقسم أدوية السكرالى قسمين رئيسين وهما الأنسولين ويؤخذ عن طريق الحقن والادوية التي تعطى عن طريقالفم.
    *
    الانسولين :
    يعتبر الانسولين من أهم الهرمونات الموجودة في جسمالإنسان حيث يعمل كمصدر للطاقة اللازمة لعملية النمو في الكائن الحي, يعملالانسولين كوسيط لتسهيل نقل السكر من الدم الى خلايا العضلات، خلايا الكبد، وخلاياالانسجة الدهنية.
    يهدف العلاج بالانسولين لتعويض نقص هرمون الانسولين بعد اناصاب المريض خلل في غدة البنكرياس وعجزت عن إفراز الكميات الضرورية لاستهلاك كميةالسكر في جسم ذلك المريض فالانسولين يعمل على المحافظة على توازن السكر في الدموتثبيط توليد الكيتونات إضافة الى المحافظة على صحة مريض السكر من المضاعفاتالناتجة من مرض السكر.
    *
    انواع الانسولين:
    يمكن تقسيم الانسولين الأكثرتداولا الى:
    انسولين سريع المفعول (صافي) وهو سريع الامتصاص وقصيرالأجل.
    أنسولين معتدل المفعول (عكر) وهو بطيء الامتصاص وفترة مكوثهمعتدلة.
    أنسولين طويل المفعول (الترا) وامتصاصه بطيء جدا وهو طويلالأجل
    أنسولين مخلوط (عكر + صافي بنسبة ثابتة 50:50 أو 30:70)
    كما يمكن خلطالأنسولين بنسب ثابتة من الانسولين سريع المفعول ومعتدل المفعول بحسب طلب الطبيبالمعالج وتختلف هذه الانسولينات من الناحية الدوائية من حيث بداية المفعول، أعلىتركيز، وفترة تواجد في الدم (كما في الجدول المنشور)
    ويعمل الانسولين كمصدر لحرقالوقود واستغلال هذه العملية لبناء الكائن الحي، لذلك فإن تأثير الأنسولين ومفعولهالحيوي بالإضافة لنسبة امتصاصه بعد حقنه تحت الجلد يعتمد على عوامل عديدة,,كما هوموضح فى الجدول المنشور .
    الأدوية التي تعطى عن طريق الفم:
    تنقسم هذه الادويةالى المجموعات التالية:
    مجموعة السلفونيل يوريا Sulfonylurea
    مجموعةالبيقونيد Biquanide
    مجموعة مثبطات إنزيم ألفا - جليكوزيديز Oc- Glucosidase Inhibitors
    مجموعة ثيو زيليدين دايون Thiozolidinedione
    مجموعة السلفونيليوريا Sulfonylurea
    وهي مجموعة الأدوية الأكثر شيوعا واستعمالا من قبل مرضىالسكر, تعتبر أفضل الأدوية التي تعطى عن طريق الفم من الناحية الاقتصاديةوالدوائية، تعمل هذه الأدوية بتنبيه البنكرياس لإفراز الأنسولين.
    أهم الآثارالجانبية لهذه الأدوية أنها تعمل على تخفيض حاد للسكر بالدم وبخاصة عند اولئكالمرضى الذين لا يتناولون وجبة الطعام بعد حبة الدواء, تؤخذهذه الأدوية قبل تناولوجبة الأكل.
    أمثلة على مجموعة السلفونيل يوريا Sulfonylurea
    جلبنكلاميد 5ملجم Glibenclamide وأشهر الماركات:
    داياتاب Diatab من الشركة الدوائيةالسعودية.
    جلبيل Glibil من شركة الحكمة الأردنية.
    داونيل Daonil من شركةهوكست الألمانية
    اوقلوكون Euglocon من شركة بهرنجر الألمانية.
    جليبزيد 5ملجم Glipizide وأشهر الماركات:
    ميندياب Minidiab من شركة كارلو أرباالإيطالية.
    جليكلازيد 80ملجم Gliclazide وأشهر الماركات:
    دايميكرون Dimicron من شركة سيرفير الفرنسية.
    مجموعة البيقونيد Biquanide
    تستخدم هذه المجموعةعند بداية الشعور بمرض السكر، تعمل هذه الأدوية:
    *
    تنشيط استهلاك السكر فيالنهايات الطرفية.
    *
    تقلل تحليل السكر وخروجه من الكلية.
    *
    تزيد استهلاكالامعاء للسكر.
    يتم تناول الحبوب بعد وجبة الأكل.
    مثال لهذهالمجموعة:
    ميتفورمين 500 ملجم و850ملجم Metformin وأشهر ماركة جلوكوفاج Glucofage
    مجموعة مثبطات إنزيم ألفا - جليكوزيديز A - Glucosidase Inhibitors
    تستخدم هذه المجموعة لتقليل ارتفاع السكر الناتج بعد تناول الأكل عن طريق تثبيطهذا الإنزيم.
    أهم الآثار الجانبية لهذه الأدوية أنها تعمل على تخمر السكربالأمعاء وبالتالي تؤدي إلى زيادة في الغازات ومضايقات في البطن.
    مثال لهذهالمجموعة 50ملجم و100ملجم Acarbose وأشهر ماركة جلوكوباي Glucobay.
    مجموعةثيوزيليدين دايون Thiozolidinedione
    تعتبر هذه المجموعة أحدث أدوية السكروتعمل:
    *
    زيادة حساسية الأنسولين للالتصاق بمستقبلات الخلية.
    *
    تقلل كميةالسكر الناتج من الكبد وذلك بتقليل عملية تحليل السكريات الى سكريات سهلةالامتصاص.
    ما زالت هذه المجموعة في بداية الاستعمال وبعضها شديد السمية للدموالكبد بالإضافة الى تأثيراتها الجانبية للقلب،
    مثال لهذهالمجموعة:
    تروقلايتازون 200 ملجم Troglitazone واشهر ماركةريزولين

    وسنكمل معكم الجزء الرابع ان شاءالله



  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Sep 2006
    الدولة
    US,egypt,Lebanon,ksa
    المشاركات
    165

    افتراضي

    موجز موسوعة الأمراض أعراض وعلاج ج3و4و5 عافاكم الله من الامراض
    الجزء الرابع

    ~*¤ô§ô¤*~الشخير ~*¤ô§ô¤*~

    اسباب الشخير تتضمن:
    *نغمة عضلةِ ضعيفة في عضلاتِ اللّسانِ والحنجرةِ.
    العضلاتالمترهلة تجعل اللّسان أو عضلات الحنجرة تَسْقطَ في ممر الهواء.

    *
    شربالكحول أو العقاقير قبل النومِ يُمكنُ أَنْ يتسبب في ارتخاء العضلات،
    ممايُسبّبُ أو يَزِيدُ الَشْخير.

    *
    الضخامة في أنسجةِ الحنجرةِ، اللوزاتالحلقية والزوائد الأنفية.
    مثال، الشخير لدى الأطفال سببه الزيادة في الوزن.

    *
    طول الحنك أو لهاة الحلقِ

    (
    اللحمية المَعلّقهَ في سقف الفمِ فيالحنجرةِ )

    .
    الحنك الطويل يسبب ُضيّقُ في فتحة الأنفِ بالحنجرةِ.
    اللهاة تقوم بدور الصمام أثناء التنفس العادي،
    الزيادة في طول اللهاة يتسببفي ارتفاع صوت الشخير مما يجعل الأمور أسوا.

    *
    الأغشية المخاطية في الأنفتقلل من فتحة ممر الهواء.
    الشخص يجب أن يستعمل الاستنشاق
    لخلق فراغ فيالجزء المنهار في الحنجرة.
    كما إن الأنسجة المرنة للحنجرة إذا سحبت دفعة واحدة
    تؤدي ألي الإصابة بالشخير والحساسية والفيروسات،
    مثل الزكام العادي.

    *
    عاهات الأنفِ أو الحجاب الحاجز التنفسي يسبب مثل هذه الإعاقةِ. " انحرافالحجاب الحاجز "
    من مسببات التشوه داخل الفواصل التي تفصل الخياشيم.

    ماذا يمكن ان تفعل ؟؟

    الأكاديمية الأمريكية لجراحة الأنف والأذنوالرقبة ( أي أي أو ) تَعْرضُ بعض
    الاقتراحات للذين يشخرون بشكل معتدلِ أوعرضيِ:

    *
    ممارسة الرياضة بشكل دوري ومنتظم تساعد على تقوية العضلة وفقدانالوزنَ.
    *
    تجنّبْ تعاطي المسكّناتَ والحبوب المنوِمة، ومضادات الحساسية قبلالنومِ.
    *
    تجنّبْ شراب الكحول والمسكرات.
    *
    تجنّبْ أكل الوجباتَ الثقيلةَ قبلالنوم بـ 3 ساعاتَ.
    *
    تجنّبْ الإرهاق، حاول التعود على النوم في أوقات منتظمة.
    *
    نمْ إلى الجانب بدلاً من النوم على الظّهر كما يقترح خياطةَ جيب خلف ثوب النوميوضع
    عليه كرة تّنسِ فأن هذا يسَاعدَ على َتجنّبَ النَوْم على الظهر.
    *
    اجعلالسرير مرتفع مكان الرّأسِ بوضع طابوقة تحت أحد أعمدة السرير مكان الرأس.
    *
    إذاكان الشّخصَ الذي يشخر عِنْدَهُ شريك بالسريرُ أو الغرفةِ، ينصح الذي لا يشخر أنينام أولا.

    أما الذين يشخرون في أي وضعِ يَنَامونَ عليه، لَرُبَمايَحتاجُون اقتراحات اكثر من المذكورة أعلاه.
    *
    عندما يصبح الشخير مزعج للشخصالذي يشخر أو عائلته ينصح بمراجعة أخصائي الرعاية الاجتماعية. هذا مهم جداً إذا كانأفراد العائلة يظنون انه انقطاع في التنفس بسبب عائق ما

    (
    يكون الشخير مرتفعجداً لفترات عندما تتوقف منافذ التنفس )
    (
    مع ذلك يحاول جاهداً الشخص الذي يشخرأن يتنفس).

    *
    الناسِ الذين يَشْخرُون بشدّة ينصحهم الأطباء بفحص تشخيصي شامل
    للفم والأنف والحنجرة والحلق لمعرفة مدى تأثير الشخير على صحتهم.
    المعالجةتَعتمدُ بالطبع على التّشخيصِ، ولَرُبَما تتضمن معالجة الحساسية أو التلوّث الأنفي،
    أم العمليات الجراحية
    فهي لتصحيح العاهات الأنفيةَ أو إزالة لوزة الحلقوالزوائد الأنفية.
    *
    كما إن بعض العمليات الجراحية في الحنجرة والحلق تتم بشدالأنسجة والعضلات المترهلة
    وتوسعة الممرات بالقصبة الهوائية ويطلق على هذهالعملية
    ( UvuloPalatoPharyngoPlasty (UPPP) )
    وهي تودي ألي الإحساس كمنأجريت له عملية استئصال اللوزتين.

    *
    أما الحالات الخطرة من انقطاع التنفسأثناء النوم تتطلب عملية فتح في قصبة هوائيةِ
    تسمى (tracheotomy).
    كما توصيالأكاديمية الأمريكية لجراحة الأنف والأذن والرقبة ( أي أي أو )
    بفحص كامل فيحالة الشخير المزمن لدى الأطفال، وينصح في هذه الحالة باستئصال اللوزتين والزوائدالأنفية مما يؤثر في صحة وعافية الطفل

    ~*¤ô§ô¤*~الحصبة ~*¤ô§ô¤*~

    الحصبة مرض التهابي وبائي شديد العدوى، يظهر على شكل طفحجلدي مع إصابة في العـينين القصبات التنفسية

    الأسباب
    ·
    العامل المرضي في الحصبة ؛ فيروس تكون موجودة في المفرزات خلال الأيامالأولى من المرض . وإنّ وجودها في الأغشية المخاطية يسهّل صولة الجراثيم العاديةوحدوث الإختلاطات
    ·
    تحدث العدوى بواسطة مفرزات الأنف والقصبات ، وتنتقل منالمصاب إلى السليم بواسطة الزذاذ المتطاير أثناء الكلام أو السعال أو العطاس . ولاتتم العدوى إلا بصورة مباشرة
    ·
    تكثر الإصابات في الربيع ، حيث تُرى بين الأطفالبشكل وبائي
    ·
    يمكن أن تحدث الإصابات في كافة الأعمار ( عند الذين لم يصابواسابقاً ) ولكنها تكثر عند الأطفال . وبصورة عامة تكون الإصابة خطرة دون الخامسة منالعمر ، وشديدة عند الشيوخ ، رغم أنها نادرة في هاتين الحالتين . وهي فيما عدا ذلكتكون سليمة على الأغلب
    والإصابة بالحصبة تكسب الجسم مناعة نهائية غالباً ، أماحوادث تكرر الإصابة فتبلغ نسبتها سبعة بالمئة


    الأعراض
    تمر الحصبة بأربعة أدوار : حضانة ، وغزو ، وطفح ،وتوسف
    دور الحضانة : إنَّ مدة الحضانة في الحصبة قد تصل إلى أسبوعين
    دورالغزو : تبدأ الأعراض بارتفاع الحرارة والنزلة الأنفية العينية ، مع قشعريرة .فيحدث الإدماع (كثرة إفراز الدمع ) وكراهية النور وتحتقن العينان ، وبعد ذلك يظهرالعُطاس وصعوبة التنفس من الأنف ، مع السعال واحتقان وجه الطفل
    هنالك عرض مهميظهر في هذا الدور ويساعد على التشخيص المبكر للحصبة ؛ وهو ظهور بقع في الوجهالباطن من الخدّين حمراء وردية بحجم رأس الدبوس في مركزها نقطة بيضاء ، وهذهالعلامة تسمى علامة ( كوبليك ) وهي تزول بظهور الطفح يستمر دور الغـزو مـدة ( 3 - 4 ) أيـام

    دور الطفح :يظهر في الحصبة طفح ظاهر ،كما يحدث طفح باطن
    (
    أ) الطفح الظاهر: تبدأ الإندفاعات الجلدية بالظهور في الوجهأولاً ، ثم تمتد نازلة فتستولي على الصدر والظهر والبطن فالطرفين العلويين ثمالطرفين السفليين. والطفح الظاهر ؛ حطاطات وردية حمراء لطيفة الملمس تنتشر في كلالجسم ولكنها لا تحدث في القدمين واليدين. يستمر تكامل الأندفاعات مدة أربعة أيامتقريباً ثم تخف وتزول خلال يوم أو يومين ، وفي هذا الدور تشتد الأعراض العامةولكنها تخف عند اكتمال الاندفاع وتهبط الحرارة تدريجياً ويشعر المريض بالتحسن

    (
    ب) الطفح الباطن: هو الاندفاع الذي يحدث في العينين وفي الطرق التنفسية ،وهو يشتد في هذا الدور ثم يغيب ، وظواهره ؛ احتقان العينين وازدياد المفرزاتالأنفية والسعال ، ويحدث الإسهال أحياناً نتيجة وجود الإندفاعات في الأنبوب الهضمي

    دور التوسف :وهو يُعتبر دور النقاهة (أي الدورالذي يكون فيه المريض قد حصل على الشفاء إلا أنَّ الأعضاء التي كانت مصابة لمتسترجع قواها الطبيعية بعد ، كما أنَّ العامل المرضي لا يزال موجوداً في الجسم ) ،ويبدأ دور التوسف بعد ظهور الطفح بأسبوع ؛ فتتقشّر الإندفاعات الظاهرة وتزولالأعراض تاركة سعالاً خفيفاً . والتوسف في الحصبة لا يجلب الانتباه أحياناً لرِقّـةالوسوف وصغرها خلافـاً لوسوف الجـدري

    الإختلاطات
    إنَّ الحصبة من الأمراض التي تكثُر فيها الإختلاطات ، ولكن لا يمكن تفريقالإختلاطات التي تسببها الحمة نفسها عن الإختلاطات التي تسببها جراثيم الالتهابالثانوي (المرافق ) . ونذكر من هذه الإختلاطات : التهاب الرئة والتهاب الأذن الوسطى ، والتهاب الحنجرة ، والتهاب الدماغ ( وهـو نـادر

    العناية بالمريـض
    ليس للحصبة دواء خاص متى تكاملـتْأعراضها ، ولذلك فإن المعالجة عرضية بصورة عامة ، فتُعطى الأدوية المسكّنة للسعالوالمسكّنة للصداع . وتعطى الأدوية المضادة للجراثيم - في الأشكال الخطرة خاصة -للوقاية من الالتهابات الثانوية المضاعفات )
    أما خطوات التمريض فتكون كما يلـي
    ·
    حفظ الطفل في فراشه ، في غرفة جيدة التهوية
    ·
    منع زيارته ... لوقايته منالإختلاطات
    · -
    أما العزل ؛ فضرورته لوقاية المصاب من الالتهاب الثانوي ، ومدتهأسبوع واحد ابتداءً من ظهور الطفح الجلدي
    · -
    اجتناب الإضاءة الشديدة في غرفةالمريض ، وجَعْلها بشكل يتناسب مع تحمّـل عينيـه
    · -
    اجتناب تعرض المريض للبرد ( كـتيار هوائي بين شباكين مثلاً )
    · -
    إخبار الطبيب عن أي عَرَض يستمر أكثر منأسبوع ، أو أي عَرَض يظهر بعد ذلك مما قــد يـدل على حدوث أحـد الإختلاطات

    الوقـايـة
    يمكـن اختصار الوقايـة بالخطوات التاليـة
    (
    أ) إعطاء تطعيم الحصبةللأطفال دون سن الخامسة.

    (
    ب) الابتعاد عــن المصـاب بضـعـة أمـتار - أوإقـامة حاجـز - واجتناب ملامسة

    حوائجـه مباشــــــرة (للمـلامسين للمـريـضأي جـ (Gamma Globulin ) اسـتعماله

    جـ ) يمكن أخذ حقــن الكـريوين ج فـيدور الحضانة ) وخصوصاً من لديهم تدني في المناعة ، إذ أنَّ ذلك يخفف من شدة الأعراضعند حدوث الإصابة . وإن تكرار الحقن عدة مرات قد ينقذهم من الإصابة بنسبة (80%) منحالات التعرّض للعدوى.


    ~*¤ô§ô¤*~ارتجاع حموضةالمعدة (الحارج)~*¤ô§ô¤*~

    مرض ارتجاع حموضة المعدة يحدث عن اندفاععصارة المعدة والتي تحتوي على حموضة عالية إلى أسفل المريء . ويشتكي معظم المرضىعادة من آلام وحرقان في المنطقة السفلية من الصدر أو كما هو متعارف عليه يشعرالمريض بالحرقان . وعندما تكون كميات العصارة المرتجعة كبيرة ومتكررة على مدى فترةطويلة من الزمن تبدأ بطانة المريء بالالتهابات المزمنة والتي سوف نتعرض إليها لاحقا .

    وعادة يشعر المريض بحرقان في المنطقة السفلية من الصدر، ولكن في بعضالأحيان يشعر المريض بأعراض أخرى أهمها مراره في الطعم، أو صعوبة في البلع، أوتغيير في نبرة الصوت، أو ربو متكرر أو ضيق في التنفس، أو آلام في الصدر شبيهةبالذبحة الصدرية، أو التهابات متكررة في الحنجرة والقصبات الهوائية .

    يصيبهذا المرض عدد كبير من السكان وتقدر الإحصائيات أن 40% من الناس يشتكون من حرقانلبعض الوقت، و يكون المرض شديداً في أقل من 10% من السكان .

    كيفية علاج مرضارتجاع حموضة المعدة ؟
    في كثير من الأحيان، يستطيع المريض بمساعدة الطبيبالأخصائي بالسيطرة على هذا المرض عن طريق تغيير نمط الحياة، وأنواع الأكل وتعاطيأنواع من الأدوية الخاصة وهذا يتلخص في الخطوات التالية :

    1-
    تجنب بعضالمأكولات: التي ينتج عن تناولها ارتجاع في المريء مثل الكاكاو، والشاي، والقهوة،والبهارات، والنعناع، والأكلات الدهنية، والطماطم، وعصير البرتقال والليمون،والمشروبات الكحولية .

    2 -
    تجنب التدخين: حيث أن النيكوتين يهيج غشاء المعدةلإفراز حموضة عالية، كما أن نفس المادة تقوم بارتخاء الصمام السفلي للمريء والذيينتج عنه ارتجاع في الحموضة .

    3-
    الحمية الغذائية: لخفض الوزن إلى الوزنالطبيعي، باستشارة الطبيب .

    4-
    تجنب الأكل عموما قبل النوم: بمدة لاتقل عن 2-3 ساعات .

    5-
    تناول بعض الأدوية: الخافضة للحموضة ومتوفرة مثل الشرابالأبيض الخافض للحموضة، أو حبوب خاصة لخفض الحموضة في المعدة مثل التاجاميت،الزانتاك، البيسيد، أوالأكسد وكذلك اللوسك، واللانزور، أو البانتازول .

    متىيجب أن تعرض نفسك على استشاري الجهاز الهضمي ؟
    عندما يكون الحرقان مستمرًا،ومتكررًا لأكثر من مرتين أسبوعيا ويسبب الإزعاج وبعد محاولة تغيير نمط الحياة ونمطالغذاء عندها يجب مراجعة الاستشاري .

    إن الإهمال في هذه الحالات يعرض بطانةالمريء إلى بعض المضاعفات الجانبية والتي يمكن تجنبها عند الفحص المبكر . ومنهاالآلام الشديدة في المنطقة الصدرية الشبيهة بآلام القلب، تضيق المريء، نزيف جدارالمريء، وتغييرات في بطانة المريء .

    إن بعض الأعراض الجانبية عادة تدل علىمضاعفات جانبية خطرة وأهمها صعوبة البلع وهو شعور المريض بعدم القدرة على إنزالالنزيف وهذا ينتج عن التهابات مزمنة وتقرحات في جدار المريء ،الشرقة المتكررة وهذاناتج عن اندفاع حموضة المعدة ومحتويات المريء من أكل وفضلات أخرى إلى القصبةالهوائية، وينتج عنه السعال المتكرر، وضيق في التنفس وتغيير في الصوت .

    ما هي التحاليل الضرورية لتشخيص الحالة ؟

    من الممكن أن يحتاج الطبيب الاستشاري إلى بعض الفحوصات المخبرية الخاصة مثل:

    1.
    الأشعة في هذا التحليل يتناول المريض صبغة خاصة وبعدها يقوم أخصائيالأشعة بأخذ صور خاصة للمريء وعادة لا يحتاج هذا التحليل إلى أي أدوية وريدية أوأدوية مهدئة .

    2.
    منظار المريء وفي هذا التحليل يقوم استشاري الجهاز الهضميوبعد إعطاء المريض بعض الأدوية المهدئة في الوريد لفحص بطانة المريء، والمعدةوالاثنى عشر عن طريق إدخال جهاز المنظار وهي أنبوبة رفيعة من فتحة الفم وهو من أهمالتحاليل للتعرف على كثير من أمراض المريء .

    3.
    الفحص الحركي للمريء: وفيهذا التحليل يقوم الدكتور المختص بإدخال أنبوبة خاصة عن طريق الأنف لفحص الحركةويستغرق هذا التحليل تقريبا النصف ساعة .

    أما فحص درجة الحموضة فيستغرق وقتالتحليل 24 ساعة، يقوم المريض بعد تثبيت الأنبوبة من الأنف بحياته اليومية بصورةطبيعية .

    إن علاج مرض ارتجاع حموضة المعدة في أغلب الأحيان يكون عن طريقأدوية خاصة لخفض الحموضة، ولكن وفي بعض الحالات الخاصة وبعد دراستها من قبل استشاريالجهاز الهضمي من الممكن أن ينصح الدكتور بعمل عملية خاصة لعلاج .هذا المرض .

    ~*¤ô§ô¤*~الكحة~*¤ô§ô¤*~

    تعتبر الكحة (السعال ) من اهم الاعراض التى قد يلجأ بسببها المريض التى الدكتور . وأهميتهاكونها قد تكون احد الاعراض البسيطة المصاحبة لنزلة برد وقد تكون مؤشر لامراض عدة فىالجهاز التنفسى او الاجهزة الاخرة وبالتالى نود ان نستعرض بعض الاسئلة المهمة حولالكحة.

    1- متى يجب أن أراجع الطبيب في حالةالكحة؟

    تقسم الكحة عادة إلى قسمين:

    القسم الأول : هو الكحة قصيرة المدى ( 3اسابيع او اقل ) وهذة الكحة تكون عادة مصاحبة لنزلة البرد او النشلة وفى العادةتختفى هذة الكحة تدريجيا مع استخدام العلاج او بدونه ولا تحتاج لمراجعة طبيب أماإذا استمرت الكحة لفترة أسبوعين أو أكثر أو تكون كحة مصاحبة لبلغم أو دم فعندها يجبمراجعة الطبيب.

    2- ماهى أهم أسبابالكحة؟

    الكحة قصيرة المدى ( اقل من 3 اسابيع ) تكون عادة بسب نزلةالبرد و الالتهاب الذي يصيب الأغشية المخاطية في منطقة البلعوم والاحبال الصوتية.

    اما الكحة طويلة المدى ( 3 اسابيع واكثر ) فان لها اسباب عديدة واهمها:

    أ- الربو والحساسية. و هذه المشكلة قد تظهر على شكل كحة فقط بدون الأعراضالأخرى المعروفة في حالة الربو مثل الصفير أو صعوبة في التنفس.

    ب- ما يعرفبمشكلة تدفق إفرازات الأنف إلى الخلف ناحية البلعوم والحنجرة (post nasal drip ) وهذه المشكلة قد تنتج من التهاب في الجيوب الأنفية أو الحساسية المزمنة فيالأنف.

    ت- استرجاع العصارة الهضمية من المعدة إلى المريء(Gastroesophageal reflux ). وهذه المشكلة قد تسبب كحة كون أنه يوجد اتصال عصبي بين المريء و الشعيباتالهوائية وعادة هذه المشكلة تصيب الناس الذين لديهم ارتخاء في الأنسجة الموصلة بينالمريء والمعدة.

    ث- التهاب الشعب الهوائية المصاحب للتدخين (Bronchitis) وهذه المشكلة تكون مزمنة عند المدخنين ولا يمكن التخلص منها إلا بتركالتدخين.

    ويمكن تحديد كل سبب على حدة من خلال الأعراض الأخرى التي تصاحبالكحة عادة .

    3- هل يمكن لبعض الادوية أن تسبب الكحة؟ ....
    نعم هناك بعض الادوية التى قد تسبب الكحة ومن اهمها بعض ادوية الضغطوعادة هذا النوع من الكحة لايخف الا عند الامتناع عن اخذ هذا النوع من الادويةبتاتا.

    4- ما هو افضل دواء للكحة؟
    عادة فيعلاج الكحة لايجب التركيز على اعطاء دواء مسكن للكحة فقط وانما علاج مسببات الكحةفمثلا الكحة المصاحبة لنزلة البرد يجب اعطاء مضاد للاحتقان ونقط للأنف وهذه الأدويةتخفف الكحة المصاحبة لنزلة البرد أما الكحة المصاحبة للربو فيجب علاج مشكلة الربوفبعلاجها تختفى الكحة نهائيا .

    5- هل يمكن اخذ ادويةشعبية لعلاج الكحة؟
    من الأدوية الشعبية المتعارف عليها لتخفيف الكحة هىالعسل ، الحليب الدافئ ، الزنجبيل وكذلك يفضل تناول السوائل الدافئة والابتعاد عنالحمضيات .

    6- ماهى أهم الفحوصات التي تجرى عادة للمريضالذي يشكو من كحة مزمنة؟
    أهم الفحوصات هي أشعة الصدر + فحص وظائف التنفسالتي يجب عملها لكل شخص يشكو من كحة مزمنة لمعرفة كفاءة الرئة وتحديد إذا ما كانهناك ضيق في الشعب الهوائية أم لا. وإذا كانت هذه الفحوصات طبيعية فيمكن إعطاء دواءمعين حسب التشخيص العام للحالة بناء على كافة الأعراض التي يشكو منها المريض .


  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Sep 2006
    الدولة
    US,egypt,Lebanon,ksa
    المشاركات
    165

    افتراضي

    موجز موسوعة الأمراض أعراض وعلاج ج 5 و6عافاكم الله من الامراض


    تابع الجزء الخامس
    اللهم صلي علىمحمد وال محمد

    الجزء الخامس

    ~*¤ô§ô¤*~الصدفيه ~*¤ô§ô¤*~

    الصدفيه: مرض غير معد ولا يهدد حياة المريض!

    يعتبرمرض الصدفية من أكثر الأمراض الجلدية انتشارا إذ يصيب 2% من سكان العالم، إلا أنهناك تفاوتا في معدلات الإصابة به حيث تعتبر امكانية الإصابة به أقل عند اليابانيينوالهنود الحمر والزنوج الأميركيين، بينما تزداد نسبة الإصابة بهذا المرض في بعض دولشرق أفريقيا.
    وتصيب الصدفية الرجال والنساء، وتكون نسبة الإصابة في الأطفال مادون الخمس سنوات قليلة، وتشير البحوث إلى أن العوامل الوراثية والإستعداد الشخصييؤديان إلى ظهور هذا المرض.

    العوامل المساعدة في ظهورالمرض
    1-
    الاحتكاك: وجد أن أكثر الأماكن تعرضا للإصابة بمرض الصدفية، هيمنطقة الركبة والكوع وأسفل الظهر، ويمكن أن يظهر في الجروح القطعية والندبات وفيأماكن التطعيم.
    2-
    الالتهابات: وجد أن هناك علاقة بين مرض الصدفية وبالأخصالصدفية المنقطة وبين الالتهابات البكتيرية السبحية، حيث وجد أن الصدفية تُسبق عادةبالتهابات الجهاز التنفسي، وخصوصا التهاب اللوزتين، وتتحسن بمعالجة هذه الالتهاباتبالمضادات الحيوية. ويكثر هذا النوع من الصدفية عند الأطفال.
    3-
    الأدوية: إن بعضالأنواع من الأدوية قد تؤدي إلى ظهور مرض الصدفية، مثل تلك التي تستعمل لعلاج مرضالملاريا وخصوصا (الكلوروكوين)، وكذلك دواء (ليثيم) الذي يُستعمل في علاج بعضالامراض النفسية.
    4-
    العامل النفسي: يلعب العامل النفسي دورا هاما وبارزا فيظهور الصدفية، حيث لوحظ ازدياد حدة المرض عند 44% من المرضى الذين يتعرضون لأزماتنفسية حادة، أما تفسير ذلك فغير معروف.
    5-
    المناخ: وجد أن 78% من حالات الصدفيةتتحسن عند تعريض الجلد لأشعة الشمس، ولا سيما الأشعة فوق البنفسجية.
    ووجد بعضالعلماء ان مرض الصدفية يتحسن أثناء فترة الحمل، إلا أنه يظهر ويزداد مقاومة للعلاجبعد فترة الحمل.
    أعراض المرض
    يظهر المرض على هيئة بقع محددة الأطراف، حمراءاللون، جافة، مغطاة بقشور فضية، وعند إزالة هذه القشور بشريحة زجاجية نجد أن الجلدرقيق وأحمر اللون.

    أنواع الصدفية
    1-
    صدفيةالثنايا: يصيب هذا النوع من الصدفية منطقة ما تحت الإبط والعانة والثدي والإليتينوقد يصاحب بظهور الأعراض في مناطق أخرى من الجسم، وتصاحب الحالة تسلخات وتشققات فيالجلد، وذلك لكثرة الاحتكاك في هذه المناطق، بحيث يصبح معرضا للإصابة بإلتهاببكتيري ثانوي، ومن الملاحظ في هذا النوع من مرض الصدفية انه يكون مصحوبا بحكة،وتكون القشور البيضاء الفضية، احدى ميزات مرض الصدفية، غير موجودة في هذه الحالة.
    2-
    الصدفية المنقطة: يتميز هذا النوع من مرض الصدفية بظهوره عند الأطفال، حيثيسبق المرض التهاب بكتيري سبحي وخصوصا التهاب اللوزتين الذي يختفي عادة بعد الشفاءمن أعراض مرض الصدفية، وتكون الإصابة عادة في منطقة الجذع.
    3-
    الصدفية الشائعة:وهي أكثر أنواع مرض الصدفية انتشارا، وتكون الإصابة دائرية أو بيضاوية وتأخذ أحجامامختلفة، أما الإصابة فقد تكون واحدة أو عديدة، وتظهر عادة في الركبة والكوع والجذعوالرأس.
    4-
    الصدفية الصديدية : يتميز هذا النوع من مرض الصدفية بوجود تجمعاتصديدية في البشرة، تتخذ شكلين، بحيث تكون محدودة أومنتشرة.
    ويتميز النوع الأولبأنه يصيب باطن اليد والقدم، بينما يعتبر النوع الثاني قليل الحدوث إلا أنه قد يكونقاتلا أحيانا، حيث يظهر فجأة عند المرضى المصابين أصلا بالصدفية الشائعة أو الصدفيةالمتقشرة، وفي 30% من حالات الصدفية الصديدية المنتشرة وجد أنه يظهر عند التوقف عناستعمال مادة الكورتيزون بينما وجد أن بعض الحالات تظهر عند تعرض المريض إلىالتهابات حادة أو عند الحمل.
    5-
    صدفية الأظافر: وجد أن 50% من مرضى الصدفيةيصابون بصدفية الأظافر، وقد تصاب الأظافر فقط دون الجسم.
    6-
    الصدفيةالإحمرارية: يظهر هذا النوع من الصدفية عند المرضى المصابين بالصدفية الشائعة فيالعادة وذلك بعد استعمال الأدوية الموضعية المهيجة، ويصاحب هذا النوع حكة مزعجة.
    7-
    صدفية المفاصل: تكون الإصابة في المفصل الأخير من الأصابع، ووجد أن 32% منالحالات تكون مصحوبة بالصدفية الشائعة.

    مضاعفات مرضالصدفية
    يعتبر مرض الصدفية من الأمراض غير المعدية، ولا يهدد حياة المريض.
    يؤثرهذا المرض بالأخص على وظائف الكبد والكلى، وهذا يحدث في الغالب في الصدفيةالاحمراية والصديدية، ولحسن الحظ فإن هذين النوعين من مرض الصدفية نادرا الحدوث.ومن المضاعفات الأخرى ما يلي:
    1-
    تكوّن الالتهابات الجلدية الحادة، وخصوصا عنداستعمال مشتقات الكورتيزون الموضعية، حيث تزداد فرصة الإصابة بالتهاب بصيلات الشعر،وتعتبر صدفية الثنايا من أكثر أنواع مرض الصدفية استعدادا للإصابة بالالتهابات،وخصوصا عندما تصاحب الصدفية التشققات والتسلخات الجلدية.
    2-
    حدوث الحساسيةالناتجة عن استعمال الأدوية الموضعية.
    علاج الصدفية
    يحصل تحسن أو اختفاءللمرض في أغلب الأحيان حتى دون استعمال الأدوية، إلا أن الصدفية تكون حادة أحيانابحيث يستلزم الأمر استعمال الأدوية. وأما الجديد في علاج حالات الصدفية الشديدةوالمزمنة فهو دواء تم اكتشافه حديثا من أحد مشتقات فيتامين (أ) الصناعية، إلا أنلهذا الدواء أعراض جانبية حادة، منها اضطراب في وظائف الكبد وآلام في المفاصلوتساقط الشعر والتهاب الشفاه وحكة في الجلد

    ~*¤ô§ô¤*~الروماتيزم ~*¤ô§ô¤*~

    تعرف الأمراض الروماتيزمية لغوياً بالأمراضالرثوية، وهي عبارة عن آلام المفاصل والعضلات ويوجد هناك أكثر من مائة مرض روماتزمييختلف في الأعراض والتأثير على الأعضاء الداخلية مثل الدماغ، والرئتين، والقلب،والكلى، إلا أنها قد تتشابه في الأعراض مثل إصاباتها في المفاصل، حتى هذا الأخيروقد يختلف من مرض لآخر فبعض الأمراض تتركز الإصابة في مفاصل الأطراف السفلية بينمايتركز بعضها الآخر في مفاصل الظهر وما إلى ذلك.

    لذا نسلط الضوء على الأخطاءالشائعة والمفاهيم الخاطئة للأمراض الروماتيزمية من خلال توضيح بعض النقاطالرئيسة:
    1- (
    أعاني من روماتيزم في الدم)، عبارة شائعة كثيراً ما تتردد فيالعيادة:
    وتعني عامل الروماتويد، وهذا بحد ذاته لا يعني شيئاً ما لم يصاحب ذلكأعراض إكلينيكية تستوجب تشخيص ذلك المرض، مثل مرض الروماتويد وهو أحد الأمراضالروماتيزمية لأنه من المعروف أن ذلك العامل قد يظهر مع عدة أمراض أخرى ليست لهاعلاقة بالأمراض الروماتيزمية مثل الالتهابات البكتيرية والالتهابات الفيروسيةكالتهاب الكبد الوبائي. وقد تؤثر بعض هذه الإصابات على المفاصل وغالباً ما تكونبشكل مؤقت، بالإضافة إلى ظهور هذا العامل مع الحمل أو مع تقدم العمر.
    العاملالآخر الذي يعول عليه عند العامة مرض الروماتيزم في الدم وهو سرعة الترسب، وهذا لايدل على أي مرض حيث ترتفع سرعة الترسب لأي سبب ليس له علاقة بالأمراض الروماتيزميةمثل الالتهابات الجرثومية وخلافه.
    2-
    العمر:
    بعض المرضى يعتقد أن الروماتيزملا يظهر إلا في الكبار، وهو من الأخطاء الشائعة. تظهر الأمراض الروماتيزمية فيالكبار والصغار على حد سواء إلا أن بعضها يكثر ظهوره في الكبار وبعضها لا يظهر إلافي الصغار، ويوجد الآن تخصص خاص بروماتيزم الأطفال.
    3-
    الجو البارد:
    يعتقدبعض المرضى أن ظهور الروماتيزم يكون نتيجة تعرض المريض إلى الطقس البارد وهو منالأخطاء الشائعة أيضاً، بالإضافة إلى اعتقاد بعض المرضى أن الطقس البارد يؤثر علىالمفاصل ويثيرها وقد يكون فيه شيء من الصحة لأن البرد يؤدي إلى تيبس المفاصل قليلاًولكنه لا يؤدي إلى ظهور أو زيادة نشاط الروماتيزم.
    4-
    أسباب الأمراضالروماتيزمية:
    تختلف الأسباب من مرض لآخر ولكن مجمل القول انه لا يوجد سبب رئيسللأمراض الروماتيزمية وقد تلعب الوراثة دوراً بسيطاً في ذلك، وهي مختلفة من مرضلآخر وتحتاج إلى شرح مطول من قبل طبيبك الخاص.
    5-
    انتقال الأمراضالروماتيزمية:
    الأمراض الروماتيزمية ليست أمراضاً معدية ولا تنتقل من شخص لآخرعن طريق العدوى.
    6-
    المرأة والأمراض الروماتيزمية:
    يخف نشاط بعض الأمراضالروماتيزمية كثيراً أثناء الحمل فمثلاً مرض الروماتويد يخف بنسبة 75%، بينما تنشطبعض الأمراض الروماتيزمية الأخرى مثل الذئبة الحمراء وبخاصة إذا حدث حمل والمرض لازال نشيطاً، لذا ينصح باستشارة الطبيب قبل حدوث الحمل لعمل تقويم للمرض بالإضافةإلى أن بعض الأدوية المستخدمة في الأمراض الروماتيزمية قد تؤثر على الجنين وبعضهايجب إيقافه بمدة كافية عند التخطيط للإنجاب سواء بالنسبة للمرأة أو الرجل وبعضهم لايشكل خطراً على الاطلاق.
    7-
    المرأة والنقرس:
    لا يصيب المرأة مرض النقرس قبلسن اليأس إلا إذا كان هناك عامل وراثي، أي موجود في الأب والأم، أما الحالاتالعادية فلا يصيب النقرس المرأة قبل سن اليأس. وكثيراً ما يواجه الطبيب في العيادةمرضى قد تم علاجهم بأدوية النقرس من مجرد آلام في المفاصل اعتقاداً منهم أنهممصابون بداء النقرس. وتوجد أمراض مشابهة لداء النقرس تظهر في المرأة والرجل ولكن معتقدم العمر أو عند اضطراب الهرمونات.
    8-
    الأملاح:
    ويقصد به عادة النقرس، وقدلا يكون هناك علاقة بين ارتفاع حمض اليوريك والنقرس وليس كل ألم يعني نقرس، والنقرسله أعراض معينة يشخصها الطبيب المختص.
    9-
    خشونة المفاصل:
    غالباً ما تحدث فيالركبتين وقد تصيب المفاصل، الوركين، أو أصابع اليدين وغالباً ما يحدث ذلك مع تقدمالعمر. وقد تزداد سوءاً عند زيادة الوزن أو الإصابات الرياضية. هناك أدوية جديدة قدتساعد على التخلص من الآلام مثل حقن المادة الزلالية، بالإضافة إلى الحقنالكورتزينية، التي قد تكون علاجاً إذا صاحب هذه الآلام تورم في المفاصل على أن لايتعدى تناولها أكثر من مرتين إلى ثلاث مرات في السنة. وهناك علاج جديد يسمى "Dona" وهو عبارة عن جلوكوساسين، وهو علاج عشبي تم تطويره حديثاً قد يوقف المرض ويبنيالغضروف.

    ~*¤ô§ô¤*~الملاريا ~*¤ô§ô¤*~

    تعريف
    مرضطفيلي خطير منتشر في المناطق المدارية وشبه المدارية، ويسمى أيضاً البرداء. ويموتما بين مليونين وثلاثة ملايين من الناس من هذا المرض كل عام

    مسببات المرض
    تسبب الملاريا أوليات (كائنات مجهرية) تسمى المتصورات ، تنتقل للانسانبواسطة أنثى البعوضة المسماة (الأنوفليس). وهناك أربعة أنواع من الملاريا، كل منهايسببه نوع مختلف من المتصورات. والأنواع الأربعة من الأوليات المسببة للملاريا هي :المتصورات المنجلية، والنشيطة والبيضوية والوبالية

    الاعراض
    تسبب الملاريا قشعريرة دورية مع حمى قد تصل درجةحرارة الجسم فيها الى 41.1 درجة مئوية وتسبب المتصورة المنجلية والنشيطة والبيضويةنوبات من القشعريرة والحمى تظهر كل 48 ساعة تقريبا. أما في حالة الاصابة بالمتصورةالوبالية فإن القشعريرة والحمى تتكرران كل 72 ساعة

    تستمر نوبة الملاريالمدة ساعتين أو أكثر ويصاحبها صداع وألم في العضلات وغثيان. وبعد مرور النوبة يتعرقالمريض، مما يسبب انخفاضاً في درجة حرارة الجسم الى المعدل الطبيعي. وبين كل نوبةواخرى يشعر المريض بتحسن ولكنه يكون ضعيفاً ولديه فقر دم

    وأخطر أنواع المرضهو الذي تسببه المنجلية، فالمريض هنا يزداد ضعفا مع كل نوبة حمى، ومعظم المرضىيموتون اذا لم يتم علاجهم. أما في حالة المتصورة النشيطة والبيضوية والوبالية، فإنالنوبات تخف في كل مرة وأخيرا تتوقف حتى من دون علاج، وقد تعود الأعرض الى الظهوربعد فترة طويلة من تماثل المريض الى الشفاء

    الوقايةوالعلاج
    يتم تحليل دم المريض ويتم التعرف على المتصورات ونوعها، ويمكنمعالجة المريض بالأدوية المضادة للملاريا. والأدوية المضادة للملاريا تقي من المرضبالاضافة الى معالجته. كما تشمل الوقاية من الملاريا مكافحة البعوض الناقل لها

    ~*¤ô§ô¤*~ فطريات القدم ~*¤ô§ô¤*~

    الفطريات هي المسببة لمرض فطريات القدم.

    هي نوع منالأمراض الجلدية تعرف باسمها اللاتيني Tinea Pedis.

    فطريات القدم هو مرضفطري يصيب الجلد، ويظهر على شكل حلقات دائرية تشبه الدودة مع العلم أنها ليست لهاعلاقة بالدود

    حوالي 190 مليون إنسان في أوروبا (26.3% من السكان) يمكن أنيكونوا مصابين بفطريات القدم في أي وقت (المصدر Achilles Survey، 1999). لذلك فهيشائعة جداً ولا حاجة للحرج عند الإصابة بها.

    تصبح الإصابة بفطريات القدمأكثر شيوعاً مع تقدم السن، وهي أكثر شيوعاً عند الرجال من النساء، لربما بسبب أسلوبالحياة الرياضي لهم.
    القيام بالألعاب الرياضية يمكن أن يزيد الإصابة بفطرياتالقدم لأن الأرجل تصبح أكثر عرضة لارتفاع حرارتها وزيادة رطوبتها في أحذية الرياضةوالتدريب.
    تبدأ الإصابة بفطريات القدم غالباً في الأماكن بين الاصبع الرابعوالخامس، ولكن يمكن أن تنتشر إلى الأصابع الأخرى وبقية القدم. إذا تركت بدون علاج،فإن الفطور التي تتسبب بالإصابة يمكن أن تسبب أيضاً إصابة فطرية غير محببة علىالاطلاق في الأظافر (onychomycosis).
    فطريات القدم معدية بشكل كبير، فيمكنانتشارها إلى أفراد الأسرة الآخرين إذا مشى المصاب حافي القدمين أو تشارك فياستعمال المناشف. يمكن أن تنتشر أيضاً إلى أجزاء أخرى من الجسم، مثل الأظافر أوالمغبن.
    لتقليل فرص الإصابة بفطريات القدم، من المهم المحافظة على القدمين بأعلىمستوى نظافة وجفاف يمكن الوصول إليه. استعمال الجوارب القطنية والبودرة يمكن أنيكونا مفيدين.

    الأعراض:
    بقع تسبب الحكة ومهيجة من الجلد بينالأصابع، ويحتمل إصابة أماكن أخرى من القدم.
    يمكن للجلد أن يتشقق، يتقشر، ينزف،ويمكن أن يكون ذلك مؤلماً وخاصة عندما يتمدد الجلد خلال الحركة.
    في بعضالأحيان، يمكن للفطور التي تسبب هذه الإصابة أن تنتشر إلى إصبع القدم أو الأظافر.الصورة أدناه تظهر ما تبدو عليه الإصابة الفطرية للظفر. إذا كانت أظافرك شبيهة بهذهالصورة فأنت بحاجة لمراجعة طبيب للعلاج.

    حقائق عنالفطور:إن درجة حرارة الإنسان 37°C- 98.6°F هي عالية جداً على معظم الفطورللعيش فيها، ولكن هناك بعض الاستثناءات مثل الفطور الجلدية (dermatophytes) والتيتسبب الإصابة بفطريات القدم. وهذا يعني أن درجة حرار جسم الإنسان ملائمة للفطورالجلدية لكي تعيش فيها.

    يوجد حوالي 50,000 نوع من الفطريات، و 200 منهاقادرة على إصابة الإنسان بالأمراض. وحوالي 20 منها شائعة في الإصابات الجلدية مثلفطريات القدم.

    الإصابات الفطرية يمكن أن تؤثر على الجلد، الشعر أو الأظافر.

    كيف تنتشر فطريات القدم:
    يتعرض الجلدللفطريات من خلال الجو المحيط، ربما من خلال أرض حوض السباحة أو غرف تغيير الملابس،أو بالاتصال بحيوان مصاب.

    حالما تغزو الفطريات الجلد، يحاول الجلد التخلصمنها عن طريق فصل طبقته السطحية.. غالباً ما يكون هذا كافياً لحماية الجلد منالإصابة. على كل حال، في بعض الحالات لا يكون ذلك كافياً، وخصوصاً إذا كان الجلددافئاً أو رطباً ـ وهي الظروف التي تحبذها الفطور. في هذه الحالات، يمكن أن تخترقالفطور عميقاً في الجلد مسببة الإصابة

    مع إصابة الجلد، يبدأ عمل نظامالمناعة في الجسم ضد الفطريات. إن استجابة نظام المناعة للإصابة يتمثل عبر إرسالجنود من الخلايا لمحاربة المتطفلين، ولكن هذا يؤدي إلى علامات مميزة للإصابة، مثلالحكة، الحرقة، والوخز.

    كما تسبب الفطريات التهابات مرافقة بأعراض مثلالاحمرار والتورم.

    هذه الاستجابة تحفز الجلد لمحاولة التخلص من الفطوروخلايا الجلد المصابة. وهذا يجعل الجلد ذا لون أبيض وذو قشور (حرشفي).

    إذابقيت القدم دافئة، رطبة أو حشرت في حذاء ضيق فمن الممكن أن تنمو البكتيريا. غالباًما يؤدي ذلك إلى رائحة سيئة للقدمين.

    الطريقة الوحيدة لإيقاف فطريات القدمهو باستعمال علاج من الصيدلية والذي يؤدي إلى قتل الفطور - استشر الصيدلي.
    علاجفطريات القدم:

    في معظم الحالات لا توجد ضرورة لإزعاج الطبيب بالإصابةبفطريات القدم وذلك لوجود العديد من العلاجات الممتازة والمتوفرة لدىالصيدليات.

    العلاجات المضادة للفطريات متوفرة في الصيدليات على شكل كريماتأو بخاخات.

    معظم العلاجات، حتى التي توصف بوصفة طبية، تعمل مبدئياً علىالفطور بإيقافها وإبطاء نموها. يجب أن تستعمل على الأقل لمدة أسبوعين لإيقاف فطرياتالقدم.

    على كل، هناك علاج متوفر الآن في الصيدليات والذي يمكنه بشكل فعالوآمن قتل الفطور بدون إيذاء القدم. وهو يعمل في أسبوع واحد فقط. استشر الصيدليلمزيد من المعلومات

    ~*¤ô§ô¤*~سرطان القولون ~*¤ô§ô¤*~

    ثاني أشهر السرطانيات في الولايات المتحدة , ويؤدي إلى 55.000 حالة وفاة في كل عام . ويقدر عدد المرضى الذين يشخصون عن طريق الطبيب المختصبتقريبا 138.000 حالة سنويا . ويصيب هذا النوع من السرطان النساء والرجال بالتساوي . سرطان القولون يصيب القولون والمستقيم وهو الجزء السفلي من القولونوقد تبين حديثاأن جميع سرطانيات القولون تنتج عن وجود زوائد لحميةتكون من النوع الحميد في البدايةولكن نتيجة الانقسامات الغير طبيعيةفي هذه الخلايا تنتج الخلايا السرطانية . ودائمايقوم الدكتور الأخصائي بإزالة الأورام الحميدة من جدار القولون عند فحص القولون ومنالممكن القضاء على هذا النوع من السرطانيات عن طريق الفحص الدوري . وتنصح الكليةالأمريكية للسرطانيات بالفحص الدوري للبراز للتأكد من وجود الدم, كما تنصح بعملمنظار القولون كل 3 إلى 5 سنوات للأشخاص بعد سن الخمسين . بينما يفحص الأشخاصالمعرضين للإصابة بالسرطان بشكل دقيق دوريا . إن الأشخاص المعرضين لسرطان القولونهم الأشخاص الذين أصيبوا بسرطان القولون سابقا , أو تعرض أحد أفراد عائلتهم للسرطان , أو يشتكون من التهابات القولون المزمنة . وقد دلت دراسة حديثة في الولاياتالمتحدة أنه من الممكن إنقاذ 90 % من الأشخاص عن طريق الفحص المبكر .

    من هم الأشخاص المعرضين لسرطان القولون ؟
    1-
    يتعرض النساءبالتساوي مع الرجال لسرطانيات القولون .
    2-
    يتزايد سرطان القولون بعد سنالخمسين , ويبدأ في التزايد بعد عمر الأربعين .
    3-
    وجود أقرباء في العائلة قدتعرضوا للسرطان , أو وجودأمراض تقرحات القولون المزمنة .

    ما هي الأعراض التي يظهر بها سرطان القولون ؟
    1-
    آلام فيالبطن مصحوبة بغازات .
    2-
    وجود دم في البراز .
    3-
    اختلاف في طبيعة الخروجمتنقلا من الإسهال إلى الإمساك .
    4-
    الشعور بعدم القدرة على التخلص من الخروجبشكل كامل .

    الفحص المبكر هو أحسن وسيلة معروفة حتى الآن للوقاية من حدوثسرطان القولون , وينصح أخصائي الجهاز الهضمي للمراجعين بعد سن الأربعين بالآتي :
    1-
    فحص الخروج للتأكد من خلوه من الدم بشكل دوري .
    2-
    فحص القولون عن طريقالمنظار كل 3 إلى 5 سنوات .
    3-
    فحص القولون السنوي للأشخاص المعرضين لسرطانالقولون .

    ~*¤ô§ô¤*~مرض الطحال..(مرض جوشير ) ~*¤ô§ô¤*~

    حقائق وارشادات عن مرض جوشير
    قد تكون اصابة طفل لك او قريب او صديق بمرض جوشير هي المرة الاولى التيتسمع بها عن هذا المرض والذي يعتبر من الامراض النادرة في العالم ، والتي لم تسترعيانتباه الكثير من العاملين في الامور الصحية بسبب قلة المعلومات المتوفرة عنه .

    وقد تغير الامر في العقود الثلاثة الاخيرة من القرن العشرين ، حيث بدأتجوانب هذا المرض بالظهور واصبح هذا المرض الوراثي/العظمي/ الدموي مجالا للدراسةوالابحاث ، ورافق ذلك تطور واضح في الدواء المستعمل والذي بسببه امكن السيطرة علىالاعراض الرئيسية للمرض.

    أن المعلومات المتوفرة في الوقت الحاضر تمكنالمصابين وعائلتهم واصدقائهم من الالمام بسببه ومن مناقشة اسبابه وكيفية الاصابة بهوالتعايش معه والسيطرة على اعراضه السريرية ومعرفة العلاج المتاح واهميته .

    *ما هو مرض جوشير ؟؟؟
    ينتشر هذا المرض فيكافة ارجاء العالم وتبلغ نسبة الاصابة به 1 في كل اربعين الف او ستين الف شخص ،وهكذا يكون عدد المصابين به حوالي عشرة الاف مريض في كل انحاء العالم . ويشبه هذاالعدد عدد المصابين بمرض الناعور( الهيموفيليا) . ويشكل مرض جوشير اكثر مرض فيمجموعة الامراض التي تدعى الامراض الناتجة عن سوء التخزين في الاجسام الحالةبالخلية . والذي ينتج عنه زيادة في الشحومات او المواد السكرية في الاجسام الحالةبالخلية (لايزوسومز) .

    سمي المرض بجوشير نسبة إلى الطبيب الفرنسي فيليبشارلز ارنسب جوشير الذي وصف المرض لاول مرة عام 1882 ، عند مريض يعاني من كبر فيحجم الكبد والطحال . وفي عام 1924 استطاع طبيب الماني عزل مواد شحمية من طحالالمرضى المصابين بهذا المرض .

    وبعد عشر سنوات استطاع طبيب فرنسي التعرف علىهذه المواد الشحمية على انها (جلوكوسيريبروسايد glucocerebroside) والتي وجدت فيجدار الكريات الحمراء والبيضاء .

    بين الدكتور(روسكو برادي) ومجموعته فيالمؤسسة الطبية الوطنية الاميركية في عام 1965 أن تراكم (جلوكوسيريبروسايد glucocerebroside) ناتج عن قصور في توفر الخميرة (جلوكوسيريبروسيديسglucocerebrosidase) وهذا مما ادى إلى اكتشاف العلاج الوحيدالمتوفر في الوقت الحاضر للتعامل مع هذه الخلايا،وهذه الطريقة العلاجية تسمى العلاجبتوفير الخمائر المفقودة (enzyme replacement therapy –ERT) والتي تؤدي إلى الاقلالمن الاعراض الصعبة في مرض جوشير

    خلية جوشير
    يحتوي الجسم على خلايا تدعىالخلايا البلعمية الكبرى والتي تجزأ وتكسر الجزيئات الخلوية حتى يمكن اعادةاستعمالها ، واعادة الاستعمال هذه (recycling) تحدث في داخل الخلية في حجرات تسمىمحلات الشحوم (lysosomes) وخميرة (جلوكوسيريبروسيديس glucocerebrosidase) تتواجد فيهذه الحجرات وهي المسؤولة عن تحلل (جلوكوسيريبروسايد glucocerebroside) إلى سكرالجلوكوز وشحوم سيراميد (ceramide) . ومرضى جوشير المصابون بقصور في فعالية هذهالخميرة لا يمكنهم القيام بهذا التحلل ولهذا فان مواد (جلوكوسيريبروسايد glucocerebroside) تبقى في داخل الحجرات الحالة للشحوم (lysosomes) والتي بسببتراكمها تكبر الخلايا البلعمية منعها من القيام بعملها الطبيعي .

    أن هذهالخلية البلعمية الكبرى المتضخمة والتي تحتوي على كميات كبيرة من (جلوكوسيريبروسايد glucocerebroside) هي ما يسمى خلايا جوشير

    الاعراض :أن العلامات والاعرض السريرية في مرض جوشير ناتجة عن تراكم خلايا جوشير فيالجسم والتي اكثر ما تتواجد في الطحال والكبد ونقي العظام ، ويمكن أن تتراكم هذهالخلايا ايضا في الجهاز اللمفاوي والرئتين والجلد والعين والكلية والقلب والجهازالعصبي .

    الطحال :إن تراكم خلايا جوشير فيالطحال يسبب التضخم والزيادة في نشاط الطحال ،يمكن أن يزيد حجم الطحال 25 مرة ممايؤدي إلى انتباج البطن حيث يبدو بطن المصاب شبيها ببطن السيدة الحامل .

    وعندما يزداد نشاط الطحال تصبح نسبة تكسير الكريات الحمراء أكثر من نسبةتصنيعها مما يؤدي إلى ما يعرف بفقر الدم ، وان نقص الكريات الحمراء يؤدي إلى نقص فيالاوكسجين المحمول إلى الجسم وهذا بدوره يؤدي إلى الوهن والتعب ، ولهذا فان مرضىجوشير المصابين بتضخم الطحال يعانون من تدني مستوى الطاقة عندهم ومن ضعف في همتهم .

    وكذلك فان العمل المفرط للطحال يؤدي إلى نقص في الصفيحات الدموية (thrombocytopenia) والتي من شأنها أن تزيد مدة النزف الناتج عن عدم القدرة علىتكوين الجلطة الدموية مما يؤدي إلى ازدياد في امكانية النزف وتكون الكدمات ، ولهذايعاني بعض المصابين من نزف الانف الشديد ونزيف اللثة وكذلك فان النزيف المصاحبللعادة الشهرية عند النساء قد يكون شديدا وطويل المدة .
    بالاضافة إلى ذلك فانازدياد نشاط الطحال قد يؤدي إلى نقص في عدد الكريات البيضاء وهذا بدوره يؤدي إلىضعف الجسم في مقاومة الامراض الفيروسية والجرثومية فيسهل اصابة المريض بالامراضالانتانية المتعددة .

    وقد عولج في السابق الكثير من مرضى جوشير باستئصالالطحال الجراحي ، والذي ادى إلى ازدياد كبير في عدد خلايا جوشير في الكبد ، ولكنهذا الاجراء قد توقف بعد توفر العلاج بتوفير الخمائر المفقودة (enzyme replacement therapy –ERT) .

    ~*¤ô§ô¤*~الزكام ~*¤ô§ô¤*~

    الزكام مرض منتشر فى جميع أنحاء العالم وهويصيب جميع الناس الغني والفقير والصغير والكبير والذين قضوا حياتهم دون أن يلتقطواالزكام أقل من القليل والزكام مع ما يصاحبه من عطس وسيلان من الأنف ليس خطيرا فى حدذاته فالشخص الصحيح الجسم يتغلب عليه عادة فى أربعة أو خمسة أيام غير أن خطر الزكاميكمن فى أنه قد يتطور إلى أمراض أخرى وعندما يصاب المرء بالزكام تدخل جميع وسائلالدفاع فى الجسم ( وتسمى الأجسام المضادة) المعركة ضد الجراثيم الغازية وعندما يكونالجسم يحارب ضد جراثيم الزكام يصعب عليه أن يقاوم فى نفس الوقت غزاة آخرين فيكوندفاعه ضد أية جراثيم أخرى ضعيفا جدا ومن المحتمل أن تكون الجراثيم الجديدة التىتغزو الجسم جراثيم مرض خطير كجراثيم السل الرئوى أو النيمونيا أو غيرهما من الأمراضالتى تصيب الرئة.

    كيف يلتقط الانسان الزكام ؟

    إن الزكام مرض مُعدٍ أى أن المرء يلتقطه من المصابين به والمعروف أن الزكاميتسبب عن جراثيم صغيرة جدا تسمى فيرس تنتقل من شخص إلى آخر وقد وجد العلماء أن هناكأكثر من أربعين نوعا من الجراثيم تسبب هذا المرض ومع أنه اكتشف لقاح فعال ضد بعضهذه الجراثيم إلا أنه لم يكتشف بعد أى دواء ناجع أو تطعيم يشفي أو يمنع الغالبيةالعظمى من أنواع الزكام.

    ـ حقائق عن الزكام :
    -
    ابتعد عن المصابين بالزكام ولا تستعمل فوطهم أو ملابسهم أو فناجينهمأو أكوابهم.
    -
    اتبع القواعد الصحية واغسل يديك مرارا بالماء والصابون.
    -
    غطفمك عندما تسعل أو تعطس وعلم أفراد عائلتك هذه العادات الطيبة .
    -
    إذا صحبالزكام الحمى والصداع وألم فى الصدر والأذنين أو سعلت دما أو مواد بلون الصدأ عليكأن تراجع الطبيب

    ~*¤ô§ô¤*~الأنفلونزا ~*¤ô§ô¤*~
    الأنفلونزا مرض حاد يصيب الجهاز التنفسي، وهو شديد العدوى،ومسبب المرض هو فيروس الأنفلونزا.

    مسبب المرض :-يوجدثلاثة أنماط من فيروس الأنفلونزا :-[*]وهم أ ـ ب ـ ج والنمطان أ ـ ب مرتبطانبالأوبئة منذ مدة طويلة أما النمط ج فيحدث في تفشيات صغيرة أو حالات متفرقة ويتمتمييز الأنماط الرئيسية من فيروس الأنفلونزا أ ـ ب ـ ج بواسطة اختيار تثبيت المتمممع الأمصال المضادة للمجموعات واعتبارا من 1/1/1972 أقرت منظمة الصحة العالميةنظاماً معدلاً لتسمية سلالات الفيروس نمط أ على أساس مصدرها الجغرافي ورقم السلالةوالسنة التي عزلت فيها بالإضافة إلى مؤشر يبين خاصية ملزن الكرات الحمر ج وخميرةنيوراميندزن.[*]تؤثر الأنفلونزا على الحوامل خصوصاً في الشهور الأولى من الحملأثناء تكوين الجنين وقد يصيب في بعض الأحيان الجهاز التنفسي للطفل كما أنالأنفلونزا قد تؤدي إلى إصابة الأم بالنزلة الشعبية والكحة الشديدة قد ترهق عضلاتالبطن وتؤثر على عضلات عنق الرحم.[*]كذلك تؤثر الأنفلونزا على مرضى القلب لأنالنزلات الشعبية والالتهابات الرئوية المصاحبة للأنفلونزا تؤثر على الدم المغذىلعضلة القلب كذلك فإن ارتفاع درجة الحرارة يؤدى إلى زيادة سرعة ضربات القلبوبالتالي إلى إجهاد القلب.[*]وتصيب النزلات البردية والأنفلونزا حوالي 10% منالسكان كل شتاء وتؤدى إلى خسارة الملايين سنوياً نتيجة أيام الغياب ومصاريفالعلاج[*]وتتراوح مدة حضانة المرض من 24 ـ 72 ساعة وطريقة نقل العدوى بالمخالطةالمباشرة عنطريق رذاذ المرضى.

    أهم أعراض المرض:[*]ارتفاع مفاجئ في درجاتالحرارة.[*]صداع وآلام في الظهر والمفاصل والعضلات.[*]رشح من الأنف ودمعان منالعين.[*] فقد الشهية للأكل وغثيان أو قيء[*]سعال مستمر.[*]قد يحدث للمريض بحة فيالصوت.[*]قد يحدث للمريض تهيجات سحائية.

    أهم علاماتالمرض :[*]ارتفاع مستمر في درجة الحرارة ولا يوجد فرق كبير بين درجة الحرارةصباحاً ومساءً.[*]احتقان بالوجه[*]زيادة في سرعة النبض والتنفس[*]علامات النزلةالشعبية في الصدر.

    أهم مضاعفات المرض : هو حدوث الالتهابات الرئوية الشعبية وهبوط الدورة الدموية وتزداد نسبةالوفيات في كبار السن والذين لديهم أمراض مزمنة قلبية أو كلوية.

    ويعتمدتشخيص المريض على :[*]عزل فيروس الأنفلونزا من إفرازات الأنف والبلعوم أثناء ارتفاعدرجة الحرارة وذلك بحقن هذه الإفرازات في أجنة بيض الدجاج أو مزرعة الأنسجة.[*]حدوثتفاعل مصلي نوعي أثناء ارتفاع درجة الحرارة وفي دور النقاهة.

    ويعتمد علاجالمريض على :[*]حسن تهوية مكان المريض والعناية بغذائه وإعطائه المسكنات وعلاجالمضاعفات فور ظهورها.[*]التحصين الفاعل مفيد عندما يكون اللقاح فعالاً ويحتوي علىمولدات تمثل بدرجة كبيرة سلالة الفيروس السائدة في ذلك الوقت.[*]وجد أن عقارأمنتدين هيدروكلوريد بجرعة 100 مل غرام مرتين يومياً له وقاية كيمائية ضدالأنفلونزا نمط أ ودرجة الوقاية تقارب التي يعطيها اللقاح الفعال

    الوقاية منالمرض :[*]عدم تكدس طلبة المدارس في الفصول مع حسن تهوية أماكن الدرس.[*]عدم التعرضالمفاجئ لدرجات برودة عالية.[*]عدم الإفراط في التدفئة في حجرات النوم لأن الحرارةالشديدة تؤدي إلى الجفاف وبالتالي إلى جفاف الأغشية المخاطية للأنف والجهاز التنفسيمقللاً بذلك كفاءتها في مقاومة الأنفلونزا.[*]إعطاء جرعة واقية لرفع فاعلية جهازالمناعة في الجسم للمرضى الذين لديهم مناعة منخفضة أو المعرضين للإصابة بالأنفلونزاعدة مرات في السنة






  6. #6
    تاريخ التسجيل
    Sep 2006
    الدولة
    US,egypt,Lebanon,ksa
    المشاركات
    165

    افتراضي

    موجز موسوعة الأمراض أعراض وعلاج ج6 عافاكم الله من الامراض

    تابع الجزء السادس

    ~*¤ô§ô¤*~الهيموفيليا ~*¤ô§ô¤*~

    تعريف
    وهو مرض وراثي يمنعالدم من التجلط أو التخثر عموما وعادة ما ينزف دم المصاب الذي يسمى المنعور بشكلمرفع لان دمه يتجلط ببطء شديد ومعظم الذين يصابون بهذا المرض من الرجال .
    مسببات المرض
    تحدث الناعورية بسبب ين (مورثة) مختل في الكروموزوم (الصبغي) × وهو أحد كروموزومين يحددان جنس الشخص ذكراأو انثى أما الثاني فهو الكروموزوم Y الذي ليس له جينات لعوامل التجلط وللذكوركروموزم × واحد وكروموزوم Y واحد ايضا أما الاناث فلديهن اثنان من الكروموزوموالابن الذي يرث الخلل الناعوري في الكروموزم × يصاب بالمرض والبنت التي ترث جينامختلا في واحد من كروموزمي × تكون حاملة للمرض ويمكنها أن تنقل هذا الجين المختللاطفالها ولكنها لن تصاب بالمرض لان الجين غير المختل يعطيها ما يكفيها من عواملالتجلط لكن في حالات نادرة جدا ترث الانثى الجينات المختلفة في كروموزوم × وبذلكتصاب بالمرض.

    الاعراض
    تشمل الناعوريةالتقليدية ومرض كريسماس الذي يحمل اسم أول شخص عولج من هذا المرض والناعوريةالتقليدية تصيب 85% من مرضى الناعورية وينقص في دم المرضى هؤلاء المرضى نوع منالبروتينات يسمى عامل التجلط الثامن أما بقية المرضى فأغلبيتهم مصابون بمرض كريسماسحيث لا يوجد في دمهم عامل التجلط التاسع وينقص في عدد ضئيل جدا من المرضى عامل تجلطآخر .

    الوقاية والعلاج
    يشتمل العلاج علىحقن عامل التجلط الناقص في الدم وهذه الحقن التي تأتي من المتبرعين بالدم تسببتجلطا عاديا مؤقتا ويجب إعطاء هذا العلاج بعد الاصابات حتى لا يتجمع الدم ويتلفالاغشية ويحتفظ كثير من المرضى بعلاج عامل التجلط ويحقنون به أنفسهم. وقد اصيب كثيرمن مرضى الناعورية بفيروس الايدز بعد أن حقنوا بعامل تجلط من دم ملوث بالفيروس ولكنمراقبة وفحص دم المتبرعين للكشف عن هذا الفيروس قد زاد من سلامة العلاج عن طريقعامل التجلط في كثير من البلدان

    ~*¤ô§ô¤*~الالتهابالرئوي~*¤ô§ô¤*~
    بتاريخ 26 فبراير من العام الجاري تم إدخال مريض إلىأحد المستشفيات في (هانوي) في فيتنام بسبب ظهور حمى وسعال جاف وآلام في العضلاتوألم في الحلق، وبعد بضعة أيام تطور المرض إلى حالة من صعوبة التنفس وانخفاض حاد فيالصفيحات الدموية وعلامات لفشل في التنفس، احتاج بعدها المريض إلى جهاز التنفسالصناعي.
    ثم توالى ظهور حالات مماثلة في مقاطعة (قواندونج) في الصين و(هانوي) فيفيتنام وهونج كونج، ومنذ ذلك الحين انتشر إلى بقية أنحاء العالم، حتى سُجلت حالاتفي كل القارات بلا استثناء .
    وحتى الآن تم تسجيل عشرات الحالات، وبلغ مجموعالوفيات في الصين وحدها 53 وفاة.
    أطلق على المرض في البداية (المرض الغامض). هذاالمرض يصيب ضحاياه بالتهاب رئوي حاد، يؤدي إلى فشل الجهاز التنفسي، ومن ثم الوفاةفي بعض الحالات .

    كيف يظهرالمرض
    فترة الحضانة للمرض (منذ انتقال الفيروس إلى الجسم وحتى ظهور الأعراض) هي مابين يومين إلى سبعة أو عشرة أيام. وهذا يعني لو أن مسافراً قدم من منطقة موبوءة، أوكان على اتصال مباشر بمصاب بالمرض نفسه، ولم تظهر عليه الأعراض بعد عشرة أيام منقدومه، فهو خالٍ من المرض غالباً .
    تظهر أعراض المرض على شكل ارتفاع في درجةالحرارة لأكثر من 38 درجة، مع أعراض عامة مثل الاجهاد والتعب العام، وآلام العضلاتوبعض الأعراض التنفسية الأخرى. بعد يومين إلى سبعة أيام من بدء المرض يصاب المريضبسعال جاف مع مشاكل في التنفس، ثم يتطور الأمر لدى البعض إلى صعوبات حادة فيالتنفس، وربما فشل في الجهاز التنفسي (في 10 – 20 % من الحالات) مما يعني الحاجةإلى أجهزة التنفس الصناعي وربما الوفاة .

    كيف ينتقلالمرض ؟
    يعتقد العلماء أن انتقال المرض يتم عن طريق استنشاق الرذاذالمتطاير من المصاب عند التقرب منه أو ملامسته أو ملامسة أو استخدام حاجياتهالشخصية. وربما كان للهواء دور في نقل المرض .
    جميع الحالات المسجلة تقريبا كانتلأشخاص على اتصال مباشر مع مصابين بالمرض، كمن يسكنون في نفس المكان أو العاملين فيالمستشفيات والمراكز الصحية التي استقبلت مصابين بهذا المرض، حين لم يأخذواالاحتياطات الوقائية اللازمة. ولم تظهر بعد علامات تدل على أن المرض انتقل بشكلوبائي حتى الآن .

    ما سبب المرض ؟
    حتى الأنيبدو -ومن خلال الاختبارات المعملية في أكثر من مكان- أن سبب المرض هو فيروس يسمى (كورونا فايرس) .
    ربما تكون المضاعفات الخطيرة للمرض نتيجة لالتهابات ثانويةبكتيرية أو فيروسية، ولا تزال الأبحاث قائمة لتأكيد هذه الفرضيات .

    ما هو (كورونا فايرس) ؟
    هذه المجموعة من الفيروسات أخذتاسمها (كورونا) من مظهرها تحت المجهر الذي يكون على هيئة هالة أو تاج، وهذهالمجموعة من الفيروسات معروفة سابقا بأنها تسبب التهابات تنفسية خفيفة أو متوسطةللإنسان، كما تتسبب في أمراض للجهاز التنفسي والعصبي والهضمي للحيوانات، ويمكن أنتبقى هذه الفيروسات حية في البيئة لمدة ثلاث ساعات .
    الفيروسات التي تم عزلها منالمصابين تبدو من سلالة مختلفة، إذ أظهرت الاختبارات الجينية أن هذه الفيروساتتختلف عن الأنماط المعروفة سابقا لنفس المجموعة .
    أما الدليل على أن فيروسات (كورونا فايرس) مسؤولة عن المرض، فهو أن هذا الفيروس تم عزله من أجساد المصابين،وأظهرت الاختبارات المصلية نشوء مقاومة مضادة حديثة للفيروس ..

    كيف يمكن تجنب المرض ؟
    التوصيات التي ظهرت للوقاية منالمرض تركز بالدرجة الأولى على تجنب السفر إلى الأماكن التي ظهر فيها المرض لأولمرة، وهي بشكل عام مناطق شرق وجنوب شرق آسيا، خاصة الصين وهونج كونج وسنغافوراوفيتنام .
    وأما الأشخاص الذين تظهر عليهم أعراض الحمى مع السعال الجاف وصعوباتالتنفس، فينصحون بمراجعة المراكز الصحية بشكل عاجل. ولكي يمكن الوصول إلى التشخيصبشكل سريع، فلابد من إعطاء أية معلومات تتعلق بالسفر مؤخراً إلى مناطق آسيا، أوالاحتكاك بمريض مصاب بنفس الأعراض .
    المرض ليس معدياً بشكل وبائي، ولا ينتقلبسهولة عند أخذ الاحتياطات الوقائية الأساسية.
    حالات الوفيات لا تزال متدنية،ومع مرور الوقت قلَّت الحالات المسجلة عالميا، ولم تظهر حالات وبائية ثانوية منذفترة .

    ما يمكن أن يعالج به المصاب
    التوصيات الطبية حاليا للتعامل معالمرض هو اعتباره من حالات الالتهاب الرئوي الحاد غير النمطي. يتمثل العلاج حاليا -بشكل أساس- في عزل المريض، وأخذ الاحتياطات الوقائية اللازمة للعاملين فيالمستشفى، ثم تقديم العلاج التدعيمي، والمقصود بالعلاج التدعيمي هو العلاج العام،مثل علاج الحرارة والألم وعلاج الجفاف وتقديم الغذاء الصحي اللازم. وقد تم علاج بعضالحالات ونقلها من الدرجة الحرجة إلى الدرجة العادية بفضل العناية الطبية المكثفة،والقائمة على العلاج التدعيمي بشكل أساس.
    وأما المضادات الحيوية مثل مضاداتالبكتيريا و مضادات الفيروسات، فالبعض يصرفها للمريض احتياطا، رغم عدم ثبوتفعاليتها بشكل قاطع، ولم يظهر دليل علمي يؤكد فعالية علاج دون آخر .
    هل هناك فحص خاص بهذا المرض ؟
    حتى الآن ليس هناك فحص مخبرييمكن له أن يشخص المرض، بل التشخيص يكون سريرياً، ومن المعلومات التي يعطيها المريضحول نشوء الأعراض وتاريخ السفر، أو الاحتكاك بمصابين خلال فترة قريبة.
    لكن تُجرىالآن فحوصات في منظمة الصحة العالمية ومركز الأمراض الوبائية في أمريكا؛ لتطويراختبار مناعي يمكنه التعرف على المرض .

    الإجراءاتالوقائية
    عمدت معظم البلدان -لمحاصرة المرض- إلى المسافرين القادمين منالدول الآسيوية، وخاصة الصين وهونج كونج وفيتنام وسنغافورا، فطلبت منهم -بشكل واضح-ملاحظة أية أعراض تظهر عندهم خلال عشرة أيام من قدومهم، وسرعة مراجعة الأطباء عندأية شكوى صحية، وخاصة الحمى والسعال وصعوبة التنفس. ويعطى المسافرون لهذا الغرضبطاقة خاصة، فيها شرح كامل لطبيعة الأعراض والتوصيات الواجب اتباعها. كما حذَّرتالسلطات الصحية من السفر إلى تلك البلدان في هذه الأيام .

    إن الاحتياطاتالتي تلزم المصاب أو المحيطين به ينبغي أن تستمر لمدة عشرة أيام من اختفاء الحمى أوالسعال أو صعوبة التنفس، ولابد للمصاب بالمرض أن يحد من نشاطاته وتنقلاته، فيمتنععن الذهاب إلى العمل أو المدرسة أو الأسواق والأماكن المفتوحة أو العامة خلال تلكالفترة، وعليه تغطية الفم والأنف عند السعال أو العطاس، ويمكن له أن يستخدمالكمامات الطبية. وأما من يقوم بتمريض المصاب فعليه استخدام القفازات الطبية ورميهامباشرة بعد الاستخدام، وغسل اليدين جيدا بعد ذلك .
    وأما المخالطون للمريض -منالأهل والأقارب- فعليهم أن يعتنوا كثيرا بالنظافة الشخصية، وخاصة الحرص على غسلاليدين بالمطهرات، مع تجنب أغراض المصاب ولوازمه الشخصية، وربما احتاجوا إلى لبسالكمامات على الفم والأنف. وليس عليهم أن يمتنعوا عن الخروج إلى أنشطتهم المعتادة .

    هل هناك لقاح ضد المرض؟
    فيالوقت الحاضر ليس هناك علاجات وقائية أو تطعيمات يمكن أن تستخدم لهذا المرض، ولاتزال الأبحاث جارية في هذا المجال .

    ~*¤ô§ô¤*~الشدالعضلي ~*¤ô§ô¤*~

    الشد العضلي هو:هي حالة يحدث فيها تشنج لعضلة أوأكثر من عضلات الجسم. مما يؤدي ألم شديد أو عدم القدرة علي تحريك العضلةالمصابة.
    بالنسبة للرياضيين، الأسباب العامة لحدوث الشد العضلي هي الإفراط فياستخدام عضلة معينة أو الضغط عليها أو الجفاف نتيجة ممارسة الرياضة في جوحار.

    إساءة استخدام عضلات الجسم أو إجهادها بشكل زائد وإصابتها من الأسبابأيضاً التي تؤدي إلي حدوث شد عضلي.
    هناك نوع آخر من الشد العضلي الذي يحدث لبعضالكتاب ويكون نتيجة استخدام إصبع الإبهام مع الأصابع الأخرى في الكتابة لفتراتطويلة.
    أما بالنسبة للأعمال المنزلية فقد يحدث نوع من الشد العضلي في حالةاستخدام عضلات معينة لفترة طويلة دون راحة . مثل حمل آلات ثقيلة في قبضة اليد لفترةطويلة.
    ويمكن أن يحدث الشد العضلي أيضاً نتيجة بعض المشاكل المرتبطةبالأعصاب.
    هناك أنواع أخرى من الشد العضلي يحدث في حالة الراحة، وهو منتشردائماً أثناء النوم ويكون في الساق.

    الأعراض:
    ألم شديد ومفاجئ في العضلة ، غالباً تكون عضلة الأرجل.
    ظهور أنسجةالعضلات بشكل واضح تحت الجلد.

    الأسباب:بالإضافة إلي الأسباب التي قد تسبب حدوث شد عضلي والتي ذكرناها من قبل، قديحدث الشد العضلي نتيجة أسباب أخرى وهي:

    ضعف كمية الدم: ضيق بعض الشرايينالتي تنقل الدم إلي الأرجل قد تتسبب في حدوث شد عضلي بالأرجل والقدم أثناء ممارسةالرياضة . يختفي الشد العصبي بعد دقائق من التوقف عن التمرين.
    الضغط عليالأعصاب: الضغط علي عضلات العمود الفقري قد يسبب حدوث ألم وشد عصبي في الأرجل .يزداد الألم مع استمرار المشي.
    نقص البوتاسيوم: بعض أنواع العقاقير المستخدمةفي علاج ارتفاع ضغط الدم قد يسبب نقص في كمية البوتاسيوم . يعتبر البوتاسيوم عنصرهام في انقباض العضلات.
    *
    اللجوء للطبيب
    يصاب معظم الأشخاص بالشد العضليبشكل بسيط ، ويتمكنوا من السيطرة علي الحالة بسهولة.
    ولكن إذا كنت تعاني من الشدالعضلي بشكل مستمر فيجب استشارة الطبيب.

    العلاج:
    بالنسبة لأنواع الشد العضلي التي تحدث أثناء الليل يمكن أن يصف لكالطبيب diazepam وهناك أنواع عقاقير مختلفة لهذه التركيبة ، فهي تساعد علي ارتخاءالعضلات وتخفيف التيبس في العضلات.
    يمكن أيضاً القيام ببعض أنواع التمارين التيتقلل من فرص الإصابة بالشد العضلي.
    يجب تناول كمية كبيرة من السوائليومياً.

    الوقاية
    هناك خطوات يمكن اتباعهاللوقاية من الشد العضلي .
    تجنب الجفاف: يجب شرب 10 أكواب من السوائل بشكل عام .تساعد السوائل علي انقباض وارتخاء العضلات بسهولة وبقاء خلايا العضلاترطبة.
    يمكن شرب كوبين من السوائل قبل بداية أي نشاط رياضي بساعتين.
    يجب شربمن 1/2 إلي 1 1/2 كوب من السوائل – الباردة والتي لا تحتوي علي صودا، كل 15 – 20دقيقة أثناء الرياضة.
    يجب شرب كوبين من السوائل علي كل 1/2 كيلو تفقده من وزنالجسم أثناء التمارين الرياضية.
    تسخين العضلات: يجب تسخين العضلات (عن طريقتمارين الشد) قبل وبعد بداية التمرين.
    إذا كنت تعاني من حدوث شد عضلي أثناءالليل ، يمكنك القيام بعمل تمارين الشد قبل النوم.
    مثال &592; قف علي بعد 96سم من الحائط ، وضع يدك علي الحائط وابقي كعب الرجل علي الأرض ثم انحني في اتجاهالحائط بركبة واحدة وابق 30 ثانية لشد الرجل وتقويتها. ثم قم بنفس الخطوات مع الرجلالأخرى لمدة ثلاث مرات.
    الرعاية الشخصية: إذا كنت مصاب بشد عضلي بالفعل ،فيمكنك اتباع بعض الخطوات للشعور بالراحة.
    o
    التدليك وتمارين الشد: يمكنك شدالعضلة إلي الأمام والقيام بتدليكها بلطف للعمل علي ارتخاء العضلات.
    بالنسبةلعضلة الساق يمكنك تحميل وزن الجسم علي الرجل التي بها الشد العضلي وثني الركبببطء
    إذا كنت لا تستطيع الوقوف يمكنك شد القدم إلي الوراء في اتجاه الجسم مع شدالرجل في وضع مستقيم.
    بالنسبة للشد العضلي في منطقة الفخذ ، يمكنك الجلوس عليكرسي للاسترخاء وشد القدم الموجودة في اتجاه الفخذ المصاب ثم جذبها إليالأرداف.
    o
    استخدام الماء البارد أو الدافئ: يمكن استخدام الماء البارد لتهدئةالعضلات وارتخائها.
    ثم الماء الدافئ بعد ذلك إذا كنت تشعر بألم

    ~*¤ô§ô¤*~الحروق الكيميائية ~*¤ô§ô¤*~

    اسبابها
    اسبابها هى المواد الكيميائية بنوعيها الحمضيةوالقاعدية(القلوية)التى تسبب الحروق وتتواجد بشكل كبير فى المدارس والكليات العمليةوتدخل فى تركيب العديد من الصناعات ..ويرجع السبب الرئيسى للاصابة بالحروقالكيميائية الى عدم المعرفة او الدرايه الكاملة للعاملين فى هذا المجال بخصائصهاوبخطورتها ان اسىء استخدامها وكذلك عدم الدراية الكافية والمعرفة العلمية لطرقالعلاج لهذه الحروق واجراء الاسعافات الاوليه بشكل صحيح وسريع
    وهناك اربعة انواعمن المواد الكيميائية التى تسبب الحروق الكيميائية:[/U-[u]
    1-
    الموادالحمضيةacidic materiales
    1-
    حمض الهيدروكلوريك او كلوريدالهيدروجينHCL:
    يسبباحمرار الجلد فى اغلب الاوقات ولكن ان زاد تركيزه قد يجعلالجلد اسودا.ويستخدم هذا الحمض فى صناعات مشتقات البترول.
    2-
    حمض السلفوريك اوالكبريتيكH2SO4:
    حمض قوى يسبب حدوث حرق عميق من الدرجة الثانية او الثالثةفىاغلب الاوقات
    3-
    حمض الهيدروفلوريكHF
    من اقوى الاحماض الموجودة ويدخل فىصناعات عديدة ويسبب حرقا عميقا من الدرجة الثالثة بمجرد لمسه للجلد مما يسبب الاماشديدة للمصاب ويتطلب استخدام بعض المواد المضادة لهذه المادة حين حدوث الاصابةكمادة الكالسيومCa
    4-
    حمض النيتريكHNO3:
    يدخل فى صناعة الحديد ويتسبب فى حدوثحروق سطحية للجلد مغطاة بمادة خضراء تميل الى السوداء
    2-
    المواد القاعديةbasic materiales
    1-
    مادة الامونيا NH4OH:
    من اكثر المواد استعمالا فى صناعات مشتقاتالبترول وهى مادة سامة جدا حين تستنشق بشكل كبير وقد تؤدى الى الموتاختناقا
    2-
    مادة الاسمنت
    يدخل فى البناء بشكل كبير وحين يكون رطبا وحارا يتسببفى حدوث حرقا ويستلزم ازالة المادة فورا
    3-
    المواد الكيميائية العضوية Organic substance:
    1-
    مادة الفينولC6H5OH:
    يدخل فى صناعة المنظفات ويتسرب الى داخلالجسم بشكل سريع مما يؤدى الى حدوث تسمم بوظائف الكلىوالكبد
    2-
    البنزينC6H6ومشتقات البترول
    يسبب حروقا من الدرجة الثانية والاولىوعادة ما تلتئم خلال اسابيع معدودة دون تدخل جراحى


  7. #7
    تاريخ التسجيل
    Sep 2006
    الدولة
    US,egypt,Lebanon,ksa
    المشاركات
    165

    افتراضي

    موجز موسوعة الأمراض أعراض وعلاج ج6 عافاكم الله من الامراض

    تابع الجزء السادس


    4-
    المواد غيرالعضويةInorganic substance:
    مادة الفسفورp
    يدخل فى الصناعات الحربية ويسببحروقا عميقة صفراء اللون ويلزم اجراء عملية لازالة الجلد المحترقوحين تدعو الحاجةيمكن استخدام مادة مضادة كورق السلوفان مثلا

    خصائصها:تختلف الحروق الكيميائية عن الانواع الاخرى من الحروقكالحروق النارية والكهربية فى عدة اسباب:-
    1-
    عندما يحدث ملامسة للمادةالكيميائية للجلد سواء كانت حمضية او قاعدية يحدث تفاعل مستمر بين المادة وخلاياالجسم الحية مما ينتج عنه تفاعل كيميائى حرارى يزيد من اصابة الجلد ويزيد ترسبالمادة الى طبقات الجلد السفلسة ويؤدى هذا الى تغلل المادة اكثر واكثر لداخلالجسم
    2-
    الحرق الكيميائى حرق مستديمبعكس الحرق الحرارى
    3-
    يختلف تاثير المادةالكيميائية باختلاف طبيعتها وتركيزها وطبعا كلما كانت المادة مركزة اكثر كلما زادتدرجة الاصابة
    والمادة الحمضية تؤدى الى تليف خلا يا الجلد بواسطة عملية التليفالنسيجى الصلب اما المادة القاعدية فتسبب عملية التليف النسيجى اللين والتى تسببتليف خلايا الجسم الى درجة الميعان

    طرقالعلاج:تتم معالجة المصاب بحروق كيميائية على عدة مراحل:-
    1-
    الاسعافاتالاولية
    حين يصاب الجلد بمادة كيميائية معروفة او مجهولةيقوم المصاب اوالمسعفباتخاذ الاجراءات التاية:
    1-
    خلع الملابس عن المنطقة المصابة لاحتوائها علىالمادة الكيميائية
    2-
    استخدام قطعة قماش نظيفة للمس المصاب وابعاده عن المنطقةالتى تسربت اليها المادة الكيميائية
    3-
    سكب الماء على المنطقة المصابة بشكل كبيرومستمر وهذا يقلل من تركيز المادة ويقلل من قوتها وفاعليتها (حتى لو كانت العين يتمفتح العين تماما وعدم غلقها تحت الماء)
    4-
    فحص الجلد المصاب اذا وجد به بعضالبودرةكالفسفور مثلا يجب استخدام فرشة لابعادها عن الجلد ولا يجب حك الجلد اطلاقالان ذلك يزيد من الاصابة(تجربة شخصية)
    5-
    نقل المصاب الى اقرب مركز طبى مختصلعلاج الحروق
    2-
    العلاج بالمستشفى:
    يعتمد دخول المصابين بالحروق الكيميائيةالى المستشفى على نسبة الحرق الكيميائى ودرجته ومكان الاصابة فمثلا حينما تكونالمنطقة المصابة هى العين يستلزم دخول المصاب الى المستشفى للعناية الطبيةوحين تكونالاصابة عالية ايضا .وحين تكون الاصابة بالحروق باليدين او فى الوجه يستحسن ان يدخلالمصاب المستشفى للملاحظة الطبية حيث يتم اجراء الفحوصات الشاملة للجسم فمن المحتملان تصاب اعضاء الجسم الحيوية كالرئة والكلى والقلب والكبد نتيجة تاثير تسرب الموادالكيميائية الى جسم الانسان عن طريق الفم او الاستنشاق
    3-
    معالجة الجروحالكيميائية
    يتم فحص الحروق الكيميائية بشكل يومى ودورى لمعرفة درجة الاصابةوعمقها ومتابعة اى تغيرات تستجد على الجلد المحترق وتستخدم الغيارات المعقمةالمحتوية على المضات الحيوية على المضادات الحيوية لتغطية الجرح وغالبا تلتئمالحروق من الدرجة الاولى فى اسبوعاو اثنين ومن الدرجة الثانية فى ثلاثة اسابيع ومنالدرجة الثالثة فى ثلاثة اسابيع .
    ولكن قد يحتاج الجلد المحترق الى عملية جراحيةلازالته واجراء عملية ترقيع جلدى للمنطقة المحترقة

    ~*¤ô§ô¤*~العرق ~*¤ô§ô¤*~

    من نعم الله على الانسانكثيره منها العرق فهو بلاشك نعمه ولكن قد يكون احيانا العرق مشكله في حد ذاته فلذلكاود ان اطرح مو ضوع يشمل العرق

    تفرز الغدد العرقية الماء والأملاح والموادالضارة من تحت سطح الجلد. إن لإفرازات العرق أثراً هاماً في تلطيف درجة حرارة الجسموتخليصه كذلك من الأملاح والسموم الضارة. تعتمد كمية إفرازات العرق على عوامل مختلفأهمها: درجة حرارة الجو والرطوبة النسبية وكمية السوائل التي يتناولها الإنسانوكذلك على الحالة العامة للجسم.
    وقد يزداد إفراز العرق أكثر من المعدل الطبيعيإما من أماكن محددة من الجسم مثل الأيدي والأقدام أو زيادة عامة من أجزاء الجسمالمختلفة.

    أسباب زيادة إفراز العرق من عامةالجسم:يزداد إفراز العرق من الجسم بصفة عامة نتيجة لأسباب كثيرةأهمها:
    *
    فسيولوجية:
    يزداد العرق في البيئة الحارة الرطبة، كما أن المجهودالزائد سواء كان جسمانياً أو نفسياً يسبب زيادة في نشاط الغدة العرقية.
    *-
    أمراضالحميات:
    مثل مرض الأنفلونزا والملاريا وغيرهما والتي يصاحبها ارتفاع بدرجةحرارة الجسم.
    *-
    أمراض الدماغ:
    الالتهابات أو الأورام في منطقة الدماغ المتوسط Hypothalmus تؤدي إلى زيادة عامة في التعرق.
    *-
    الهرمونات:
    زيادة في نشاطالغدة الدرقية والغدة النخامية، تسبب زيادة عامة في إفرازات العرق. كما تحدث زيادةعامة في إفرازات العرق بعد سن اليأس عند السيدات.
    *-
    البدانة:
    يصاحب السمنةالزائدة زيادة عامة في التعرق.

    زيادة التعرقالموضعي:أكثر الأماكن عرضة لهذه الظاهرة هي الأيدي والأقدام وتحت الإبط. وقديزداد العرق بتلك المناطق لدرجة أنها تسبب الكثير من الإزعاج لصاحبها. سبب التعرقالموضعي غير معروف تماماً. إلا أن الجهاز السمبثاوي العصبي هو المسؤول عن تنبيهالغدد العرقية وبالتالي يسبب زيادة في إفرازاتها.

    زيادةالتعرق نتيجة لعوامل نفسية وعصبية:تؤثر العوامل النفسية المختلفة على زيادةإفراز العرق من الجسم. فالتوتر والقلق والخوف والمجهود الذهني هي من العوامل التيتؤثر كذلك. كما أن الإجهاد والتدخين لهما أثر على زيادة نشاط الغدة العرقية.
    وقديكون للعامل الوراثي أو العائلي أثر في زيادة إفرازات العرق. وقد يشمل ذلك منطقةمحددة من الجسم مثل تعرق الوجه عند الخجل أو الخوف أو من مناطق الجبهة أوالأنف.

    ظهور رائحة العرق الكريهة:يظهر للعرقأحياناً رائحة نفاذة وكريهة خاصة من مناطق الإبط والأقدام ويرجع سبب ذلك إلى عواملمختلفة
    كما أن للجراثيم دوراً هاماً على تحلل المواد الدهنية وبالتالي تسببالرائحة الكريهة للعرق.
    إن بعض أنواع الطعام مثل البصل والثوم والإسراف في تناولالدهنيات واللحوم قد تكون سبباً كذلك. وللوقاية من هذه الظاهرة يجب اتباعالآتي:

    النظافة:لها دور هام في التخلص من رائحةالعرق فالاستحمام المتكرر باستعمال الصابون الطبي وتنظيف ثنايا الجلدجيداً.
    تغيير الملابس الداخلية والجرابات خاصة دورياً.
    رش البودرة بينالأصابع قبل لبس الجوارب.
    ضرورة لبس ملابس خفيفة وواسعة، وأن تكون بقدر الإمكانخالية من النايلون. واختيار أنواع الأحذية المناسبة.
    عدم الإسراف في أكل اللحوموالدهنيات والثوم والبصل.
    معالجة بعض الأمراض الجلدية المصاحبة أحياناً مثلفطريات الأقدام أو الفخذين.

    العرقالملون:
    العرق في الأحوال العادية لا لون له. ولكن في بعض الأحوال يظهرالعرق بلون أزرق خاصة بين عمال النحاس، وقد يظهر لون العرق مثل الصدئ أو يميل إلىالزرقة على الملابس الداخلية ويكون سبب ذلك تركيز مركبات الأملاح بالعرق.
    فيحالات نادرة جداً يظهر العرق على الوجه بألوان مختلفة منها الأصفر أو الأزرق أوالأسود وقد يكون مخلوطاً بالدم أحياناً.

    عدمالتعرق:
    قد لا يظهر العرق على سطح الجلد ويرجع ذلك إلى أسبابأهمها:
    (
    أ) خلقي:ط
    وهو عدم وجود الغدد العرقية.
    (
    ب) مرضي:
    كما هو الحالفي مرض السكر أو مرض الصدفية والفقاعة وكذلك بين المصابين بالحساسية الوراثيةأحيانا، يتجمع العرق تحت الجلد وينشأ نتيجة ذلك ظهور بثور صغيرة تحت الجلد خاصة علىالمناطق المغطاة بالملابس مثل الصدر والظهر. وتسبب هذه وخز وحرقان بالجلد مع ضيقعام كما هو الحال في مرض "حمو النيل" أو ما يسمى أحياناً "حبوب الحرارة".
    وتظهربثور مثل حبة الشعير ذات لون فاتح وقد يظهر بها سائل شفاف وهو العرق تحت سطح جلدالأصابع في بعض حالات تجمع العرق تحت الجلد.
    وقد تلتهب الغدد العرقية نتيجةغزوها بالجراثيم ويؤدي ذلك إلى ظهور دمامل خاصة تحت الإبط ومنطقة الفخذين

    ~*¤ô§ô¤*~القولون ~*¤ô§ô¤*~

    يصنف مرضالقولون أو ما يسمى بالمعي العصبي باعتباره واحداً من أكثر الأمراض الباطنيةانتشاراً في العالم، حيث يعانيه أكثر من 30% من مراجعي عيادات الجهاز الهضمي ونسبةكبيرة من المرضى الذين يراجعون العيادات التخصصية المختلفة، ويطلق الأطباء عليه اسمالقولون العصبي ذلك أن أعراضه ترتبط بشكل وثيق بالحالة النفسية وما يصاحبها من قلقوتوتر لدى المريض، وقد عُرف قديمًا بـ(القولنج) وعاناه ابن سينا ولم يفلح في علاجنفسه فقال عنه حساده: لا طبه أنقذ حياته، ولافلسفته أنقذت روحه.
    ينتشر القولونالعصبي بكثرة في المجتمعات الصناعية حيث إيقاع الحياة السريع وما يرافقها من قلقدائم وتوتر نفسي وخوف على الحياة والحرص على إنجاز الأعمال في مواعيدها المحددةولذلك فإن البعض يعتبره "ضريبة التحضر".



  8. #8
    تاريخ التسجيل
    Sep 2006
    الدولة
    US,egypt,Lebanon,ksa
    المشاركات
    165

    افتراضي

    موجز موسوعة الأمراض أعراض وعلاج ج6 عافاكم الله من الامراض

    تابع الجزء السادس

    أعراض القولونالعصبي
    إن القولون العصبي ليس مرضًا واحدًا، بل هو بمثابة متلازمة يشتركفيها مجموعة من الأعراض المختلفة، وتتراوح أعمار الذين يعانون نتيجة هذا الاضطرابالوظيفي بين العشرين والأربعين وقد تستمر معاناتهم لأكثر من ستة شهور متواصلة ،ويشكو المريض من الأعراض التالية:

    - آلام البطن:وتكون غير محددة في الغالب، حيث تنتقل من مكان لآخر لكنها تزداد خلال ساعاتالانفعال والتوتر وفي أثناء الدورة الشهرية لدى النساء، وتخف حدته بعد انتهاء عمليةالإخراج، ويعزى سبب هذه الآلام لتقلصات الأمعاء.
    -
    تبدل وتغيير في عمليةالإخراج:
    حيث تتراوح بين حالة الإسهال الشديد المتكرر خصوصاً بعد الاستيقاظ منالنوم الذي يصاحبه مغص وآلام في البطن، وبين الإمساك خصوصاً عند النساء حيث يكونالبراز متقطعًا أو على شكل "كرات" وفي الوضع الطبيعي يجب ألا يصاحبه دممطلقاً.
    -
    انتفاخ البطن وتمدده:
    ويحدث ذلك بفعل الغازات الناتجة عن تعفنالفضلات والإمساك، وتخف الآلام أو تتلاشى عندما تأخذ تلك الغازات طريقها باتجاهأعلى الجهاز الهضمي أو أسفله.
    كما أن هناك أعراضًا أخرى تحدث ولكنها تتم بصورةغير منتظمة منها:
    -
    الشعور بالغثيان.
    -
    تهيج المثانة والشعور بالحاجة إلىالتبول المتكرر.
    -
    آلام مرافقة للجماع والدورة الشهرية.
    -
    آلام عضلية فيالصدر والظهر والأطراف.
    -
    الإعياء العام.
    العلاماتالسريرية
    بعد الاستقصاء الكامل للسيرة المرضية يتولى الطبيب القيامبالكشف العام على مريضه وقد لا تظهر أية علامات محددة عليه، لكن قد يظهر انتفاخ فيالبطن أو آلام عند الضغط عليه في منطقة القولون.
    وفي مرحلة أخرى يتم اللجوء إلىإجراء الفحوصات الطبية، وعادة فإن الفحوص المخبرية لا تظهر وجود أي دليل لمرض عضويمن خلال فحص الدم، وقد يضطر الطبيب إلى إجراء فحص تنظيري للقولون لاستبعاد أي مرضعضوي سواء كان التهابًا أو ورمًا أو تقرحات.

    أسبابالاضطرابات الوظيفية للجهاز الهضمي
    هناك عوامل عديدة تسبب هذا الاضطرابالوظيفي للجهاز الهضمي نذكر منها:
    -
    عوامل نفسية:
    حيث يغلب على هؤلاء المرضىالقلق والتوتر العصبي والأمراض النفسية التي تنتج عن مشكلات في العمل أو داخلالأسرة كالخلافات الزوجية كالطلاق وغيرها.
    -
    الاضطرابات الحركية:
    حيث تؤثرالعوامل النفسية والعصبية سالفة الذكر في حركة المعي العصبي خمولاً أو استثارةمؤدية إلى اضطرابات في الإمساك والإسهال.
    -
    التحسس الغذائي:
    ويكون على شكلعدم تقبل أنواع من الأطعمة لأسباب نفسية ومناعية غير أنه لا يعرف بالتحديد مدىتأثيرها ولا طريقة الكشف عنها.
    -
    جراحة البطن:
    فقد لوحظ أن كثيراً من مرضىالمعي العصبي كانوا قد تعرضوا لجراحة سابقة كاستئصال الزائدة أو المرارة أو الرحملدى المرأة.

    طرق المعالجة:
    ومن الأساليبالعلاجية المتبعة:
    - العلاج النفسي:
    ويقتضي ذلكمن الطبيب أن يدخل الطمأنينة والثقة لمريضه ذلك أن الخوف من المرض العضوي يعتبر فيحد ذاته سببًا رئيسًا للمعي العصبي.
    -
    العلاج بالأغذية (الحمية):
    وتتضمنتقديم إرشادات للمرضى لأجل تناول بعض الأطعمة التي تحتوي على نسبة عالية منالألياف، والإقلال من بعض المشروبات كالقهوة والشاي والمشروبات الغازية والتوقف عنتناول الدهون والبقوليات والمكسرات.
    - العلاج العرضي:
    حيث يتم علاج آلام البطن باستعمال مضادات التقلص بأشكالها الدوائيةالمتعددة، ويتم علاج الإمساك بالملينات الليفية ويفضل استخدام الألياف الصناعية بدلالألياف الطبيعية، أما إنتقاخ البطن بالغازات فإنه يعالج بزيت النعناع أو بعضالأدوية.

    ~*¤ô§ô¤*~أمراض العين ~*¤ô§ô¤*~

    يعرف ضعف البصر بأنه قوة الأبصار معالتصحيح الذي يبلغ18/6 أو أقل

    أسباب ضعفالأبصار
    عيوب أنكسار الأشعة الضوئية وتكون بسبب قصر النضر(الميويبيا)حيث يرى الشخصالأشياء القريبة ولا يرى الأشياء البعيدة لأن كرة العين أطول من الحجم الطيعي لذاتسقط الأشعة الضوئية للهدف المرئي على نقطة أمام الشبكية
    طولالنضر(هيبروبيا)حيث يرى الشخص الأشياء العيدة ولا يرى الأشياء القريبة لأن كرةالعين أقصر من الحجم الطبيعي لذا تسقط الأشعة الضوئية للهدف المرمي على نقطة أمامالشبكية
    العيب البؤري (استجماتيزم)وهوعدم قدرة القرنية على التركيز على الهدفالمرئي لوجود خلل بالقرنية أوالعدسة الشبكية
    وجود مرض عضوي داخل العين مثلالجلوكوما والنزول الأبيض أو عدوى داخل العين
    علاج حالات ضعف البصر
    تعالجحالات ضعف بأستخدام النضارات الطبية أو العدسات اللاصقة أو أشعة الليزر
    حيثتعالج حالات ضعف النضر عن طريق أستحدام عدسات مقعرة تساعد على تصحيح العيب ووضعصورة الهدف المرئي على الشبكية
    طول النضر ويعالج عن طريق
    أستخدام عدسةمحدبة تساعد على تصحيح الصورة ووضعها على الشبكية حالات العيب البؤري وعالج عن طريقأستخدام عدسة أسطوانية تجمع بين العدسة المقعرة والمحدبة مما تساعد على تصحيحالصورة
    وهناك طرق أخرى للعلاج منها
    أشعة الليزر(ليزر ألكسيمر)وهي طريقةجديدة ومأمونة الجانب لعلاج حالات قصر النضر ويمكن لها علاج الحالات حتى 10 درجة
    العدسات الاصقة وهي التي تؤدي نفس الغرض الذي تؤدية النضارة ولكنها توضع مباشرةعلى القرنية وتحتاج الى عناية خاصة وأحيانا تسبب حساسية في المناطق الحارة والكثيرةالأتربة
    ~*¤ô§ô¤*~الكتاراكت (الماء الأبيض) ~*¤ô§ô¤*~

    تعريف
    وهو سحابة تغشي عدسة العين، ويعتمد تأثيرهافي النظر على مدة الغشاوة. فقد تسبب البقع الصغيرة على العدسة فقداناً للبصر، وقدلا تسببه، غير أن وجود هذه البقع يؤدي الى جعل العدسة أو جزءاً منها معتماً، ما قدينتج عنه فقدان الابصار. وقد يحدث ذلك التأثير لعين واحدة أو للاثنتين معاً.

    المسببات
    يرتبط الكتاراكت في العادة بتقدمالسن، حيث تصبح العدسة أقل مرونة وتفقد بعض قدرتها على تركيز الضوء في الشبكية،وحين تصير العدسة غير مرنة تميل لأن تصبح أقل شفافية، وهذا يعني بداية اصابتهابانسداد العدسة. وفي النهاية قد يصبح الكتاراكت غشاوة بيضاء تملأ العين فيصبح المرءحينئذ فاقداً للبصر. كما يحدث الكتاراكت أيضاً نتيجة لبعض الأمراض مثل مرض السكر،وقد تسبب التهابات العيون والجروح الغشاوة، كما أنه قد يولد بعض الأطفالبالكتاراكت، وأيضاً تسببه بعض العقاقير وبعض أنواع من الأشعة.

    وسائل العلاج
    لايوجد علاج لمعظم أنواع الكتاراكت، ولكنالجراحة يمكن أن تحسن الابصار لمعظم المرضى، ويقوم الجراحون بإزالة الغشاوة ويضعونعدسات بلاستيكية بدلاً من العدسات الخلفية تسمى العدسة الداخلية داخل مقلة العين.وتقوم هذه العدسات بتركيز الضوء داخل الشبكية. ويستطيع معظم الذين تُجرى لهم جراحةالكتاراكت أن يبصروا بقدر يمكنهم من القيام بنشاطاتهم العادية، مستخدمين نظاراتتقرب أو تبعد النظر.




  9. #9
    تاريخ التسجيل
    Sep 2006
    الدولة
    US,egypt,Lebanon,ksa
    المشاركات
    165

    افتراضي

    موجز موسوعة الأمراض أعراض وعلاج ج7 عافاكم الله من الامراض

    تابع الجزء السابع
    آسفة جدا لبعض الأخطاء التى ظهرت فى تحويل النص من ورد الى هنا رغم تحضيرى لكل الأجزاء مسبقا لذا اجتهدت فى تقليل حجم النص فى كل مرة رجاء الافادة من خبرتكم


    ~*¤ô§ô¤*~ المياه الزرقاء Glaucoma ~*¤ô§ô¤*~

    تعريف
    مرضينتج عن عدم التصريف السليم للخلط المائي (السائل المغذي للقرنية والعدسة) ويزيدالضغط داخل العين، واذا لم تعالج، يقضي على العصب البصري.

    المسببات
    في النوع الأكثر شيوعاً والمسمى بالمياه الزرقاءذات الزاوية الواسعة، تضيق الرؤية الجانبية تدريجياً، وقد يحدث العمى في آخر الأمر.وهي تحدث للأشخاص الذين تزيد أعمارهم على الأربعين عاماً. وهناك نوع آخر يسمىالمياه الزرقاء الأولية ذات الزاوية الضيقة أو المياه الزرقاء الحادة، وهو يحدثفجأة في أي عمر.

    الأعراض
    تبدأ المياهالزرقاء لدى معظم الناس غير ملحوظة حتى تفقد بعض الرؤية، وعندئذ يمكن للأخصائيمعرفة المرض بسرعة. أما المياه الزرقاء ذات الزاوية الضيقة، فأعراضها ألماُ فيالعين أو في الجبين ويرى المريض هالات أو أقواس قزح.

    وسائل العلاج
    تعالج معظم حالات المياه الزرقاء ذات الرؤيةالواسعة بقطرات العين أو الدواء، لخفض الضغط في العين، وبذلك يتوقف ضرر العصبالبصري، ويجب على المريض استعمال الدواء طوال حياته. فاذا لم يفلح الدواء ، فيتمالعلاج بالجراحة عن طريق شق قناة تصريف جديدة للخلط المائي، أو يعاود الجراح فتحالقنوات القديمة باستخدام اشعة ضوئية مركزة ذات طاقة عالية من جهاز الليزر. وفيحالات المياه الزرقاء الحادة أو، فيجب التدخل الجراحي الفوري أو المعالجة بالليزروذلك لتجنب العمى.



  10. #10
    تاريخ التسجيل
    Sep 2006
    الدولة
    US,egypt,Lebanon,ksa
    المشاركات
    165

    افتراضي

    موجز موسوعة الأمراض أعراض وعلاج ج7 عافاكم الله من الامراض

    تابع الجزء السابع

    ~*¤ô§ô¤*~داء الملِك ~*¤ô§ô¤*~
    تعريف
    هو نوع من الدرن يهاجم الغدد الليمفاوية للعنق بصفة خاصة. هذهالأنسجة الليمفاوية تساعد الجسم على مقاومة الأمراض عن طريق ترشيح البكترياوالميكروبات الأخرى. معظم ضحايا هذا المرض من الأطفال الصغار غالباً.

    المسببات
    تسبب هذا المرضبكتريا الدرن (السل)، حيث يسببها شرب اللبن غير المبستر من أبقار مصابة بالدرن. حيثيحتوي هذا الحليب على بكتريا السُل، وعملية البسترة تقتل هذه البكتريا.

    الأعراض
    تتورمالغدد الليمفاوية في العنق، وقد تتورم الغدد المصابة تدريجياً لعدة شهور، أو حتىسنوات. وخلال هذه الفترة لا يشعر معظم المرضى بألم أو حمى، وكثير منهم يشعرون بحالةطيبة عموماً. وقد تنفتح الأورام ويخرج منها صديد مسبباً ألماً شديداً في العنق،ويجعلها تتورم.

    وسائل العلاج
    يتم فحص عينات من النسيج المصاب تحت المجهر، ويتم تشخيص المرض عنطريق تنمية بكتريا من العدوى في المعمل. ومعظم حالات داء الملك يتم شفاؤهابالعقاقير المضادة للدرن.

    ~*¤ô§ô¤*~السعال الديكي ~*¤ô§ô¤*~

    ما هو السعال الديكي؟
    لايمكن الخلط بين السعال الذي يحدثه السعال الديكي وأي سعال آخر، فهو بالغ التأثيروالإزعاج وهو يشبه تماما صياح الديك (ومن هنا جاءت التسمية). ويعرف هذا المرضبـ(Pertusis )، نسبة إلى البكتيريا التي تسببه واسمها (Bordetella pertussis ).

    ويصيب المرض عادة الأطفال دون السنتين من العمر، وينتقل من الشخص المصابإلى الشخص السليم عن طريق الرذاذ المنبعث من الأنف عند العطاس.

    الأعراض
    1.
    العطاس، انسداد الأنف، وازدياد الدمع.
    2.
    فقدان الشهية.
    3.
    التوعك، والتعب.
    4.
    السعال المتقطع الجاف.
    وتكونالأعراض الأكثر أهمية وخطورة هي المتمثلة بصعوبة التنفس وازرقاق الشفاه.

    التشخيص
    يصعب تشخيص المرض في البداية نظرالتشابه أعراضه مع مرض الزكام العادي. ولكن بعد مرور مدة تتراوح بين 10 أيام إلىأسبوعين من الإصابة، ينشأ السعال المميز بهذا المرض، حيث تنتاب المريض نوبات منالسعال المتكررة والسريعة ملحقة بشهيق عميق له صوت عال ديكي مميز.
    وقد تحدث هذهالنوبات لعدة أسباب منها الخوف، والغضب الشديد، والبكاء، والعطاس المتكرر. وقد يقدمالمصاب على بصق كميات من كبيرة من اللعاب اللزج الكثيف، وقد يحدث القيء.

    العلاج
    إنهذا المرض متعب للطفل المريض ويسبب له مضايقات شديدة، ولكنه لا يشكل أي خطر حقيقيإلا إذا كان المريض طفلا صغيرا ضعيف البنية. ففي هذه الحالة قد يتعرض للاختناق لضيقالتنفس. كما أن جهازه العصبي يتعرض لضغط شديد أثناء السعال المتكرر.
    وإن هناكأدوية كثيرة مضادة للسعال الديكي وهي كافية للتقليل من حدته، أما إذا كان المصابرضيعا، فمن الضروري نقله إلى المستشفى على الفور، إذ أنه يكون معرضا بدرجة كبيرةللاختناق المميت أو العجز العقلي نتيجة نزف بالمخ ولذلك يجب ملاحظته دائما.
    ويمكن للسعال الديكي، إذا أغفلت معالجته، أن يتطور إلى مرض ذات الرئة (pneumonia).
    ويوصف للمريض العام الخفيف وكميات كبيرة من السوائل، كما يصفالطبيب المعالج المضادات الحيوية، وفي الحالات القصوى توصف أدوية الستيرويد (cortecosteroids).

    الوقاية
    يمكن الوقايةمن المرض عن طريق التطعيم، ويكون التطعيم عادة ثلاثي التأثير حيث يقي من السعالالديكي، والدفتيريا والكزاز. ويعطى التطعيم بين 1-3 أشهر من عمر الطفل. ولا يعطىللأطفال الذين تجاوزوا الـ 6 سنوات – (البوابة).




  11. #11
    تاريخ التسجيل
    Sep 2006
    الدولة
    US,egypt,Lebanon,ksa
    المشاركات
    165

    افتراضي

    موجز موسوعة الأمراض أعراض وعلاج ج7 عافاكم الله من الامراض

    تابع الجزء السابع


    ~*¤ô§ô¤*~الحمىالشوكية ~*¤ô§ô¤*~

    الـتـهـاب الـسـحـايـا = (Meningitis) = ( الحمى الشوكية )


    مع اقتراب موسم الحج ولخطورة المرض وانتشار مرض الحمىالشوكية خلاله وللتوعية الصحية بين افراد المجتمع لما لها من دور فعال في الحد منهذه الأمراض احببت ان انقل لكم نبذة بسيطة عن التهاب السحايا (الحمى الشوكية)
    واتمنى ان تعم الفائدة على الجميع

    هو مرض معدي حاد يصيب الأطفال في سنالطفولة المبكرة وقد يصيب البالغين في حالاته الأولية .
    ويسمي هذا المرض أيضاًبالتهاب السحايا ، وهو عبارة عن التهاب في الأغشية المحيطة بالدماغ والحبل الشوكي .

    العامل المسبب :الفيروسات البكتريا الفطريات وغيرها
    ان بكتريا المستدمية النزليةHib) Haemophilus influenzea type b ) تسبب التهاب مثل التهاب السحايا, الالتهاب الرئوي,التهاب الحلق والحبال الصوتية التسمم الدموي, التهاب المفاصل, التهاب العظام وغيرهاولكن بنسبة اقل.

    فترة الحضانة :من 7 ـ 14 يوم .

    مدة العدوى :
    تستمر حتى يختفي العاملالمسبب من إفرازات الأنف والحلق أو حتى 24 ساعة بعد تناول العلاج الكيمائي .

    طرق انتقال العدوى : (1
    الاختلاط المباشر بالمريض .
    (2)
    الرذاذ المتطاير نتيجة العطس أو السعالمن أنف وحلق المريض .
    وينتقل المرض بشكل وبائي في موسم الحج نظراً للزحامالشديد أيضاً في المدارس ودور الحضانة , والمعسكرات أو السجون .

    الأعراض :
    (1) ارتفاع في درجة الحرارة
    (2)
    تصلب أو تيبس الرقبة.
    (3)
    عدم القدرة علىاحتمال الضوء أو التحديق بالنور.
    (4)
    التقيؤ .
    (5)
    الصداع الشديد .
    الشعور بالنعاس .
    (7)
    فقدان الوزن بسرعة .
    في الأطفال تكون التشنجاتعند بدء المرض وقد يظهر في بعض الحالات طفح جلدي .
    والتهاب السحايا قد يدمرالدماغ والجهاز العصبي وقد يقتل المصاب.

    الوقايةوالتحكم :
    (1)
    التطعيم ضد الحمي الشوكية ( فعالية اللقاح تستمرما بين 2ــ3 سنوات
    (2)
    عزل المريض لمنع انتقال العدوى حتى 24 ساعة بعد تناول العلاجالكيمائي .
    (3)
    التعقيم المستمر لإفرازات المريض وأدواته ( إفرازات الأنفوالحلق ) .
    (4)
    التعقيم النهائي بعد الشفاء أو الموت .
    (5)
    وضع المخالطين تحتالمراقبة للاكتشاف المبكر لحاملى الميكروب .
    تجنب الأماكن المزدحمة خاصة الفصولفي المدارس ودورالحضانة وغيرها .
    (7)
    تهوية الأماكن المزدحمة خاصة الفصول فيالمدارس وغرف النوم في المنازل

    موانع التطعيم :
    1-
    ارتفاع درجة الحرارة .
    2-
    الحمل .
    3-
    الحساسية .
    4-
    الأطفال أقل من عمر 3 شهور .


    يشخص المرض بوجود الجراثيم الخاصة به فيالدم، أو في سائل النخاع الشوكي أو في مسحات تؤخذ من الحلق.
    لا يوجد هناك لقاحيمنع هذا المرض تماما وذلك بسبب اختلاف أنواع الجراثيم المسببة له، ولكن يوجدلقاحات للتحصين ضد أنواع البكتيريا الرئيسية المسببة لالتهاب السحايا مثل المكوراتالسحائية Meningococci والهيموفلس أنفلونزي من النوع (ب) Haemophilus influenze type b أو Hib والتي تسبب أمراض أخرى أيضا، والمكورات الرئوية Pneumococci. كما يتممعالجته بواسطة المضادات الحيوية مثل البنسلين أو الأمبسلين والكلورامفينيكولوالسيفالوسبورين وهي فعالة في علاج هذا المرض. ويجب أن يخضع للعلاج أيضاً كل منصادف المريض خلال فترة إصابته لأن المرض ينتقل بسرعة

    من الواضح في الواقعان الالتهابات السحائية الجرثومية تشكل حاليا السبب الاول لوفيات امراض الاطفالالخمجية، ولا تزال تطورات المرض مميتة حتى الآن؟ ذالك نتيجة التأخر في التشخيص ,فقد اظهرت دراسات عديدة ان حقن المريض بالمضادات الحيوية منذ الدقائق الاولىللتشخيص يمكن ان يقلل من معدل الوفيات بنسبة 50%.



  12. #12
    تاريخ التسجيل
    Sep 2006
    الدولة
    US,egypt,Lebanon,ksa
    المشاركات
    165

    افتراضي

    موجز موسوعة الأمراض أعراض وعلاج ج7 عافاكم الله من الامراض

    تابع الجزء السابع

    ~*¤ô§ô¤*~مرض رينودز ~*¤ô§ô¤*~

    تعريف
    هو حالة تقلص شديد في شرايين الأصابع باليدينوالقدمين عند الشعور بالبرد يؤدي الى صعوبة وصول الدم اليها، ويكون مصحوباً بألميشبه ألم الجلطة القلبية، حيث أن الحالتين سببهما متشابه Ischaemia

    المسببات
    هذهالحالة مرضية تصيب النساء أكثر من الرجال، والأسباب غير معروفة، وهي تظهر عادة فيالعشرينات أو الثلاثينات من العمر، وقد تعود لاستعداد وراثي لدى المصاب

    الأعراض
    تحدث الحالة عند مواجهة البردوبرغم ارتداء القفازات والجوارب السميكة ، ويشعر المصاب ببرودة غير طبيعية مع شعوربالخدر نتيجة فقدان الاحساس ، بالاضافة الى الشعور بالألم القاسي كما يصبح لونالأصابع أبيض شاحب. وتستمر الحالة لفترة معينة حتى تعود الشرايين الى التوسع ويمرالدم باعثاً الدفء في الأطراف

    العلاج
    ينصحأولاً بالوقاية الكافية من البرد بارتداء القطع السميكة حول الأطراف كالجواربوالقفازات، وعندما لا ينفع هذا الحل يمكن استخدام بعض العقاقير الخاصة بمعالجةارتفاع ضغط الدم مثل نفيديبين Nefedipin ، والتي تساعد على توسيع الشرايين للسماحبمرور الدم ، ويمكن أيضاً في حالات خاصة تنظيف بلازما الدم Electrophoresis

    كما أن هناك من يلجأ اليوم الى العلاجات الطبيعية للتخلص من البرودةالمرضية في الأطراف وآخر هذه العلاجات استخدام مزيج من الثوم والزنجبيل وعشب جينكوبيلوبا، فالثوم والزنجبيل يقللان من لزوجة الدم مما يحسن من مروره في الأوعيةالشعرية الدموية، ويساعد عشب الجينكو بيلوبا على توسيع الشرايين وبالتالي تحسينالدورة الدموية

    ~*¤ô§ô¤*~حمى القرمزية ~*¤ô§ô¤*~

    إن ظهور بقع حمراء كبيرة على الجلد، دليل مميز للحمىالقرمزية (Scarlet Fever )، ويعقبه دائما ضيق شديد في التنفس مصحوبا بحرارة مرتفعة.وبعد خمسة أو ستة أيام يبدأ الجلد في الجفاف والتقشر.
    ومن النادر أن تكون الحمىالقرمزية مصحوبة بمضاعفات فورية، خصوصا بعد استعمال الأدوية الحديثة من مضاداتحيوية، فيما عدا بعض التقيؤ وازدياد في معدل ضربات القلب، وأحيانا احمرار شديد فياللوزتين وغشاء سقف الحلق. غير أن العدوى قد تمتد ببطء، وفي هذه الحالة يصبح القلبوالكليتان مهددين.
    في السابق كان مرض الحمى القرمزية يعد من الأمراض الخطيرةوالمميتة، إلا أنه أصبح الآن من الأمراض النادرة.
    ويحدث المرض إثر الإصابة بنوعمن البكتيريا العقدية أو المكوّرة (Streptococcal Bacteria )، وتظهر الأعراض فجأةعلى شكل التهاب في الحلق وارتفاع في درجة الحرارة والتقيؤ. وتفرز هذه البكتيريا سمايؤدي إلى حدوث طفح أحمر اللون على الجلد.
    وبعد 12-36 ساعة من حدوث العدوى يظهرالطفح الجلدي على الرقبة ومنطقة الصدر، ولكنه لا يظهر على الوجه، وقد تظهر بعضالبقع على الوجه في مرحلة متأخرة من المرض.
    ويمتاز الطفح الجلدي بأن ملمسه شبيهبورق السنفرة (ورق الزجاج) ويكون أحمر اللون، ويظهر بشكل ملحوظ تحت الإبطين، وحولالأعضاء التناسلية. ويحدث انتفاخ للسان ولونه أحمر غامق.
    ويزول الطفح الجلدي فيالغالب بعد ثلاثة أيام وكذلك تختفي الحمى، ويقل انتفاخ اللسان تدريجيا.

    العلاج
    للتغلب على هذا المرض، يعتبر عزلالمريض أول خطوة وقائية لمنع حدوث الوباء. ويوصف للمريض غذاء خفيف يحتوي على كمياتكبيرة من السوائل مع راحة في السرير لمدة أسبوعين، وعلاج بالمضادات الحيوية وخاصةالبنسلين لمدة لا تقل عن عشرة أيام.
    وإن الإشراف الطبي على الحالة المرضية لابد منه، فهو يكتشف حالات حدوث المضاعفات ويساعد على التدخل الفوري في حالة حدوثها.
    يجب أن لا يسمح للمريض بالاختلاط ومغادرة السرير إلا بعد زوال القشور تماماوأخذ حمام.

    ~*¤ô§ô¤*~الكوليـرا ~*¤ô§ô¤*~

    تعريف

    هو وباء معديمنتشر في جنوبي آسيا، يسبب الاسهال وفقدان السوائل من جسم المريض، وينتقل عن طريقالمياه والأطعمة الملوثة بالميكروب.

    المسببات
    يسبب الكوليرا ميكروب بكتيري يسمى الضمة الهيضية،وتنتقل البكتريا عن طريق المياه والأطعمة الملوثة ببراز الأشخاص المصابين بهذاالمرض. حيث تدخل الضمة الهيضية الى الأمعاء وتجعلها تفرز كميات كبيرة من سوائلوأملاح الجسم.

    الأعراض
    يسبب فقدان الماءوالملح للجسم جفافاً حاداً ويغير في كيمياء الجسم، واذا لم يعالج المريض بسرعةفيمكن أن يؤدي ذلك الى حدوث صدمة وربما الى الوفاة.


    وسائل العلاج
    تعالج الكوليرا بمحاليل خاصة تحل محلالسوائل المفقودة لدى المريض. ويمكن أخذ هذه المحاليل عن طريق الفم أو وريدياً ،والمعالجة الوريدية ذات فعالية ، ويمكن تحضير محلول في المنزل بسهولة لعلاجالكوليرا ويتكون من 5 جم (ملعقة صغيرة) من الملح، و20 جم (4 ملاعق صغيرة) من السكرلكل لتر ماء. ويجب أن تتناسب كمية السائل المعطاة للمريض مع كمية السائل المفقودة.كذلك هناك لقاح ضد مرض الكوليرا ، ولكنه غير فعال في المناطق التي تكون فيهاالكوليرا واسعة الانتشار.

    ~*¤ô§ô¤*~الإسهــــــــال ~*¤ô§ô¤*~

    الإسهال هو حالة قد تصيب الجميع بين الحين و الآخر, وغالباً ما تستمر ليوم أو أثنين و لا تشكل خطورة, و الأسباب قد تكون:

    *
    عدويبفيروس أو بكتيريا أو طفيليات

    *
    ماء غير نظيف أو أكل فاسد
    *
    تسممغذائي

    *
    حالة نفسية

    *
    الإكثار من استعمال الملينات

    *
    بعضالأدوية مثل المضادات الحيوية

    *
    بعض أمراض الجهاز الهضمي

    الحالاتالتي تتطلب الذهاب إلي الطبيب:

    في الأطفال: جفاف الجلد و الحلق, عدم التبوللمدة 3 ساعات في الرضع أو 6 ساعات في الأطفال الأكبر سناً, الشعور بالتعب والإجهاد, بكاء بدون دموع.

    في الكبار: لون أسود في البراز, الشعور بالعطشالشديد و عدم التبول بصورة طبيعية, دم في البراز, ألم شديد في المعدة, جفاف شديد فيالحلق, جفاف الجلد.

    إذا ما استمر الإسهال لمدة أكثر من 48 ساعة مع ارتفاعدرجة الحرارة.

    إذا كنت تستعمل بعض الأدوية التي قد تكون السبب في الإسهال.

    إذا زادت عدد مرات الإسهال عن 8 مرات يومياً


    في حالة عدم وجودأي من العوامل السابقة يمكن العناية بالحالة في المنزل عن طريق عمل الآتي :

    *
    انتبه إلي أعراض الجفاف التي تحتاج إلي التدخل الطبي

    *
    أكثر منشرب السوائل.

    *
    الكبار: بمقدار 2 كوب كل ساعة

    *
    الأطفال أكبر منسنتين: حتى 2 لتر يومياً, استشر الطبيب إذا كان الطفل يشكو من تقلصات عضلية أو يبدوعليه الضعف و الإعياء

    *
    الأطفال أقل من سنتين: ينصح باستعمال محلول معالجةالجفاف عن طريق الفم, كما ينصح باستمرار الرضاعة الطبيعية.

    *
    السوائل التييفضل استعمالها: الماء, الشوربة, شاي خفيف بالسكر, (خليط من أربع ملاعق سكر مع 2ملعقة ملح تذاب في 4 أكواب ماء.)

    *
    لا تستعمل المشروبات الساخنة أو الباردةجداً

    *
    لا تشرب عصير التفاح( يمكن أن يزيد الأمور سوءاً خاصة في الأطفال)

    *
    قلل من الأكل الصلب في أول أيام حتى تتحسن الحالة

    عندما يبدأالإسهال في التحسن

    *
    يفضل أكل الآتي: الموز, الأرز, خبز التوست. يفضل أنتبدأ بهذه المأكولات قبل تجربة أشياء أخري.

    *
    كل كميات قليلة من البطاطسالمطبوخة, ابتعد عن اللحوم, الفول, و منتجات الألبان.

    *
    لا تأكل الأشياءالغنية بالألياف.

    *
    لا تأكل الفواكه الطازجة.

    *
    لا تأكل المقليات ,أو الحلويات

    *
    لا تشرب القهوة( تكون عنيفة علي المعدة)
    *
    لا تبدأباستعمال الأدوية التي توقف الإسهال قبل 12 ساعة من بداية الحالة حتى يستطيع الجسمالتخلص من الأشياء الضارة الموجودة في المعدة و التي سببت الإسهال من البداية.



  13. #13
    تاريخ التسجيل
    Sep 2006
    الدولة
    US,egypt,Lebanon,ksa
    المشاركات
    165

    افتراضي

    موجز موسوعة الأمراض أعراض وعلاج ج7 عافاكم الله من الامراض

    تابع الجزء السابع

    *
    في حالة الرغبة في استعمال المسكنات في الأطفال لا تستعمل الأسبرين, ولكنينصح بإعطاء الباراسيتامول

    في النهاية

    إذا كانت لديك أية استفساراتأو أسئلة أستشر الطبيب أو الصيدلي فهما الأقدر علي إفادتك و مساعدتك في الحفاظ عليصحتك و التمتع بحياة سعيدة

    ~*¤ô§ô¤*~ لعلاج الإسهال ~*¤ô§ô¤*~
    إن حديث الحبيب محمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم يذكرنيدوماً بعظمة فوائد العسل.. فهذا الرجل الذي جاء إلى الرسول صلى الله عليه وآله وسلموقال له: أخي استطلق بطنه.. فأمره الرسول صلى الله عليه وآله وسلم بأن يسقيهعسلاً.. وكان الرجل متعجلاً لشفاء أخيه فرجع إلى النبي صلى الله عليه وآله وسلم وهويقول: لقد سقيته عسلاً فلم يزده إلا استطلاقاً.. وقد راجع الرجل الرسول صلى اللهعليه واله وسلم مرارا.. وفي كل مرة كان الرسول صلى الله عليه واله وسلم يقول له: "اسقه عسلاً" وفي المرة الأخيرة رد عليه رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم: (صدقالله .. وكذب بطن أخيك).. على ما جاء في مسلم.. فهذا الرجل لم يصبر حتى يهضم العسل،وظن أن الأمر كالماء يروى الظمآن عقب شربه مباشرة ونسي بأن العسل غذاء ودواء لابدوأن نصبر عليه ولو ساعة لهضمه ليؤدي فاعليته.. وما رجع الرجل إلى دار أخيه حتى وجدأخاه قد شفى تماماً وكأنه فك من عقال.

    من العلاجات الشعبية للإسهال :قشر الرمان مقدار قبضة كف مع نصف ملعقة صغيرة شبة مطحونه .
    الجرعة :ملعقة صغيرة على الريق
    أيضا لوقف الاسهال :
    تأخذ قشور الرمان وتطبخها وتشربماءها ثلاث مرات في اليوم , فانها توقف الاسهال , وتستمر في هذا الشرب الى ان يتوقفالاسهال 0
    المواظبة على أكل النبق يقطع الاسهال المزمن 0
    يؤخذ عصيرالجرجير الممزوج بملعقة كبيرة من الحبة السوداء الناعمة، ويشرب كوب من ذلك ثلاثمرات حتى يتوقف الإسهال في اليوم الثاني، ثم يتوقف المريض عن العلاج حتى لا يحدثإمساك.

    ~*¤ô§ô¤*~اللوكيميا~*¤ô§ô¤*~

    إنكلمة (اللوكيميا) مشتقة من مصطلح إغريقي (لوبك) تعني أبيض و(إيما) تعني دم. وكانهذا المرض قاتلاً حتى عام 1950م عندما تمكن الطبيب الأمريكي (سندي فارير) من علاجأول حالة بمستشفيات (الكوتجرون) وبعد عدد من الأبحاث على مدى خمسين سنة أصبحت الآننسبة الشفاء -بإذن الله- تصل إلى 70% من حالات سرطان الدم عندالأطفال.

    أنواع سرطان الدم عندالأطفال:
    أولاً: سرطان الدم الأبيض – الحاد يشكل 80% منالحالات.
    ثانياً: سرطان الدم الأبيض – المزمن ويشكل 20% من الحالات.
    أنواعسرطان الدم الأبيض الحاد:
    اولاً: سرطان الدم الأبيض الحاد اللمفاوي – يشكل 80%من الحالات.
    ثانياً: سرطان الدم الأبيض الحاد غير اللمفاوي أو الحبيبي 20% منالحالات.

    أعراض سرطان الدم الأبيض الحاد بنوعيةاللمفاوي وغير اللمفاوي
    إن الأعراض غير محددة ولكن يشعر الطفل بالتعبوالإرهاق والخمول، وقد يصاب بالحرارة يصاحبها نزيف اللثة، أو ظهور بقع زرقاء علىأنحاء الجسم.
    ومن الأعراض آلام المفاصل والعظام ويحدث تورم الغدد اللمفاويةوالطحال والكبد، إذ إنّ هذه الأعراض مشتركة لكثير من الأمراض؛ لذلك يجب مراجعةالطبيب فور حدوث هذه الأعراض التي هي الفيصل في تشخيص سرطان الدم الأبيض الحاد منغيره من الأمراض المختلفة.

    تشخيص سرطان الدمالأبيض:أولاً: الفحص السريري من قبل الطبيب المختص.
    ثانياً: تحليل كامللكريات الدم.
    والدم يتكون من خلايا الدم وهي:
    أ- الكريات البيضاء ووظيفتهامكافحة الجراثيم.
    ب- الكريات الحمراء ووظيفتها نقل الأوكسجين إلى خلاياالجسم.
    ج- الصَّفائح الدموية – التي تساعد في إيقاف النزيف.
    وفي حالة سرطانالدم الأبيض يحدث لهذه الكريات ما يلي:
    أولاً: الكريات البيضاء (التي تصاببالمرض).
    في أغلب الأوقات يكون هناك ارتفاع في عدد هذه الخلايا، ولكن في أوقاتأخرى تكون منخفضة، ولكن نوعيتها تدل على أنها خلايا سرطانية.
    ثانياً: كريات الدمالحمراء:
    في معظم الحالات يكون هناك انخفاض في هيموجلوبين الدم (خضاب الدم) لذلكيبدو الطفل شاحب اللون ويشعر بالإرهاق والتعب.
    ثالثاً: الصفائح الدموية:
    وفيالعادة تكون مسفطة عند الإصابة بسرطان الدم الأبيض؛ لذلك يعاني المريض من نزيفاللثّة وظهور بقع زرقاء تحت الجلد.
    وليس بالضرورة حدوث هذه التغيرات على هذهالخلايا ليدلّ على وجود سرطان الدم؛ لأن هناك عدة أسباب أخرى (حميدة) لهبوط هذهالخلايا.
    ثالثاً: عمل بزل في نخاع العظم:
    إن مكان تصنيع كريات الدم هو نخاعالعظم وهو التجويف داخل النظام الذي نسميه عادة بمخ العظام (نخاع العظام)، لذلكلتشخيص سرطان الدم الأبيض لابد من عمل بزل نخاع العظم وعادة يكون تحت تخدير موضعيومهدَّئ يُعطى للطفل، وعادة يعمل هذا البزل في عظام الحوض.
    رابعاً: عمل بزلللسائل الشوكي:
    إن السائل الشوكي خلقه الله لحماية الدماغ والحبل الشوكي منتأثير الحوادث وفي 5% من حالات سرطان الدم الأبيض يكون المرض قد وصل للدماغ لذلكيعمل بزل السائل الشوكي لمعرفة مدى انتشار المرض من عدمه وكذلك لإعطاء علاج حمايةالدماغ عن طريق بزل السائل الشوكي.

    العلاج:إنسرطان الدم الأبيض يؤدي إلى زيادة في أعداد الخلايا الجينية التي تعيش وتتكاثربسرعة فائقة وعمرها أطول من الخلايا الطبيعية لذلك تؤثر على الخلايا الأخرى الحمراءوالصفائح الدموية، ويعطى المريض علاجًا كيميائيًا له تأثير على هذه الخلايا ويقضيعليها حتى تتمكّن الخلايا الطبيعية من العيش والاستمرار في عملها المعتاد، وتكونمراحل العلاج مما يلي:
    أولاً: المرحلة الأولى التطهيرية من الخلاياالجينية:
    مدة هذه المرحلة ثمانية وعشرون يومًا في نهايتها يعمل بزل آخر في نخاعالعظم لمعرفة مدى اختفاء المرض.


  14. #14
    تاريخ التسجيل
    Sep 2006
    الدولة
    US,egypt,Lebanon,ksa
    المشاركات
    165

    افتراضي

    موجز موسوعة الأمراض أعراض وعلاج ج7 عافاكم الله من الامراض

    تابع الجزء السابع


    ثانياً: المرحلة المكثفة:
    وهي إعطاء أدويةمختلفة للتأكد من اختفاء المرض.
    ثالثاً: المرحلة الوقائية:
    وهي مرحلة مهمةللتثبّت من اختفاء المرض – إذ يعطى المريض أدوية يومية وأسبوعية وشهرية لمدة سنتينإلى ثلاث سنوات.
    رابعاً: مراحل منشطة:
    أثناء المرحلة الوقائية يعطى المريضجرعات منشطة من فترة إلى أخرى للتأكد من اختفاء المرض وَعدم رجوعه.
    خامساً: علاجالسائل الشوكي أو حمايته:
    كما أسلفنا من قبل لابد من إعطاء علاج كيميائي معين منخلال سائله الشوكي وذلك كحماية من المرض أو علاجه إذا كان المرض انتشر للسائلالشوكي عند تشخيص المرض. وعند حالة إصابة السائل الشوكي يعطى المريض في بعض الأحيانعلاجًا إشعاعيًا للقضاء على المرض.
    مضاعفات العلاج:
    لا يوجد علاج بدونمضاعفات ولكن في معظم الأحيان تكون هذه المضاعفات مقبولة بنسبة لنجاح هذا العلاج.وتتلخص مضاعفات الأدوية الكيمائية فيما يلي:
    أولاً: تأثير على خلايا النخاعنفسها. وبذلك تنقص المناعة لذلك يصاب المريض بالحرارة ويحتاج إلى العلاج بالمضاداتالحرارية لإخفاء الجراثيم والفطريات، وبعض أنواع الفيروسات. وقد يحتاج المريض أثناءالعلاج لنقل الدم أو الصفائح الدموية.
    ثالثاً: الشعر والجلد:
    يؤدي استعمالالأدوية الكيمائية إلى تساقط الشعر وتغيرات وقتية في الجلد ولكن بعد تخفيف العلاجيعود الشعر للطبيعة.
    ثالثاً: القلب والرئة:
    بعض الأدوية تؤثر على القلب، لذلكلابد من فترة إلى أخرى أثناء العلاج عمل صور (أشعة) للقلب والرئتين.
    رابعاً:الجهاز الهضمي:
    يصاحب العلاج الكيمائي حدوث تقرحات في الفم والأمعاء مما يؤدي فيبعض الأحيان إلى صعوبة الأكل أو الإسهال أو الإمساك، وهذه المضاعفات تعالج بأخذأدوية موضعية.
    خامساً: الجهاز التناسلي:
    بعض الأدوية الكيمائية تسبب عدمالقدرة على الإنجاب عند الأولاد في المستقبل، ولكن مع تقدم الطب يمكن التغلب علىهذه المشكلة مستقبلاً.
    نسبة الشفاء من سرطان الدم الأبيض الحاد:
    (
    وإذا مرضتفهو يشفين)
    إن المرض والشفاء كله من عند الله سبحانه وتعالى، وبتقدم الطب أصبحالآن ممكناً معالجة 70% من الأطفال بأذن الله سبحانه وتعالى، ويعتبر المدى منالتشخيص إلى خمس سنوات هي فترة المعايشة بين المريض والمرض، وبعد مضي هذه السنواتالخمس فإن المريض - بإذن الله- يُعَدُّ شفافيًا من هذا المرض.

    أسباب سرطان الدم الأبيض:ليس هناك أسباب مثبتة علمياً. وما هيإلا تكهنات حول الأسباب، ولكن المعروف عالمياً بأن نسبة هذا المرض تتراوح ما بينمائة إلى مائة وخمسين حالة لكل مليون طفل .
    سرطان الدم الأبيض وزراعة نخاعالعظم:
    إن نسبة النجاح في سرطان الدم الأبيض اللمفاوي حوالي 70% بالعلاجالكيميائي ولا يحتاج زراعة نخاع العظم إلا في حالة عودة المرض خلال سنوات العلاج.أما نسبة نجاح علاج سرطان الدم الأبيض غير اللمفاوي، أو المزمن فإنها تتراوح ما بين 30-40% بالعلاج الكيمائي لذلك ينبغي زراعة نخاع العظم من إخوة أو أخوات المريض، لأنذلك يرفع نسبة النجاح إلى 60% بإذن الله.
    سرطان الدم الأبيض والطب الشعبي:
    إنالمعالجة بالقرآن الكريم والطب النبوي مستحبة في مثل هذه الحالات مع الأخذ بالعلاجالطبي الحديث، فلا مانع من شرب ماء زمزم فهو لما شرب له – ولا مانع من شرب العسلفإن فيه شفاء ولا غيرهما من الأدوية الواردة في الطب العربي، ولكن على أهل المريضألا يسلكوا طريق الدّجل والشعوذة، وعلى المريض وأهله الأخذ بأسباب العلاج والصبروالتوكل على الله سبحانه وتعالى.

    دمتم بخير وعافية مؤقتا

  15. #15
    تاريخ التسجيل
    Sep 2006
    الدولة
    US,egypt,Lebanon,ksa
    المشاركات
    165

    افتراضي

    ان شاء الله يعجبكم ونستفيد ولكن لى رأى هام هذا الموضوع كبير جدا على أى أحد وكما تعودت مع استاذى يمكن أن يشارك العديد من أهل الخبرة والاختصاص فى كتابة وتعديل الموضوع ولايهم من كتبته المهم عموم الفائدة
    بمعنى يمكن للأطباء وواهل الخبرة فى المرض والعلاج اضافة أو تحزير سواء علاج أو معلومة و
    وعن تجربة أفادت هذة الفكرة كثيرا فى انتاج روائع بالذات عندما يكون الاستشارى مشغول جدا وهو المعتاد ولكن اشرافه يحركنا من أجل خير الجميع هكذا يصبح الموضوع من انجاذ مجموعة ويمكن للمشرف المختص الاشراف والتعديل والتدخل رجاء التصويت على الفكرة

  16. #16
    تاريخ التسجيل
    Sep 2006
    الدولة
    US,egypt,Lebanon,ksa
    المشاركات
    165

    افتراضي

    ورغم ذالك أعتقد أن تنظيم المواضع بالنك هو الأفضل لكننى غير مستطيعة لعملة لضيق الوقت

  17. #17
    تاريخ التسجيل
    Sep 2006
    الدولة
    US,egypt,Lebanon,ksa
    المشاركات
    165

    افتراضي

    ألأ تسمح لى الادارة اعادة التنسيق لان حجم المقالة الكبيرة أعطانى رسالة خطاء للسبرفير عدة مرات مما سبب لى مشقة اعادة تحميل البحث عدة مرات وضياع التنسيق أو اختلافة لأننى أريد اعادة تنسيقها على هذه الصفحة وليس على منسق النصوص وشكرا

  18. افتراضي

    جزاك الله عنا خير وبارك الله فيك

  19. #19
    تاريخ التسجيل
    Sep 2006
    الدولة
    US,egypt,Lebanon,ksa
    المشاركات
    165

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة بهاء الدين فتحى مشاهدة المشاركة
    جزاك الله عنا خير وبارك الله فيك
    شكرا لك على التعقيب لأنك تقريبا الوحيد ولا أدرى هل الموضوع ضعيف ؟؟؟

  20. #20

    افتراضي

    ممتاذ فقط اعادة التنسيق


صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •