أوضح البروفيسور موندي أن الأبحاث الحديثة أظهرت إن أجزاء الجلد خلف غضروف الأذن أو تجويف الفم والأغشية تحتها هي اقرب أجزاء الجسم التي تشابه في خصائصها الكيميائية والبيولوجية الأجزاء المماثلة في الجهاز البولي. منوها إن أحدث أساليب التدخل الجراحي لعلاج عيوب المسالك البولية تلجأ إلى استخدام أجزاء من الجلد خلف الأذن وتجويف الفم لتعوض الأجزاء التالفة في المسالك البولية.. وخلص
أوضح البروفيسور موندي أن الأبحاث الحديثة أظهرت إن أجزاء الجلد خلف غضروف الأذن أو تجويف الفم والأغشية تحتها هي اقرب أجزاء الجسم التي تشابه في خصائصها الكيميائية والبيولوجية الأجزاء المماثلة في الجهاز البولي. منوها إن أحدث أساليب التدخل الجراحي لعلاج عيوب المسالك البولية تلجأ إلى استخدام أجزاء من الجلد خلف الأذن وتجويف الفم لتعوض الأجزاء التالفة في المسالك البولية.. وخلص البروفيسور موندي إلى التأكيد ان هذه الطريقة من الوسائل الطبية الفاعلة التي أثبتت جدواها في علاج العيوب الخلقية في المسالك البولية عند الأطفال.
البروفيسور موندي إلى التأكيد ان هذه الطريقة من الوسائل الطبية الفاعلة التي أثبتت جدواها في علاج العيوب الخلقية في المسالك البولية عند الأطفال.