الالتهابات المهبلية - الأسباب والوقاية

Dr Marwa Ibrahim

أخصائي نسائية وصحة أمومة وطفولة
الأجوبة
6,133
vaginitis.jpg

التهاب المهبل هو مصطلح طبي يصف التهاب الأعضاء التناسلية الأنثوية الخارجية، يمكن أن تنتج عن عدوى البكتيريا، الفطريات أو الفيروسات أو التهيج من المواد الكيميائية في الكريمات أو البخاخات كما يتسبب عن احتكاك الملابس مع هذه المنطقة، في بعض الحالات تنتج عن الاتصال الجنسي وحالات اخري بسبب جفاف المهبل ونقص هرمون الاستروجين.


أنواع الالتهابات المهبلية واسبابها


»» الالتهاب المهبلي الفطري (المبيضات الجرثومية)

هو السبب الثاني الأكثر شيوعًا لالتهاب المهبل وتنتج عن أحد أنواع الفطريات العديدة التي تسمى المبيضات، والتي تعيش بصورة طبيعية في المهبل، الفم والجهاز الهضمي للانسان بصفة عامة، تحدث العدوى بهذه الفطريات الطبيعية عندما يحدث تغيير في التوازن الدقيق في نظامك، كما في حالات تناول المضادات الحيوية التي تقضي علي البكتيريا النافعة التي تحافظ على توازن الفطريات، نتيجة لذلك تنمو الفطريات بشكل مفرط مسببة عدوي تسبب ذلك ايضا الأدوية المثبطة للمناعة، هناك عوامل اخري تؤدي لذلك:

  • العلاج الحديث بالمضادات الحيوية.
  • مرض السكري غير المنضبط.
  • الحمل.
  • موانع الحمل عالية الاستروجين.
  • الاضطرابات التي تصيب جهاز المناعة (مثل فيروس نقص المناعة البشرية وزرع الأعضاء).
  • اضطرابات الغدة الدرقية أو الغدد الصماء.
  • العلاج بالكورتيكوستيرويد.
  • الغسل المهبلي المتكرر.

»» التهاب المهبل الجرثومي BV

هو في أكثر أنواع العدوى المهبلية شيوعًا لدى النساء في سن الإنجاب ينتج التهاب المهبل الجرثومي bacterial vaginosis عن مجموعة من البكتيريا التي تعيش عادةً في المهبل، بنفس الطريقة التي تنمو بها المبيضات عندما يضطرب توازن درجة الحموضة المهبلية.

» التهاب المهبل المنقول جنسيا STI

* داء المشعرات trichomoniasis

ينتج عن كائن حي صغير وحيد الخلية يسمي البروتوزوا والذي يسبب الحكة المهبلية وإفرازات كريهة الرائحة. ينتقل هذا النوع من التهاب المهبل عن طريق الاتصال الجنسي و لابد من علاج الزوجين مع الامتناع عن ممارسة الجنس لمدة سبعة أيام بعد العلاج.

* الكلاميديا

أكثر أنواع العدوى المنقولة جنسيًا وتتسبب عن بكتيريا الكلاميديا وتعالج بأدوية المضادات الحيوية.

* التهاب المهبل الفيروسي

النوع الأكثر شيوعًا من التهاب المهبل الفيروسي هو فيروس الهربس البسيط (HSV).

° فيروس الهربس البسيط (عدوي الهربس) تنتشر هذه العدوى عن طريق الاتصال الجنسي وغالبًا ما تؤدي إلى تقرحات مؤلمة غالبًا ما يرتبط بالتوتر أو الضيق العاطفي.

° فيروس الورم الحليمي البشري (HPV) والذي يمكن ان يسبب ورم حميد يسمي بالثآليل التناسلية وهي ثآليل مؤلمة

» التهاب المهبل غير المعدي

بسبب حدوث رد فعل تحسسي يسبب تهيجا للمهبل من البخاخات المهبلية أو الدش المهبلي أو منتجات مبيدات الحيوانات المنوية، كذلك يمكن أن يتهيج الجلد حول المهبل بسبب الصابون المعطر، المنتجات النسائية، المناديل، المستحضرات، والمزلقات الجنسية، والمنظفات، ومنعمات الأقمشة

يسبب الاستخدام طويل الأمد للمنتجات الموضعية التي تمنع الرائحة والحكة أيضا التهاب المهبل.

»» التهاب المهبل الضموري

يُشار إليه أيضًا بالمتلازمة البولية التناسلية لانقطاع الطمث وضمور الفرج المهبلي وهو ينتج عن انخفاض الهرمونات ولكن قد يحدث لأسباب اخري اثناء الرضاعة الطبيعية أو بعد الولادة أو نتيجة لاستعمال الأدوية التي تسبب انخفاض هرمون الاستروجين (مثبطات الاروماتيز المستعملة لعلاج أورام الثدي، أو الانتباه الرحمي )

أعراض التهابات المهبل


يمكن أن يكون لكل من هذه الالتهابات المهبلية أعراض مختلفة كما يمكن أن يوجد أكثر من نوع واحد من التهاب المهبل في نفس الوقت.

** التهابات المبيضات الفطرية

  • افرازات مهبلية كثيفة بيضاء تشبه قوام الجبن القريش.
  • إفرازات مائية إلى حد ما وعديمة الرائحة بشكل عام.
  • حكة واحمرار وتورم بالمهبل.
  • إحساس حارق عند التبول.
** التهاب المهبل الجرثوميBV

• إفرازات مهبلية ذات رائحة غير طبيعية تزداد سوءًا بعد الجماع أو الحيض.

• لا يوجد احمرار أو حكة مهبلية إلا إذا كان هناك عدوى مشتركة من التهاب المهبل البكتيري والفطري.


** داء المشعرات trichomoniasis

  • افرازات رغوية صفراء مخضرة لها رائحة كريهة غالبًا.
  • حكة وألم في المهبل والفرج، وكذلك حرقان عند التبول.
  • عدم الراحة في أسفل البطن وآلام المهبل أثناء الجماع، تسوء الأعراض بعد الدورة الشهرية.

** الكلاميديا

غالبا لا تلاحظ الاعراض مما يسبب صعوبة التشخيص توجد إفرازات مهبلية أحيانًا مع هذه العدوى، ولكن ليس دائمًا، اعراض اخري

  • نزيف خفيف، خاصة بعد الجماع بسبب التهاب عنق الرحم.
  • ألم في أسفل البطن والحوض.

** التهاب المهبل بالهربس (HSV)

يتمثل العرض الأساسي لالتهاب المهبل بالهربس في التقرحات المؤلمة المرئية على الفرج أو المهبل ولكنها تكون أحيانًا داخل المهبل ولا يمكن رؤيتها إلا أثناء الفحص الطبي.

** فيروس الورم الحليمي البشري (HPV)

تشمل الأعراض ظهور الثآليل على الأعراض التناسلية والتي عادة ما تكون بيضاء إلى رمادية اللون وقد تكون وردية أو أرجوانية.

** التهاب المهبل غير المعدي

  • حكة وحرقان وتهيج في الفرج والمهبل.
  • إفرازات مهبلية سميكة تشبه المخاط أو صفراء أو خضراء.

** التهاب المهبل الضموري

  • الم خاصة أثناء الجماع.
  • حكة وحرقان في المهبل.
  • أعراض الإلحاح البولي وتكرارها.

التشخيص


* يتم فحص التاريخ الطبي بواسطة الطبيب ويشمل الفحص البدني، الفحص المهبلي لملاحظة التهاب المهبل أو الافرازات.

* يتم أخذ مسحة من الإفرازات المهبلية ثم ترسل العينة للمختبر لفحصها.

* فحص مستويات PH للسائل المهبلي للاقتراب من التشخيص.

قد ينبغي الامتناع عن ممارسة الجنس لمدة 24 ساعة قبل موعد الفحص.

علاج الالتهابات المهبلية


مفتاح العلاج المناسب لالتهاب المهبل هو التشخيص المناسب.

يجب إخبار الطبيب في الحالات الآتية:

- لا تختفي جميع الاعراض تمامًا.
- تعود الأعراض على الفور أو بعد وقت قصير من الانتهاء من العلاج.
- لديك أي مشاكل طبية خطيرة أخرى مثل مرض السكري.
- الحمل.

✓ علاج التهاب المهبل غير المعدي عن طريق علاج السبب المحتمل كالتوقف عن استعمال المنتجات الموضعية المسببة للحساسية يتم وصف الكريمات الهرمونية المحتوية علي الاستروجين للمساعدة في تقليل اعراض جفاف المهبل.

✓ علاج المبيضات المهبلية
مضادات الفطريات الموضعية والأدةية في صورة أقراص بالفم للحالات المتكررة مثل بوتوكونازول وكلوتريمازول.

✓الستيرويدات الموضعية منخفضة الفعالية كريمات موضعية لتقليل الحكة ، مضادات الفطريات، أو الكريمات المضادة للبكتيريا بناء علي نوع الالتهاب والسبب.

✓ عادةً ما يُعالج التهاب المهبل الجرثومي (BV) بالمضادات الحيوية، مثل ميترونيدازول (فلاجيل) أو الكليندامايسين.

الوقاية من الالتهابات المهبلية


هناك بعض الأشياء التي يمكنك القيام بها لتقليل فرصتك في الإصابة بالتهاب المهبل.

  • تجنب ارتداء الملابس التي تحمل الحرارة والرطوبة كالملابس الغير قطنية أو الجينز التي تسبب تراكم العرق، يحب الحرص علي ارتداء ملابس داخلية فضفاضة "تسمح بمرور الهواء" ولا تحمل الرطوبة، مثل القطن.
  • تجنب البقاء في ملابس السباحة المبللة أو ملابس التمرين المتعرقة لفترة طويلة تعتبر البيئة الدافئة والرطبة مثالية لنمو الفطريات والبكتيريا.
  • تناول الزبادي والبروبيوتيك التي تحتوي على البكتيريا النافعة هناك أدلة علمية على أن الزبادي والبروبيوتيك التي تحتوي على العصيات اللبنية يمكن أن تقلل من التهابات المهبل.
  • التقليل من الأطعمة السكرية لمنع نمو الفطريات.
  • تجنبي تنظيف المهبل بالصابون أو البخاخات المعطرة بشدة يمكن أن تؤدي البخاخات المهبلية أو الصابون المعطر بشدة إلى تهيج المهبل وتفاقم العدوى المهبلية.
  • تجنب استخدام الدش المهبلي بكثرة حيث يؤدي إلي تعطيل التوازن الصحي للبكتيريا في المهبل ويؤدي إلى الإصابة بعدوى مهبلية.
  • استخدم الواقي الذكري يمكن أن تساعد الممارسات الجنسية الأكثر أمانًا في منع انتقال الأمراض بين الشريكين.
  • اسأل الطبيب عن فوائد تناول الهرمونات الأنثوية التعويضية إذا كنتي تقتربين من سن اليأس، أو تم استئصال المبايض أو لديك مستويات منخفضة من هرمون الاستروجين لأي سبب من الأسباب، فتحدث إلى الطبيب عن امكانية استخدام حبوب أو كريمات الهرمونات المهبلية للحفاظ على رطوبة المهبل وصحته.

المصادر


 
استشارات طبية منوعة