النتائج 1 إلى 3 من 3



الموضوع: بكتيريا حية من الإنسان تستخدم لوقاية الجهاز الهضمي

  1. افتراضي بكتيريا حية من الإنسان تستخدم لوقاية الجهاز الهضمي

    حـمـاية ذاتـيـة
    بكتيريا حية من الإنسان تستخدم لوقاية الجهاز الهضمي

    مــحــيــط ـ مــــروة رزق

    [IMG]//www.moheet.com/image/25/225-300/256529.jpg[/IMG]

    من الطبيعي أن يرتبط اسم البكتيريا بالأمراض والأوبئة، ولكن يوجد نوع من البكتريا الحية في جسم الإنسان يحميه من الأمراض، ففي خطوة إيجابية تساعد على حل مشاكل الجهاز الهضمي، أعلن أطباء تشيك أنهم في معظم مستشفيات البلاد يستخدمون طريقة سهلة وناجحة في علاج الالتهابات المعوية المعدية التي تسبب العديد من العوارض المرضية كالإسهال، حيث تجري إضافة بكتيريا حية موجودة في الجهاز الهضمي للإنسان إلى عقار يعتبر سحرياً ، بحسب نتائج مسجلة في هذا المجال.

    وأشار لاديسلاف باجوت اختصاصي أمراض الهضم بمستشفى موتول في براغ، إلى أن هذا العقار الذي يحمل اسم "كولين فانت" هو عبارة عن مسحوق تتم إذابته بالماء قبل تناوله وتدخل في تركيبته بكتيريا حية تسمى "أي مولي" موجودة بالأساس في الجهاز الهضمي للإنسان.
    وأوضح باجوت أن الصفة الرئيسية لتلك البكتيريا هي تغلغلها داخل الجهاز المعوي بصورة قريبة إلى البقاء الدائم هناك ومقاومتها لمختلف أنواع البكتيريا والميكروبات الأخرى المنافسة التي تحاول إيجاد مكان لها في أمعاء الإنسان وجهازه الهضمي، مما يجعل فاعلية "أي مولي" سحرية وخصوصاً مع الأمراض المعوية المعدية التي تنتشر بشكل واسع في دول مثل نيبال والهند.
    ويضيف الاختصاصي باجوت أنه منذ ولادة الإنسان تدخل عبر قناته الهضمية أعداد كبيرة من البكتيريا وتتجمع في جهازه المعوي الذي تبلغ مساحته عند البالغين نحو 300 متر مربع تشغل البكتيريا حيزاً كبيراً منها خصوصاً في منطقة القولون الذي يحتوي وحده على نحو 8 بلايين خلية في الجرام الواحد من مجموع البكتيريا الموجودة هناك والتي تختلف أنواعها من شخص إلى آخر.
    ويؤكد الاختصاصي أن الدراسات أثبتت قبل إنتاج هذا النوع من الدواء تفاوت نسبة وجود بكتيريا الأمعاء بين الأشخاص، كما أن القولون يعد بالدرجة الأولى مركزاً تتجمع فيه وخصوصاً أنه المسؤول عن المراحل الأخيرة من امتصاص السوائل وفوائد الغذاء في الجسم.
    وتتميز بكتيريا "أي مولي" عن بقية الأنواع الأخرى بصفة رئيسية هي محاربتها للبكتيريا الضارة فقط على حين أنها لا تؤذي بقية أنواع البكتيريا المفيدة للجهاز الهضمي ومنها مثلا تلك التي تقوم بتحويل مركبات الكولسترول والصفراء إلى مواد يطرحها الجسم وكذلك تلك البكتيريا المسؤولة عن إنتاج أعداد من المركبات الأساسية الموجودة في بعض الفيتامينات مثل فيتامين "ب"، "ك".
    ويشير باجوت إلى أن الإنسان يحصل بشكل تلقائي على البكتيريا النافعة ومنها "أي مولي" من الأطعمة الكاملة وغير المكررة مثل بعض الحبوب دون إزالة نخالتها بالإضافة إلى الخضروات الطازجة وبعض المأكولات مثل الألبان غير المبسترة، طبقاً لما ورد "بالوكالة العربية السورية".


    بكتيريا تهضم الكولسترول في الأمعاء

    وفي نفس الصدد، تمكن باحثون فرنسيون من التعرف على بكتيريا في الجهاز الهضمي تقوم بتكسير الكولسترول وتساعد على التخلص منه خارج الجسم، وذلك لأول مرة لدى البشر.
    وأوضح باحثو المعهد الوطني للابحاث الزراعية أن هذه البكتيريا التي تعرف باسم "سترين دي8" يمكن أن تستخدم لاحقاً في تخفيض مستوى الكولسترول المرتفع بصورة تشكل خطراً على الصحة.
    وقال فيليب جيرار المسؤول عن البحث: "تم التعرف على عدد من البكتيريا التي تتمتع بهذه الخصائص لدى الفئران والخنازير والقرود ولكن لم يكن أي مختبر حتى الآن قد تمكن من عزل البكتيريا المسؤولة عن تحويل الكولسترول إلى "كوبراستينول"، وهو مشتق من الكولسترول يتخلص منه الجسم بالطرق الطبيعية، لدى الإنسان".
    ويعرف العلماء منذ ثلاثينات القرن الماضي الدور الذي تقوم به البكتيريا في الأمعاء البشرية في عملية التحويل هذه، لكنهم ما كانوا يعرفون أي نوع من البكتيريا يقوم بذلك من بين مائة مليار بكتيريا موجودة في القولون.



    وأخري تعالج سرطان البنكرياس

    [IMG]//www.moheet.com/image/51/225-300/515199.jpg[/IMG]

    أفاد علماء ألمان بأن حقن إحدي أنواع البكتيريا المماثلة لتلك التى تؤدى إلى التهاب الحلق المتقرح مباشرة فى أورام سرطانية بنكرياسية بشرية زرعت فى فئران، قد تسببت فى انكماش الأورام والقضاء عليها.

    وأشارت الدكتورة كلوديا ماليتزكى إلى أن استخدام البكتريا الحية هى علامة خطورة أى أنها لها إمكانية كبيرة فى تنشيط النظام المناعي، فإذا أخذنا فى الاعتبار التوقعات السيئة للمرضى المصابين بسرطان متقدم فى البنكرياس، تكون هذه التدخلات "الجديدة" لازمة.
    ومن خلال التجارب الاستنباتية فى مزارع المختبرات، أثبت الباحثون أن بكتريا المكورات السبحة المعروفة باسم "اس بيوجينيس"، يمكن أن تتوسط بإحداث أضراراً بالغة فى الخلايا السرطانية البنكرياسية.
    وذهب الفريق إلى اختبار فعالية بكتريا "اس بيوجينيس" فى نمط الفئران المصابة بسرطان بنكرياسى نشط والمعروف بأنه ليس لديه حساسية حقيقية حيال العوامل الحالية المكافحة للسرطان، ووجدوا أن تطبيقاً مفرداً للبكتريا الحية أدى إلى تراجع كامل أو انتهاء للأورام البنكرياسية.


    ورغم ذلك .. الطبيعي يكسب

    الدراسات تؤكد أن الفجل غني بكثير من الفيتامينات والمعادن التي تعزز الصحة وتنشط الجسم، كما يمكن تناول منقوع الفجل الساخن المحلي بالعسل الأبيض للتخلص من اضطرابات الهضم.
    وأوضحت الدراسات أن الفجل غني أيضاً بفيتامين "ج"، وله خصائص وقائية من نزلات البرد والحمي، والسعال، ومشكلات الجهاز التنفسي، واضطرابات الهضم.
    ويستخدم الفجل الأبيض لعلاج التهاب الحلق في المواسم الجافة، وعلاج التهاب المفاصل والروماتيزم، كما يستخدم كمطهر وفاتح للشهية، ويساعد تناول الفجل علي الوقاية من الربو والالتهاب الشعبي والإصابة بأمراض المرارة.
    كما أكدت دراسة حديثة أن الجزر يسهم في إدرار البول ، لذا فأنه يعمل على تفادى تكون الحصوات الكلوية ، كما يحسن من وظائف الجهاز الهضمي في حالة طهيه بالسكر.


    [IMG]//www.moheet.com/image/50/225-300/505711.jpg[/IMG]

    وأوضحت الدراسة أن الجزر يساعد علي خفض مستوي الكوليسترول الضار ورفع مستوي الكوليسترول الحميد، كما أنه يتميز بأنه غني بالألياف القابلة للذوبان والمضادة للكوليسترول، بما فيها البكتين .
    كما يعتبر الخضار والفواكه والحبوب بأنواعها المختلفة من أهم مصادر الألياف في الطعام، خاصة الفاكهة الطازجة التى تحتوي على كثير من الفيتامينات والأملاح المعدنية والمركبات النادرة والضرورية للجسم والتى تصل إلى القولون لتنشيط حركة الأمعاء.
    وأوضح الدكتور محمد عايش الشمالي استشاري أمراض الجهاز الهضمي، أن الألياف لها العديد من الفوائد منها أنها تقلل ارتفاع نسبة السكر في الدم، ومن كمية الأنسولين، وتساعد على أنخفاض الوزن لكونها لعدم وجود نسبة كبيرة من السعرات الحرارية، كما تخفض من نسبة الكولسترول في الدم، وتقي من أمراض القلب وانسداد الشرايين.

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Mar 2007
    الدولة
    مصــــــــــــ ام الدنيا ــــــــــر
    المشاركات
    1,262

    افتراضي

    شكرا لك ريمى ع الافادة
    الله يعطيك العافيه

  3. افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة طبيبه صغيره جدا مشاهدة المشاركة
    شكرا لك ريمى ع الافادة
    الله يعطيك العافيه
    مرورك اسعدني
    شكرا مرا كتير


ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •