النتائج 1 إلى 5 من 5



الموضوع: تجارب ناجحة للقاح سويسري ضد الزهايمر

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Jan 2006
    المشاركات
    1,195
    مقالات المدونة
    1

    افتراضي تجارب ناجحة للقاح سويسري ضد الزهايمر

    تجارب ناجحة للقاح سويسري ضد الزهايمر



    [IMG]//www.wdr.de/themen/gesundheit/krankheit/alzheimer/img/alzheimer_02_400q.jpg[/IMG]


    أعلنت جامعة زيورخ عن اكتشاف أحد باحثيها لقاحا من شأنه عرقلة ظهور أعراض الشيخوخة المبكرة وضعف الذاكرة أو ما يعرف بمرض الزهايمر.

    ويعتمد هذا اللقاح الجديد على تقليص تراكم البروتين المتسبب في هذا المرض والمعروف باسم "بيتا أميلويد" (Beta Amyloid).

    ويقول صاحب هذا الاختراع الباحث السويسري مارسيل ماير للجزيرة نت إن آلية عمل هذا اللقاح الجديد ، تعتمد على استخدام أول 15 حمضا أمينيا في السلسلة التي يتكون منها البروتين المسبب للمرض، ويتم مضاعفتها مرتين ، لتكوين سلسلة جديدة باستخدام تقنيات خاصة من التفاعلات الكيميائية الحيوية.

    ويقوم هذا المركب الجديد بالهجوم على طبقات البروتين المترسبة في الخلايا العصبية أو حولها، كما يقوم بتفكيكها وبالتالي منع حدوث الزهايمر.

    ويقول ماير إن السبب في اختيار الأحماض الأمينية الخمس عشر الأولى في بروتين بيتا أميلويد ، هو أن الجزء الأخير من الأحماض الأمينية في هذا البروتين ، لها تأثير ضار على نظام المناعة في الخلايا العصبية والدماغية، وبالتالي تقوم بتدميرها.

    ومن المعروف أن بروتين بيتا أميلويد يتكون من 42 حمضا أمينيا تشكل سلسلة.

    و باستخدام العقار الجديد - الذي يعطى على شكل قطرات في الأنف - تحافظ خلايا المخ على قابليتها للمقاومة وتحافظ على مراكز الذاكرة و التعلم و الاكتساب.

    و أثبتت الفحوصات المجهرية على خلايا مخ الفئران المصابة ، تقدما واضحا في تراجع معدلات ترسب طبقات بيتا أميلويد، بعد استخدام هذا اللقاح بصورة دورية كل أسبوع، كما لوحظ أيضا تحسن قدرة تلك الفئران على الاستيعاب و التذكر بعد التخلص من رواسب أميلويد.

    و يعتقد ماير أن هذا اللقاح سيكون بداية عصر جديد في التعامل مع مرض الزهايمر، إذا نجحت المرحلة التالية و التي من المفترض أن تبدأ على الإنسان، و لكنه يعتقد أن تأكيد فعالية هذا اللقاح على الإنسان لن تكون قبل فترة زمنية تتراوح بين ثلاث و خمس سنوات.

    و كان علماء سويسريون قد توصلوا إلى الدور الذي يلعبه بروتين أميلويد في الإصابة بمرض الزهايمر، إذ يعمل ترسيب طبقاته في الخلايا العصبية أو بينها على تقليل سرعة التواصل و نقل الإشارات العصبية بينها، مما يؤدي إلى فقدان الذاكرة و القدرة على التركيز، بغض النظر عن الشريحة العمرية للمصابين، إذ تكمن خطورة المرض في إصابة من هم دون الخامسة والستين به.

    و يتوقع الباحث السويسري أن يتواصل العمل في تطوير هذا اللقاح لمدة تتراوح بين ثلاث وخمس سنوات للتأكد من عدم ظهور أعراض جانبية له على الإنسان، وستبدأ هذه العمليات بالتعاون بين جامعة زيورخ وجامعة بوسطن الأميركية.

    المصدر : موجة

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Sep 2005
    الدولة
    سوريا -الأردن
    المشاركات
    1,695

    افتراضي

    شكراً اختي جودي على الموضوع المهم جداً
    وهذا المرض المنشر كثيراً في الآونة الأخيرة
    ويهم جميع الشعوب
    شفى الله جميع المرضى

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Jan 2006
    المشاركات
    1,195
    مقالات المدونة
    1

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة lelly
    شكراً اختي جودي على الموضوع المهم جداً
    وهذا المرض المنشر كثيراً في الآونة الأخيرة
    ويهم جميع الشعوب
    شفى الله جميع المرضى
    أسعدني مرورك الطيب عزيزتي ليلي

    جزاك الله كل خير

  4. #4

    افتراضي

    ابى مريض بالزهايمر ولكن فى البدايه وهناك عقار من امريكا يسمى ارسيبت اعتقد انه يبطى من تقدم الحاله ولكنه حقا هايل وارى له نتائج مذهله وذلك عن تجربه شخصيه

  5. #5

    افتراضي

    مشكوره اختى جودى على هالخبريه المهمه

    وربنا يعافى الجميع


    تحياتى


ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •