النتائج 1 إلى 10 من 10



الموضوع: تقشير البشرة الكيميائي

  1. #1

    افتراضي تقشير البشرة الكيميائي


    تقشير البشرة الكيميائي
    PEELING

    الدكتور نبيل نذير الوتار

    أخصائي بالأمراض الجلدية والتناسلية والتجميل
    دمشق – سوريا




    المقدمة:
    تتمة للمقالتين السابقتين عن شيخوخة الجلد وطرق علاجها ولبوتوكس فإنني وجدت من المناسب التحدث عن إحدى الطرق المستخدمة في علاج التجاعيد وشيخوخة الجلد وهي تقشير البشرة الكيميائي , ونظرا لأهميته وكثرة الحديث عنه وجدت من المناسب أن أتناول هذا الموضوع بالشرح الكافي .

    لمحة تاريخية :
    وجدت منذ أيام الفراعنة والبابليين وصفات مكونة من مواد مختلفة , هدفها المحافظة على شباب البشرة بواسطة تقشير البشرة ومن هذه المواد نذكر : الكبريت والخردل وحجر الكلس والريزورسين ...
    وقد لفت الانتباه الدكتور الألماني
    Unna في عام 1882 إلى خواص حمض الصفصاف عندما يطبق بتراكيز عالية على الجلد , وفي بداية القرن العشرين استخدم الطبيبان الإنكليزي Macher والفرنسي Lagasseتراكيب تحتوي على الفورمول لتحسين ندبات الحروق خلال الحرب العالمية الأولى , وفي عام 1945 درس العالمان Mahee و Agnes التأثيرات البيولوجية للتقشير بثلاثي كلور حمض الخل والفينول واعتبارا من عام 1970 بدأ الأطباء الجلديون والجراحون باستخدام الفينول وثلاثي كلور حمض الخل T.C.A. وفي عام 1980 أجرى العالم Stegmon دراسة نسيجية موسعة لكافة أنواع التقشير حسب المواد المستخدمة لتحديد عمق التبدلات النسيجية وقد أبدع الدكتور السوري عبجي في هذا المجال من خلال عمله بالولايات المتحدة وتمكن من ابتداع التقشير الأزرق الذي بواسطته يمكن تحديد مدى عمق التقشير المرغوب بعمله وذلك لتجنب الاختلاطات السيئة .
    وظهر بعده التقشير السهل
    Easy peel ومن ثم التقشير بحموض الفواكه ....الخ

    التعريف :تعني عبارة التقشير الكيميائي Peeling-Peelتطبيق مادة خاصة مقشرة للبشرة ينجم عنها تخريب لأجزاء من البشرة وأحيانا الأدمة مما يؤدي لتجدد البشرة مع تبدلات أدمية وبالنتيجة تزول أو تخف التصبغات والتبدلات الضيائية والتقرنات والتجعدات الخفيفة وكذلك الندبات السطحية وتتجدد الألياف المرنة والكولاجينية.

    تصنيف تقشير البشرة الكيميائي والتبدلات النسيجية :
    تمت دراسة التبدلات النسيجية لكل نوع من أنواع تقنيات تقشير البشرة وصنفت حسب عمق التبدلات النسيجية إلى ثلاثة أنواع

    النوع السطحي :
    ويقسم إلى قسمين :

    الخفيف جدا : والذي يعتمد على حمض الألفا هيدروكسي أو حمضالغليكوليك , حمض الصفصاف (حمض البتيا هيدروكسي ), حمض اللبن , الريزورسين , محلول جسنر( وهو مشاركة بين حمض الصفصاف والريزورسين وحمض اللبن ممزوجين بالايتانول ), الثلج الفحمي , وثلاثي كلور حمض الخل بتركيز 10-20% , و حمض الأزاليئيك .حيث يحدث انفصال بالطبقة المتقرنة مع وذمة خارج وداخل الخلايا بباقي طبقات البشرة

    الخفيف : الذي يعتمد على ثلاثي كلور حمض الخل T.C.A بتركيز 35% , كما وأن التطبيق المديد لمراهم الTretinoine يؤدي إلى تبدلات تخفف من شيخوخة البشرة وتقلل من سماكة البشرة وتزيل الخلايا الشاذه وتنشط الخلايا المولدة لليف حيث تتجدد الألياف المرنة والكولاجينية.

    النوع المتوسط :
    حيث يؤدي تطبيقه إلى نخر كامل للبشرة مع حدوث وذمة بالأدمة ولكن دون تخرب يالكولاجين .
    ويتم بتطبيق محلول ثلاثي كلور حمض الخل بتركيز 35% مشاركة مع الفحم الثلجي , أو بمشاركة محلول جسنر مع محلول ثلاثي كلور حمض الخل بتركيز 35% , أو محلول ثلاثي كلور حمض الخل بتركيز 50 , وأخير محلول الفينول بتركيز 88% دون تغطية


    النوع العميق :
    حيث تطبيقه يؤدي إلى نخر كامل للبشرة مع حدوث وذمة وتخرب بالكولاجين ,ويتم تطبيقه وفقا لطريقة بيكرز بالفينول دون تغطية أو مع التغطية , وفي هذا النوع من التقشير لوحظ ظهور كولاجين جديد بعد 3 أشهر من التطبيق بشكل حزم متوازية بدل الكولاجين المتخرب وكذلك ظهور ألياف مرنة وتوضعات لمادة الموسين , ويمكن لهذه التبدلات أن تستمر لمدة 20 عاما بعد استعمال طريقة بيكرز .
    وبشكل عام فإن تقشير البشرة الكيميائي يوخر من ظهور التنشؤات الجلدية .

    مفاهيم عامة عن تقشير البشرة الكيميائي :
    المهم في تقشير البشرة معرفة الغاية المطلوبة والآفات المطلوب تحسينها بالتقشير لمعرفة مدى العمق المطلوب بالتقشير واختيار التقنية والموادالمطبقة , كما وأن تحضير الجلد قبل التقشير بتطبيق الريتينوئيدات الموضعية وحموض ألفا هيدروكسي والتراكيب الموسفة والكريمات المبيضة , وكذلك إزالة الدهون عن الجلد مما يؤدي إلى زيادة نفوذية وفعالية المواد المستخدمة في التقشير الكيميائي , كما ويجب دوما الأخذ بالاعتبار كمية المادة المطبقة وتركيزها ودرجة الدلك ومدة التطبيق وعدد مرات التطبيق. ويجب دوما تقدير ظروف المريض من ناحية العمل والعادات ويجب أن ننبه المريض لضرورة تحاشي التعرض لأشعة الشمس بشكل كامل واستخدام المراهم الواقية من الشمس ذات عامل الحماية 30 أو أكثر .

    استطبابات تقشير البشرة:

    1-تحسين التبدلات الضيائية ومعالجة شيخوخة البشرة .

    2-التجعدات الخفيفة .

    3-التصبغات في علاج النمش ويتم باستخدام التقشير السطحي مع التحضير الجيد للمريض بالمراهم المبيضة مع الريتينوئيدات . أما التصبغات التالية لآفات التهابية فتعالج بالتقشير المتوسط إلى العميق باستخدام الفينول واستجابتها مختلفة من شخص لأخر .

    4-الندبات السطحية وتعالج خاصة بالتقشير بالفينول والثلج الفحمي و محلول ثلاثي كلور حمض الخل بتركيز 35% , أما الندبات السطحي جدا فيمكن أن تتحسن بتكرار التقشير السطحي .

    5-التبدلات الشعاعية الناجمة عن أشعة X يمكن أن تتحسن خاصة إذا كانت الملحقات غير مخربة سابقا بالأشعة والتقشير المستعمل هو من النوع المتوسط أو العميق .

    6-العد الشائع يمكن أن يتحسن بالتقشير السطحي خاصة أنه يسرع شفاء الندبات السطحية .

    يجب أن يسبق التقشير بتخليص البشرة من الدهون بمحلول من الكحول والأسيتون لزيادة نفوذية المادة , كما ويجب أن يكون هنالك محقن معبأ بمحلول ملحي لغسل العينين في حال حدوث تلوث خاطئ ,ويجب تطبيق المادة على مسافة 3 ملم بعيدا عن الحافة الحرة للشفتين كما يجب تطبيق المادة خلف خط الأشعارو يجب على الطبيب معرفة حدوث التهابات جلدية سابقة كالعقبول البسيط (هربس) والأكزيماالجلدية أو التناول لدواء Roaccutane خلال الأشهر الستة السابقة .

    التقشير السطحي :
    يمكن أن يجرى لكافة أنواع البشرة ويكرر عدة مرات حسب اللزوم .

    1-تقشير البشرة بالريزورسين : ويعتمد على عجينة Unnaويستعمل على نطاق واسع في فرنسا بتراكيز من 10-30% والأكثر استعمالا هي العجينة المعدلة من Lettessier وهي تتركب من :

    Resorcin 40 gr

    Oxyde de zinc 10 gr

    Ceyssatite 20 gr

    Axongebenzoine 28 gr

    أي بتركيز 50% تقريبا من الريزورسين و إضافة مواد تخفف احمرار الجلد.

    تمزج العجينة بشكل جيد حتى تصبح متجانسة ومهواة ويجب أن تحضر مباشرة قبل كل تقشير , ويجب اجراء اختبار تحسس قبل اجراء التقشير ويتم بتطبيق طبقة رقيقة خلف الأذن أو الصدغ وتترك لمدة 10 دقائق ويجب أن لا تحدث سوى احمرار بسيط .

    طريقة التطبيق : ينظف الوجه بشكل جيد وتمد العجينة بواسطة خافض لسان مع تحاشي الجفنين وحول الفوهات والفم , والمد يجب أن يكون بطبقة سميكة ومنتظمة مرتين على التوالي بفاصل 24 ساعة . يبدأ بالجبهة و الأنف وتنتهي بالوجنتين والذقن لأنها أكثر تحسسا, حدود التطبيق هو خط الشعر والخط السفلي للفك وحول العينين وحول الشفتين ( انظر الشكل )





    يترك على الوجه لمدة 10-40 دقيقة حسب درجة التوسف المرغوب بها وحسب طبيعة الجلد وحالته . وبعد مضي المدة يبدأ بالإزالة من الأسفل إلى الأعلى بواسطة خافض لسان وينتهي بقطعة مبللة بالماء , وقد يحدث الألم ولكنه محتمل وفي حال البشرة الحساسة يجب أن نبدأ بتركيز 20% ثم يزاد التركيز بحسب الحاجة .

    يفضل أن يعطى المريض مهدئا قبل إجراء التقشير بربع ساعة .

    التطور: تشعر المريضة بإحساس حرق مثل شعور ضربة الشمس خلال 2-3 ساعات التي تلي التطبيق مع شعور بدوار بسيط لمدة 10 دقائق , لذا يفضل أن ترتاح المريضة بوضعية الاضطجاع لمدة نصف ساعة بعد التقشير ويكون لون الجلد أحمرا زهريا ثم يصبح بنفسجيا قليلا بعد 48 ساعة ويبدأ بالتوسف اعتبارا من اليوم الثالث وتشعر المريضة بشعور شد بالوجه وانزعاج أثناء الطعام وحتى بالكلام , ويجب أن تزول الوسوف من نفسها دون محاولة إزالتها بالشد , وخلال هذه الفترة يمنع تطبيق أي مستحضر تجميلي على الوجه .

    نسيجيا : يحدث انفصال في الطبقات البشروية السطحية مع زيادة الانقسامات في الطبقة القاعدية ويحدث بعد فترة تسمك بالبشرة كما يحدث توسع وعائي في الأدمة مع زيادة طفيفة في ألياف الكولاجين .

    2-تقشير البشرة بثلاثي كلور حمض الخل T.C.A. : و يطبق بتركيز 5-35% مع الماء المقطر لإحداث تقشير خفيف , يحفظ عادة في وعاء زجاجي عاتم اللون ويخض قبل كل استعمال , يطبق المحلول لمدة دقيقة بدأ من الجبهة ثم الوجنتين والأنف وحول الفم. ويجب أن يلاحظ احمرار ثم ابيضاض الجلد وكلما ازداد ابيضاض الجلد ازداد تخريب البشرة وزاد عمق التقشير وبعدها تعدل الحموض بكمادات من الماء مع البيكربونات , يمكن أن تكرر بعد أسبوع .ويحدث تخثر سطحي للبروتينات وانقلاع بشروي خفيف , ولا ينصح بتطبيق أي مرهم على الوجه في الأيام الثلاث التي تلي المعالجة وتطبق فقط كمادات ماء بارد .
    ويعتبر ثلاثي كلور حمض الخل المادة الأساسية التي تدخل في تركيب التقشير الأزرق
    Bleu peeling والتقشير السهل Easy peel.



    قبل
    بعد

    3-تقشير البشرة بحموض الفواكه: بعد تحضير البشرة المسبق بالمراهم الحاوية على حمض الفواكه يتم تطبيقه على البشرة بتركيز من 50-70% بدأ من الجبهة ...الخ والانتظار حتى حدوث احمرار بالبشرة ومن ثم يعدل الحمض بمحلول بيكربونات الصوديوم , وهو تقشير سطحي يؤدي لنضارة الجلد وهو غير فعال في حالة الجلد المتأذي بشكل كبير.

    4-تقشير البشرة بالثلج الفحمي : و يعتمد على التبدلات النسيجية نتيجة للتجميد ( درجة حرارة من -70 إلى -80 درجة مئوية) ويتم بمزج الثلج الفحمي مع الأسيتون ثم يوضع على الوجه ويغطى بضماد حتى يحدث تجمد للبشرة والتجمد الحادث يتبع المدة الزمنية والضغط , ويجب الانتباه قرب الفم والأجفان بتطبيق لطيف وعدم الضغط .ويستخدم عادة عند وجود مضادان استطباب لاستعمال التقشير بالريزورسين و يفيد هذا النوع من التقشير في الندبات السطحية , وهو مؤلم ولذا يجب أن يحضر المريض قبل نصف ساعة بمهدئات ومسكنات , كما تعطى المسكنات بعد إجرائه , و يمكن أن يصل تخرب البشرة حتى الطبقة القاعدية مما يحدث فرط تصبغ مؤقت مثل أي نوع أخر من التقشير , ويجب استعمال واقيات الضياء لمدة ثلاثة أشهر على الأقل .

    5-التقشير بمحلول جسنر (Jessner ) : ويتكون من :ريزورسين 14 غرام وحمض الصفصاف 14 غرام وحمض اللبن 14 غرام والكحول 100غرام ويحفظ في زجاجة عاتمة , يطبق في المرة الأولى بطبقة واحدة على كل الوجه بشكل منتظم ويمكن أن يحدث شعور بالحرق , ولكم لا يغسل بالماء إلا إذا كانشديدا , يطبق مرة أسبوعيا مع زيادة عدد الطبقات بحدود 3 مع زيادة الضغط أثناء التطبيق .

    6-التقشير بحمض الأزيليئك Krulig Peel: لهذا الحمض خاصية تثبيط خميرة تيروزيناز وهو مضاد تجرثم والالتهاب وله خاصة سامة للخلايا الملانية و خاصة حالة للقرنين , مما يخفف فرط التقرن الحادث في العد . وقد استخدمت رهيمات بنسبة 15-20% من حمض الأزيليئك في معالجة حب الشباب واضطرابات التصبغ وهو تقشير سطحي يستخدم مرتين باليوم ويمكن أن يؤدي لجفاف واحمرار بالبشرة
    أخيرا ومع أن التقشير ممكن لكل إنسان يرغب به، ولكن نوعية جلدك ولونه وخبرة الطبيب هي عوامل أساسية في تحديد نتائجالعملية.
    إن عملية التقشير الكيميائي هي أكثر عملية تجميل للجلد شيوعاً فيالعالم. ستشاهد البشرة الجديدة بعد عدة أسابيع من العملية ولكن النتائج الكليّة لنتكتمل إلا بعد ستة أشهر تقريباً وخصوصاً للأشخاص ذوي البشرة الداكنة.
    التعديل الأخير تم بواسطة سمير ; 07-20-2005 الساعة 01:15 PM

  2. #2

    افتراضي

    الحمدلله انة سخر لنا الطب سبحانة قدر كل شئ تقديرا

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Sep 2005
    الدولة
    المغرب
    المشاركات
    1

    افتراضي

    علاج اثارحب الشباب في الوجه

  4. #4

    افتراضي

    جزاك الله خيرا
    هل يعالج السواد الناتج من الحرق بالوجه وبعد عملية الترقيع ظهر السواد هل ينفع التقشير

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Jun 2005
    المشاركات
    823

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة alfrak
    جزاك الله خيرا
    هل يعالج السواد الناتج من الحرق بالوجه وبعد عملية الترقيع ظهر السواد هل ينفع التقشير
    أختي الفاضلة

    ستجدين شرحآ مفصلآ في الوصلة التالية


  6. #6

    افتراضي

    شكراً جزيلا

  7. #7

    افتراضي

    يعطيك العافيه على الموضوع القيم

  8. #8
    تاريخ التسجيل
    Dec 2007
    الدولة
    فلسطين48
    المشاركات
    109

    افتراضي السلام على من اتبع السلام

    بارك الله في الجهود الطيب ,

  9. #9
    تاريخ التسجيل
    Jul 2008
    الدولة
    مصر أم الدنيا
    المشاركات
    301

    افتراضي

    بارك الله فيك ونفعك بما تعلم

  10. #10

    افتراضي

    رجاء رجاء رجاء الله يخليكم الله يخليكم والله ما اريد الا النصيحة لكم لانني مشفق عليكم

    لا تعملون التقشير الكيميائي لانني ما زلت اعاني من أثاره ولله الحمد انا بتحسن الان

    عملت العملية سنة 1995 ميلادي اي ما قبل 13 سنة ويا ليتني ما سويتها


    حذاري حذاري لا تصدقوا الاطباء حتى لو كان خبيرا

    هم لا يهمهم الا المال فقط

    اعيد واكرر والله ثم والله انها دمرت وجهي


    5 سنوات وجهي صار اسمر غامق وسبب لي حالة نفسية ومن اثرها تساقط شعري

    والله على ما اقول شهيد

    كنت وسيم جدا ولون جهي كان قمحي فاتح ولكنني لم احمد ربي على ما وهبني به من وسامه وصفاء في البشرة

    وعلى كل حال احمد الله على كل شي الان


ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •