زراعة العدسات داخل العين
بقلم أ د/ طارق مأمون
أستاذ جراحة العيون والليزر بكلية الطب جامعة عين شمس - مصر

تستغرق زراعة العدسة دقيقة واحدة ويتقبلها الجسم مدى الحياة
لا ينصح بعمل الليزك للمرضى المصابين بدرجات عالية من قصر النظر أو أولئك الذين يعانون من نقص خلقي في سمك القرنية أو مرضى القرنية المخروطية، لأن القرنية فى هذه الحالات لا تتحمل الليزك. الآن يمكن لهذه المجموعة من المرضى الاستغناء عن النظارة الطبية والعدسات اللاصقة بفضل زراعة العدسات داخل العين.
ما هى أنواع العدسات التى تزرع داخل العين؟
توجد عدة أنواع من العدسات المزروعة داخل العين:
• عدسات تزرع فى الخزانة الأمامية للعين (أمام القزحية).
• عدسات تزرع فى الخزانة الخلفية للعين (خلف القزحية)، أى على السطح الأمامى لعدسة العين، وتسمى فى هذه الحالة العدسات اللاصقة التي تزرع داخل العين (Implantable Contact Lens –ICL).

ما هي طبيعة هذه العدسات اللاصقة التي تزرع داخل العين؟
تصنع العدسة اللاصقة التي تزرع داخل العين من مادة فريدة من نوعها تسمى كولامر COLLAMER وهى تتميز بالمرونة وخفة الوزن مما يجعل زراعتها سهلة للغاية، كما أن الجسم يتقبلها مدى الحياة ولا يرفضها جهاز المناعة أبداً. وأيضاً لا يمكن رؤية هذه العدسة بالعين المجردة بعد زراعتها وبالتالى لا تتسبب فى اى تغيير فى شكل العين الطبيعى.
كيف تتم زراعة العدسة داخل العين ؟
حيث أن العدسة طرية ومرنة يمكن طيها بسهولة وإدخالها داخل العين من فتحة صغيرة جداً لا تُرى بالعين المجردة لذا فإن العملية تجرى تحت الميكروسكوب الجراحي , وتستغرق عملية إدخال العدسة دقيقة واحدة وتنفرد هذه العدسة المطوية تلقائياً بعد دخولها العين آخذة وضعها النهائي بين القزحية وعدسة العين الطبيعية وبذلك تصحح عيوب إبصارك بسهولة.
ما هي ميزات هذه العدسة؟ ومن هم المرضى الذين توصف لهم كعلاج؟
نقوم بزراعة هذه العدسات للأشخاص الذين لا يمكن تصحيح البصر في حالتهم بالليزك وهي تشمل الآتي:
• مرضى قصر الشديد.
• مرضى قصر النظر المتوسط والذين يعانون من ضعف في سمك القرنية.
• مرضى طول النظر العالي - أكثر من خمسة درجات طول نظر .
ما هو العمر المناسب لزراعة هذه العدسات؟
يفضل أن يكون المريض قد تجاوز العشرين عاماً حتى تكون درجة ضعف النظر قد ثبتت في حالته, أما بالنسبة للحد الأعلى من العمر فيفضل أن يكون المريض أقل من خمسين عاماً وأن يكون غير مصاب بارتفاع في ضغط العين أو التهابات سابقة في القزحية أو اعتلال الشبكية المصاحب لمرض السكر.

هل تحتاج هذه العدسات إلى تنظيف أو تغيير أو عناية يومية مثل العدسات اللاصقة العادية؟
إن هذه العدسات لا تجف ولا تتسخ أبداً فهي مصممة على أن تبقى داخل العين غير معرضة للعوامل الخارجية لتصبح كأنها جزء دائم داخلي وبالتالي فهي لا تحتاج إلى عناية يومية مثل العدسات اللاصقة الخارجية ولا يشعر المريض بوجودها داخل العين.
هل يحدث أى تغيير فى شكل العين بعد زراعة هذه العدسات؟
لا يمكن رؤية هذه العدسة بالعين المجردة بعد زراعتها وبالتالي فالمنظر الخارجي للعين يصبح مثل أي عين أخرى طبيعية ولا يستطيع معرفة وجودها داخل العين غير طبيب العيون حين يفحص العين بالمجهر.