[IMG]//www.kaifalhal.net/images/article/2010/04/09/2045.jpg[/IMG]

نجح علماء جامعة كالجري الكندية في تطوير لقاح من جزيئات النانو قادر على علاج داء السكري النوع الأول أو منع الإصابة به .

و قامت دراسة العلماء في البداية على منع استجابة المناعة الذاتية ( autoimmune response ) المسببة لداء السكري النوع الأول بدون إحداث أضرار بالخلايا المناعية و أو الاستجابة المناعية التي تحمي الجسم من العدوى .

و من المعروف أن داء السكري النوع الأول يعتبر احد أنواع أمراض المناعة الذاتية حيث تقوم الخلايا التائية ( T cells ) بمهاجمة و تدمير خلايا بيتا بالبنكرياس المنتجة لهرمون الأنسولين .

و قام العلماء بتصميم لقاح جديد من جزيئات النانو المغلفة بأجزاء من بروتينات محددة لداء السكري النوع الأول و التي ترتبط بجزيئات ( MHC ) المسؤلة عن إظهار البيبتيدات للخلايا التائية .

و يقوم اللقاح الجديد بزيادة عدد الخلايا التائية ( peptide-specific regulatory T cells ) و التي تمنع الاستجابة المناعية الموجهة للخلايا المنتجة للأنسولين بالبنكرياس عن طريق منع تنشيط خلايا المناعة الذاتية .

و أجرى العلماء اختبارات على الفئران حيث أظهرت النتائج فعالية اللقاح الجديد في علاج داء السكري النوع الأول كذلك منع الإصابة بداء السكري النوع الأول بالفئران الأكثر عرضة للإصابة .

و يقول العلماء انه من الممكن استخدام اللقاح لعلاج داء السكري النوع الأول بالإنسان أيضا كما أن التطور الجديد يمكن استخدامه عموما لعلاج العديد من أمراض المناعة الذاتية مثل التصلب المتعدد و التهاب المفاصل الروماتويدي .
المصدر