عندك مريض ياخذ علاج كيماوي





النتائج 1 إلى 18 من 18

الموضوع: عندك مريض ياخذ علاج كيماوي

  1. افتراضي عندك مريض ياخذ علاج كيماوي

    بسم الله الرحمن الرحيم




    كما نرى الآن فإن السرطان اصبح اكثر انتشارا وتوحشا



    ومرضى السرطان كثيرا ما نجدهم متعبين او مجهدين من العلاج ومن آثاره الجانبية



    اسمحوا لى ان اعرض عليكم فيما يلى بعض النقاط والنصائح الهامة



    التى يجب ان ننصح بها مريض السرطان الذى يسير على خطة علاج كيمائى



    حتى يستطيع ان شاء الله من خلال تلك النصائح ان يتعامل مع تلك الآثار الجانبية للعلاج





    او يحد من ظهورها اوعلى الاقل يقلل من فرص حدوثها ان شاء الله؟








    العلاج الكيمائى





    ماذا يعنى مصطلح العلاج الكيمائى؟



    ولماذا يحتاج اليه الطبيب بجانب الجراحة واعلاج الاشعاعى؟


    ولماذا يكون المريض قد استأصل الورم ويأخذ جلسات كيمياوى

    بالرغم انه قد استأصل الورم ؟


    وما هى اعراضه الجانبية؟


    وماذا يفعل المريض كى يتغلب على هذه الاعراض
    او يقلل من فرص حدوثها اوتفاقمها ؟


    -----



    العلاج الكيماوي بيقوم بالقضاء على الخلايا السرطانية و تدميرها

    عن طريق عرقلة العمليات الحيوية داخلها


    مما يؤدى الى موتها او عدم قدرتها على الانقسام


    وبالتالى يعجزها عن الانتشار و يوقف الورم عن الكبرفى الحجم


    و تأتي الميزة الرئيسية لهذا العلاج في مقدرته على معالجة الأورام المتنقلة و المنتشرة


    لأنه يتوزع من خلال الدم إلى جميع أنحاء الجسم

    مما يعطي فرصة أكبر للقضاء على خلايا سرطانية

    قد تكون رحلت من الورم الأساسي إلى عضو آخر


    ولذلك يستخدمه الأطباء بعد استئصال الورم جراحيا

    وذلك لإبادة اى تسرب للخلايا السرطانية من الورم الرئيسى الى اى مكان اخر



    ينما يقتصر العلاج الإشعاعي أو العمل الجراحي على معالجة الأورام المنحصرة بمواضع محدّدة


    و تعود فاعليته المتميّزة إلى حقيقة أن الخلايا السرطانية هي أكثر حساسية و أشد تأثراً بالكيماويات من الخلايا الطبيعية


    و قد يتم استخدامه كعلاج وحيد في بعض الحالات

    أو جزء من برنامج علاجي متكامل يتضمن عدة عـلاجات مشـتركة


    و يتم اتخاذ القرار باستخدام هذا العلاج

    بالموازنة ما بين فعّاليته و تأثيراته الجانبية

    و بين خطورة السرطـان


    و بطبيعة الحال فمضاعفاته و آثاره مقبولة مقارنة بالمرض نفسه



    و قد يتم استخدام العلاج الكيماوى قبل المباشرة بالجراحات عند الأورام الصلبة
    بُغية تسهيلها بحصره و تقليصه للورم
    بما يُعرف بالعلاج الكيماوي المبدئي المساعد ( Neoadjuvant )


    كما قد يُستخدم عقب الجراحة و استئصال الورم
    بهدف القضاء على أية خلايا ورمية غير ممّيزة قد تكون متبقية
    و المساعدة في تجنّب عودة السرطان
    بما يُعرف بالعلاج الكيماوي المُضاف ( adjuvant ).



    والآثار الجانبية تختلف من مريض لآخر

    ومن علاج لأخر

    وليس كل المرضى يعانون من الآثار الجانبية

    وأغلب هذه الآثار الجانبية مؤقتة وتختفي تدريجياً بعد نهاية العلاج .


    و إذا لم يتجاوب المريض للعلاج ؟


    فليس هناك مبرر للخوف فالعقاقير الكيميائية كثيرة ومتنوعة ..

    وأسلوب العلاج يعتمد على ما يسمى بخطوط العلاج ..

    خط أول .. خط ثاني .. وهكذا .


    فإذا لم ينجح تركيب معين أو خط معين فإن الطبيب قد يغير العقار
    أو المركب المستخدم بآخر حتى يمكن الحصول إلى نتائج أفضل



    لماذا يتعرض المريض للآثار الجانبية؟


    تتعرض الخلايا السليمة وبالذات تلك سريعة الإنقسام لبعض
    الأضرار بسبب بعض العقاقير الكيميائية


    هذه الأضرار التي تحدث للخلايا السليمة هي التي تسبب الآثار الجانبية.


    بعض المرضى يتعرضون للكثير من تلك الآثار وآخرون لا يشعرون بشيء على الإطلاق.



    ومن الصعب تحديد الآثار الجانبية التي قد تحدث للمريض ودرجة شدتها


    فذلك يعتمد على نوعية العلاج الكيميائي ومقدار الجرعة وكيفية تقبل جسم المريض لها.


    غالبية الآثار الجانبية تزول بعد نهاية العلاج لأن الخلايا السليمة تستطيع إصلاح نفسها وبذلك تتوقف الآثار الجانبية التي كانت تحدث.


    وتعتمد سرعة زوال تلك الآثار على نوع العلاج الكيميائي وعلى صحة المريض


    .
    أكثر الأماكن التي من الممكن أن تحدث فيها آثار جانبية هي
    الفم والجهاز الهضمي

    الشعر

    الجلد

    ونخاع العظم

    وذلك لسرعة انقسام ونمو الخلايا فيها .


    بعض هذه الآثار الجانبية للعلاج تكون صعبة

    .. ولكنها لا يجب أن تؤثر في حياة المريض أو تكون سبباً للتوقف عن العلاج


    من المهم أن يتحلى المريض بالصبر حتى يعيش حياة طبيعية بعد الشفاء بإذن الله .





    وفيما يلى سنورد اشهر الآثار الجانبية

    التى يشتكى منها المرضى الذين يسيرون على خطة علاج كيمائى

    وبعض النصائح التى ستفيد المريض ان شاء الله فى تقليل او الحد

    من ظهور تلك الآثار الجانبية


    يتبع

  2. افتراضي

    بسم الله الرحمن الرحيم




    1- بالنسبة للفم




    على المريض ان يتابع فمه جيدا ويلاحظ وجود اى تقرحات او بقع به ويعلمها للطبيب



    ينبغي قبل البدء فى خطة العلاج
    عرض المريض على طبيب الأسنان
    بُغية معالجة أية مشاكل بالأسنان أو اللثة
    و ذلك قبل المباشرة بمعالجات السرطان بفترة كافية
    تسمح بالتعافي من آثار معالجة الأسنان.






    تقرحات للفم000

    العقاقير الكيميائية تسبب التهاباً وأحياناً تقرحات في الفم وأيضاً قد تتسبب في فقدان مؤقت لحاسة التذوق



    وبالتالى لازم انبه المريض الى النقط الآتية :



    • تجنب غسولات الفم التي تحتوي على الكحول
    وايضا النكهات المختلفة لمعاجين الأسنان قد تهيج الأنسجة و تسبب حرقة اللثة
    و لذلك فمن الأفضل استخدام معاجين ملطفة


    و ثمة العديد من السوائل المطهرة الممكن استخدامها
    مثل تركيبة الملح و الصودا
    ( نصف ملعقة صغيرة من الملح مع ملعقتين كبيرتين من بيكربونات الصوديوم مذابة في حوالي اللتر من الماء )
    و الملح الاعتيادي ( normal saline )
    أو محلول بيكربونات الصوديوم ( ملعقة صغيرة في حوالي الربع لتر من الماء )
    و غالبا تنظف غسولات الفم و ترطب الأنسجة و تمنع الترسبات و تُسكن تقرحات اللثة و الأغشية
    و يمنع دوام استعمالها من تجمع البكتيريا
    بينما يقوم محلول الملح و الصودا بمعادلة الأحماض و يذيب اللعاب الكثيف( نظرا لجفاف الفم فإن اللعاب يصبح اكثر كثافة وغلظة )




    التنظيف و التطهير الجيد للفم على الدوام
    و خصوصا بعد تناول الوجبات
    و الفرك بالفرشاة لتنظيف و إزالة الترسبات بين الأسنان







    • المحافظة على نظام تغذية جيد و ملائم و العناية الصحية التامة بالفم والأسنان يمكن التقليل من شدة تأثيرات العلاجات



    • تجنب الأطعمة و المشروبات عالية الحمضية
    مثل عصير البرتقال أو العنب
    بدلا منها يمكن تجربة عصير التفاح أو العصائر حلوة المذاق
    و ينبغي أيضا تجنب المشروبات الغازية.



    • تجنب الأطعمة كثيرة التوابل و البهارات اللاذعة و الحريفة و كثيرة الملح أو الأطعمة الخشنة



    و ينصح بتناول الأطعمة اللينة مثل أنواع الحساء و أطباق البطاطا المهروسة و أنواع العصائبية و الهلام في الوجبات المختلفة.


    • الاحتفاظ بالأطعمة بدرجة حرارة الغرفة أو مبردة قليلا
    فالأطعمة مرتفعة السخونة تزيد من المتاعب
    و تناول الأطعمة المبردة مثل الفواكه الطازجة خصوصا عالية المحتوى المائي مثل البطيخ و الشمام




    • يلزم إبلاغ الطبيب المعالج عند وجود أي بقع حمراء داكنة أو بيضاء ناصعة أو مواضع مؤلمة بالفم أو اللثة.







    جفاف الفم



    ينشأ جفاف الفم حين تعجز الغدد اللعابية عن إفراز الكميات الكافية و الطبيعية من اللعاب

    • يفقد اللعاب خاصية الترطيب و يصبح غليظ القـوام.

    • لا يمكن معادلة الأحماض بالفم و تبدأ الأسنان بفقد المعادن

    و يزيد إنتاج الأحماض أكثر 000تناول الأطعمة أو السوائل عالية السكريات

    و يزداد فقد المعادن مما يؤدي إلى نخر الأسنان.
    تتسبب البكتيريا بالفـم بنشوء الأمراض بسهولة أكثر.

    • تصبح الترسبات أكثر سمكا و ثقلا، و تبقى بقايا الطعام بالفم و بين الأسنان.
  3. على المريض أن يتبع النصائح التالية لتخفيف المشكلة:


    أن يشرب كميات كبيرة من السوائل.




    أن يستخدم اللبان(الغير محلى)








    أن يرطب الأكل قبل أكله مثل غمس الخبز في المرق


    أن يأكل الطعام الطري.




    أن يحمل معه الماء دائماً لتبليل الفم من وقت لآخر








    يتبع








  • #3

    افتراضي







    تغير فى حاسة التذوق


    احيانا المريض بتتغير عنده حاسة التذوق
    مما يجعله يبتعد عن الطعام
    وتقل شهيته اكثر للأكل


    وبالتالى ممكن إضافة وجبات خفيفة بين الوجبات الرئيسية للمساعدة في تغطية الاحتياجات الغذائية



    ونحاول اننا نبحث شكوى المريض
    ونحاول نحلها
    يعنى مثلا
    ممكن نجعل المريض يأكل بملعقة من البلاستيك
    بدل من المعدن
    اذا كان يشعر بطعم المعدن فى الطعام
    او ممكن نضع له الطعام فى اناء من الفخار بدلا من الاوانى الالومنيوم








    الحلقة القادمة ان شاء الله
    سنتعرف معا على
    ما يتعلق بباقى الجهاز الهضمى
    من قىء وغثيان

    2-بالنسبة لباقى الجهاز الهضمى


    اولاً: الغثيان والتقيؤ





    ليست كل الأدوية الكيميائية تسبب الغثيان والتقيؤ أيضاً ليس كل المرضى يحسون بذلك
    فى الرابط التالى جدول يبين الأدوية ودرجة حثها للقىء والغثيان

    http://www.ufscc.ufl.edu/Patient/content.aspx?section=ufscc&id=992


    لكن إن حدث ذلك فغالباً ما سيكتب الدكتور المعالج على بعض الأدوية قبل المباشرة بالعلاج الكيماوي
    و ثمة أدوية فعّالة لهذا الغرض
    من أكثرها تداولا عقار اوندانسيترون ( Ondansetron )
    المعروف بالاسم التجاري زوفران ( Zofran )...
    ولماذا الزوفران بالذات؟
    لأنه ينتمى لمجموعة 5HT-3 Inhibitors



    وهى :
    the most effective antiemetics




    . These drugs are designed to block one or more of the signals that cause nausea and vomiting. The most sensitive signal during the first 24 hours after chemotherapy appears to be 5-HT3.
    Blocking the 5-HT3 signal is one approach to preventing acute emesis, or emesis that is severe, but relatively short-lived.
    Antiemetics that block 5-HT3, called 5-HT3 inhibitors, are the most effective agents developed to date for preventing emesis and are available to be administered orally or intravenously
    .
    examples of FDA-approved 5-HT3 inhibitors include:
    • Dolasetron (Anzemet®)
    • Granisetron (Kytril®)
    • Ondansetron (Zofran®)
    http://www.ufscc.ufl.edu/Patient/content.aspx?section=ufscc&id=992


    طب ما هى النصائح اللى لازم افهمها للمريض؟

    • تناول غذاء متوازن يساعد على تحمل العلاج ويوفر القوة الكافية للشفاء وبناء خلايا جديدة ..


    • تجنب تقديم الأطعمة كثيرة الدهنيات أو المقلية بالزيوت أو الحريفة و المتبلة أو حلوة المذاق أو الأطعمة ذات الروائح القوية.


    • ضرورة التهوية الجيدة و التخلص من الروائح القوية خصوصا روائح المطبخ فالروائح تثير الغثيان عـادة


    • تجنب لبس الملابس الضيقة


    • شرب السوائل قبل ساعة من الأكل بدلاً من الشرب عند الأكل. واشرب كمية صغيرة وباستمرار خلال اليوم.
    (والحرص على شرب السوائل شىء هام حتى يعوضك عن فقدان السوائل التى تفقدها عند القىء)
    ولكن احرص دائما ان لا تملأ معدتك
    فبدلا ان تشرب زجاجة ماء مرة واحدة
    قسمها لتشربها على مدار ساعة مثلاً


    • كُل وأشرب ببطء.


    • بدلاً من ثلاث وجبات في اليوم جرب أن تأكل كميات صغيرة طوال اليوم أو مقسمة الى ستة وجبات


    ومرة اخرى : تجنب ملء المعدة لئلا يكون ذلك حافزا للقىء













    • تناول الأكل الدافيء بدلاً من الأكل الساخن حتى تتجنب رائحة الأكل.


    • تجنب الطعام شديد السخونة او شديد البرودة لأنه يهيج المعدة



    • احرص على ان تتناول الأطعمة والأشربة السهلة على المعدة
    او بمعنى اخر ليست تقيلة او صعبة الهضم (حتى لا تمكث فى المعدة وقتا كثيرا)

    مثل الشوربة

    عصائر الفاكهة الطازجة

    الخضار المسلوق

    الفراخ المسلوقة او اللى مستوية فى الفرن وتكون منزوعة الجلد

    الأرز الأبيض

    والرابط ادناه فيه قائمة بهذه الاطعمة

    foods and drinks that are easy on the stomach.





    • امضغ الطعام جيداً حتى تسهل عملية الهظم





    • Relax before treatment
    حاول ان تستريح او تمارس شيئا تحبه كالمشى او الرسم
    قبل المباشرة فى العلاج
    او الاستماع لشىء تحب سماعه
    أو القراءة لكتاب يشد انتباهك

    او الجلوس فى مكان ذو تهوية وجو جيد
    فذلك يحسن من مزاج المريض قبل العلاج
    و ينظم عملية التنفس عنده
    ويساعد على تقليل الشعور بالغثيان




    • اشرب عصائر طازجة وغير محلاة




    • حاول تشتيت انتباهك عندما تشعر بالغثيان بالحديث مع الأقرباء أو مشاهدة التلفزيون.




    • حاول أن تسترخي وتنفس بعمق وببطء عندما تشعر بالغثيان





    • إذا كان الغثيان يحدث خلال جلسة العلاج الكيميائي فتجنب الأكل على الأقل ساعتين قبل العلاج




    • تجنب تماما النوم بعد الأكل مباشرةوامساك والاسهال



  • #4

    افتراضي

    ثانياً : الإسهال



    الإسهال هو عبور الطعام بسرعة من المعدة والأمعاء قبل أن يتسنى للجسم أن يستفيد منه
    فلا يتم امتصاص الفيتامينات والأملاح المعدنية والماء بشكل جيد
    .
    فهذا ما قد يسبب جفاف الجسم dehydration أو عدم توفر الماء الضروري للجسم لكي يقوم بوظائفه


    و تختلف شدته من مريض لآخر


    و من دورة علاجية لأخرى


    و بطبيعة الحال لا يحدث ذلك مع الجميع


    وينبغى ان نعلم المريض انه


    إذا استمر الإسهال اكثر من يوم أو كان شديدا فاتصل بطبيبك


    و يستحسن دائما المعالجة المبكرة للحالة


    خاصة اذا كان المريض طفلا


    لأن الأطفال أكثر عرضة للإصابة بالجفاف


    خاصة اذا اشتكى الطفل من مغص أو غازات معدية أو تبرز لأكثر من ثلاث مرات في يوم واحد
    أو لوحظ أن البراز رخو القوام
    أو سائل أو يحتوي على أثر للدم
    أو إن ارتفعت حرارة الطفل لأكثر من 38 درجة مئوية
    إضافة إلى الشعـور بالدوار و الضـعف


    و ينبغي إبلاغ الطبيب إذا استمرت الحالة دون تحسن عقب مرور يوم واحد من استعمال الأدوية الموصوفة.






    وفيما يلي نقدم لك المزيد من النصائح راجين أن تأخذها في الحسبان للتصدي لحالة الإسهال :



    1- تناول السوائل الصافية منخفضة السكريات
    لتعويض الفاقد خلال الإسهال.



    2- تناول وجبات صغيرة على مدار اليوم.




    3- تناول أطعمة دافئة أو باردة قليلا
    الأطعمة الساخنة أو المبردة تزيد من حركة الطعام بالأمعاء و تفاقم الإسهال.




    4- ينبغي عدم تناول ما من شانه زيادة الغازات عند وجود مغص
    مثل المشروبات المكربنة، و الفاصوليا الجافة و الكرنب و القرنبيط و العلكات.





    5- تناول الأطعمة اللينة عالية المحتوى البروتيني و السعرات الحرارية و المعادن و منخفضة الألياف
    مثل: الرز الأبيض
    لحم الطيور والدواجن مسلوخ الجلد
    ولحمة البقر الخالية من الدهن والسمك و آكلها مشوية أو مطبوخة ولكن غير مقلية
    الفواكه المعلبة ( المعلبة فى الماء وليس محلول سكرى )
    الفواكة المعلبة تكون اقل سكرية من الفواكة الطازجة
    وفى اغلب الاحيان تكون اغنى بالفيتامينات من الفواكة الطازجة
    نظرا لأنها تُعلَّب فى المصانع بعد حصادها مباشرة
    ولا تمكث مدد طويلة فى المحلات
    (وبالتالى لاتنتقل من ايدى الى ايدى وفى ظروف تخزين غير مناسبة)
    او الفواكه المطبوخة بدون قشرة
    الخضروات المطبوخة مثل مهروس البطاطس و الجزر
    البيض المسلوق



    الرابط ادناه فى بعض الاطعمة المفيدة فى حالات الاسهال:










    6- تجنب الأطعمة عالية الألياف
    مثل: الفواكه الطازجة عدا الموز
    الفواكه المجففة
    (Dried fruits and vegetables are high in fiber and carbohydrates and low in fat
    كما ان بعض الفيتامينات تدمر بالتجفيف
    مثل فيتامين سى فإنه يقل بالحرارة)
    و الخضروات الطازجة
    البقوليات المجففة
    المكسرات و فشار الذرة، خبز الشعير، المربيات.







    7- تجنب الأطعمة عالية المحتوى الدهني و الحريفة
    مثل: المقليات و اللحوم المقلية
    رقائق البطاطا
    الوجبات المتبلة بالبهارات كالفلفل و الفلفل و الكمون و الكرى و الزنجبيل
    المايونيز
    أو السمن النباتي
    صلصات اللحم المتبل
    زبدة الفول السوداني
    الاجبان المخفوقة و القشدية





    8- تجنب الأطعمة عالية السكريات
    مثل: الحلويات
    الشوكولاته
    و العصائر المركزة.






    9 - الفيتامينات: يجب إعطاء فيتامينات (ب، ج) عن طريق الفم أو بالحقن أثناء الإسهال الذى يستمر لفترة طويلة.( لأن تلك الفيتامينات تذوب فى الماء وبالتالى تفقد مع الاسهال)






  • #5

    افتراضي

    10- احرص على تناول بعض الاغذية المحتوية على البوتاسيوم والصوديوم
    نظرا لأنه يُفقد فى الاسهال
    وخاصة اذا كان المريض ذو ضغط مرتفع ويتناول مدر للبول


    ومن اهم الاطعمة المحتوية على البوتاسيوم والصوديوم ولا تفاقم الاسهال هو













    الموز
    والعسل الاسود
    والبطاطاس ( ليست مقلية)
    واللحوم ( قليلة الدهون)
    والبرتقال ( إلا ان كان يعانى من تقرحات فى الفم)


    ويجب الانتباه الى ان سلق او نقع الفواكه (بعد تقشيرها) يفقدها كمية كبيرة من قيمتها الغذائية خاصة البوتاسيوم




    11- تجنب المشروبات المحتوية على الكفاين caffeine كالقهوة و المشروبات الغازية و الشوكولاته لأنها ممكن تفاقم الاسهال ولإدرارها البول بشكل كبير







    بقدر الإمكان يجب ان لا نمنع المريض من الأطعمة التى يحبها
    ولكن من الممكن ان نعطيها له بشكل صحى
    بمعنى ممكن ان نسلق الفراخ بعد نزع الجلد منها ثم بعد ذلك نضعها فى الفرن قليل من الوقت كى تأخذ لونا ورائحة شهية
    بدلا من ان تقدم مسلوقة



    وممكن بدلا من الخضار المسلوق
    ان نجعله خضار مطهى ولكن ( نى فى نى ) او من غير تسبيك
    وتكون كمية الطماطم قليلة لأنها من الممكن ان تزيد الإسهال



    وبدلا من الفواكه الطازجة
    نقدم له فواكة معلبة
    او جيلى بطعم الفاكهة التى يحبها



    وبدلا من القهوة
    ممكن نقدم له الشاى وهو مفيد فى حالات الاسهال
    ويكون بكميات قليلة وبعد الاكل بساعتين او ثلاثة
    (خوفا من تأثيره على امتصاص الحديد الذى يكون المريض فى اشد الحاجة اليه نظرا لقلة كرات الدم الحمراء والذى سنناقشه فيما بعد)






    مثال للأطعمة المسموح بها وفى نفس الوقت مقبولة للمريض


    1- الخبز والتوست والأرز والذرة والقمح.
    2- البليلة.
    3- اللحوم والدجاج والأرانب والأسماك والبيض المسلوق.
    4- اللبن منزوع الدسم ومنتجاته.
    5- الحساء الخفيف.
    6- الخضروات المطهية جيداً.
    7- البطاطس والبطاطا.
    8- العسل الأبيض .
    9- البسكويت.

  • #6

    افتراضي

    ثالثاً : الامساك





    يعرف الإمساك بأنه صعوبة خروج البراز أو قلة عدد مرات التبرز كما هو معتاد



    فلا يوجد عدد محدد لمرات التبرز




    حيث أن كل شخص يختلف عن الآخر




    لذلك فان الإمساك يختلف تعريفه من شخص إلى آخر على حسب طبيعة الشخص المعتاد عليها




    فإذا كان طبيعي عدد مرات التبرز لشخص مرة واحدة يوميا




    فالإمساك بالنسبة له أن يصبح التبرز كل يومان أو ثلاثة أيام





    تتسبب بعض العقاقير الكيماوية بالإمساك أو تزيد من حدّته


    خصوصا المشتقات النباتية مثل عقار فينكريستين ( Vincristine )









    و يصاب مريض السرطان بالإمساك لعدة أسباب منها :




    بعض أدوية العلاج الكيميائي




    المسكنات التي يتناولها




    قلة الحركة و النشاط




    فقدان الشهية و قلة الأكل




    قلة السوائل




    كثرة الجلوس و الاضطجاع









    ما سبب حدوث الإمساك مع العلاج الكيميائي؟



    عادة هناك حركة طبيعية للأمعاء تشبه حركة الأمواج ( حركة موجية ) تسمى Peristalsis Movement حيث تتحرك الأمعاء باستمرار لتحرك البراز من الأمعاء إلى خارج الجسم




    و العلاج الكيميائي يؤدى إلى إبطاء هذه الحركة الطبيعية للأمعاء



    مما يؤدى إلى أن يصبح البراز صلبا


    جافا

    و يصعب خروجه إلى خارج الجسم من خلال فتحة الشرج
    و بالتالي الإصابة بالإمساك.













    و تزداد خطورة الإمساك


    إضافة إلى الألم و الإرهاق و مشاكل المعدة


    إلى إمكانية حدوث نزف بالمستقيم و الشرج

    و لا يعاني كل المرضى من مشاكل الإمساك
    و ينبغي إبلاغ الطبيب المعالج إن كان التبرز اقل من 3 مرات اسبوعيا
    او لو كان المريض طفلا :
    استمر الإمساك عند الطفل لأكثر من يومين





















    ما هي طرق تجنب الإمساك؟


    من الأسهل للمريض إتباع بعض الإرشادات التي تحميه من الإصابة بالإمساك


    بدلا من أن يصاب بالإمساك و يلجأ إلى الأدوية.













    ويقوم الطبيب بوصف ملينات الأمعاء و التحاميل الشرجية المناسبة ( التي تُعطي وفقاً لمعدلات تعداد الدم )
    حيث ان بعض الملينات واستخدام الحقن الشرجية بشكل كبير يؤدى الى تغيير نسب كيماويات الدم
    كتقليل البوتاسيوم مما يسبب فى حموضة الدم الذى يؤدى الى قلة كرات الدم الحمراء


    و لذلك ينبغي إتباع تعليمات هذه الملينات بدقة



    و عدم زيادة أو تخفيض كميتها أو جرعاتها


    و ينبغي إبلاغ الطبيب دون تأخير في حال عدم التحسن


    و عدم وجود حركة بالأمعاء رغم استعمالها





    و على المريض أن يعرف أن الملينات يجب أن تستخدم لفترة قصيرة حتى لا يعتاد عليها و ليسمح للأمعاء أن تعود إلى طبيعتها في إخراج البراز طبيعي


  • #7

    افتراضي

    التوصيات التالية مفيدة حول الإمساك :


    1- استهلاك المزيد من السوائل و زيادة معدل تروية الجسم



    من الخيارات الجيدة تناول عصائر الفواكه الطازجة ما عدا عصير التفاح
    والحلبة مفيدة جدا فى حالات الامساك






    2- تناول الأطعمة الغنية بالألياف
    مثل الخضروات الطازجة غير المطبوخة
    و الفواكه الطازجة
    و الفواكه المجففة
    مثل التمر، و نخـالة الحبوب و أطعمة دقيق الشعير و القمح غير المحسن و الأرز الأسمر
    و اللحوم البيضاء و الأسماك
    ( و ذلك ابتداء من اليوم السابق للجرعات و لعدة أيام بعدها ).
    الرابط ادناه به امثلة لبعض الاطعمة المفيدة فى حالات الامساك


    http://www.cancer.gov/cancertopics/chemotherapy-and-you/page8#food4








    3- تجنب الأطـعمة التي يمكنها التسبب في الإمسـاك أو التقليل منها
    بما في ذلك أنواع الشـوكولا و البيض و الأجبان والمقليات
    والشاى الثقيل والقهوة الثقيلة واللحوم الحمراء







    4-تجنب دفع المريض إلى محـاولة التبرز و الهصر بقـوة
    لأن ذلك من شانه التسبب بمشاكل أخرى
    تختلف حسب حـالة المريض ( مثل حدوث النزف نتيجة تمزق الشعيرات الدمـوية بمواضع مختلفة قد تشـمل الدماغ )
    و استخدام الملينات بدلا من ذلك






    5- القيام ببعض التمارين البسيطة مثل المشي، فهذا يساعد على الهضم و يحمى من الإمساك.













    ملحوظة :
    عندما يوصف للمريض لبوس الجلسرين
    فينبغى على الصيدلى ان يفهم المريض انه يجب عليه ازالة الغلاف من اللبوس قبل وضعها
    وانه لا يستخدم عن طريق الفم ( لأنه يشبه الكبسولات )
    فهناك من المرضى وخاصة الذين لا يعتدون استخدام اللبوس
    لا يعرفون ذلك

  • #8

    افتراضي

    3- تأثيرات الجلد والبشرة

    من ضمن تأثيرات العلاج الكيماوى الجانبية

    تكون على خلايا الجلد والأظافر

    حيث انها تحد من انقسام الخلايا

    وتزيد من حساسيتها للمؤثرات الخارجية




    تتفاوت تفاعلات الجلد و البشرة عند العلاج الكيماوي


    من جفاف الجلد إلى إحمراره


    و الإلتهاب إلى ظهور الطفح و البثور


    و رغم أن هذه التفاعلات لا تظهر بصورة حتمية عند كل المرضى


    إلا انه ينبغي التحسب لنشوئها


    و اتخاذ الاحتياطات لتخفيف حدتها و معالجتها


    و بطبيعة الحال لا تسبب جميع العقاقير الكيماوية مثل هذه الآثار


    و ثمة العديد من الأدوية المساعدة التي تُعطي لمعالجة هذه التفاعلات.






    المقترحات التالية مفيدة للتعامل مع الوضع :



    إذا حدث تسرب للعقاقير إلى الجلد عند موضع الحقن


    ( خصوصا مع العقاقير: فينكريستين، دونوروبايسين ، ادريمايسين )


    سرعان ما تظهر حروقات مؤلمة و التهابات بالجلد


    و ينبغي إبلاغ الطبيب المعالج في الحال عند ملاحظة تسرب للدواء في موضع الحقن


    أو عند ظهور أية حساسية أو احمرار أو احتقان أو ألم أثناء الحقن
    أو خلال الأيام التي تليه


    فالمعالجة السريعة لمثل هذا الوضع تمنع تزايد الحساسية و التهابات الجلد.




    عند نشوء جفاف البشرة و الشعور بالحكاك


    ينبغي استخدام الصوابين الملطفة و مرطبات الجلد بعد استشارة الطبيب المعالج


    و الاستحمام بالماء الفاتر


    و التنشيف بلطف و دون فرك






    Do not use perfume,or aftershave lotion that has alcohol

    .
    يظهر الطفح بشكل حاد حول الحفاضات بشكل شائع عند الرُضّع


    و يتم عادة استخدام مضادات الفطريات لمنع تطور العدوى عند تقرحات الجلد


    و يلزم تغيير الحفاضات دورياً و التنظيف الجيد



    إضافة إلى تعريض الموضع للهواء للمساعدة في التخفيف من حدة الطفح.



    تسبب بعض أدوية العلاج الكيماوي حساسية الجلد للشمس


    و سهولة نشوء الحروقات الشمسية


    و من المفيد تجنب التعرض المباشر لأشعة الشمس
    او ارتداء قبعات او الاخذ الشمسيات







    ينصح بتجنب ارتداء الملابس الصوفية


    أو المنسوجات الصناعية لأنها تزيد من حدة تحسس البشرة


    و يفضل ارتداء الملابس القطنية الخفيفة و الواسعة


    و كذلك استخدام الملاءات القطنية للأسرَة.

    استخدم القفازات عند غسيل الأطباق او العمل فى وجود ماء لوقت كبير لأنها تزيد من فرصة تخدش الأظافر او وقوعها





    المقترحات التالية مفيدة في التخفيف من التحسس و الحكـاك :


    استخدام المعاجين و المراهم و السوائل المرطبة :


    فهذه المنتجات تكون طبقة رقيقة على البشرة


    تسمح بترطيبها مما يمنع الجفاف الذي يسبب الحكة


    غير انه ينبغي اختيار النوع المناسب لكل شخص


    حيث قد تسبب بعض مكوناتها مثل الفازلين أو اللانولين أو الزيوت المعدنية في نشوء التحسس لدى بعض الأشخاص دون غيرهم


    أما المراهم الستيرويدية الموضعية و على الرغم من أنها جيدة في تخفيف الحكاك


    إلا أنها قد تتسبب في وهن الجلد مما يجعله أكثر عرضة للخدش و الجروح.


    يساعد الاستحمام بالماء الفـاتر لمدة لا تزيد عن نصف ساعة يوميا أو كل يومين في التخفيف من الحكـاك


    و تجدر الإشارة إلى أن الاستحمام الدائم يفـاقم من جفاف البشرة
    كما أن الاستحمام بالمياه الساخنة يزيد من حدة الحكاك.


    استخدام الصوابين الملطفـة و المعتدلة و التي تحتوي على نسبة مخفضة من المنظفات التي تهيج البشـرة


    و يمكن إضافة القليل من الزيت إلى الماء عند الإنتهاء من الاستحمام أو دهنه على الجلد قبل التنشيف.




    التخلص من بقايا الصوابين و المنظفات المتخلفة بالغسيل عقب شطف الملابس


    و التي بدورها تفاقم من الحكاك


    و يمكن التخفيف من التهيج بإضافة الخلّ إلى الغسيل عند الشطف الأخير ( ملعقة صغيرة لكل لتر من الماء )


    أو باستخدام المنظفات الملطّفة الخاصة بملابس الأطفال.



    تجنب ارتداء الملابس الصوفية أو المنسوجات الصناعية لأنها تزيد من حدة الحكاك


    و ينصح دائما بارتداء الملابس القطنية الخفيفة و الواسعة


    و كذلك استخدام الملاءات القطنية للأسرَة.


    يمكن التخفيف من الحكة بوضع منشفة باردة على المواضع المتهيجة
    أو بالضغط عليها لفترة وجيزة




  • #9

    افتراضي

    4- تساقط الشعر :
    Hair loss (alopecia)


    Hair loss is usually temporary. When healthy follicle cells have regrown, the hair also regrows


    بعض العقاقير الكيميائية (وليس كلها) تسبب
    تساقط الشعر في كامل الجسم
    ولكنه يكون أكثر وضوحاً في منطقة الرأس.
    عادةً يبدأ الشعر بالنمو ثانية بعد نهاية العلاج


    أحيانا ينمو الشعر بلون مختلف وكثافة مختلفة.




    لا تؤثر هذه المشكلة نفسياً على الرجل إلا أن لها تأثير واضح لدى النساء والأطفال ولكنها مشكلة مؤقتة .


    فيما يلي بعض المقترحات حول فقدان الشعر :


    يُنصح الأهل بإبعاد مشاعرهم الخاصة حول الموضوع
    و جعل الأمر عاديا أن يكون المرء أصلع.

    بمجرد بدء المعـالجة
    يُفضل استعمال غسولات الشعر من النوع الملطف الخاص بالشعر الضعيف

    و تنشيف الشعر برفق دون دلك

    و تسريحه بلطف باستخدام فراشي ناعمة الأهداب أو أمشاط متسعة .



    تجنب استعمال مجففات الشعر أو الأصباغ أو الكيماويات
    او البنس والمشابك

    استخدام وسائد من نسيج أملس لتجنب احتكاك و فرك فروة الرأس بالشعر المتساقط



    ارتداء القبعات المناسبة
    و حماية الرأس من التعرض للشمس أو البرد


    حلق شعر الرأس كلياً إن لم يمانع المريض
    فذلك يخفف من شعوره بتساقط الشعر


    انتهى
    اتمنى الاستفادة

  • #10

    افتراضي

    العفو
    شكرا لمرورك

  • #11
    تاريخ التسجيل
    Aug 2008
    الدولة
    في كل مكان
    المشاركات
    133

    افتراضي

    راااااااااااااااائع موضوع رااااااااائع جميل جدا مفيد جدا يعطيكي ربي العافية تسلم الأيادي يارب ..

    تحياتي

  • #12
    تاريخ التسجيل
    Jun 2008
    الدولة
    بِ أكمامِ الْوردِ أَغْفو
    المشاركات
    6,598
    اللهم إكفنا شر كل الأمراض ..
    كلام قيم جزاكـ الله خير ..

  • #13

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة amir1426 مشاهدة المشاركة
    راااااااااااااااائع موضوع رااااااااائع جميل جدا مفيد جدا يعطيكي ربي العافية تسلم الأيادي يارب ..



    تحياتي

    الله يسلمك
    مشكور

  • #14

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة المحبرة مشاهدة المشاركة
    اللهم إكفنا شر كل الأمراض ..

    كلام قيم جزاكـ الله خير ..

    امين يارب
    شكرا الك

  • #15
    تاريخ التسجيل
    Aug 2009
    الدولة
    الانترنت
    المشاركات
    641

    افتراضي

    شكرا على الموضوع الراقي

  • #16
    تاريخ التسجيل
    Jun 2009
    الدولة
    مصر
    المشاركات
    1,193
    مقالات المدونة
    22

    افتراضي

    روووووووعه اختى اصاله
    بصراحه مجهووود رهيييب
    يعطيكى العافيه يا رب
    اللهم اشفى مرضانا ومرضى المسلمين جميعا
    تحياتى

  • #17

    افتراضي

    تسلمي اصاله على الموضووووووع ارائع .
    بصراحه متميز جدااااااااا.
    معلومات هامه افديننا كثير .
    بارك الله فيكي .
    ودي واحترامي .
    دمتي بخير .

  • #18
    تاريخ التسجيل
    Apr 2007
    الدولة
    في قـلـوووب أحبــــــــــــــــائي
    المشاركات
    731

    افتراضي

    موضوع اكثر من رااائع

    ومجهود كبير

    يعطيك العافية