بحث عن الإيدز Aids طاعون العصر(وعلاجه .وصور.وحقائق)







صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 20 من 23

الموضوع: بحث عن الإيدز Aids طاعون العصر(وعلاجه .وصور.وحقائق)

  1. بحث عن الإيدز Aids طاعون العصر(وعلاجه .وصور.وحقائق)

    السلام عليكم هذا بحث خاص لطبيب دوت كوم..ملك الكلمه






    ما هو الإيدز؟

    • هو فيروس يهاجم خلايا الجهاز المناعي المسئولة عن الدفاع عن الجسم ضد أنواع العدوى المختلفة وأنواع معينة من السرطان. وبالتالي يفقد الإنسان قدرته على مقاومة الجراثيم المعدية والسرطانات
    • يسمى هذا الفيروس "فيروس نقص المناعة البشري" Human Immune-deficiency Virus أو اختصارا HIV
    • والاسم العلمي لمرض الإيدز هو "متلازمة العوز المناعي المكتسب" أو "متلازمة نقص المناعة المكتسب" Acquired Immune Deficiency Syndrome أو اختصارا AIDS
    • لا يوجد إلى الأن علاج يشفي هذا المرض لذلك الإصابة به تستمر مدى الحياة
    ما هي أعراض المرض؟
    • يمر المريض بفترة حضانة وهي المدة الفاصلة بين حدوث العدوى وبين ظهور الأعراض المؤكدة للمرض، وهي مدة غير معروفة على وجه الدقة، إذ يبدو أنها تترواح بين 6 شهور وعدة سنوات وتكون في المتوسط سنة عند الأطفال و 5 سنوات في البالغين
    • بعد 3-4 أسابيع من دخول الفيروس للجسم يعاني 50-70% من المصابين من توعك وخمول وألم في الحلق واعتلال العقد الليمفاوية وآلام عضلية وتعب وصداع ويظهر طفح بقعي على الجذع
    • تستمر هذه الأعراض لمدة اسبوعين أو 3 أسابيع ثم تختفي ويدخل المريض في طور الكمون
    • يستمر طور الكمون من شهور إلى عدة سنوات يتكاثر خلالها الفيروس ويصيب أكبر كمية ممكنة من خلايا الجهاز المناعي
    • في المرحلة التالية تظهر أعراض على شكل تضخم منتشر ومستديم في العقد الليمفاوية وتدوم 3 أشهر على الأقل مع عدم وجود سبب لهذا الاعتلال
    • تتطور الحالة لتشمل المظاهر التالية:
      • نقص الوزن
      • فتور وتعب
      • فقد الشهية
      • إسهال
      • حمى
      • عرق ليلي
      • صداع
      • حكة
      • انقطاع الطمث
      • تضخم الطحال
    • مرحلة الإيدز:
      تمثل أسوأ مراحل العدوى وتظهر العلامات السابقة ولكن بصورة أشد وضوحا مع وجود أمراض انتهازية وأورام خبيثة نتيجة للعوز المناعي
    • تظهر الأعراض على 25% من المرضى بعد مرور 5 سنوات على الإصابة، وعلى 50% من المرضى بعد 10 سنوات وبعض المرضى لا تظهر عليهم الأعراض أبدا
    • بعض العوامل تساعد على سرعة ظهور الأعراض مثل:
      • تكرار التعرض للعدوى
      • الحمل
      • الإصابة بأمراض تضعف المناعة
    كيف ظهر ومتى؟
    لم تتوصل البحوث والإستقصاءات إلى إجابة قاطعة على هذا السؤال. والعالم الأن لا ينظر إلى الماضي بقدر ما يتطلع للمستقبل لكبح جماح هذا الداء. أما متى ظهر، ففي عام 1981 سجلت أول الحالات في شاب أصيب بمرض رئوي نادر ثم تلاه أربعة آخرون حتى وصل العدد إلى 200 حالة. ثم توالت البلاغات في كل أنحاء العالم.

    هل يمكن معرفة مريض الإيدز بمظهره الخارجي؟
    لا يمكن معرفة مريض الإيدز بمظهره الخارجي. التحاليل المخبرية (اختبارات الإيدز) وبعض الإعراض المتلازمة فقط تؤكد العدوى. أما عدى ذلك فالمريض يبدو في كامل صحته.

    كيف ينتقل الإيدز؟
    من حسن الحظ إن جميع طرق نقل العدوى قابلة للوقاية. يتم انتقال العدوى بهذا الفيروس بالطرق التالية:

    • الطريقة الرئيسية للعدوى هي الاتصال الجنسي - الطبيعي أو الشاذ - بشخص مصاب. وجود أمراض جنسية أخرى يضاعف احتمالات العدوى
    • تنتقل العدوى كذلك عن طريق نقل الدم أو مشتقاته الملوثه بالفيروس
    • زراعة الأعضاء (كلية، كبد، قلب) من متبرع مصاب.
    • استخدام إبر أو أدوات حادة أو ثاقبة للجلد ملوثة مثل أمواس الحلاقة أو أدوات الوشم
    • عن طريق الأم إلى الجنين أثناء الحمل أو إلى وليدها أثناء ولادته أو عن طريق الرضاعة الطبيعية (بواسطة الثدي)
    الإصابة بالإيدز لا تعني بالضرورة سلوك منحرف، ولا خوف من الاختلاط العادي مع المرضى سواء في محيط الأسرة والعمل والمدرسة والنادي مع مراعاة قواعد النظافة العامة. ليس هذا فحسب بل من الواجب التعامل مع المريض كشخص طبيعي ومراعاة الظروف النفسية والاجتماعية التي قد يمر بها.

    ما هو اختبار الإيدز؟
    هو تحليل يمكن لأي شخص أن يجريه في أي مرفق صحي. يعتمد هذا التحليل على وجود الأجسام المضادة للفيروس في الدم ويعطي نتيجة فعالة بعد التعرض للعدوى بـ 6-12 أسبوع تقريبا. وفي حالة إيجابية هذا التحليل يتم عمل فحص تأكيدي يسمى وسترن بلوت Western Blot وتكون نتيجته قاطعة.

    هل يوجد لقاح ضد فيروس الإيدز؟
    لم يتم حتى الوقت الحاضر اكتشاف لقاح فعال ضد فيروس الإيدز. ومن أهم العقبات التي تعوق بلوغ هذا الهدف أن الفيروس يغير من تركيبه بصفة مستمرة وذلك يجعل استنباط لقاح ضده عملا في غاية الصعوبة.

    الحوار مع الأبناء

    • صغار الأطفال من 5-8 سنوات
      في هذا السن يحب الأطفال أن يسألوا عن الولادة والزواج والموت، وربما يكونوا قد سمعوا عن الإيدز في برامج التلفزيون ويريدون السؤال. يجب طمأنتهم إلى أن الإيدز لا يصيب أحد نتيجة الإختلاط المعتاد في الشارع أو المدرسة أو النادي. وهذه فرصة جيدة لتوعية الطفل حول المبادئ الصحية البسيطة كالنظافة وتلوث الجروح إذا لم تلق العناية الواجبة.
    • مرحلة المراهقة من 9-12 سنة
      في هذا السن تبدأ تغيرات المراهقة ويهتم الصبي بجسمه ومظهره ويجب أن يعرف ما الذي يعتبر سويا أو غير طبيعي وينبغي على الوالدين أن يتناولوا التطورات الجنسية في أحاديثهم مع أبنائهم وضرورة اجتناب السلوكيات المنحرفة التي تعرضهم للعدوى بأمراض جنسية وتوعيتهم حول طرق العدوى بفيروس الإيدز.
    • ما بعد البلوغ من 13-19 سنة
      في هذه المرحلة يتعرض الأبناء لعوامل التشويش أو التناقض وعلى الوالدين أن يؤكدا لهم ضرورة الابتعاد عن السلوكيات المنحرفة والسيئة مع شرح قيم الأسرة ومبادئ الزواج وتقاليد الحياة العائلية وأنماط الحياة الصحية. ويجب أن يعرف الأبناء كيف أن السلوكيات المنحرفة فضلا على أنها أمور تحرمها الأديان وترفضها المجتمعات فإنها تؤثر على قدراتهم الذهنية وسلامة تصرفهم وبالتالي تعرضهم لعدوى الكثير من الأمراض بما فيها الإيدز.
    ما الذي ينبغي أن تعلمه المرأة؟
    • تكرار الحمل للأم المصابة وإرضاع المولود رضاعة طبيعية يؤدي إلى ازدياد عدد الأطفال المصابين بالإيدز في العالم
    • على الوالدين أن يضربوا المثل الطيب من خلال سلوكهم
    • التأكد من تعقيم الأدوات المستخدمة في ثقب الأذان والختان والحقن وأدوات طبيب الأسنان والإبر الصينية وأدوات الوشم. ويفضل استخدام أدوات وحيدة الإستخدام، وإن لم تتوفر فيجب تعقيمها بغليها لمدة 5 دقائق على الأقل أو بغمسها في الكحول لمدة 15 دقيقة. أما الأدوات الشخصية مثل فرش الأسنان أو أمواس الحلاقة فلا يجب المشاركة بها بتاتا
    • التوعية الصحية عن المرض ضرورية ضمن الحدود المناسبة للفئة العمرية والمستوى التعليمي
    • تجنيب الأبناء الظروف التي قد تؤدي إلى تعاطي المخدرات بتشجيعهم على ممارسة الهوايات المختلفة وابعادهم عن رفقاء السوء
    هل يوجد علاج للقضاء على فيروس الإيدز؟
    ما الذي ينبغي علينا عمله؟
    • يجب أولا معرفة طرق العدوى وأن نكون على استعداد للإجابة على أسئلة الأبناء حول كل مايتعلق بهذا الموضوع وبصراحة وحسب الفئة العمرية المناسبة.

    • إذا وجد مريض في محيط الأسرة، يجب على المجتمع معرفة الظروف النفسية والصحية التي قد يمر بها وبالتالي الوصول لأفضل الطرق للتعامل معه ومساعدته لاجتياز هذه المحنة.
    • السلوكيات القويمة المتمشية مع تعاليم الدين والقواعد الصحية العامة خير معلم ومرشد للأبناء.
    • الحوار مع الأبناء
    التعديل الأخير تم بواسطة ملك الكلمه ; 02-06-2007 الساعة 07:34 PM

  2. افتراضي لاتنسونا من الدعاء

    الإيدز.. معلومات تهمك
    تقديم
    يعتبر مرض نقص المناعة المكتسب "الإيدز" من أكثر الأمراض انتشارا في العالم، فقد بلغ عدد المصابين بعدوى الإيدز حتى نهاية عام 2003م نحو 40 مليون (34-46 مليون) 50% منهم من النساء، وتشير (تقارير منظمة الصحة العالمية WHO) إلى أن ما يزيد عن 95% من الإصابات تتركز في الدول النامية.

    وما يزال هذا الوباء آخذ في الانتشار على الصعيد العالمي، إذ أصيب قرابة 5 مليون (4.2 – 5.8 مليون) شخص بعدوى المرض خلال عام 2003م وبلغ عدد الوفيات من المرض في العام نفسه 3 مليون (2.5 مليون – 3.5 مليون) شخص 48 % منهم نساء.
    وصحيح أن مجتمعاتنا محصنة بالتعاليم الدينية والقيم الاجتماعية التي يفترض أن تحمي الأفراد من شر هذا المرض المميت، إلا أن هذا وحده لا يشكل ضمانة كافية للوقاية من المرض ما لم يتعرف الناشئة على طرق انتقال العدوى والتزام سلوك صحي واجتماعي يحميهم من خطره.
    لذلك فقد ارتأت وزارة الصحة، ممثلة في الوكالة المساعدة للطب الوقائي، وضع هذا الكتيب بين يديك لكي تكون على علم كامل بالحقائق وإزالة كل الأوهام والمعتقدات الخاطئة حول هذا الوباء.
    فالوعي هو السلاح الوحيد والفعال ضد تفشي هذا الوباء الخطير في المجتمعات. ونثق بقدرتك عزيزي المواطن/المقيم على حمل الرسالة ونشر المعرفة عبر حلقات البحث والمشاورة والتواصل على مستوى علاقاتك مع زملائك وأفراد أسرتك ومجتمعك.

    وكيل الوزارة المساعد للطب الوقائي


    ما هو مرض الإيدز؟

    هو مرض ينجم عن فيروس يدمر الجهاز المناعي في جسم الإنسان فيصبح عرضة للأمراض القاتلة والأورام السرطانية.

    وكلمة الإيدز مشتقة من الحروف الأولى للاسم العلمي باللغة الانجليزية لهذا المرض (A.I.D.S) وهي:
    - مكتسب Acquired

    - منــاعة Immuno

    - نقص أو عوز Deficiency

    - متلازمة Syndrome
    والاسم العربي لهذا المرض هو " متلازمة العوز المناعي المكتسب" وفيما يلي شرح للألفاظ الواردة في التسمية.

    متلازمة: مجموعة من الأعراض التي تميز مرضا معينا أو أكثر.
    العوز المناعي: الضعف الشديد في الجهاز المناعي الذي يجعل الجسم عرضة للأمراض والأورام السرطانية.
    المكتسب: المرض الذي يكتسب بفعل عوامل طارئة وليس وراثيا.

    ما الفرق بين العدوى بالايدز ومرض الايدز؟

    يمكن أن تنتقل عدوى مرض الايدز للإنسان دون أن تظهر عليه أية أعراض لسنوات طويلة. فعدوى الايدز هي المرحلة التي يهاجم فيها الفيروس المعرف باسم (HIV (Human Immuno-deficiency Virus جسم الإنسان ويبدأ بإتلاف جهاز المناعة . مما يجعل المصاب عرضة للإصابة بالعديد من الأمراض والأورام التي تؤدي إلى الوفاة.
    فعندما يدخل الفيروس إلى الخلية يتحد مع المورثات الموجودة فيها وقد يبقى كامنا لعدة سنوات. ويبقى المصاب بالعدوى ناقلا لها مدى الحياة حيث يستطيع نقل الفيروس على الآخرين حتى ولو بدا سليما في الظاهر، وفي 99% من الحالات يمكن تأكيد ايجابية العدوى بالفيروس خلال ثلاثة أشهر من التعرض للعدوى.

    ما مدى انتشار عدوى الايدز؟

    يعتبر مرض الايدز من أكثر الأمراض انتشارا على النطاق العالمي، وتتركز معظم الإصابات في المنطقة الواقعة جنوب الصحراء الإفريقية وجنوب شرقي آسيا إلا انه لا يكاد يخلو بلد في العالم من عدوى الايدز.
    وقد بدا هذا الوباء في نهاية السبعينات الميلادية وبداية الثمانينات واستفحل خطره خلال التسعينات.
    وما لم تتحصن المجتمعات بالوعي حول طرق انتشاره وأساليب الوقاية منه فليس هنالك من ضمانة لوقف الازدياد المضطرد في عدد الإصابات حتى في البلدان التي ما يزال المرض فيها محصورا بعدد قليل من الإصابات.
    وتشير الخرائط المرفقة إلى معدلات وأماكن انتشار المرض والوفيات الناجمة عنه في العالم حتى نهاية عام 2002م.
    انتشار عدوى الايدز بين البالغين والأطفال حتى نهاية عام 2003م
    * عدد المصابين بعدوى الإيدز 40 مليون (34-46 مليون).
    * عدد حالات العدوى الجديدة خلال عام 2003م 5 مليون (4.2-5.8 مليون).
    * عدد الوفيات الناجمة عن الايدز خلال عام 2002م 3 مليون (2.5-3.5 مليون).
    * العدد التراكمي للوفيات الناجمة عن عدوى الايدز (27.9 مليون).

    كيف تنتقل عدوى الايدز؟

    يصاب الناس بالايدز نتيجة لنقل العدوى عن طريق سوائل الجسم كالدم أو المني أو إفرازات عنق الرحم والمهبل.
    وقد أوضحت جميع الدراسات الوبائية أن هناك ثلاث طرق رئيسية للعدوى هي:
    1- الاتصالات الجنسية غير المأمونة.
    2- انتقال الفيروس من شخص مصاب إلى شخص سليم عن طريق نقل دم ملوث أو نقل الأعضاء من إنسان إلى آخر أو استعمال الحقن الملوثة.
    3- انتقال الفيروس من الأم الحامل المصابة إلى الجنين أو عن طريق الإرضاع من الثدي.



    أولاً: العدوى عن طريق الاتصالات الجنسية:

    وتشكل هذه الطريقة حوالي 90% من حالات عدوى الايدز. وينتقل المرض عن طريق الاتصال الجنسي بين أفراد الجنس الواحد أو الجنسين على حد سواء أي عن طريق المهبل أو الشرج. وهناك ممارسات جنسية تزيد من خطر العدوى مثل الزنا واللواط والعياذ بالله.

    ثانياَ: العدوى عن طريق الحقن:

    تشكل هذه الطريقة نسبة 2-5% من الحالات ويحدث هذا النمط من العدوى بنقل الدم الملوث أو منتجاته ومن استعمال الإبر والمحاقن الملوثة وسائر الأدوات التي تخترق الجلد مثل أدوات ثقب الأذن وأدوات الحلاقة وفرشاة الأسنان التي يستخدمها المصابون. خاصة إذا كانت هناك جروح أو تقرحات على الأغشية المخاطية أو الجلد. كما سجلت بعض الحالات نتيجة عدم تعقيم أدوات معالجة الأسنان. ومشكلة إدمان المخدرات شديدة الصلة بانتشار الايدز عن طريق استعمال المحاقن والإبر الملوثة في حالة تعاطي العقاقير عن طريق الحقن الوريدية.
    وقد تصبح العدوى عن طريق الدم ومنتجاته مشكلة هامة في البلدان التي لم تقم بعد بتنفيذ برنامج وطني لتحري سلامة الدم وفحص المتبرعين بحثا عن العدوى بالفيروس.

    ثالثاَ: من الأم للجنين:

    قد تحدث العدوى فيما حول الولادة (أي قبل ميلاد الجنين أو أثناء الوضع أو بعده بقليل) ويتراوح خطر انتقال الفيروس من الأم الحاملة للعدوى إلى رضيعها بين 25-50%.
    وتختلف طرق العدوى المسجلة من قارة إلى أخرى. ومن بلد إلى آخر بل من جماعة إلى أخرى حتى داخل البلد الواحد. وهي أيضا تتصل بالجرعة المعدية. وشدة التعرض ومرحلة العدوى.

    ما الحالات التي لا تنتقل فيها عدوى الايدز؟

    من حسن الحظ أن مرض الايدز لا ينتقل إلا من خلال ممارسات غير سوية يمكن التحكم فيها فهو لا ينتقل عن طريق الوسائط التالية:
    1. المخالطة العارضة أو الاتصالات الشخصية في محيط الأسرة أو العمل الاجتماعي أو المدرسة، كالمصافحة والعناق.
    2. الأكل أو الشرب أو من خلال حنفيات شرب المياه أو المسابح.
    3. استعمال وسائل المواصلات العامة أو استخدام أجهزة الهاتف أو عن طريق الملابس.
    4. عن طريق العطس أو السعال أو بواسطة الحشرات كالذباب والبعوض.
    5. ويثير احتمال انتقال العدوى عن طريق اللعاب كثير من المخاوف بين الناس ولكن احتمال انتقال العدوى عن هذا الطريق ضئيل جدا.

    لا تنتقل فيها عدوى الايدز بالاتصالات العارضة:
    1- الاختلاط في الأماكن المزدحمة.

    2- المصافحة أو المعانقة.

    3- الاختلاط في محيط العمل.

    4- الحشرات.

    5- التجاور في قاعات الدراسة.

    6- استخدام أحواض السباحة.

    7- استخدام الحمامات ودورات المياه العامة.

    8- تناول الأطعمة والمشروبات في الأماكن العامة.

    ماذا تعني أمراض منقولة جنسياً؟

    إنها مجموعة من الأمراض التي تنتقل من شخص إلى آخر أثناء الممارسة الجنسية.

    ما هي هذه الأمراض؟

    هناك العشرات من الأمراض التناسلية التي تتسبب عن أنواع كثيرة من الميكروبات الضارة من أهمها:
    الايدز – الزهري – السيلان – القرحة الزهرية الكاذبة – السنطة على الأعضاء التناسلية.


    ما هي المتلازمة المرتبطة بالأمراض المنقولة جنسياً؟
    1. إفراز احليلي أو مهبلي.

    2. قرحات تناسلية.

    3. مرض التهابي حوضي.

    4. رمد وليدي.

    5. التهابات حاد بالعقد اللمفية الاربية.

    6. تورم بالصفن.
    هل يمكن أن يصاب الشخص بأكثر من مرض من هذه الأمراض في نفس الوقت؟

    بالطبع يمكن أن يصاب الشخص بأكثر من مرض جنسي في نفس الوقت.


    ما هي عواقب الأمراض المنقولة جنسياً بما فسها الايدز؟
    1. إصابة المواليد في وقت مولدهم بعدوى في عيونهم قد تؤدي إلى العمى.

    2. إصابة النساء بآلام بطنيه مزمنة.

    3. إصابة الرجال والنساء بالعقم.

    4. الوفاة.
    ما هي أهم أعراض الإصابة بمرض الايدز؟

    1. ارتفاع الحرارة مع العرق الليلي الغزير الذي يستمر عدة أسابيع دون سبب معروف.
    2. تضخم العقد اللمفية وخاصة الموجودة في العنق والإبط وثنية الفخذ دون سبب معروف.
    3. سعال جاف يستمر عدة أسابيع دون سبب معروف.
    4. إسهال ليس سببه واضحا يستمر عدة أسابيع.
    5. يصطحب الأعراض السابقة في بعض الأحيان اعتلال عام في الصحة والشعور بالإنهاك.

    ما هي طرق الوقاية ضد مرض الايدز؟

    للوقاية من العدوى عن طريق الجنس:
    يوفر السلوك الجنسي القويم في إطار العلاقة الزوجية وتجنب تعدد القرناء الجنسين الضمانة الأكيدة ضد الإصابة بالعدوى ويجب التأكيد على أهمية استعمال الواقي الذكري عند كل جماع في حالة إصابة أحد الزوجين بالعدوى لأي سبب كان.

    للوقاية من العدوى المنقولة عن طريق الدم:
    * تحري سلامة الدم وسلامة المتبرعين به قبل نقله إلى أشخاص آخرين.
    * التأكد من سلامة الأدوات التي تستخدم في عمليات نقل الدم.

    للوقاية من العدوى من الأم المصابة للوليد:
    تنصح المصابات بالعدوى بتجنب الحمل والإرضاع حفاظا على صحتهن وخوفا من نقل العدوى إلى المواليد كما توجد بعض الأدوية التي يمكن أن تعطى للأم الحامل. إلا أن أثرها ضعيف في منع انتقال العدوى من الأم إلى الجنين.

    هل صحيح أن الإصابة بالايدز تقتصر على الشواذ جنسياً؟

    إن الوهم الشائع بأن عدوى الايدز تقتصر على الأشخاص ذوي السلوك الجنسي الشاذ لا أساس له من الصحة. إذ تشير الإحصاءات المتوفرة عالميا إلى أن كل أشكال الاتصال الجنسي غير المأمون سواء بين أفراد من الجنسين أو من الجنس الواحد تؤدي إلى الإصابة بعدوى الايدز. كما أن نسبة غير ضئيلة من هذه الإصابات تنجم عن استخدام الدم الملوث والحقن الملوثة كما تنتقل من الأم المصابة إلى الجنين.
    ويكفي أن نعلم أن ما يزيد عن 87% من حالات الايدز المعروفة عالميا تتركز في جنوبي الصحراء الإفريقية وجنوب شرق آسيا حيث يشكل الاتصال الجنسي غير المأمون بين الجنسين السبب الرئيسي لانتشاره في هذه البلدان.

    هل يوجد لقاح ضد الايدز؟

    لم يتمكن الباحثون والعلماء حتى الآن من تطوير لقاح فعال ضد مرض الايدز. إلا أن هنالك طرائق بسيطة وفعالة للوقاية من المرض تعتبر أكثر أهمية من أي لقاح يمكن اكتشافه، وتتمثل هذه الطرائق بالتمسك بالقيم الأخلاقية والاجتماعية والدينية التي تحظر السلوك الجنسي المحفوف بالمخاطر وتحصر الممارسة الجنسية في إطار العلاقة الزوجية الشرعية التي أباحتها الشرائع السماوية والأعراف الاجتماعية.
    كما تتمثل في اجتناب تعاطي المخدرات حيث ينتقل الفيروس عن طريق الحقن الملوثة.

    هل يوجد علاج ضد الايدز؟

    لقد طورت صناعات الأدوية عدداً من العقاقير التي تساعد على تأخير سير المرض وتخفيف المعاناة منه وقد وفرت وزارة الصحة هذه العقاقير لكافة المصابين بالمرض، إلا أن هذه الأدوية باهظة الكلفة وليست في متناول ذوي الدخل المتوسط أو المحدود، كما أن قدرتها على تحقيق الشفاء الكامل ما زالت موضع الشك.
    ويمكن القول عموما إن ارتفاع كلفة هذه الأدوية تجعلها بحكم غير المتوفرة سواء للأفراد أو الدول وخاصة الدول النامية المحدودة الموارد والمنكوبة بالعدد الأكبر من الإصابات على النطاق العالمي.

    هل نحن في مأمن من عدوى الايدز؟

    يعتقد البعض أن مرض الايدز لا يشكل تهديدا خطيرا لمجتمعاتنا بسبب قلة عدد الحالات وتمسك الأفراد بالتعاليم الدينية والقيم الأخلاقية إلا أن هذا الاعتقاد ليس دقيقا فهناك أشكال متعددة من انحراف السلوك بدأت تتفشى بين الناشئة في مجتمعاتنا العربية، كما أن سرعة وحرية انتقال الأفراد بين البلدان وسهولة وقوعهم فريسة للمغريات المتاحة تجعلهم عرضة للإصابة بالعدوى.
    وتشير الإحصاءات المتوافرة أن معظم الإصابات المبلغ عنها في بلادنا هي حالات اكتسب الأفراد فيها العدوى عن طريق الاتصالات الجنسية غير المأمونة في الخارج أو عن طريق الحقن الملوثة لدى مدمني المخدرات. وتمكن الخطورة في أن أعراض المرض لا تظهر إلا بعد سنوات عديدة من اكتساب العدوى ولذلك فإن حامل العدوى يمكن أن ينقل الفيروس إلى غيره قبل أن يتم تشخيص المرض بالوسائل المخبرية.
    كما أن بعض المصابين يتعمدون نقل العدوى إلى غيرهم كرد فعل انتقامي على إصابتهم بالمرض.
    لذلك يجب أن لا نغمض أعيننا عن المخاطر ونستهتر بأنفسنا وبمجتمعاتنا بحجة أن المرض محدود الانتشار في بلادنا، فقد أسهمت مثل هذه المعتقدات الخاطئة في سرعة انتشار المرض في البلدان التي كانت خالية منه قبل 10-15 سنة.
    وهناك مؤشرات كافية تدعو للقلق من احتمال تسارع انتشار العدوى في منطقة الشرق الأوسط، فقد كان مجمل عدد الإصابات منذ بدء الوباء وحتى نهاية عام 1998م نحو 70.000 إصابة. في حين بلغ عدد الإصابات في عام 1998م حوالي 19.000 إصابة، كما أن الانتشار الواسع للأمراض المنقولة جنسيا، عدا الايدز، يعتبر بمثابة مؤشر كاف على حدوث تغير أنماط السلوك الجنسي والاجتماعي ويجب أن لا نغفل أن منطقة الشرق الأوسط هي أحد أكثر المناطق إنتاجا للمخدرات وطريقا لتهريبها عبر القارات كما أن هنالك أعدادا هائلة من مدمني المخدرات الذين بدأوا يتجهون إلى استخدام العقاقير التي تحقن بالوريد مما يضاعف احتمالات انتقال العدوى عن طريق الحقن الملوثة.

    هل يجب عزل مريض الايدز بالمستشفى؟

    لا يجب عزل مريض الايدز بالمستشفى إلا إذا دعت حالته الصحية لذلك. ومن المعروف أن المرض لا ينتقل بالمخالطة العارضة بالمنزل أو العمل.

    هل يمكن لمريض الايدز أن يمارس عمله كالمعتاد دون خطورة عليه أو على المجتمع؟

    ما لم تستدعي حالة المريض الصحية التوقف عن العمل أو التنويم بالمستشفى فيمكنه ممارسة عمله كالمعتاد دون خطورة على المجتمع، بنقل العدوى، أو على المريض.

    كيف يمكن الكشف عن مرض الايدز؟

    لقد طورت معظم الدول- بما في ذلك المملكة العربية السعودية-برامج خاصة لمكافحة الايدز وتتوفر في هذه الدول مراكز خاصة للتحري عن المرض ومساعدة المصابين.
    وبإمكان كل شخص سبق وأن تعرض لعوامل الخطر المذكورة آنفا مراجعة هذه المراكز حيث تؤخذ منه عينة من الدم يجري بواسطتها تأكيد العدوى أو نفيها

  3. افتراضي مبارك العلاج

    سبحان الله مافي داء الا وينزل الله له دواء اليكم هذا


    الى مرضى الايدز مبروك
    إلي مرضي الإيدز
    تقدر منظمة الصحة العالمية عدد حاملي فيروس الإيدز على مستوى العالم بـ 30 مليون, ظهرت الأعراض على أقل من ثلث المرضى ومات غالبيتهم. في الحقيقة، الحالات المبلغة لا تحتل سوى قدر ضئيل من كم هائل، وكثير من المصابين الآن بالعدوى ينتظر أن تظهر عليهم أعراض الإصابة, وقد أشارت دراسة لمنظمة الصحة العالمية إلى إصابة 8500 شخص يوميا تقريبا بينهم 1000 من الأطفال.
    الوقاية من الإيدز أمر بسيط وذلك باتباع السلوكيات القويمة المتمشية مع تعاليم الدين والقواعد الصحية العامة, والإصابة بعدواه لم تعد قاتلة بعد اكتشاف هذا العلاج الذى يشفي بسهولة من هذا المرض والذى تحاول هيئة الدواء والغذاء (FDA) الامريكية اخفاءه عنك.
    اذا اردت ان تعرف لماذا اضغط هنا ( ولماذا لا يستعمل ولم نسمع عنه ؟)
    ما هو الإيدز؟
    هو فيروس يهاجم خلايا الجهاز المناعي المسئولة عن الدفاع عن الجسم ضد أنواع العدوى المختلفة وأنواع معينة من السرطان. وبالتالي يفقد الإنسان قدرته على مقاومة الجراثيم المعدية والسرطانات
    يسمى هذا الفيروس "فيروس نقص المناعة البشري"
    Human Immune-deficiency Virus
    أو اختصارا HIV
    والاسم العلمي لمرض الإيدز هو "متلازمة العوز المناعي المكتسب" أو نقص المناعة المكتسب
    Acquired Immune Deficiency Syndrome
    أو اختصارا AIDS
    كان الاعتقاد السائد انه لا يوجد علاج يشفي من هذا المرض وان الإصابة به تستمر مدى الحياة اما الان فقد اصبح علاجه ميسوراً بفضل الله تعالى ثم فضل هذا الدواء الذى يمكنك ان تشربه كما لو كنت تشرب دواءاً للسعال.
    ما هي أعراض المرض؟
    يمر المريض بفترة حضانة وهي المدة الفاصلة بين حدوث العدوى وبين ظهور الأعراض المؤكدة للمرض، وهي مدة غير معروفة على وجه الدقة، إذ يبدو أنها تترواح بين 6 شهور وعدة سنوات وتكون في المتوسط سنة عند الأطفال و 5 سنوات في البالغين
    بعد 3-4 أسابيع من دخول الفيروس للجسم يعاني 50-70% من المصابين من توعك وخمول وألم في الحلق واعتلال العقد الليمفاوية وآلام عضلية وتعب وصداع ويظهر طفح بقعي على الجذع
    تستمر هذه الأعراض لمدة اسبوعين أو 3 أسابيع ثم تختفي ويدخل المريض في طور الكمون
    يستمر طور الكمون من شهور إلى عدة سنوات يتكاثر خلالها الفيروس ويصيب أكبر كمية ممكنة من خلايا الجهاز المناعي
    في المرحلة التالية تظهر أعراض على شكل تضخم منتشر ومستديم في العقد الليمفاوية وتدوم 3 أشهر على الأقل مع عدم وجود سبب لهذا الاعتلال
    ثم تتطور الحالة لتشمل المظاهر التالية:
    نقص الوزن, فتور وتعب, فقد الشهية, إسهال, حمى, عرق ليلي, صداع, حكة, انقطاع الطمث, تضخم الطحال. تأثير ماء الاوزون (بيروكسيد الهيدروجين) على مرضى الايدز:
    1- يقضي ماء الاوزون (بيروكسيد الهيدوجين) علي العدوي ذات الصلة بالايدز متضمنة العدوي الرئوية مثل التهاب الرئة التي تسببه (p.c) وداء المقوسات الرئوي وداء المبيضات الشعبي الرئوي وداء المكورات الخفية الرئوي والهستوبلازمية الرئوية والمنتشرة والحلاء البسيط وفيروس مضخم الخلايا, والالتهاب الرئوي والسل والاصابة بالنوكارديا والالتهاب الرئوي البكتيري الصديدي وأخيرا الالتهاب الرئوي الخلالي الليمفي .
    2- يساعد ماء الاوزون (بيروكسيد الهيدروجين) في القضاء علي الخلايا الخبيثة مثل الورم الليمفي والورم الكبدي واللوكيميا والفيروس المصاحب لاعتلال العقد الليمفية .
    3- أثبت ماء الاوزون (بيروكسيد الهيدروجين) أنه ذو تأثير فعال فى القضاء علي اعتلال مادة الدماغ البيضاء متعدد البؤرات المتجدد.
    4- يقضي ماء الاوزون (بيروكسيد الهيدروجين) بفاعلية علي أي عوامل متعلقة بالحساسية والتي تساهم في ضعف الجهاز المناعي .وقد لوحظ بعد ممارسه العلاج به ان هناك زيادة سريعة في عدد خلية CD4 ووصول قياسات الدم للشكل الطبيعي خلال فترة قليلة
    5- لقد أثبتت تطبيقات ماء الاوزون (بيروكسيد الهيدروجين) علي المهبل تأثيرها البالغ في داء المبيضات المهبلية الضعيفة لدي مرضى الايدز من الاناث , ويعتبر هذا جزء من برنامج علاج السرطانات التي يصاب بها غالبا مرضي الايدز من الاناث بالاضافة الي المبيضات ( الفطور)
    6- يقضي ماء الاوزون (بيروكسيد الهيدروجين) تماماً علي الملوثات البكتيرية والفيروسية في الدم مثل الزهري و التهاب الكبد الوبائي B&C والايدز و HTLV-1 و HTLV-2و حمي كولورادو بالاضافة الي بابيزيا والمالاريا والاصابة بالليشمانيا وداء المثقبيات وداء المقوسات



  4. افتراضي اخيرا صور لمراضى الايدز اجارنا الله منه وشفاء المسلمين

    حاسب نفسك قبل ان تحاسب-- مرض الإيدز

  5. افتراضي


  6. افتراضي


  7. افتراضي





  8. افتراضي


  9. افتراضي



    حفظ الله الجميع قام بتجميعه من عدة اماكن اخوكم الفقير الى الله ملك الكلمه لاتنسوني من دعائكم
    التعديل الأخير تم بواسطة ملك الكلمه ; 02-06-2007 الساعة 07:32 PM

  10. افتراضي

    شكرا اخي ملك علي الموضوع الرائع بارك الله فيك.

  11. #11
    تاريخ التسجيل
    Oct 2005
    الدولة
    مصر ام الدنيا
    المشاركات
    833

    افتراضي

    مجهود رائع و متميز اخى ملك الكلمة سلمت يداك و مجهودك الواضح

  12. افتراضي

    شكرا اخوي الغالي باحث ماقصرت

    ميما يعطيك العافيه نحلة المنتدى

  13. #13
    جزاك الله خيرا اخي ملك لكلمه علي هذا الموضوع الهام وليكن عظه للبشر وخاصة للفئه التي لاتنعم بالايمان القوي

  14. افتراضي

    الله يبعدنا عنه جميعا

  15. افتراضي

    شكراااااا بارك الله فيك على هدا الموضوع
    التعديل الأخير تم بواسطة د ليبيا ; 02-09-2007 الساعة 11:22 PM

  16. افتراضي

    شكرا على مرورك بارك الله فيك يالغالي
    د.لبيبيا

  17. افتراضي

    thaaaaaaaaaaaaaaaaaaaaaaaaaaaaankss]

  18. افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ilhaaam مشاهدة المشاركة
    thaaaaaaaaaaaaaaaaaaaaaaaaaaaaankss]
    يسلمووووووووووووووووووووووووووووووووووو

  19. افتراضي

    عاشقه الليل اسعدني مرورك كثيرا

  20. افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة hemo&e مشاهدة المشاركة
    الله يبعدنا عنه جميعا
    شكرا على المرور الاول

-----

صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة