يعتمد الدماغ على وظيفة معينة في مركز الأعصاب الرئيسي من أجل تذكٌر المعلومة الصحيحة فقط عند استعمالها لوقت قصير. ويشير العلماء الإيطاليون، من جامعة "لا سابينسا" بروما وجامعة "باري" جنوب ايطاليا، الى أن الذاكرة القصيرة المدى هي مفعول النشاط المشترك لجينين بالدماغ، يخولنا على سبيل المثال تذكٌر رقم هاتف قرأناه على التو كي نستعمله لوقت قصير. واكتشاف الحديث الذي يتم بين هذين الجينين سيكون له ردوداً إيجابية على علاج نقص الذاكرة، الذي يميز العديد من الأمراض مثل انفصام الشخصية والزهايمر. كما أثبتت دراسة العلماء الإيطاليين بأن الجينين يتفاعلان بينهما لتعديل أنشطة الأعصاب في مرحلة طلب العون من ذاكرة العمل أو الذاكرة القصيرة الأجل. علاوة على ذلك، استطاع العلماء مراقبة النشاط المشترك للجينين، الأول منهما يدعى (Comt) أو(catecol-O-metiltransferasi) والثاني يدعى (Dat) وهو معدل الدوبامين، بفضل تقنية التحليل غير الجراحي عبر الرنين المغناطيسي. ويسيطر الجينان على مستوى إحدى المواد الضرورية التي تمكن الخلايا العصبية التواصل بينها في قشرة الدماغ الأمامية، أثناء عمل الذاكرة.