مرض السكري

Dr Reham Ali

أخصائي الأمراض الصدرية
الأجوبة
1,540
Diabetes.jpg

مرض السكري Diabetes هو حالة تكون فيها كمية سكر الدم مرتفعة للغاية مما يتسبب في تلف الأوعية الدموية وهذا يزيد من خطر الإصابة بأمراض القلب والدورة الدموية.

ما هو مرض السكري؟

مرض السكري هو حالة ارتفاع مستويات السكر في الدم بشكل كبير.

يُعرف السكر في الدم أيضًا باسم الجلوكوز وهو المصدر الرئيسي للطاقة في الجسم يأتي من الطعام الذي تتناوله وخاصة الكربوهيدرات.

ينتقل الجلوكوز عبر مجرى الدم إلى الخلايا حول الجسم لمنحها الطاقة للعمل وعندما يكون هناك جلوكوز في مجرى الدم يصنع البنكرياس هرمونًا (ناقل كيميائي) يسمى الأنسولين الذى يخبر خلايا الجسم بامتصاص الجلوكوز واستخدامه كطاقة.

في الشخص المصاب بداء السكري لا يستطيع الجسم امتصاص الجلوكوز بسبب وجود مشكلة في الأنسولين هذا يعنى ان:
  • خلاياهم لا تستخدم الجلوكوز للحصول على الطاقة.
  • يبقى الجلوكوز غير المستخدم في الدم ويتراكم.
  • يمكن أن يؤدي الجلوكوز الزائد إلى تلف الشرايين.
  • في حالة تلف الشرايين فقد يؤدي ذلك إلى زيادة خطر الإصابة بأمراض القلب والدورة الدموية.

ما هي أنواع مرض السكري؟

هناك نوعان رئيسيان من مرض السكري:

• داء السكري من النوع الأول حيث لا يستطيع جسمك إنتاج الأنسولين لأن جهازك المناعي الذي يحمي جسمك عادة من البكتيريا والفيروسات يدمر الخلايا التي تصنعه.

• داء السكري من النوع الثاني حيث لا ينتج جسمك كمية كافية من الأنسولين أولا يستخدم جسمك الأنسولين الذي يصنعه بشكل صحيح.

في بعض الأحيان يمكن أن تصاب المرأة الحامل بمرض السكري الذي يختفي عادة بعد الولادة ويسمى بسكري الحمل.

ما الذي يسبب مرض السكري؟

سبب مرض السكري من النوع الاول غير معروف.

سبب مرض السكري من النوع الثاني هو مشكلة كمية الأنسولين التي يتم تصنيعها أو استخدامها ولا يستطيع الجسم التحكم في مستويات السكر في الدم لذلك يستمر في الارتفاع وغالبًا ما يكون مرتبطًا بـ:

• انعدام النشاط البدني.
• السمنة.
• وجود تاريخ عائلي لمرض السكري من النوع الثاني.
• الإصابة بمقدمات السكري Pre-diabetes عندما تكون مستويات السكر في الدم أعلى من المعدل الطبيعي ولكنها ليست عالية بما يكفي لتشخيص مرض السكري.

ما هي علامات وأعراض مرض السكري؟

أعراض مرض السكري من النوع الاول والنوع الثاني هي:
  • عدم وضوح الرؤية.
  • الشعور بالتعب الشديد.
  • الشعور بالعطش الشديد.
  • فقدان الوزن.
  • التنفس برائحة حمضية.
  • التبول أكثر من المعتاد وخاصة أثناء الليل.
  • وجود حكة في الأعضاء التناسلية.
  • وجود جروح أو خدوش أو كدمات تستغرق وقتًا طويلاً للشفاء.

كيف يتم تشخيص مرض السكري؟

عادةً ما يتم تشخيص مرض السكري من النوع الأول والنوع الثاني من خلال بعض الاختبارات البسيطة (فحص دم) لفحص مستويات السكر لديك.

كيف يتم علاج مرض السكري؟

يمكن أن تختلف علاجات مرض السكري من النوع الأول والنوع الثاني قليلاً:

  • علاج مرض السكري من النوع الأول هو حقن الأنسولين عدة مرات في اليوم وممارسة الرياضة بانتظام واتباع نظام غذائي صحي متوازن.
لا يستطيع الأشخاص المصابون بداء السكري من النوع الأول صنع الأنسولين لأن أجسامهم تهاجم الخلايا التي تصنعه وهذا يعني أن الجسم يحتاج إلى الأنسولين للتحكم في مستويات السكر في الدم وسيحتاجون إلى مراقبة مستويات السكر في الدم عدة مرات في اليوم.

  • علاج مرض السكري من النوع الثاني بالأدوية والتركيز الشديد على ممارسة التمارين الرياضية بانتظام واتباع نظام غذائي صحي متوازن.
يحتاج معظم الناس إلى دواء للسيطرة على مرض السكري من النوع الثاني ويساعد الدواء على خفض كمية السكر في الدم هذا يمكن أن يقلل من خطر الإصابة بمشاكل صحية أخرى مثل أمراض القلب والدورة الدموية.

في بعض الأحيان قد يحتاج الأشخاص المصابون بداء السكري من النوع الثاني إلى حقن الأنسولين.

قد يتغير نوع الدواء والكمية التي تتناولها وما إذا كنت بحاجة إلى حقن الأنسولين بمرور الوقت و ستخضع لفحوصات منتظمة مع طبيبك لمراجعة خطة العلاج الخاصة بك.

قد يتمكن بعض الأشخاص المصابين بداء السكري من النوع الثاني من التوقف عن تناول الأدوية إذا كان بإمكانهم التحكم في مستويات السكر في الدم باتباع نظام غذائي صحي متوازن وممارسة التمارين الرياضية بانتظام وفقدان الوزن.

كيف يؤثر النظام الغذائي والتمارين الرياضية على مرض السكري؟

إذا كنت مصاباً بمرض السكري فمن المهم اتباع نظام غذائي متوازن.
  • تناول الإفطار والغداء والعشاء كل يوم فقد يؤدي تخطي وجبات الطعام إلى انخفاض مستويات السكر في الدم بشكل كبير.
  • قلل من كمية الأطعمة والمشروبات التي تحتوي على نسبة عالية من السكر والدهون والملح.

تعد ممارسة النشاط البدني طريقة رائعة أخرى للتحكم في مستويات السكر في الدم فتساعد التمرينات الرياضية على خفض كمية السكر في الدم لأن عضلاتك تحتاج إلى استخدام المزيد منه كما يمكن أن يقلل هذا من خطر الإصابة بأمراض القلب والدورة الدموية ومضاعفات أخرى ويمكن للنشاط البدني أيضًا أن يعزز مزاجك ويساعدك على الشعور بتعب أقل.

من المهم التحكم في ضغط الدم ومستوى الكوليسترول لتقليل خطر الإصابة بأمراض القلب والدورة الدموية والحصول على وزن صحي هو أفضل طريقة للتحكم في ضغط الدم ومستوى الكوليسترول ومرض السكري.

عادة ما ينصح الأطباء الأشخاص الذين يعانون من السمنة ومرض السكري بإجراء تغييرات صغيرة في نمط الحياة للحصول على وزن صحي.

كيف يزيد مرض السكري من مخاطر إصابتي بأمراض القلب والدورة الدموية؟

يتسبب مرض السكري من النوع الأول والنوع الثاني في تراكم الجلوكوز (السكر) غير المستخدم في الدم ويؤدي ذلك إلى تلف الشرايين ويكون من السهل على المواد الدهنية الالتصاق بجدران الشرايين ويسد الشرايين ويقلل من مساحة تدفق الدم وقد يؤدي ذلك إلى نوبة قلبية.

وفي حالة انسداد الشرايين التي تنقل الدم إلى الدماغ فقد يؤدي ذلك إلى حدوث سكتة دماغية.

ما هي مضاعفات مرض السكري؟

يمكن أن تحدث بعض مضاعفات مرض السكري في أي وقت ويمكن أن يتراكم بعضها بمرور الوقت يمكن أن تشمل المضاعفات ما يلي:
  • مشاكل العين والبصر.
  • أمراض اللثة ومشاكل الأسنان.
  • صعوبة الإثارة الجنسية.
  • زيادة الإصابة بالتهابات المسالك البولية.
  • تلف الأعصاب الذي قد يؤثر على الشعور أو الحركة أو السمع.
  • أمراض القلب والدورة الدموية مثل النوبات القلبية والسكتة الدماغية.
  • الشعور بالارتعاش أو التعرق أو الارتباك من الارتفاع السريع أو الانخفاض في مستويات السكر في الدم.
  • الحماض الكيتوني السكري - عندما لا يتمكن الجسم من استخدام السكر للحصول على الطاقة، يبدأ في استخدام الدهون بدلاً من ذلك وهذا يؤثر في الغالب على مرضى السكري من النوع الأول.

المصادر

 
مقالات طبية منوعة