logo
20
ديسمبر

سَيِّدَةٌ فِي وَرِيدِي ..

أَيَا نَبْضَ أَحْشَائِي ..

وَ نَجْمَةً تُضِيءُ أَرْجَاء سَمَائِي ..

يَا عِقْدَاً لُؤلُؤيِّ الْبَرِيقِ عٌلقَ عَلَى جِيدِ حَيَاتِي ..

10
ديسمبر

وَ فِي السَّمـَاءِ بَـذَخ ..

بـِ هُدوء وَ سَكينَة ..

كَانَتْ تَسِيرُ عَلى أَطْرَافِ الْعُشْبِ الَّذِي احْتَضَن قَدَمِيهَا الرَّقِيقَة ..

فَ لَمْ تَعْتَاد السَّيِر ذَاتَ غَفْوة عَارِيَة الْقَدمَينِ ..

لـِ تَشْهَق وَ تَزْفُر الْبَرَاءةَ بَين حُقُولِ قَوسِ قُزح ..

تَحْمِلُ بِقَلْبِها أَمَل مُزْهِر وَ حُلُم كَ الشَّمسِ يُضيء دَهَاليِز الْحَياة ..

لَمْـ تَنْسَ التَّعْوِيذَات فَقَد اعْتَادت أَنْ تَنَام عَلى شِفَتيِهَا ..

وَ تَصْحُو بـِ أَروِقةِ شَرَايينَها طَارِدةً قَهْقَهات الشَّياطَين ..

فَ غَفَى الزَّمن لِـ وَهْلة ..

1
ديسمبر

إلى ما ننظر/ أو ننتظر ..!؟

مَدخ ـل .,,,

أرض تبكي سماؤها ..
لـِ تغرق أرجاءها سخطاً ..
و أخرى تفتح فاها وتبتلع من عليها ..


وهناك تحت مساءات الألم أمٌ ثكلى ..
اقتحم الذل و الهوان بساطها ..


وطفل /ة مشرد /ة على وجنتيهـِ/ـأ رسمـَ الـ حرمان ..
وعرف البؤس طريقه إلى أحشائهـِ/ـا ..

logo
جميع الحقوق محفوظة لمدونة المحبرة