قسطرة القلب Cardiac cathetarization







النتائج 1 إلى 8 من 8

الموضوع: قسطرة القلب Cardiac cathetarization

  1. افتراضي قسطرة القلب Cardiac cathetarization

    قسطرة القلب Cardiac cathetarization



    يعتبر مرض الشريان التاجيcoronary heart disease (CHD) من أهم الأسباب التي تؤدي الى الإصابة والوفيات على مستوى العالم ويشمل النوبات القلبيةheart attack والام الصدر.

    ويبدأ هذا المرض عندما تترسب طبقة البلاكplaque (مادة من الدهون والكوليسترول) على الطبقى الداخلية المبطنة للشرايين مما يؤدي الى ضيق هذه الشرايين فتتكون الجلطاتclots التي تؤدي إلى انسدادها ويؤدي ذلك الى حدوث النوبات القلبية.

    وتحدث هذه النوبات القلبية عند انسداد أحد الشرايين التاجية انسدادا كاملا بالجلطة مما يؤدي الى عدم مرور الدم إلى جزء من عضلة القلب التي تتغذى بدم هذا الشريان .
    ولهذا يتطلب عمل قسطرة تشخيصية للقلب لمعرفة مكان الانسداد ونسبته داخل الشريان التاجي للقلب.
    تعريف قسطرة القلبcardiac cathetarization :
    هي عبارة عن ادخال انبوب داخل حجرات القلب وداخل الشرايين التاجية وذلك لأخذ صورة اشعاعية للقلب.

    أنواع القسطرة وكيفية اجرائها:
    1- قسطرة تشخيصية Diagnostic :
    وتستخدم لتشخيص المرض فقط وذلك من خلال أخذ صورة اشعاعية ومن ثم وضع خطة للعلاج من قبل الطبيب المعالج، وتجرى القسطرة التشخيصية عادة من فتحة صغيرة 2 مم في أعلى الفخذ ويمكن اجرائها من الساعد ايضا حيث يقوم الطبيب بتخدير المكان تخديرا موضعيا حتى لا يشعر المريض بأي ألم.
    ثم يتم ادخال أنبوب صغير داخل شريان الفخذ ومن خلال هذا الأنبوب نستطيع الوصول الى القلب والشرايين لأخذ صورة اشعاعية ويكون المريض واعيا تماما لكل ما يحدث وبإمكانه رؤية الصورة أثناء القسطرة . وعادة لا يشعر المريض بأي ألم غير أن القليل منهم ربما يشعرون بالام في الصدر أو غثيان أو حرارة أثناء حقن المادة الملونة في الشرايين التاجية وهذه الاعراض لا تدوم إلا لثوان وبالإمكان السيطرة عليها بالأدوية أثناء القسطرة .


    2-قسطرة البالونTherapeutic ( balloon angioplasty) :
    وهي قسطرة علاجية يتم خلالها توسعة للشريان التاجي بالبالون وفي معظم الأحيان توضع دعامة معدنيةstent(metal spring) لإبقاء الشريان مفتوحا.
    وتعد قسطرة البالون من الطرق الحديثة نوعا ما حيث أجريت للمرة الأولى عام 1977م ومنذ ذلك الحين تطورت تطورا كبيرا في أسلوب واستخدام هذه الوسيلة العلاجية حتى أضحت احدى الأعمدة الثلاثة في علاج قصور الشرايين التاجية ( العلاج الدوائي ، العملية الجراحية).
    وطريقة اجراء قسطرة البالون مشابهة للقسطرة التشخيصية ولكنها تتطلب مهارة أكثر ووقت أطول حيث:
    1- يتم إدخال أنبوب القسطرة وفي نهايته بالون صغير عبر شريان الفخذ وصولا الى الشريان التاجي الضيق المراد توسيعه.
    2- يتم نفخ البالون بدقة ليتوسع الشريان.
    3- وفي معظم الأحيان توضع دعامة معدنية داخل الشريان لإبقائه مفتوحا.



    يتم تحويل المريض الى وحدة عناية القلبcoronary care unite(c.c.u) للمراقبة لمدة 24 ساعة يتم خلالها:
    1-عمل تخطيط للقلب ECG.
    2-قياس دوري لضغط الدمBP.
    3-فحوصات مخبرية blood test.
    4-فحص دوري لمكان إدخال أنبوب القسطرة مع التأكد من وجود نبض في القدم .
    5-ازالة الأنبوب الموجود في الفخذ بعد مرور 4 ساعات .
    6-الضغط بواسطة جهاز ضاغط لمدة أربع ساعات لضمان عدم حدوث أية مضاعفات.
    7-ابقاء المريض مستلقيا على ظهره لمدة 6 ساعات.

    منقول



  2. افتراضي

    الخطورة في عمليات قسطرة القلب:
    في الحالات العادية تكون نسبة الخطورة صغيرة جدا أقل من 0.1% ولكن هذه النسبة تزداد في الحالات التالية :
    1-كبر السن
    2-ضعف عضلة القلب
    3-ضعف في الكلى
    غير أن هذه العوامل لا تمنع إجراء القسطرة اذا تحتم الأمر.

    الوقت المطلوب لإجراء قسطرة القلب:
    يختلف الوقت من حالة الى أخرى ولكنه يتراوح بين 30-45 دقيقة في القسطرة التشخيصية وبين ساعة الى ساعتين في القسطرة العلاجية .

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Nov 2005
    الدولة
    المملكة العربية السعودية
    المشاركات
    1,306

    افتراضي

    شكرا لك على هذا الموضوع .

    بارك الله فيك

  4. افتراضي

    مشاء الله معلومات قيمه

  5. افتراضي

    معلومات قيمه شكرا لك

  6. افتراضي

    موضوع مميز وقيم سلمت يداكي ملوكة الغالية

  7. افتراضي

    شكراً للمرور الطيب

  8. افتراضي

    يسلمو يا ملاك على موضوعك الرائع