جراحة العظام :
عندما تتعرض ركبتك للإصابة وتتمزق أربطة الركبة فقد يراودك إحساس بأن ركبتك لاتسمح لك بالحركة أو قد لاتساعدك على حمل جسمك.
أطباؤناالمختصون في مستشفى الإمارات سوف يقدمون لك النصيحة ويرشدوك الى طريق العلاج الأمثل وذلك بحسب فداحة الإصابة، آخذين بعين الإعتبار مستوى النشاط اليومي الذي تحب أن تعود إليه بعد الشفاء.

عندما تتظافر رعايتنا لك مع مجهودك معنا في العلاج يمكنك من جديد أن تثق بركبتك لتصبح سنداً دائماً ولتعيد تنظيم انطلاقتك في الحياة.
إن جراحة العظام هو الاختصاص المهتم بتشخيص وعلاج وتأهيل ومنع الإصابات والأمراض المتعلقة بجهازك العضلي الحركي . هذا الجهاز المعقد يتكّون من العظام والمفاصل والأربطة والأوتار والعضلات والأعصاب ويسمح لك بالحركة والعمل والحيوية.
لقد كان هذا العلم في الماضي يهتم بالتشوهات الخلقية للأطراف والعمود الفقري عند الأطفال ولكنه الآن يعتني بالمرضى من كل الأعمارمن حديثي الولادة حتى الشباب الرياضيين الذين تتطلب حالاتهم جراحة المناظير وكما يهتم أيضاً في المرضى المتقدمين في السن، والتهابات المفاصل و علاج الكسور لكل الأعمار.

فكرة مختصرة عن طبيبك الجراح :
أخصائي جراحة العظام يتعامل مع المشاكل الخاصة بالعديد من مناطق الجهاز الحركي العضلي.
ومن أهم مهامه :
1- التشخيص : حيث يقوم الجراح بتشخيص ما تعانيه من مرض أو إصابة.
2- العلاج : حيث يقوم بتقديم أفضل وسائل العلاج من أدوية وتمارين أو جراحة أو برنامج علاج متكامل .
3- العلاج الطبيعي والتأهيل: حيث يقوم بإرشادك الى التمارين التي تفيد حالتك ويرشدك الى المعالج الطبيعي المختص لإعادة الحركة والقوة
والوظيفة الى الجزء المصاب من جسمك .
4- الوقاية : حيث يقوم بإرشادك الى أفضل المعلومات وخطط العلاج حتى تمنع إصابتك من جديد ولكي تتقدم بسرعة في العلاج دون إبطاء

إن غالبية جراحي العظام يقوموا بالتعامل مع كافة أمراض وإصابات الجهاز الحركي العضلي في حين أن البعض يفضل التخصص في ناحية واحدة أو أكثر كأن يعالج أمراض القدم أو الركبة أو العمود الفقري أو اليد أو الكتف ... الخ.
وبعض الأطباء يتخصص في أكثر من مجال .
إن أخصائي جراحة العظام يحمل درجة الدكتوراة في الطب بالإضافة إلى تدريب خاص في التعامل وعلاج أمراض الجهاز الحركي العضلي وقد أتم 14 عاماً في التعليم الأساسي حتى حصل على التخصص وذلك على النحو التالي :
4 سنوات دراسة أساسية في الطب .
4 سنوات دراسة علوم طبية .
5 سنوات إقامة دورات في أحد المراكز الكبيرة لجراحة العظام .
سنة على الأقل في أحد التخصصات الفرعية.
في كل سنة يمضي طبيبك الأخصائي ساعات طويلة في برامج التعليم المستمر والندوات والمؤتمرات كي يبقى على اتصال دائم بآخر ما توصل اليه العلم من مهارات في مجال تخصصه.

العلاج :
يستفيد مرضى عيادة العظام من التقدم التكنولوجي الكبير في عالم الطب،
مثال على ذلك: تبديل المفاصل التالفة بأخرى صناعية،وعمليات المناظير للركب والمفاصل والتي تسمح للجراح بالنظر والمعاينة في تركيب المفصل من الداخل وترميم الخلل .
تبدأ زيارتك للأخصائي بالمقابلة الشخصية والاستفسار عن حالتك ثم يقوم الطبيب باجراء الفحص كالمعتاد وقد يطلب الطبيب منك إجراء بعض الفحوصات الضرورية لتأكيد التشخيص ومنها فحوصات الدم والأشعة وغيرها.
علاجك يعتمد على ما توصل إليه الطبيب من تشخيص، فقد يكتفي ببعض الإرشادات الهامة أو الأدوية وقد يلزمك جبيرة ما أو دعامة للطرف المصاب وقد تحتاج الى علاج إضافي كالعلاج الفيزيائي أو الجراحي .
ويجب أن نعلم بأن كل حالة من الحالات تحتمل أوجه عديدة من العلاج وقد يناقش طبيبك الحالة معك ويطرح عليك العديد من الحلول لتختار ما يناسبك وتضعا سوياً خطة للعلاج تمكنك من العودة للحيوية والنشاط .

من الشباب والرياضة إلى الشيخوخة
مركز جراحة العظام في مستشفى الامارات يوفر عناية فائقة للمرضى الذين يعانون من آلام المفاصل ومشاكل الظهر والإصابات الرياضية.
مركزنا يوفّر لمرضانا أحدث ما توصل إليه علم جراحة العظام من تطورات وتقدم في التشخيص وأدوات التشخيص والترميم بأقل التداخلات الجراحية .
نحن نوفر لمرضانا خيارات علاج معّدة لتخفيف الألم من جهة وتحسين حركتهم وحيويتهم من جهة أخرى متضمنة بعض الأدوية وإعادة التأهيل وإذا ما احتاج المريض لإجراء عملية جراحية كتبديل المفصل أو المنظار فتقدم له أفضل التقنيات .
بواسطة المنظار الحديث يمكن أن نرمم مكوّنات المفاصل وبعض عمليات الغضاريف في الظهر وإزالة التكلسات أو الأجسام الغضروفية من الركبة وذلك من خلال فتحات صغيرة جداً لاتتعدى الميلمترات بدلاً عن الجروح الكبيرة وبالتالي فإن فترة النقاهة والشفاء أسرع
وأقل ألماً بعد العملية( المنظار عبارة عن أداة صغيرة تشبه قلم الرصاص بآخرها عدسة تنقل الصورة الى كاميرا صغيرة ثم نراها على الشاشة) ويتم إدخال الأداة الى المفصل أو الظهر من خلال فتحة صغيرة لاتتعدى الـ5 ميليمترات وغالباً ماتكون تحت التخدير الموضعي .

الصحة المهنية والأمان :
نحن نهتم بالعمال المصابين والمرضى ونساعد الشركات لحماية موظفيهم وعمالهم والعناية بصحتهم وحياتهم ونعمل عن قرب مع أخصائي العلاج الفيزيائي لنضمن للعمال العودة إلى وظائفهم وبسرعة وأمان .
جرّاحي العظام في مركزنا مهرة ومتخصصون في تشخيص إصابات العمل القاسية منها والبسيطة المتكررة والمتراكمة عبر الأيام ومثال على ذلك : انضغاط أعصاب اليد أو القدم.

حلول فعالة لمشاكل الظهر :
إن اصابات وآلام الظهر التي تؤثر على حياتك اليومية ونشاطك الطبيعي كثيرة ويوفر لك مركزنا في مستشفى الإمارات وسائل متطورة في التشخيص والعلاج للتغلب على آلامك فقبل اللجوء الى العمليات نحن نبذل أقصى جهدنا لعلاجك بالطرق المحافظة متضمنة الراحة وبعض الأدوية والعلاج الفيزيائي والتمارين وإذا ما وجدنا أن الطرق المحافظة لم تصل الى النتيجة المرجوة فإننا قد نلجأ الى التداخل الجراحي من خلال آخر وأحدث التقنيات لحل مشكلتك كا ستخدام الجراحة المجهرية والمناظير والحقن الموضعي دون اللجوء الى الجراحات الكبيرة .

ماذا تعني كلمة التهاب المفصل؟
يوجد أكثر من 70 مليون شخص في أمريكا يعانوا من التهاب المفاصل وقد وجدنا أن العديد من المرضى أيضاً في دولة الامارات يعانوا من التهاب المفاصل وتزيد الرطوبة والمكيفات من آلامها وتسبب هذه الآلام والالتهابات لضياع الوقت الكثير من أوقات العمل والعمال وقد تؤدي للعديد منهم الى إعاقة ما . ورغم أن هذا المرض شائع عند الكبار إلاّ أن الأطفال أيضاً يصابون به .

ما هو المفصل ؟
المفصل هو النقطة التي تتقابل فيها نهاية عظمين أو أكثر على سبيل المثال عظم الساق وعظم الفخذ يلتقيان عند مفصل الركبة بينما تلتقي النهاية العليا لعظم الفخذ مع عظم الحوض عند نقطة نطلق عليها مفصل الورك .... وهكذا.
وتغطي نهايات العظام طبقة ناعمة تسمى الغضاريف وتسمح هذه الغضاريف بحركة سلسة وناعمة في المفصل، وأيضاً تقوم بدور وسادة وقائية في حالة الصدمات البسيطة وتمنع الإحتكاك والألم . ويغلف المفصل بغشاء زلالي يحفظ بداخله ما ينتجه من سائل بسيط لتغذية الغضاريف ويوفر حركة سلسة للمفصل ، وحول المفصل وبداخله أحياناً توجد أربطة بين العظمين لتحافظ على ثبات المفصل وتمنعه من الانزلاق والخلع وحول المفصل عادةً ما توجد العضلات والأوتار التي تحرك المفصل في مختلف الاتجاهات.

ماذا تعني كلمة التهاب ؟
التهاب هي كلمة يقصد بها رد الفعل الطبيعي للجسم عند تعرضه للإصابة أو المرض وهي مختلفة عن الالتهاب البكتيري الذي تسببه الجراثيم.
وفي حالة الاصابة فإن المفصل يمتلئ بالسوائل ويكبر حجمه ويسبب آلام مبرحة وتيبس في المفصل غالباً. ويكون مؤقتاً في الغالب ، أما إذا لم يعالج فقد تطول المدة وتسبب تلف في غضاريف المفصل وقد تسبب الإعاقة.