الرئيسية / طب وصحة / صحة المرأة / ، / البواسير خلال الحمل

البواسير خلال الحمل

أخشى كثيرًا أن أصاب بالبواسير، فقد سمعت أنها شائعة لدى الحوامل. هل هناك ما يمكنني فعله للوقاية منها؟

إنها تسبب ألمًا شديدًا في المؤخرة، ولكن أكثر من نصف عدد الحوامل يصبن بالبواسير، وهي انتفاخ أوردة المستقيم (كالعديد من أجزاء الجسد التي تنتفخ وتتورم). فالضغط الناجم عن رحمك المتنامي مع زيادة تدفق الدم إلى منطقة الحوض يسبب انتفاخ الأوردة وبروزها وتهيجها (مجرد الفكرة يشعرك بالتعب!)، وهي تشبه مجموعة من حبات العنب أو البلي.

هل تريدين معرفة كيف يمكنك الوقاية من الإصابة بالبواسير؟

قد يكون أفضل حل هو تجنب اكتساب كثير من الوزن الزائد، حيث إن ذلك يعني مزيدًا من الضغط على أوردة المستقيم. كما أن الإمساك (وصعوبة التبرز بسببه) قد يساهم في الإصابة بالبواسير أيضا، لذا افعلي ما بوسعك كي تحافظي على انتظام حركة أمعائك، كما أن ممارسة تمارين كيجل قد تحميك من الإصابة بالبواسير من خلال تحسين الدورة الدموية في هذه المنطقة. والأمر نفسه ينطبق على تخفيف الضغط عبر النوم على جانبك (وليس ظهرك) وتجنب الوقوف أو الجلوس لساعات طويلة أو الجلوس على المرحاض لوقت طويل. إن وضع قدميك على مقعد منخفض وأنت على المرحاض قد يسهل عليك إخراج جميع الفضلات؛ ما يقلل من قوة دفعك في أثناء التبرز.

وإن لم تستطيعي الوقاية منها، فإنه يمكنك تخفيف ألمها من خلال وضع قطع قطنية طبية أو ضمادات باردة أو كيس من الثلج. وقد يخفف ألمك أيضًا أخذ حمام دافئ (أو وضع مؤخرتك في ماء دافئ في طبق يمكن تثبيته فوق فتحة المرحاض)، كما يمكنك تخفيف التهيج باستخدام ورق التواليت الرطب والمسح برفق. إذا كان الجلوس يؤلمك، فاستخدمي وسادة على شكل كعكات الدونات لتخفيف الضغط عنك. استشيري طبيبك قبل استخدام أي دواء أو دهان موضعي أو غير ذلك.

قد تسبب البواسير النزف أحيانًا، خصوصا خلال التبرز، برغم أن شقوق الشرج (تلك التشققات المؤلمة في البشرة المحيطة بفتحة الشرج التي يتسبب فيها الإمساك) قد تكون هي سبب هذا النزف (ولاستبعاد الأسباب الأقل احتمالا استشيري طبيبك إن حدث أي نزف بالمستقيم)

إن كان هناك أي جانب إيجابي للبواسير، فهو أنها غير خطيرة رغم كونها مزعجة ومؤلمة. وهي تتلاشى بعد الولادة بوقت قصير، برغم أنها قد تتفاقم أحيانًا أو تحدث للمرة الأولى بعد الولادة بسبب الدفع لإخراج الجنين.

بواسطة الطاقم الطبي

نحن مجموعة من الأطباء والمتخصصين في القطاع الصحي، نقوم بتقديم الاستشارات الطبية مجاناً والمعلومات والنصائح الطبية الموثوقة منذ عام 2005، ونستهدف الجمهور العام، المثقفون والمهتمون بشؤون صحة الإنسان. للتفاصيل، اضغط هنا

هل لديك سؤال؟ استشارات طبية مجانية