التصنيفات
الأسنان، الفم و اللثة

حساسية الأسنان: وسائل لطيفة للتخفيف

“لا تكوني حساسة هكذا!”. ربما صح استعمال هذا التعبير مع زوجتك، ولكن لن يكون له أي تأثير على أسنانك الحساسة المؤلمة. فمن غير الممكن أن تزول حساسية أسنانك لأن الميناء الواقي الذي يغلف سطحها قد أتلف (بفعل كثرة التنظيف العنيف بالفرشاة، عدم توازن العضة، عادة عض أشياء صلبة كالأقلام أو أسباب كثيرة أخرى)، مخلفا “جرحا”مفتوحا، وحده طبيب الأسنان المختص يمكنه إصلاحه.

إلى أن يتم ذلك، يمكنك استعمال مستحضرات غسول الفم التجارية المخصصة لتخفيف الألم، ولكن معظمها يحتوي على نسب مرتفعة من المواد الحافظة والكحول، وهما عنصران يضران بباقي الجسد، كما يشير هارولد رايفنز، دكتور في جراحة الأسنان، مدير مركز طب الأسنان الشمولي في لوس أنجلوس. وإليك “الحل” البديل الذي يقترحه.

دليل العناية الطبية

إن كان ثمة مناطق تالفة وحساسة في أسنانك، عليك أن تعرض نفسك على طبيب أسنان. وسيقوم هذا الأخير بملء أسنانك بحشوة أو تلبيسها كما سيتعاون معك على تحديد سبب المشكلة، بدءا من سوء تنظيف الأسنان (كثرة تنظيفها بعنف) إلى مشاكل العضة، لكي لا تمتد الحساسية إلى باقي الأسنان.

الأعشاب: غسول للفم مهدئ وشاف

امزج كميات متساوية من خلاصات لحاء السنديان الأبيض وعشبة ذنب الخيل والشمار. ويمكنك إما وضع ثماني نقاط من المزيج على السن الحساس مباشرة أو تخفيف النقاط الثماني في فنجان من الماء واستعمال المحلول كغسول للفم. تمضمض به لدقيقة تقريبا كل صباح ومساء، كما ينصح د. رايفنز.

ويقول: “لقد استعملت جذور الشمار منذ القدم لتهدئة الجهاز العصبي”. فهي تحتوي على البوتاسيوم والكبريت والصوديوم، وهي ثلاثة معادن حيوية لتهدئة أعصاب الأسنان.

ولهذا الغسول في الواقع مفعول مزدوج، لأنه يساعد أيضا على علاج التهاب اللثة. فعشبة ذنب الخيل غنية بالسيلينيوم الذي يساعد على تخفيف النزيف، بحسب د. رايفنز، كما يحتوي لحاء السنديان الأبيض على التانين، وهو قابض عشبي يشد نسيج اللثة وينظفه.

الثيامين: لتخفيف الحساسية

من شأن هذا الفيتامين ب أن يساعد على تخفيف حساسية الأسنان للألم، كما تؤكد فلورا بارسا ستاي، دكتورة في جراحة الأسنان في أوكسنارد، كاليفورنيا. وهي توصي بأخذ 100 ملغ في اليوم.

هيدروكسي اباتيت الكالسيوم CALCIUM HYDROXYAPATITE: لحماية إضافية

يساعد هذا الشكل من أشكال الكالسيوم على تجديد الميناء، مما يخفف من حساسية الأسنان، كما يشير إدوارد م. أرانا، دكتور في جراحة الأسنان، طبيب أسنان متقاعد في كارميل فالي كاليفورنيا، ورئيس سابق للأكاديمية الأميركية لطب الأسنان البيولوجي. اتبع تعليمات الاستعمال على الوصفة.

العلاج المثلي: لتحمل الحرارة والبرودة

ربما آلمتك أسنانك الحساسة عند أكل الطعام الشديد الحرارة أو الشديد البرودة فقط. لتخفيف الحساسية تجاه الطعام الساخن، توصي د. ستاي بتذويب قرصين من Chamomilla 30X تحت اللسان عند الحاجة إلى أن تزول الحساسية. أما للحساسية تجاه البرودة، فتنصح باستعمال قرص واحد من 6X Plantago major ثلاث مرات في اليوم إلى أن تزول الحساسية.

وفي كلتا الحالتين، إن لم يخف الألم أو إن تفاقم، اقصد الطبيب. ويمكنك استعمال هذين العلاجين للمساعدة على الشفاء أثناء تلقي العلاج الطبي.

كبش القرنفل

كبش القرنفل هو علاج طارئ كلاسيكي لألم الأسنان، كما يساعد أيضا على تهدئة الأسنان الحساسة إلى أن تتمكن من رؤية الطبيب، كما تشير فلورا بارسا ستاي، دكتورة في جراحة الأسنان في أوكسنارد، كاليفورنيا.

حضر مرهما عشبيا لتسكين حساسية الأسنان عبر مزج ¼ ملعقة صغيرة من مسحوق كبش القرنفل مع بضع نقاط من الماء. وبعد كل وجبة، ادهن ما يكفي من المزيج لتغطية المنطقة الحساسة، ولكن لا تضعه على سن مشقوق أو يحتوي على فجوة.

عن موقع طبيب - سياسة الخصوصية - شروط الاستخدام - اتصل بنا