التصنيفات
صحة المرأة

علاج اكتئاب الحمل Depression during Pregnancy

لقد توقعت أن أعاني بعض التقلبات المزاجية خلال الحمل، ولكن الأمر لا يقتصر على بعض الشعور بالإحباط؛ فأنا مكتئبة طيلة الوقت

تعاني كل أم حامل تقلبات المزاج، وهذا أمر طبيعي. ولكن إذا كان مزاجك سيئًا بصورة متكررة أو دائمة فقد تكونين ضمن نسبة 10٪: 15٪ من السيدات اللاتي يعانين اكتئابًا خفيفًا أو معتدلًا خلال فترة الحمل. وهو أمر لا ينبغي التغاضي عنه باعتباره أحد أعراض الحمل المسلم بها.

اكتئاب الحمل Depression during Pregnancy

للاكتئاب الحقيقي أعراض متنوعة جسدية ونفسية، والتي تتخطى التقلبات المزاجية التي تعانيها الحامل في العادة. ويتضمن ذلك الشعور بالحزن والخواء واليأس والتبلد، بالإضافة إلى النوم (تشعرين بالنعاس طوال الوقت أو لا تستطيعين النوم إطلاقًا) والشعور بالإرهاق وفقدان الطاقة (بصورة تزيد على المعدل الطبيعي خلال الحمل) و/أو الشعور بالغضب والقلق، وفقدان اهتمامك بالعمل أو الأصدقاء أو العائلة وبالأنشطة التي تستمتعين بها في العادة، وفقدان التركيز ومعاناتك تقلبات مزاجية حادة (أكثر حدة من المعتاد خلال الحمل)، وقد تنتابك أفكار هدامة، أو تشعرين بأوجاع وآلام بدون سبب كذلك.

إن معاناتك في الماضي من الاضطراب المزاجي أو وجود تاريخ عائلي من اضطرابات المزاج يزيد من فرصك في الإصابة باكتئاب الحمل. وقد تساهم عوامل أخرى كالضغوط (المادية أو العاطفية أو في العمل أو بين أفراد العائلة) أو الافتقار إلى الدعم العاطفي، أو القلق على صحتك أو صحة جنينك (خصوصًا أنك تعانين بعض المضاعفات، أو إذا أجهضت من قبل) أو معاناتك حدة أعراض حملك أو مضاعفات تتطلب منك إجراء مزيد من الفحوصات أو العلاج بالمستشفى أو الراحة بالفراش.

إذا كنت تعتقدين أنك تعنين الاكتئاب (أو حتى إذا اعتقدت أن ذلك أمر محتمل) فقومي في البداية باتباع النصائح الواردة في السؤال السابق حول التعامل مع التقلبات المزاجية خلال فترة الحمل. إذا استمرت الأعراض الخفيفة أو المعتدلة لمدة تزيد على أسبوعين، فاستشيري طبيبك بشأن خيارات العلاج إذا ما كان الأمر يتطلب زيارة طبيب نفسي (لا تترددي في الاتصال به إذا كانت الأعراض أكثر خطورة، كعدم قدرتك على العمل أو رعاية نفسك أو جنينك أو إذا راودتك أفكار بشأن إيذاء نفسك). وبما أن أمراض الغدة الدرقية – والتي تعتبر شائعة وسهلة العلاج – قد تثير الاكتئاب لديك، فقد يكون عليك إجراء فحص للغدة الدرقية لاستبعاد ذلك الاحتمال أولا (اطلبي إجراءه إذا لم يعرض عليك الطبيب ذلك). إن الحصول على المساعدة الصحيحة، والحصول عليها فورًا، هو أمر غاية في الأهمية – ليس فقط لأجلك بل لأجل طفلك أيضًا. قد يمنعك الاكتئاب من العناية المثلى بنفسك وبجنينك الآن وبعد الولادة. في الواقع قد يزيد الاكتئاب الذي يصاحب الحمل من المخاطرة بحدوث مضاعفات تزيد على آثاره السلبية التي تصيبك عند الإصابة به في أوقات غير أوقات الحمل، كما أن التوتر المستمر قد يؤثر سلبًا على نمو جنينك وتطوره.

علاج اكتئاب الحامل

ولحسن الحظ، هناك العديد من الخطط الفعالة لعلاج اكتئاب الحمل. وسيساعدك العثور على العلاج المناسب (أو العلاجات المناسبة) على التحسن، حتى تبدأ رحلتك الممتعة في الحمل دون منغصات. تتضمن هذه الخيارات ما يلي:

العلاج النفسي الداعم

على كل خطة علاج للاكتئاب أن تتضمن زيارات منتظمة لطبيب نفسي خبير، وذلك يعد دائما الملجأ الأول لعلاج اكتئاب الحمل الخفيف أو المعتدل. وبصرف النظر عما يثير اكتئابك، فإن العلاج النفسي يمكنك من فهم المشكلة والتعامل مع مشاعرك والتأقلم معها. طبقا لجمعية الإرشاد الأمريكية فإنه لا بد أن تغطي أغلب برامج التأمين العلاج النفسي، والذي يختلف على نطاق واسع اعتمادًا على حالتك ونوع تأمينك. • تناول الأدوية. إن تقرير ما إذا كانت حالتك تستدعي العلاج النفسي وحسب، أم تحتاج إلى تضمين مضادات الاكتئاب في خطة العلاج (وأيها تستخدمين) يقع في يد كل من طبيب أمراض النساء والتوليد والطبيب النفسي لتقدير حجم المخاطر المحتملة مقارنة بالفوائد المحتملة.

العلاج التكميلي والطب البديل

التأمل (وطرق الاسترخاء الأخرى) واليوجا والعلاج بالإبر والعلاج بالموسيقى هي بعض العلاجات التكميلية البديلة التي قد تساعدك على تخفيف أعراض اكتئاب الحمل بصورة آمنة. كما أن العلاج بالضوء الساطع قد يقلل من أعراض اكتئاب الحمل من خلال رفعه لمستوى السيروتونين في الجسم، وهو هرمون تحسين المزاج في المخ. كما أنه آمن وبسيط. فكل ما عليك فعله هو الجلوس على بعد 60 سم من ضوء الطيف الكامل الساطع – أكثر سطوعًا من إضاءة الغرفة العادية بعشرين ضعفًا – لمدة تتراوح بين 10 و 45 دقيقة في اليوم، وذلك بحسب استجابتك للعلاج. ولكن لا تتناولي المكملات العشبية ذات الخواص العلاجية الخاصة بتحسن المزاج (مثل أدينوزيل مثيونين أو عشبة سانت جون) دون موافقة طبيبك، فهي لم تدرس على نحو كاف بحيث تعتبر آمنة للحوامل.

ممارسة التمارين

بالإضافة إلى فائدتها لجسدك وصحتك، فقد ثبت أن ممارسة التمارين تساعد على تحسين المزاج، حيث تعمل على إفراز الإندورفين أو هرمون السعادة.

تناول الطعام الصحي

قد لا يكون ذلك هو الخيار الأول لعلاج اكتئاب الحمل، ولكن تناول الأطعمة التي تحتوي على أحماض أوميجا 3 الدهنية قد يساعد على تخفيف اكتئاب الحمل، واكتئاب ما بعد الولادة أحيانا. ونظرًا لأن هذه الأطعمة صحية للجنين أيضًا فلن يضيرك أبدًا إضافتها إلى خطة تحسين المزاج التي ستضعينها. كما يمكنك استشارة طبيبك بشأن تناول مكمل غذائي لتزويدك بأوميجا 3 يكون آمنًا للحامل. كما أن تناول الشيكولاتة الداكنة (كلما ارتفعت نسبة الكاكاو بها كانت أفضل) قد يساعد على تحسين مزاجك وتخفيف حدة قلقك أيضًا.

مضاعفات اكتئاب الحمل

إن الإصابة بالاكتئاب خلال الحمل تزيد من فرص الإصابة باكتئاب ما بعد الولادة، ولكن الخبر الجيد هو أن الحصول على العلاج المناسب خلال الحمل و/أو بعد الولادة مباشرة، قد يساعد على تجنب اكتئاب ما بعد الولادة. يصف بعض الأطباء جرعات منخفضة من مضادات الاكتئاب للنساء اللاتي أصبن بالاكتئاب من قبل كإجراء وقائي يبدأ مع الثلث الثاني من الحمل، بينما يوصي آخرون بأن تتناول المرأة المعرضة للخطر مضادات الاكتئاب بعد الولادة مباشرة لمنع حدوث اكتئاب ما بعد الولادة. استشيري طبيبك حول ذلك.

عن موقع طبيب - سياسة الخصوصية - شروط الاستخدام - اتصل بنا