شخير الحامل Snoring

يخبرني زوجي بأنني صرت أغط أو أشخر في نومي مؤخرًا. هل يعد ذلك أحد أعراض الحمل، وهل هو عارض مؤقت؟

كثيرًا ما يلام الرجال بأنهم يغطون أو يشخرون في أثناء النوم، وهذا له سبب وجيه – حيث إن احتمالية شخير الرجال هي ضعف احتمالية شخير النساء. ذلك حتى تحتل هرمونات الحمل غرفة النوم، وبذلك تنعدم القدرة على تحديد مَنْ يزعج نوم مَنْ.

شخير الحامل Snoring

نعم هذا صحيح، فبإمكانك إضافة الشخير إلى قائمة أعراض الحمل غير المتوقعة (والمؤقتة ولله الحمد). في العادة فإن شخير الحوامل لا يسبب القلق في أثناء النوم (برغم أنه يسبب القلق لزوجك الذي هو بجوارك في الغرفة).

إن هذا الصوت الأنفي العالي الذي يتردد خلال نومك غالبًا ما يحفزه الانسداد الأنفي الطبيعي الذي يزداد عند وضع الاستلقاء. واستخدام شرائط الأنف في أثناء النوم مع وضع جهاز تنقية الهواء بالبخار البارد في الغرفة يمكنه تخفيف الانسداد ويساعدكما على النوم على نحو أفضل، وكذلك يساعد رفع رأسك على وسائد إضافية في أثناء النوم (وهو ما سيساعد على تخفيف حرقة المعدة، الأمر الذي يجعله حلًّا ناجحًا لكلتا المشكلتين). قد يساهم الوزن الزائد في المشكلة، لذا احرصي على ألا تزيدي على الوزن المطلوب.

ونادرًا ما يعد الشخير مؤشرًا على زيادة خطر الإصابة بسكري الحمل أو انقطاع النفس في أثناء النوم، وهي حالة تتوقفين فيها عن التنفس لمدة قصيرة خلال النوم. وبما أنك تتنفسين لفردين، فيحسن بك إخبار طبيبك بشأن هذا الشخير في زيارتك التالية.

بواسطة الطاقم الطبي

نحن مجموعة من الأطباء والمتخصصين في القطاع الصحي، نقوم بتقديم الاستشارات الطبية مجاناً والمعلومات والنصائح الطبية الموثوقة منذ عام 2005، ونستهدف الجمهور العام، المثقفون والمهتمون بشؤون صحة الإنسان. للتفاصيل، اضغط هنا