الرئيسية / طب وصحة / الباطنية / ، / العلاج الغذائي لحساسية القمح، مرض سلياك

العلاج الغذائي لحساسية القمح، مرض سلياك

الداء الزلاقي أو حساسية القمح أو السيلياك Celiac disease هو مرض معوي مزمن يصيب الأطفال بين سن الستة الشهور والستة الأعوام.

الأعراض

يتميز بالإسهال، ووجود الدهن في البراز وتأخر النمو، وانتفاخ البطن، إلى جانب أعراض سوء التغذية المشتركة. وتتحسن هذه الحالة عادة بعد سن السادسة، وقد يعود إلى الظهور أحياناً فيما بعد ويعتقد أنه مرض وراثي.

المسبب

وجد أن هذا المرض يعود إلى نوع من الحساسية لجزئين من البروتينات (هما الجلوتين Gluten – والجلايادين Gliadin) يوجدان في القمح والشعير والشليم والشوفان، ويعتبر هذا المرض أحد أمراض سوء الامتصاص من الأمعاء الدقيقة ومرجعه هو ضمور الخلايا في جدار الأمعاء المسؤولية عن الامتصاص للعناصر الغذائية وبالذات الدهن.

الغذاء

– استبدال الحبوب بالأرز وبمصادر المواد الحيوانية والبقول
– أن يحوي طعام الطفل عصير البرتقال، والخضروات المطبوخة واللبن والبيض، واللحم المفروم مع مراعاة الإقلال من الدهنيات وتعويضها بالبروتينات والسكريات.

البراز الدهني المصحوب بفقر الدم Sprue Disease

هذا مرض لا يعرف له سبب، ويتميز بتعطيل امتصاص الجلوكوز والدهنيات.

الأعراض:

يصحبه البراز الدهني والإسهال وفقدان الوزن، والضعف والتهاب الفم، واصطباغ  الجلد والانيميا وتوقف نشاط نخاع العظام، كما يصحبه نقص حمض الفوليك والكالسيوم والحديد في بعض الأحوال. وتشبه أعراض هذا المرض بعض الشي أعراض الأنيميا الخبيثة. ولكنه يتميز عن الأنيميا الخبيثة بالبراز.

الغذاء:

قد وجد في المناطق الباردة أن اتباع النظام الغذائي الذي أوجزناه في المرض السابق (وهو الابتعاد عن الحبوب المحتوية على “الجلوتين” والجلايادين) يحسن الحالة، خصوصاً مع تعاطي حمض الفوليك في الأحوال التي يظهر فيها نقصه مع الإقلال من الدهنيات وزيادة البروتينات ومع الاستعانة بسكر الفواكه (فراكتوز) بدلاً من السكر المعتاد أو الجلوكوز واستكمال الفيتامينات المختلطة (كأدوية) والكالسيوم.
ويحسن البدء بغذاء أساسي محدود عماده الأغذية الخالية من الحبوب والدهن والأغذية الخفيفة سهلة الهضم-  ثم يضاف إليه بعض الحبوب المطحونة المطبوخة، ثم الفواكه والخضروات تدريجياً ثم اللبن- ثم يصل بعد ذلك تدريجياً  إلى الغذاء النهائي الخفيف. ويجب أن يخلو هذا الغذاء الأخير من الحبوب الكاملة أو الردة أو الشيكولاته، أو الأغذية المحمرة أو الفواكه أو الخضروات المليئة بالألياف النيئة أ

الاسهال الدهني Steatorrhea

يشبه هذا المرض المرض السابق من حيث الأعراض التي تظهر على الجهاز الهضمي ولكنه يختلف عنه في عدم ظهور أعراض الأنيميا أو الأعراض الأخرى.
ويعتقد الكثيرون الآن أن هناك ارتباطاً بين مرض البراز الدهني في الكبر ومرض سيلياك في الطفولة.

العلاج:

الابتعاد عن الحبوب المحتوية على الجلوتين والجليادين كما سبق ذكره في مرض سليلياك وإعطاء غذاء محدد الدهن ويفضل الدهون متوسطة السلسلة الكربونية.

بواسطة الطاقم الطبي

نحن مجموعة من الأطباء والمتخصصين في القطاع الصحي، نقوم بتقديم الاستشارات الطبية مجاناً والمعلومات والنصائح الطبية الموثوقة منذ عام 2005، ونستهدف الجمهور العام، المثقفون والمهتمون بشؤون صحة الإنسان. للتفاصيل، اضغط هنا