X

جسم الحامل في الشهر الرابع: الأسابيع 13 – 16 من الحمل

يعلن الشهر الرابع بداية الأثلوث الثاني من الحمل، وهو ما يدعى الفترة الذهبية للحمل golden period of pregnancy أحيانا؛ ويستحق هذا الاسم؛ وتبدأ التأثيرات الجانبية لبداية الحمل بالتراجع، لكن الانزعاج الذي يرافق الأثلوث الثالث لا يكون قد بدأ بعد؛ كما أن خطر الإجهاض ينقص كثيرا في هذا الشهر، وتكون أحاسيس جديدة شائعة في هذا الوقت.

تغيرات جسم الحامل في الشهر الرابع

تزداد التغيرات التي بدأت في أسابيع الحمل الأولى، وتتسارع وتصبح أكثر وضوحا للآخرين؛ وفيما يلي لمحة سريعة عما يحدث وموضع حدوثه.

الهرمونات

تنطلق الهرمونات من المشيمة والمبيضين والغدتين الكظريتين والغدة النخامية خلال الحمل بأكمله، وتستمر مستويات هرموناتك بالزيادة في هذا الشهر مؤثرة في نمو طفلك وفي كل جهاز عضوي من جسمك.

القلب والجهاز الدوراني

يستمر جهازك الدوراني في التمدد بسرعة، وقد يميل هذا التمدد إلى إنقاص ضغطك الدموي؛ وفي الواقع، يمكن أن ينخفض ضغطك الدموي الانقباضي (الرقم الأعلى) بمقدار 5 – 10 نقاط خلال أول 24 أسبوعا من حملك، بينما ينخفض ضغطك الدموي الانبساطي (الرقم الأدنى) بمقدار 10 – 15 نقطة؛ ثم يعودان شيئا فشيئا إلى مستوياتهما قبل الحمل.

يمكن أن تعاني من الدوخة dizziness أو الإغماء faintness خلال الطقس الحار أو عندما تستحمين في حمام ساخن، وهذا ما يحصل نتيجة توسع الأوعية الدموية الدقيقة في الجلد بفعل الحرارة، الأمر الذي ينقص مؤقتا مقدار الدم المتبقي في قلبك.

يستمر جسمك في تكوين المزيد من الدم خلال هذا الشهر؛ ويكون معظم الدم الزائد الذي ينتجه جسمك على حساب البلازما، وهي القسم السائل من الدم؛ فجسمك ينتج خلال أول 20 أسبوعا من الحمل المزيد من البلازما وبسرعة أكبر من إنتاج كريات الدم الحمراء، وإلى حين ظهور الفرصة لزيادة كريات الدم الحمراء، تؤدي زيادة البلازما إلى نقص تراكيز هذه الكريات.

إذا لم تحصلي على ما تحتاجينه من الحديد هذا الشهر لمساعدة جسمك على إنتاج كريات الدم الحمراء، يمكن أن تصابي بفقر الدم؛ حيث يحدث فقر الدم Anemia عندما لا يوجد ما يكفي من الكريات الحمر في دمك، وبذلك لا يتوفر ما يلزم من بروتين الهيموغلوبين لحمل الأكسجين إلى نسج جسمك؛ وقد يؤدي فقر الدم إلى شعورك بالتعب وزيادة استعدادك للمرض؛ لكن إذا لم يكن فقر الدم شديدا، لا يكون من المحتمل أن يؤذي طفلك؛ فالحمل يضمن حصول طفلك على حاجته من الحديد حتى وإن لم تحصلي أنت على كفايتك منه.

قد تؤدي زيادة الجريان الدموي عبر جسمك إلى بعض العلامات والأعراض المزعجة الجديدة خلال هذا الشهر، وقد تتورم النسج الأنفية لديك وتصبح هشة، ويمكن أن تنتج المزيد من المخاط، مما يقود إلى انسداد الأنف واحتقانه؛ كما قد تصابين بالرعاف (نزف الأنف) nosebleeds أو نزف اللثة عند تفريش أسنانك، حتى وإن لم يحدث ذلك سابقا لديك؛ وتعاني نحو 80% من النساء الحوامل من تلين اللثة أو نزفها؛ ولا يؤدي أي من هذه المشاكل إلى الإضرار بك أو بطفلك، غير أنها يمكن أن تشعرك بالقلق والانزعاج.

الجهاز التنفسي

تزداد السعة الرئوية خلال هذه الشهر تحت تنبيه البروجستيرون؛ فمع كل نفس، تستنشق الرئتان وتزفر زهاء 30 – 40% من الهواء زيادة على ما كان عليه الحال قبل الحمل؛ وتسمح هذه التغيرات في الجهاز التنفسي لدمك بحمل كميات كبيرة من الأكسجين إلى مشيمتك وجنينك؛ كما أنها تسمح لدمك بنزع المزيد من ثنائي أكسيد الكربون من جسمك أكثر من الحد السوي.

يمكن أن تلاحظي أن نفسك أصبح أسرع قليلا خلال هذا الشهر؛ كما قد تعاني من ضيق التنفس، فثلثا النساء الحوامل جميعا يشكين من ذلك عادة مع بداية الأسبوع 13 من الحمل تقريبا، ويعود السبب إلى أن الدماغ ينقص مستوى ثنائي أكسيد الكربون CO2 في دمك وذلك لتسهيل نقله من طفلك إليك؛ وحتى يقوم بذلك، يعدل الدماغ حجم التنفس وسرعته، وهذا ما يجعل النساء يشعرن بضيق التنفس.

وللتكيف مع زيادة السعة الرئوية لديك، يكبر محيط قفصك الصدري مع تقدم الحمل بمقدار 5 – 7.5 سم تقريبا.

الشخير في الشهر الرابع

استشارة طبية: “يخبرني زوجي أنني أصدر صوت شخير في الفترة الأخيرة. وهو شيء لم أقم به قط. هل هذا شيء يستدعي القلق؟”.

قد يتعارض الشخير مع النوم الهانئ أثناء الليل بالنسبة للشخص الذي يصدر شخيراً ورفيق فراشه (وطالما أن نومك سيعترضه الكثير من المنغصات بميلاد طفلك فإن الأفضل أن تتحاشي أكبر قدر منها الآن).

وقد يكون السبب في الشخير ببساطة هو انسداد الأنف الطبيعي الناتج عن الحمل، وفي هذه الحالة قد يفيد النوم مع تشغيل جهاز مرطب ورفع الرأس جيداً، ولكن الشخير قد يكون كذلك مؤشرا على الإصابة بانقطاع النفس أثناء النوم، وهي حالة يتوقف فيها التنفس الفترة وجيزة أثناء النوم ؛ مما يقلل مؤقتا من کم الأكسجين الداخل إلى الجسم؛ وحيث إن تدفق الأكسجين باستمرار يعد ضرورياً خاصة في حالة التنفس لشخصين فهي على الأرجح فكرة جيدة أن توضع الأم الحامل التي تصدر شخيراً تحت الملاحظة للكشف عن الإصابة بانقطاع النفس وعلاجها إن لزم الأمر، والوزن الزائد قد يؤدي إلى الغطيط وانقطاع النفس، لذا تأكدي أنك لا تكتسبين الكثير من الوزن.

اسألي طبيبك عن انقطاع النفس أثناء النوم في زيارتك التالية.

انقطاع النفس في الشهر الرابع

استشارة طبية: “في بعض الأحيان أشعر بانقطاع في نفسي. هل هذا طبيعي ؟”.

خذي نفسا عميقا (إن كان باستطاعتك ذلك !) واسترخي. إن انقطاع النفس الخفيف طبيعي والعديد من النساء الحوامل يعانين منه في بداية الأشهر الثلاثة الثانية من الحمل. ومرة أخرى، المتهم الرئيسي وراء ذلك هو هرمونات الحمل؛ فهذه الهرمونات تحفز مركز التنفس لزيادة عدد وعمق الأنفاس جاعلة إياك تشعرين وكأنك تجدين صعوبة في التنفس، وهي تتسبب كذلك في تورم الشعيرات الدموية بالجهاز التنفسي وشعيرات دموية أخرى بالجسم، وترخي عضلات الرئتين والشعب الهوائية وعضلات أخرى، ومع تقدم الحمل، يصعب أخذ هذا النفس العميق مع ضغط الرحم على الحجاب الحاجز والرئتين جاعلاً من الصعب عليهما التمدد كاملاً.

أما انقطاع النفس الحاد، على الجانب الآخر، فليس طبيعياً، خاصة حينما تعانين من نفس سريع وتحول الشفتين وأطراف الأصابع إلى اللون الأزرق ووجود ألم بالصدر أو سرعة بضربات القلب، فقد يكون انقطاع النفس الحاد مؤشرا على وجود مشكلة ويتطلب اتصالا فوريا بالطبيب أو رحلة إلى غرفة الطوارئ.

الجهاز الهضمي

تميل المقادير الزائدة من هرموني البروجستيرون والإستروجين خلال الحمل إلى إرخاء كافة العضلات الملساء smooth muscles في جسمك، بما في ذلك القناة الهضمية digestive tract لديك، مما يؤدي إلى بطء جهاز الهضم تحت تأثير هذين الهرمونين؛ وتبطؤ الحركات التي تدفع الطعام المبتلع من المريء إلى المعدة، كما يزيد الوقت اللازم لإفراغ المعدة.

ويهدف هذا التباطؤ إلى إتاحة المزيد من الوقت للعناصر الغذائية حتى تمتص نحو مجرى الدم وتصل إلى جنينك؛ ولكن، مما يدعو إلى الأسف، أن تشارك ذلك التباطؤ مع تمدد الرحم الذي يحشر الأعضاء الأخرى في بطنك قد يقود إلى إحداث حرقة الفؤاد (اللذع) heartburn والإمساك constipation أيضا، وهما من أكثر التأثيرات الجانبية للحمل شيوعا وإزعاجا. كما قد تعانين من هذين التأثيرين الجانبيين المزعجين خلال هذا الشهر.

تعاني نحو نصف النساء الحوامل جميعا من حرقة الفؤاد، وهي تنجم عن رجوع الحمض الهاضم نحو المريء (الأنبوب العضلي الممتد بين الحلق والمعدة)؛ وعند حدوث ذلك، تهيج حموضة المعدة بطانة المريء، مما يؤدي إلى إحساس حارق مزعج.

وينطبق الشيء نفسه على الإمساك إلى حد بعيد، حيث يصيب نصف النساء الحوامل على الأقل أيضا، وهو ينجم أو يتحرض – على الأقل – ببطء الجهاز الهضمي وعن الضغط المسبب بالرحم المتمدد والواقع على القسم السفلي من الأمعاء؛ كما أن القولون يمتص المزيد من الماء خلال الحمل، وهذا ما يميل إلى جعل البراز أكثر قساوة وحركات الأمعاء أكثر صعوبة.

الثدي

يستمر ثدياك والغدد المنتجة للحليب ضمنهما بالنمو الحجمي خلال هذا الشهر، وذلك تحت تنبيه زيادة إنتاج الإستروجين والبروجستيرون؛ وقد يتجلى بشكل خاص في هذا الشهر اسوداد الجلد حول حلقتي الجلد البنيتين أو البنيتين المحمرتين المحيطيتين بحلمتيك (اللعوتين areolas)؛ ومع أن بعض هذا التصبغ pigmentation الزائد يتراجع بعد الولادة، لكن من المحتمل أن تبقى هاتان المنطقتان أدكن مما كانتا عليه قبل الحمل؛ ومن المكن أن يستمر بعض الإيلام أو المضض في ثدياك، أو قد تشعرين بامتلائهما أو ثقلهما.

الرحم

مع تمدد رحمك وتوسعه لتأمين مكان لطفلك المتنامي، يكبر بطنك أكثر، ويبدأ ذلك بالاتضاح أكثر فأكثر خلال هذا الشهر.

وأنت قد أصبحت الآن في الأثلوث الثاني من حملك، وقد ازداد ثقل رحمك؛ كما أنه يصبح أكثر ارتفاعا وتبارزا، وهذا ما يغير مركز ثقل جسمك؛ وبذلك، يمكن أن تبدأي بتغيير وضعيتك وطريقة وقوفك وحركتك ومشيتك من دون أن تشعري، كما قد تشعرين في بعض الأحيان بالميلان، وهذا أمر طبيعي، وسوف تعودين إلى رشاقتك بعد ولادة طفلك.

عندما يصبح رحمك أكبر من أن يتلاءم مع حوضك، تدفع أحشاؤك بعيدا عن أماكنها الطبيعية، كما يزداد التوتر أو الشد الواقع على عضلاتك وأربطتك المحيطة بها؛ وكل ذلك النمو يمكن أن يؤدي إلى بعض الأوجاع والآلام في هذا الشهر.

يمكن أن يؤدي الضغط الناجم عن الرحم، والواقع على الأوردة التي تعود بالدم من ساقيك، إلى معص عضلي في الساقين leg cramps، لا سيما في الليل؛ كما قد تلاحظين بدء تبارز السرة، وهو ناجم أيضا عن رحمك المتنامي؛ وتعود السرة بشكل خاص إلى وضعها الطبيعي تقريبا بعد ولادة الطفل.

ويمكن أن تعاني من بعض الألم في أسفل بطنك خلال هذا الشهر، وقد يكون لذلك علاقة بتمطط الأربطة والعضلات حول الرحم المتوسع، ولا يشكل ذلك خطرا عليك أو على طفلك؛ لكن، إذا كنت تعانين من ألم بطني، أخبري طبيبك به.

المسالك البولية

يؤدي هرمون البروجستيرون إلى إرخاء عضلات الحالبين والأنابيب التي تحمل البول من الكليتين إلى المثانة، مما يبطئ جريان البول؛ كما يعيق الرحم المتوسع هذا الجريان أكثر؛ وقد تجعل هذه التغيرات – مشتركة مع الميل إلى إفراغ المزيد من الغلوكوز في البول – منك أكثر عرضة لعدوى المثانة والكليتين خلال هذا الشهر.

إذا أصبحت تتبولين أكثر من الحد الطبيعي، وشعرت بحرقة عند التبول أو عانيت من الحمى، يمكن أن تكوني مصابة بعدوى في السبيل البولي urinary tract infection؛ وعندها لا بد من إخبار طبيبك بهذه العلامات والأعراض؛ كما أن الألم البطني وألم الظهر قد يدلان على عدوى في السبيل البولي؛ ويكون تمييز هذه العدوى ومعالجتها هاما بشكل خاص خلال الحمل؛ فعندما تترك من دون معالجة، تكون هذه العدوى سببا شائعا للمخاض قبل الأوان في مرحلة متأخرة من الحمل.

العظام والعضلات والمفاصل

تستمر عظامك وعضلاتك ومفاصلك في التكيف مع الشد الناجم عن الحمل بطفلك خلال هذا الشهر، وتصبح الأربطة الداعمة لبطنك أكثر مرونة، وتبدأ المفاصل بين عظام حوضك بالتلين والارتخاء؛ وتقود هذه التغيرات في نهاية المطاف إلى تسهيل تمدد حوضك خلال الولادة، بحيث يستطيع طفلك العبور؛ ويمكن أن تسبب هذه التغيرات بعض الألم الظهري حتى الآن.

قد يبدأ القسم السفلي من عمودك الفقري بالانحناء للخلف للمعاوضة عن التحول في مركز الثقل والناجم عن الطفل المتنامي؛ ويمكن أن تقعي إذا لم يحدث هذا التغير؛ غير أن هذا التغير في وضعيتك يمكن أن يؤدي إلى إجهاد عضلات ظهرك وأربطته، وقد يسبب بعض الألم الظهري.

المهبل

يمكن أن تلاحظي نجيجا (نزحا) مهبليا vaginal discharge زائدا خلال هذا الشهر، وهذا طبيعي، فهو ينجم عن تأثيرات الهرمونات في الخلايا التي تبطن المهبل؛ فهرمونات الحمل تنبه إنتاج المخاط، لكن معظم هذا النجيج الطبيعي ناجم عن تقلب turnover الخلايا المتنامية بسرعة في المهبل، وتشترك هذه الخلايا مع الرطوبة المهبلية الطبيعية في تشكيل نجيج أبيض رقيق؛ ويعتقد أن حموضته الكبيرة تساهم في تثبيط نمو الباكتيريا المحتملة الضرر.

يمكن أن تؤدي التغيرات الهرمونية للحمل إلى اضطراب توازن الوسط أو البيئة المهبلية لديك؛ وعندما يحدث ذلك، يمكن أن ينمو أحد أنماط المكروبات المقيمة هناك بسرعة أكبر من الباكتيريا الأخرى، مما يؤدي إلى عدوى مهبلية؛ فإذا كان النجيج المهبلي بلون مخضر أو مصفر أو ذي رائحة قوية أو ترافق باحمرار وحكة وتهيج في الفرج، اتصلي بطبيبك، لكن لا تكوني خائفة كثيرا، فالعدوى المهبلية شائعة في الحمل ويمكن معالجتها بنجاح.

تتوفر عقاقير من غير وصفة طبيب للعدوى بالخمائر yeast infections، لكن لا تستعملي إحداها خلال الحمل من دون إخبار الطبيب أو مقدم الرعاية الصحية أولا؛ فالأنماط الأخرى من العدوى المهبلية يمكن أن تؤدي إلى علامات وأعراض مشابهة لتلك الناجمة عن العدوى بالخمائر، فمن الأفضل أن يحدد طبيبك نمط العدوى المهبلية لديك بالضبط قبل البدء بالمعالجة.

الجلد

يمكن أن تبدأ هرمونات الحمل العاملة في جسمك بالتسبب في حدوث تغيرات على مستوى جلدك خلال هذا الشهر؛ حيث يحدث أكثر هذه التغيرات شيوعا – زيادة تصبغ الجلد skin darkening – في 90% من كافة النساء الحوامل؛ فقد تلاحظين مناطق جلدية أدكن على حلمتيك أو حولهما وفي المنطقة بين فرجك وشرجك (منطقة العجان perineum) وحول سرتك وعلى إبطيك armpits والوجه الداخلي لفخذيك؛ وتكون هذه التغيرات أكثر وضوحا إذا كان جلدك داكنا. ويخف اصطباغ الجلد بعد الولادة دائما تقريبا، لكن بعض المناطق قد تبقى أدكن مما كانت عليه قبل الحمل.

كما يمكن أن تلاحظي تصبغا جلديا خفيفا على وجهك، وتؤثر هذه الحالة – التي تدعى الكلف chloasma أو قناع الحمل – في نحو نصف النساء الحوامل جميعا، لا سيما اللواتي لديهن شهر أشقر وجلد أبيض؛ وهو يظهر عادة على الجبهة والصدغين والوجنتين والذقن والأنف، وقد لا يكون بشدة التصبغ في المناطق الأخرى من الجسم، ويخف تماما بعد الولادة بوجه عام.

يمكن أن تشتمل التغيرات الأخرى على:

● زيادة تصبغ الخط الأبيض الممتد من السرة إلى شعر العانة.

● زيادة تصبغ الوحمات moles والنمشات freckles والآفات الجلدية المشوهة blemishes.

احمرار وحكة على راحتي اليدين وأخمصي القدمين، ويعتقد أن ذلك ناجم عن زيادة إنتاج الإستروجين، حيث يؤثر هذا التغير الجلدي في ثلثي النساء الحوامل.

● بقع لطخية مزرقة على الساقين والقدمين، لا سيما عند التعرض للبرد؛ ويختفي هذا التغير الجلدي الناجم عن زيادة الإستروجين بعد ولادة طفلك.

● ظهور وحمات جديدة أكثر عددا.

● زيادة في سرعة نمو أظفار اليدين والقدمين، أو هشاشة في الأظفار أو تلين أو تثلم.

● زيادة التعرق وطفح الحرارة، فالنساء الحوامل غالبا ما يتعرقن أكثر نتيجة لتأثير الهرمونات والحاجة إلى التخفيف من الحرارة الناجمة عن الجنين المتخلق، وتجعل هذه الرطوبة الجلدية الطفح الحراري أكثر شيوعا.

لا يوجد ما يدعو إلى القلق من هذه التغيرات الجلدية، فهي تختفي عادة بعد ولادة الطفل، عدا التغيرات في الوحمات أو الوحمات الجيدة، ولا تكون الوحمات التي تظهر خلال الحمل من أنماط مرتبطة بسرطان الجلد عادة، لكن يبقى من المفضل أن يرى الطبيب أية وحمات جديدة.

زيادة الوزن

يمكن أن تكسبي نحو 450 غ من الوزن أسبوعيا خلال هذا الشهر، أي ما يعادل 1800 غ في كامل الشهر؛ ولكن من المألوف أن يتفاوت هذا الكسب الوزني نوعا ما، حيث قد تكون الزيادة بمقدار 650 غ في الأسبوع ثم تصبح 200 غ في الأسبوع اللاحق؛ ولكن، إذا لم يحدث تغير ملحوظ جدا في الوزن، فإن الطبيب أو مقدم الرعاية الصحية يميل إلى النظر إلى التغيرات على المدى الطويل وليس إلى التغيرات في شهر واحد فقط.

تطور الجنين في الشهر الرابع

إن طفلك يصبح أطول وأثقل، فيبلغ طوله خمس بوصات (12.7 سم) ووزنه خمس أوقيات تقريباً، مع نمو جسده بشكل أسرع من رأسه ، بمعدلات قريبة إلى المعدلات البشرية ، وقد تكونت بصمات أصابع اليدين والقدمين وظهر شعر مؤقت – يدعى زغب الجنين – على الجسم .

الطفل يستطيع مص إصبعه الإبهام وابتلاع السائل الأمنيونی واخراجه كبول والتمرس على حركات التنفس ، وتقوم المشيمة بوظائفها كاملة حيث توفر الغذاء والأكسجين للطفل، وفي الإناث يكون الرحم قد تكوّن، وتكون المبايض مجهزة ببويضات بدائية.

وتصبح عظام الطفل أكثر صلابة وتتحرك ذراعاه وساقاه، حتى إنك قد تبدئين في الشعور بهذه الركلات سريعا!.

حركة الجنين في الشهر الرابع

استشارة طبية: “أنا لم أشعر بحركة الجنين بعد؛ هل يمكن أن يكون هناك ثمة ما يسوء ؟ أم أنني فقط لا أتعرف على الركل ؟”.

إن حركة الجنين قد تكون هي أكثر المصادر التي تشعرك بالبهجة والسعادة أثناء حملك، فإن أجريت أكثر من اختبار حمل وكانت النتيجة إيجابية أو ازداد حجم بطنك أو حتى سمعت صوت ضربات قلب الجنين، فإن هذه الرحلات والحركات الصغيرة هي التي تؤكد لك أن هناك حياة جديدة تنمو بداخلك.

ومع ذلك؛ فالقليل من النساء الحوامل – وخاصة الحوامل للمرة الأولى- هن من يشعرن بحركة الطفل في الشهر الرابع، فبالرغم من أن الجنين يبدأ في التحرك عفوياً بحلول الأسبوع السابع، فإن تلك الحركات التي تقوم بها أذرع وسيقان صغيرة للغاية لا تبدو ظاهرة للأم حتى وقت لاحق، وهذا الإحساس اللحظي بالحياة قد يساور الأم في أي وقت بين الأسبوع الرابع عشر إلى السادس والعشرين، ولكن بوجه عام أقرب إلى الأسبوع الثامن عشر إلى الثاني والعشرين. وتنويعات هذا الموعد المتوسط شائعة؛ فالمرأة التي أنجبت طفلا قبل ذلك من المحتمل أن تتعرف على الحركة في وقت مبكر (لأنها تعرف ما تتوقعه ولأن عضلات الرحم تكون أكثر ارتخاء مما يجعل من السهل الشعور بالركلة) مقارنة بامرأة أخرى حامل للمرة الأولى، والمرأة النحيفة للغاية قد تلاحظ الحركة في وقت مبكر جدا، في حين أن المرأة زائدة الوزن قد لا تشعر بالحركة إلا بعد أن تصبح أكثر قوة.

وفي بعض الأحيان لا تلاحظ الأم حركة الجنين في الوقت المتوقع بسبب خطأ في حساب موعد الولادة، وفي أوقات أخرى تكون هناك ركلات وتحركات ولكن تفشل الأم في التعرف على ماهيتها، فعادة ما تخلط الأم بين حركات الطفل الأولى وبين الغازات والحركات العادية للجهاز الهضمي.

ولا يمكن لأحد أن يخبر على وجه التحديد الأم الحامل للمرة الأولى بما يمكن أن تتوقع الشعور به؛ فمائة امرأة حامل قد تصف أول حركة للطفل بمائة طريقة مختلفة، وربما أكثر التوصيفات شيوعا هي “خفقان في البطن” و “رفرفة بالمعدة”. ولكن حركات الطفل الأولى وصفت أيضا كالتالي “ضرب أو وكز”، “نبضة “، ” معدة تصدر هديراً”، “شخص ما يضرب معدتي”، “انفجار فقاعي”، “شعور بالتلوي”، “وكأنني انقلبت رأساً على عقب في لعبة ملاه ظريفة”.

وبالرغم من أنه ليس من غير المعتاد ألا تشعر الأم بحركة الجنين حتى الأسبوع العشرين أو بعد ذلك، فإن طبيبك قد يجري لك أشعة فوق صوتية ليتفحص حالة الطفل إن لم تشعري بأي شيء – وفشل هو في استثارة أي استجابة للجنين عن طريق الحث – في الأسبوع الثاني والعشرين. لكن إن كانت نبضات قلب الجنين قوية ويبدو أن كل شيء آخر على ما يرام، قد يرجئ الطبيب إجراء هذا الاختبار إلى وقت لاحق.

اقرأي أيضاً: تطور الجنين في الشهر الرابع

مشاعر الحامل خلال الشهر الرابع

قد يبدأ جنينك باتخاذ مظهر أكثر واقعية خلال هذا الشهر، لا سيما وقد زاد نموه وأصبحت قادرة على سماع دقات قلبه خلال زياراتك للطبيب؛ كما قد تلاحظين تراجعا في شعورك بالغثيان وتحسنا في النوم وعودة في طاقتك؛ ونتيجة لذلك، يمكن أن تشعري بتحسن مزاجك وزيادة استعدادك لتجهيز بيتك لطفلك القادم.

يقول المثل، اضرب عندما يكون الحديد حارا؛ ولذلك، ومع تحسن مزاجك وطاقتك، ابدئي الانتباه إلى تفاصيل تدبير شؤون الحمل؛ فإذا لم تكوني مستمتعة أنت وزوجك بالمشاركة في فصول أو حصص الولادة، استقصي عن الخيارات وتخيري ما يناسبك منها؛ واسألي أصدقائك وأسرتك لمعرفة أطباء الأطفال أو غيرهم من مقدمي الرعاية الصحية لطفلك؛ وعندما تحددين من تستريحين لهم، جدولي لقاءاتك بهم بحيث تستطيعين مناقشة الخطط والإجراءات العيادية؛ وقد حان الوقت المناسب الآن لتتآلفي مع سياسات إجازة الأمومة والأبوة ولتستقصي عن خيارات رعاية الطفل إذا كنت أنت وزوجك ستعودان إلى العمل بعد الولادة.

إذا انتبهت إلى هذه التفاصيل، يمكنك أن تجدي قليلا من الصعوبة في التركيز، كما قد تشعرين بالقليل من التشتت أو النسيان، وهذا شيء طبيعي، مهما كنت منظمة أو غير منظمة قبل الحمل؛ فإذا أخذت هذه الأشياء بعين الاعتبار، سوف تعودين إلى حياتك المألوفة خلال بضعة شهور.

اقرأي أيضاً: أعراض الحمل في الشهر الرابع

المواعيد مع مقدم الرعاية الصحية

يمكن أن تركز زيارتك لمقدم الرعاية الصحية في هذا الشهر على تعقب نمو طفلك، والتحقق من موعد الولادة، والبحث عن أية مشاكل صحية لديك.

ويمكن أن يقيس الطبيب، في هذه الزيارة، حجم رحمك للمساعدة على تحديد عمر الطفل، ويكون ذلك بالتحقق مما يدعى ارتفاع القاع fundal height، وهو المسافة بين قمة الرحم (القاع fundus) وعظم العانة.

فبعد أن تفرغي مثانتك، يستطيع الطبيب إيجاد قمة الرحم بالنقر والضغط بلطف على بطنك وقياس المسافة من هذا الموضع إلى عظم العانة في الأسفل على طول مقدمة بطنك.

وفضلا عن قياس ارتفاع القاع، يمكن أن يتحقق طبيبك من وزنك وضغطك الدموي ويسألك عن أية علامات أو أعراض تعانين منها؛ وإذا لم تكوني قد سمعت دقات قلب طفلك، يمكنك الآن سماعها باستعمال جهاز إصغاء خاص يدعى الدوبلر Doppler.

إذا لم تكوني قد قررت شيئا حول اختبارات التشخيص قبل الولادة، فقد حان الوقت الآن لمراجعة هذه الاختبارات مع طبيبك لوضع خطة بهذا الشأن.

اقرأي أيضاً: فحوصات الحمل

متى تتصلين بمهني الرعاية الصحية خلال الأسابيع 13 – 16

قد تجدين في الشهر الرابع من الحمل الفرصة سانحة أكثر من الأشهر الثلاثة السابقة لمعرفة المشاكل المحتملة، وتحديد الوقت المناسب للاتصال بالطبيب عند الشك، تماما مثل كان عليه الأمر هاما في الأثلوث الأول من الحمل.

متى تخبرين الطبيب مع العلاماتُ أو الأعراض التالية؟

فيما يلي دليلٌ خاص بالعلامات والأعراض التي قد تكون لافتةً للنظر، وتستوجب زيارة الطبيب أو ينبغي ذكرها في زيارتك اللاحقة لمقدِّم الرعاية الصحية خلال الشهر الرابع.

النزف المهبلي أو التبقيع

  • تبقيع طفيف: اليوم نفسه
  • أي تبقيع أو نزف يدوم أكثر من يوم واحد: فورا
  • نزف معتدل إلى غزير: فورا
  • أي مقدار من النزف مترافق مع ألم أو مغص أو حمى أو نوافض chills: فورا
  • خروج نسج: فورا
  • نجيج مهبلي مستمر يخضر أو يصفر، قوي الرائحة أو مترافق باحمرار وحكة وتهيج حول الفرج خلال النهار بكامله: في غضون 24 ساعة

الألم

  • الشعور بجر أو وخز أو ضيق في إحدى جهتي البطن أو كلتيهما: الزيارة اللاحقة
  • صداع خفيف أحيانا: الزيارة اللاحقة
  • صداع مزعج معتدل لا يزول بالمعالجة بالأسيتومينوفين acetaminophen (التيلينول Tylenol وغيره): في غضون 24 ساعة
  • صداع شديد أو مستمر، لا سيما الدوخة dizziness أو الغشي faintness أو الغثيان nausea أو القيء أو اضطرابات الرؤية: فورا
  • ألم حوضي معتدل أو شديد: فورا
  • أية درجة من الألم الحوضي لا تزول في غضون أربع ساعات: في غضون 24 ساعة
  • معص في الساقين يوقظك من النوم: الزيارة اللاحقة
  • ألم في الساقين مع احمرار وتورم: فورا
  • ألم مع حمى أو نزف: فورا

القيء

  • عارض: الزيارة اللاحقة
  • مرة واحدة يوميا: الزيارة اللاحقة
  • أكثر من ثلاث مرات في اليوم أو مترافق مع عدم القدرة على الأكل أو الشرب بين عوارض القيء: في غضون 24 ساعة
  • مترافق مع ألم وحمى: فورا

مظاهر أخرى

  • نوافض أو حمى (102 ف “39º م” أو أكثر): فورا
  • تبول مؤلم: في اليوم نفسه
  • التوق أو الاشتياق إلى المواد غير الطعامية، مثل الغضار والنشا الملوث ونشا الغسيل: الزيارة اللاحقة
  • تعكر المزاج باستمرار، فقد المتعة بأشياء تستمتعين بها عادة: الزيارة اللاحقة
  • العلامات والأعراض السابقة مع أفكار إيذاء النفس أو الآخرين: فورا
الفريق الطبي لموقع طبيب: نحن مجموعة من الأطباء والمتخصصين في القطاع الصحي، نهدف إلى تقديم الاستشارات الطبية مجاناً والمعلومات والنصائح الصحية الموثوقة منذ عام 2005

شارك الموضوع
مواضيع طبية من القسم

إخلاء مسؤولية

جميع الاستشارات الطبية المجانية والمعلومات الصحية الواردة في موقع طبيب دوت كوم هي لأغراض التوعية الصحية ولا تغني عن استشارة الطبيب. لا تستخدم أي علاج وارد في موقع طبيب دون استشارة الطبيب، كما لا يجب أن تعتبر الاستشارات الطبية عن بعد كبديل للتشخيص أو المعالجة من الطبيب المؤهل لتقديم الرعاية الصحية. من فضلك، تأكد من الحصول على تشخيص دقيق عن طريق استشارة طبيبك الخاص وذلك فيما يتعلق بأية مشكلات صحية أو أعراض مقلقة تشعر بها
هل لديك سؤال؟ اسأل طبيب أجوبة طبية