التصنيفات
رشاقة ورياضة | برامج حمية | نظام غذائي

تناول وجبة الفطور يساعد على فقدان الوزن

إذا كنت تعتقد أن تفويت وجبة الإفطار، أو تناولها على عجل سيمثل طريقة رائعة لفقدان الوزن، يجب أن تفتح عينيك على حقيقة مهمة، وهي أن العكس هو الصحيح. تفكر فيما يلي.

أليس من الرائع لو كانت هناك حيلة بسيطة تجعلنا نشعر بالطاقة الهائلة، والذكاء الحاد لساعات طويلة؟ حسناً، هناك حيلة ينطبق عليها هذا الوصف؛ ألا وهي تناول الإفطار.

كثير من الناس يفوتون على أنفسهم وجبة الإفطار ظناً منهم أن ذلك سيساعدهم على إنقاص وزنهم. ولكن الأبحاث أكدت أن الأشخاص الذين يواظبون على تناول الإفطار يميلون إلى النحافة أكثر من هؤلاء الذين يتجاهلون هذه الوجبة. ويرجع هذا جزئياً إلى أن تناول وجبة إفطار صحية يبقيك شاعراً بالشبع لفترة أطول. وهذا يعني أنك ستصبح أكثر قدرة على مقاومة الوجبات السريعة المتخمة بالسعرات الحرارية عندما تشعر بالضعف في الحادية عشرة صباحاً.

تناول وجبة الفطور يساعد على فقدان الوزن

توصلت أبحاث أخرى إلى نتائج تجزم بأنك إن تناولت وجبة الإفطار عالية الكربوهيدرات، خاصة بالتركيز على الخبز والحبوب، فسينتهي بك الحال إلى استهلاك مقادير أقل من الدهون في حصتك اليومية من السعرات الحرارية مقارنة بما يحدث إذا تجاوزت وجبة الإفطار. وهذا أمر شديد الأهمية عندما تحاول إنقاص وزنك. لقد وجد أن الحريصين على تناول وجبة الإفطار يتمتعون بمستويات كوليسترول أقل من الذين يتجاوزون هذه الوجبة وهؤلاء الذين يقع اختيارهم على الوجبات المقلية.

إليك بضعة أوجه تعلل لأهمية تناول وجبة الإفطار. وفقاً لدراسة إنجليزية، صرح المتطوعون الذين تناولوا وجبة إفطار منخفضة الدهون عالية الكربوهيدرات بشعورهم بقدر أقل من الإجهاد والارتباك مقارنة بهؤلاء الذين تجاوزا هذه الوجبة، أو تناولوا وجبة إفطار غنية بالدهون، ومنخفضة الكربوهيدرات. وأثبتت الدراسات التي أجريت على أطفال المدارس أن الأطفال الذين يتناولون وجبة الإفطار يبدون قدراً أكبر من التركيز في الحصص، فضلاً عن قدرة أعلى على حل المسائل الحسابية، وقدرات شفوية أفضل. ولابد أن هذا الأمر ينطبق على الراشدين، كما ثبت في الاختبارات التي أجريت على تحفيز الذاكرة وتناول وجبة الإفطار. وأعتقد أن بإمكانكم أن تتوقعوا أن الراشدين الذين يتناولون وجبة الإفطار أبدوا قدرات أعلى في اختبارات الذاكرة ممن فوتوا على أنفسهم هذه الوجبة.

ما الذي يجب أن تتناوله في وجبة الإفطار؟

استبعد الأطباق المقلية، اللهم إلا مرة واحدة في الأسبوع. ولكن يجب أن تلتزم بشوي اللحم بدلاً من سلقه، وأن تختار نقانق منخفضة الدهون. هل يمكنك أن تحاول سلق أو قلي البيض دون إضافة المزيد من الدهون؟ من الممكن أن تمثل الحبوب، سواء كان قوامها القمح، أو الذرة، أو الأرز، أو النخالة، أو الشوفان، مصدراً رائعاً للألياف، وخياراً منخفض الدهون بجانب اللبن منزوع الدسم أو المقشود بالطبع. تحقق من الملصق على العبوة؛ إذ تحتوي العديد من الحبوب على مستويات عالية من السكر. فالموسلي Muesli، على الرغم مما يرتبط به من إيحاءات صحية، إلا إنه ليس صحياً دائماً كما تعتقد. فأنواع كثيرة منه تحتوي على كميات كبيرة من السكر، ناهيك عن الإضافات البسيطة رائعة المذاق مثل رقائق الشيكولاتة. اختر الأنواع الخالية من السكر. لقد شاع الشوفان المطبوخ منذ عقود طويلة؛ إذ سجل المؤرخ الروماني بليني كيف أن القبائل الجرمانية كانت تتناول العصيدة. وبما أن الشوفان الجاف يهضم ببطء، فإن العصيدة تمنحك طاقة ثابتة تدوم لساعات طويلة؛ فهو من أفضل الأطعمة التي يمكنك تناولها في وجبة الإفطار. إن الألياف القابلة للذوبان في الشوفان تساعد أيضاً على خفض مستويات الكوليسترول. احرص على إعداد الشوفان مع الحليب منزوع الدسم، فهو صحي جداً وصديق للحمية. ويمكنك أن تجرب إعداده على الطريقة الإسكتلندية التقليدية بالماء، ولكنني شخصياً أجده مثيراً للغثيان. الخبز المحمص المصنوع من القمح الكامل المغطى بطبقة من الزبد والبروتين منخفض الدهون يعد خياراً جيداً أيضاً. كعك المفن والكرواسان وباتيه الشيكولاتة ليست اختياراً جيداً. بصراحة، هي لا تتعدى كونها أنواعاً من الكعك ولا مكان لها على طاولة الشخص الذي يتبع حمية.

نصيحة: تذكر أن الإفطار المعتدل سيحدث فارقاً عظيماً في برنامج إنقاص وزنك، ومن الممكن أن يجعلك إنساناً أذكى، وأكثر مرحاً.

نصيحة: تناول الإفطار كما الملك، والغداء كما الأمير، والعشاء كما الفقير

أنا لا أستطيع أن أتناول وجبة الإفطار حقاً. بماذا تنصحني؟

لست الوحيد الذي لا يفضل تناول إفطاره، ولكن يجب أن تعود نفسك حقاً على هذه الوجبة. أقترح عليك أن تتناول شيئاً بسيطاً وصحياً عندما تشعر بأنك قادر على تناول الطعام. من الأطعمة التي يجب تناولها عصير الموز (المصنوع بالحليب منزوع الدسم، والزبادي، والفواكه منخفضة الدهون) أو نصف رغيف من القمح الكامل مغطى بالجبن منخفض الدهون. وبالتبادل، فإن تناول الفاكهة كوجبات خفيفة طوال الصباح لن يضرك قط طالما أن وجبتي الغداء والعشاء متوازنتان حيث تشتملان على البروتينات منخفضة الدهون والكربوهيدرات.

كيف أصنع الموسلي Muesli الخاص بي؟

كل ما عليك هو أن تنقع بعض الشوفان طوال الليل في حليب منزوع الدسم أو عصير فواكه، ثم أضف بعض التفاح المبشور، أو التوت، أو الزبيب، و 1 ملعقة من الزبادي أو الجبن منخفض الدهون. ويمكنك أيضاً إضافة حفنة من الجوز، أو رشة من الحبوب مثل زهرة الشمس أو حبوب اليقطين التي تعد مصادر غنية بالمواد الغذائية.

هل صحيح أنه من المفيد احتساء ماء ساخن وليمون قبل الإفطار؟

هناك من يدعم فكرة أن هذا من شأنه تطهير الجهاز الهضمي. لا ضرر من احتساء ماء ساخن وليمون. وإذا كان هذا يطيب لك، فلا تتردد.