تضيق الإحليل Stricture of urethra

الوصف: هو تضيق الإحليل – وهو الأنبوب الضيق الناقل للبول من المثانة إلى خارج الجسم. طوله حوالي 3.5 سم عند النساء و20سم عند الرجال. قد يكون التضيق تشنجياً وهو أكثر شدة، يكون مؤقتاً، وحالته عكوس وليست خطرة أو متزايدة أو مزمنة.

الأشخاص المصابون عادة: كلا الجنسين وجميع الفئات العمرية.

العضو أو جزء الجسم المتورط: الإحليل.

الأعراض والعلامات: الأعراض هي تلك التي لالتهاب الإحليل وتشمل الألم أو الشعور بالحرقة عند التبول، والحاجة المتكررة للتبول بالرغم من عبور القليل من البول ويظهر تصريف. وكلما يتضيق الإحليل أكثر، أو ربما يحدث انسداد كامل، مسبباً ألماً شديداً بسبب تمدد المثانة من تجمع البول. ولأن هذا هو مرض آخذ في التقدم، هناك ميول للالتهاب أو الإنتان لأن يحدث في المثانة ويمكن له أن ينتشر ليشمل الكليتين. والشخص الذي لديه هذه الأعراض يجب أن يطلب النصيحة الطبية الفورية.

العلاج: يشمل الإدخال إلى المستشفى لإجراء التحاليل وتحديد مدى وموقع التضيق. وعادة يحتاج المريض إلى عملية جراحية لتوسيع التضيق، والذي يمكن أن يشمل إمرار أداة خاصة تسمى الشمعة (أداة التوسيع) أو قد يحتاج الجراحة، عادة يحتاج المريض إلى عمليات متابعة للتأكد من أن الممر لا يتقلص ثانيةً. ويمكن وصف مضادات الإنتان لمقاومة الالتهابات.

الأسباب وعوامل الخطورة: إن سبب التضيق عادة هو إصابة أو التهاب/إنتان مزمن ومتكرر. وهذا يؤدي إلى تكون نسيج ندبي والذي يتقلص ويسبب تضيق الإحليل.

بواسطة الطاقم الطبي

نحن مجموعة من الأطباء والمتخصصين في القطاع الصحي، نقوم بتقديم الاستشارات الطبية مجاناً والمعلومات والنصائح الطبية الموثوقة منذ عام 2005، ونستهدف الجمهور العام، المثقفون والمهتمون بشؤون صحة الإنسان. للتفاصيل، اضغط هنا

هل لديك سؤال؟ استشارات طبية مجانية