الرئيسية / طب وصحة / الطب البديل والتكميلي / / العلاج بالعطور Aromatherapy | وسائل الطب البديل

العلاج بالعطور Aromatherapy | وسائل الطب البديل

يقوم العلاج بالعطور على استعمال عطور لشفاء الجسد والعقل والنفس. والمصادر الأوليّة للعطور العلاجيّة هي الزيوت العطريّة المقطّرة من الأعشاب والأزهار.

كيف يعمل العلاج بالعطور؟

الزيوت العطريّة هي موادّ طيّارة، أي أنّ جزيئاتها تتبخّر بسرعة في الهواء. وحين نتنشّق أحد جزيئات زيت عطريّ، فإنّ نسيجها الفريد المؤلّف من مركّبات ناشطة يتفاعل مع أغشية الشمّ في الأنف، التي ترتبط مباشرة بالجهاز الحُوفي والوِطاء في الدماغ. ولهاتين المنطقتين دور حيوي في تنظيم الانفعالات والفكر والجسد.

ومن الممكن أيضاً دهن بعض الزيوت العطريّة على الجلد مباشرة. ولهذا الاستعمال فائدة مزدوجة، لأنّك لا تتنشقّ الزيت فحسب، بل تمتصّه بشرتك ليدخل في مجرى الدم أيضاً.

وعلى غرار الجواهر، تتفاوت أسعار الزيوت العطريّة تفاوتاً كبيراً، اعتماداً على مدى توفّرها وعلى الوسائل المتّبعة لإنتاجها. فثمن 30 سم3 من زيت الخزامى قد يبلغ 5 دولارات بينما يصل سعر 15 سم3 من زيت الورد إلى 250 دولاراً. والتزوّد للمرّة الأولى بمعظم الزيوت العلاجيّة المفيدة – تلك المستعملة في وصفات هذا الكتاب – يكلّف تقريباً 80 دولاراً، وهي تدوم لسنوات.

أمّا الرذّاذ – وهو الجهاز المستعمل لرشّ الزيت في الهواء – فليس مكلفاً على الإطلاق. ويمكن للرذّاذ العادي أن يفي بالغرض. أمّا الحلقة الخزفيّة للعلاج العطري التي تثبّت على زر المصباح فيبلغ ثمنها 5 دولارات.

فوائد العلاج بالعطور

العلاج بالعطور مفيد بوجه خاصّ للمشاكل الهضميّة والمشاكل الجلديّة (بما في ذلك الحروق) بالإضافة إلى الإنتانات والإحباط النفسي، الخلل في توازن الهرمونات، خاصّة بعد انقطاع الطمث، والمشاكل التنفّسيّة (باستثناء الربو).

وبوسعك أيضاً استعمال الزيوت العطريّة حول المنزل كمنعش طبيعي وإدخالها في موادّ التنظيف.

هل العلاج بالعطورآمن؟

تمتاز الزيوت العطريّة بمفعول قويّ جدّاً – يفوق مفعول الأعشاب المجفّفة – ولا يمكن استعمال معظمها على الجلد مباشرة من دون تخفيف. احرص بالتالي على قراءة التعليمات على المغلّف. وإن قرأت على الوصفة بأنّك تستطيع استعمال الزيت على البشرة، اتبع التعليمات الخاصّة بطريقة تخفيفه، ثمّ جرّبه بحذر لترى إن كنت ستتحسّس تجاهه. ضع نقطة من الزيت على قطعة قطن، امسحها على الثنية الباطنيّة للمرفق، ثمّ اثنِ ذراعك لمدّة 5 دقائق. إن شعرت بوخز بعد هذه المدّة، أو لاحظت احمراراً في موضع الزيت، لا تستعمله.

ولا يجب على النساء استعمال الزيوت العطريّة في الشهور الثلاثة الأوائل من الحمل، نظراً لاحتواء كثير من الزيوت على مادّة الثوجون (thujone)، وهي مادّة كيميائيّة تبيّن أنّها تسبّب الإجهاض.

الزيوت العطريّة

تستعمل الزيوت العطريّة عبر الاستنشاق أو تدهن موضعيّاً على الجلد، ولكن، بالرغم من بعض الاستثناءات، هي لا تؤخذ فمويّاً.

من بين أبرز الزيوت العطريّة يمكن استعمال الخزامى، شجرة الشاي، الليمون، خشب الصندل، والورد من دون تخفيف. أمّا الباقي فينبغي تخفيفه في قاعدة حاملة تتكوّن إمّا من أحد الزيوت (كزيت اللوز) أو من كريم أو هلام، قبل دهنه على البشرة.

ومن شأن كثير من الزيوت العطريّة أن تسبّب التهيّج أو التحسّس لدى أصحاب البشرة الحسّاسة. بالتالي اختبر الزيت الجديد على بقعة صغيرة من الجلد قبل استعماله. ضع بضع نقاط من الزيت العطري الممزوج بالمادّة الحاملة على مؤخّرة المعصم وانتظر لساعة أو أكثر. فإن ظهر تهيّج أو احمرار، اغسل المنطقة بالماء البارد. وفي المستقبل استعمل نصف كميّة الزيت العطري أو تجنّب استعماله أصلاً.

ولا تستعمل الزيوت العطريّة في البيت للمشاكل الطبيّة الخطيرة. أمّا الحامل فلا ينبغي عليها استعمال الزيوت العطريّة ما لم يوافق الطبيب على ذلك. أخيراً، الزيوت العطريّة غير مناسبة للأطفال مهما كانت سنّهم.

يُحفظ الزيت العطري في زجاجات معتمة، بعيداً عن الضوء والحرارة وعن متناول الأطفال والحيوانات الأليفة.

أمّا روح الأزهار فهي ليست زيوتاً عطريّة ولا يوصى باستعمالها في العينين أو على الأغشية المخاطيّة أو البشرة المتشقّقة أو المكشوطة. وتجدر الإشارة إلى أنّ معظم مستحضرات روح الأزهار تحتوي على الكحول كمادّة حافظة، بالتالي، إن كنت حسّاساً تجاه الكحول، استشر الطبيب قبل استعمالها.

الزيت العطري إرشادات للاستعمال السليم والتأثيرات الجانبيّة المحتملة
الحبق

Basil

(Ocium basilicum)

لا يجب استعماله أثناء الرضاعة، ولا على فترات طويلة من الوقت. لا تضع أكثر من ثلاث نقاط في ماء الحمّام.
البَرغَموت

Bergamot

(Citrus bergamia)

تجنّب نور الشمس المباشر أثناء استعماله، فمن شأنه أن يسبّب حساسية جلديّة (في ما عدا الأنواع الخالية من البيرغابتن).
الفلفل الأسود

Black pepper

(Piper negrum)

لا تضع أكثر من ثلاث نقاط في ماء الحمّام، ولا تستعمله في الوقت نفسه كعلاجات مثليّة.
خشب الأرز

Cedarwood

(Cedrus atlantica)

لا تستعمله لأكثر من أسبوعين إلاّ تحت إشراف خبير مؤهّل، فقد يسبّب التهيّج، خاصّة إن كان شديد التركّز، والتحسّس. وفي حال الإصابة بتهيّج، استعمل كميّة أكبر من القاعدة الحاملة لتخفيفه. لا تضع أكثر من ثلاث نقاط في ماء الحمّام.
القصعين

Clary Sage

(Salvia sclaria)

لا تستعمله مع المشروب، فمن شأنه أن يسبّب البلادة ويضاعف من الترنح.
الكزبرة

Coriander

(Coriandrum sativum)

لا تستعملها لأكثر من أسبوعين إلاّ تحت إشراف خبير مؤهّل، فمن شأنها أن تسبّب البلادة والإغماء إن هي أخذت بكمّيات كبيرة.
السّرو

Cypress

(Cupressus sempervirens)

لا تستعمله إن كنت تعاني من ارتفاع ضغط الدم، السرطان، أو الأورام الليفيّة في الثدي أو الرحم.
الأوكاليبتوس

Eucalyptus

(Eucalyptus globulus)

لا تستعمله لأكثر من أسبوعين إلاّ تحت إشراف خبير مؤهّل. ولا تضع أكثر من ثلاث نقاط في ماء الحمّام. ولا تأخذه في الوقت نفسه كعلاجات مثليّة.
الثوم

Garlic

(Allium sativum)

لا تضع أكثر من ثلاث نقاط في ماء الحمّام. ولا تضع الزيت العطري الصافي للثوم في الأذنين، بل استعمل الزيت المنقوع فقط.
الزنجبيل

Ginger

(Zingiber officinale)

لا تضع أكثر من ثلاث نقاط في ماء الحمّام. وتجنّب التعرّض لنور الشمس المباشر أثناء الاستعمال، فمن شأنه أن يسبّب حساسية جلديّة.
حبّ العَرعَر

Juniper

(Juniper spp.)

لا تستعمله لأكثر من أسبوعين إلاّ تحت إشراف خبير مؤهّل، فمن شأنه أن يسبّب التسمّم. ولا تستعمله إن كنت تعاني من اعتلال في الكلى.
الخزامى

Lavender

(Lavandula officinalis)

إن كنت تستعمل الزيت غير المخفّف، أبقِه بعيداً عن عينيك.
الليمون

Lemon

(Citrus limon)

لا تضع أكثر من ثلاث نقاط في ماء الحمّام. وتجنّب التعرّض لنور الشمس المباشر أثناء الاستعمال، فمن شأنه أن يسبّب حساسية جلديّة.
المُرّ

Myrrh

(Commiphora myrrha)

لا تستعمله لأكثر من أسبوعين إلاّ تحت إشراف خبير مؤهّل، نظراً لارتفاع معدّل سمّيّته.
النعناع

Peppermint

(Mentha peperita)

لا تضع أكثر من ثلاث نقاط في ماء الحمّام، ولا تأخذه في الوقت نفسه كعلاجات مثليّة. أبقِه بعيداً عن عينيك. وتجدر الإشارة إلى أنّ ابتلاع زيت النعناع من شأنه أن يسبّب انزعاجاً في المعدة لدى الأشخاص الحسّاسين. أمّا إن كنت تعاني من اعتلال في المرارة أو الكبد، فلا تستعمله إلاّ تحت إشراف أخصّائي طبّي ذي خبرة.
إكليل الجبل

Rosemary

(Rosmarinus officinalis)

لا تستعمله إن كنت تعاني من ارتفاع ضغط الدم أو الصرع، فمفعوله قويّ على الجهاز العصبي.
خشب الصندل

Sandalwood

(Santalum album)

يمكن استعماله من دون تخفيف كعطر، ولكن أبعده عن العينين.
النعناع الأخضر

Spearmint

(Mentha spicata)

لا تضع أكثر من ثلاث نقاط في ماء الحمّام.
الصعتر

Thyme

(Thymus vulgaris)

من شأنه أن يهيّج البشرة إن كان عالي التركّز. وفي حال التهيّج، ارفع كميّة القاعدة الحاملة لتخفيفه أكثر. لا تضع أكثر من ثلاث نقاط في ماء الحمّام. ولا تستعمله إن كنت تعاني من ارتفاع ضغط الدم. أمّا الصعتر الأحمر فهو سامّ ولا يجب استعماله على الإطلاق.
الكركم

Turmeric

(Curcuma domestica)

لا تستعمله لأكثر من أسبوعين إلاّ تحت إشراف خبير مؤهّل، فمن شأنه أن يسبّب التسمّم. من الممكن أن يهيّج البشرة إن كانت نسبة ترّكزه مرتفعة. وفي حال تهيّج الجلد، ارفع كميّة القاعدة الحاملة لتخفيفه أكثر. ولا تضع أكثر من ثلاث نقاط في ماء الحمّام.
الأيْلَنْغ

Ylang-ylang

(Cananga odorata)

يمكن استعماله من دون تخفيف كعطر، ولكن أبعده عن عينيك. واستعمله باعتدال، ذلك أنّ رائحته القويّة من شأنها أن تسبّب الغثيان والصداع.

بواسطة الطاقم الطبي

نحن مجموعة من الأطباء والمتخصصين في القطاع الصحي، نقوم بتقديم الاستشارات الطبية مجاناً والمعلومات والنصائح الطبية الموثوقة منذ عام 2005، ونستهدف الجمهور العام، المثقفون والمهتمون بشؤون صحة الإنسان. للتفاصيل، اضغط هنا