التصنيفات
الجلد | الشعر | الأظافر

البشرة الدهنية: تغيير الغذاء

إن كانت بشرتك دهنية، ذات مسام متوسطة إلى كبيرة، ومظهر لامع، يظهر فيها بثور سوداء الرأس وشوائب، تكون بحاجة إلى نسبة أكبر من الزيوت في غذائك – أي النوع الذي يحتوي على الأحماض الدهنية.

“ثمة طريقتان لعلاج البشرة الدهنية، داخليا وخارجيا”، كما تقول جوني لوران، خبيرة تجميل، خبيرة تزيين، وخبيرة علاج بالعطور في بيتالوما، كاليفورنيا. وفيما يلي بعض العلاجات التي يوصي بها الأطباء البديلون.

دليل العناية الطبية

أفضل من يعالج البشرة الدهنية هو خبير تجميل، أي شخص مدرب على العناية بالبشرة، كما تعتقد ستيفاني تورلس، خبيرة تجميل مجازة وخبيرة منعكسات (reflexologist) وخبيرة أعشاب في وست هيانيسبورت، ماساشوستس. فإن كنت تعاني من حب الشباب المعتدل إلى الحاد، عليك أن تعرض نفسك على طبيب جلد. وعلى هذا الأخير أن يعمل مع خبير تجميل لإبقاء المسام نظيفة من الأعماق، كما تقول تورلس.

وقد ترغب أيضا برؤية خبير علاج بالعطور متخصص في العناية بالبشرة، كما تقول جوني لوران، خبيرة تجميل، خبيرة تزيين، وخبيرة علاج بالعطور في بيتالوما، كاليفورنيا. “فمن شأن العلاج بالعطور أن يكون مفيدا جدا للبشرة الدهنية للمساعدة على توازن النشاط الغددي، وتحسين جريان الدم، وتنظيف السموم من الجسم”، كما تقول.

زيت بذر الكتان: ضروري للبشرة الصحية

“يستعمل جميع مرضاي مكملا من ملعقة صغيرة إلى ثلاث من زيت بزر الكتان يوميا، وهو زيت غني بالأحماض الدهنية”، كما تقول لوران. فهذه الأحماض الموجودة في الزيوت النباتية وزيوت البذور، ضرورية لخلايا الجلد الصحية مهما كان نوع بشرتك.

الغذاء: انقطع عن الدهون المشبعة

استنادا إلى لوران، فإن “الأشخاص الذين يكثرون من اللحم الأحمر ومستخرجات الألبان، الغنيين بالدهون المشبعة، يكتسبون بشرة دهنية ذات مسام مغلقة وشوائب أكثر”. بالتالي، لتكون بشرتك صحية أكثر، ضاعف مأخوذك من الفواكه والخضار الطازجة، الحبوب الكاملة، البقول، المكسرات، البذور، والسمك، وقلل من الأطعمة المحتوية على الدهون المشبعة.

اللستين LECITHIN: يكسر الدهون في الجسم

من شأن هذا المكمل الغذائي أن يساعد على استحلاب الدهون المشبعة في الجسم، أو تكسيرها إلى أجزاء، فلا تزداد نسبة دهونتها، برأي لوران. اتبع التعليمات الخاصة بالجرعة على الوصفة.

العلاج بالعطور: منظف طبيعي

إن إضافة نقطة من الزيت العطري لزهر الليمون (الزيت النارولي) إلى ماء الخزامى ورش المزيج على بشرتك عدة مرات في اليوم يشكل علاجا ممتازا للجلد الدهني المفرط في النشاط، كما تقول باربرا كلوز، خبيرة في العلاج بالعطور وخبيرة أعشاب في إيست هامتون، نيويورك.

وتشرح قائلة: “تعمل الخزامى على ضبط الجلد وتنظيفه، بينما يعتبر زيت زهر الليمون منظفا للبشرة. فهو يخترق الجلد ويساعد على تنظيم إفراز الدهن، أو الزيت. وفي حال كان إفراز الدهون مفرطا، من شأن زهر الليمون أن يساعد على جعله طبيعيا”.

الأعشاب: شاي الأعشاب هو منظم ممتاز للإفرازات الدهنية

“أنا أوصي باستعمال شاي عشبي قابض (يشد المسام) لطيف، كشاي الألفية أو المريمية (القصعين)، لإزالة بقايا المنظف والأوساخ من البشرة الدهنية”، كما تشير ستيفاني تورلس، خبيرة تجميل مجازة وخبيرة منعكسات (reflexologist) وخبيرة أعشاب في وست هيانيسبورت، ماساشوستس. وإليك تعليماتها في هذا الشأن.

اغل فنجانا من الماء ثم ارفع الغلاية عن النار. أضف ملعقة صغيرة من العشبة المجففة أو ملعقتي طعام من العشبة الخضراء، ثم غط الوعاء وانقع العشبة لمدة 30 دقيقة. صف الشاي واتركه يبرد ثم استعمله على الفور. احتفظ ببقية الشاي في قنينة انضغاطية، يمكنك أن تحفظها على رف الحمام لمدة 3 أيام أو في البراد لمدة 5 أيام.

وتقول تورلس: “ادهن الشاي بالقطن عندما تكون البشرة دهنية بشكل مفرط أو حين تبدو لامعة. والواقع أن هذا العلاج العشبي لا يجفف البشرة بشكل زائد. ويمكنك استعماله إلى 10 مرات في اليوم”. ولكن احرص مع ذلك على إبعاده عن عينيك.

العلاج بالعطور: جرب هذا العلاج مرتين في الأسبوع

تعتبر الزيوت العطرية القابضة علاجا ممتازا للبشرة الدهنية، برأي كلوز.

هي توصي باستعمال هذا العلاج مرة أو مرتين في الأسبوع. خفف خمس نقاط من الزيت العطري لإكليل الجبل أو إبرة الراعي أو العرعر في ملعقة طعام واحدة من زيت قابض قاعدي، كزيت نواة المشمش أو البندق. ضع ثلاث إلى أربع نقاط من الزيت على إسفنجة قطنية نظيفة وربت بها بلطف على وجهك لمسح فائض الزيت عنه.

وتجدر الإشارة إلى أن هذه الزيوت خفيفة الوزن جدا ولن تغلق مسام جلدك أو تزيد من نسبة دهنيته أو تزيد من لمعانه.

العلاج بالمياه: سكن غددك الدهنية بالماء البارد

“الماء الدافئ ينشط الغدد الدهنية، بينما يعمل الماء البارد على إبطاء نشاطها”، كما تشير لوران. فبعدما تنظف وجهك (مرة في الصباح ومرة في المساء – بلطف ومن دون صابون على الإطلاق)، اغسل وجهك جيدا بالماء البارد.

العلاج بالمياه: نظف مسام جلدك بالبخار

ترى لوران أن “البخار يساعد على تنظيف البشرة الدهنية بعمق”، وهي تقترح استعمال هذا العلاج مرة أو مرتين في الأسبوع لمدة 8 إلى 10 دقائق. وتفضل استعمال آلة بخار صغيرة للوجه عوضا عن وضع الوجه فوق قدر يتصاعد منه البخار”.

وتفسر السبب قائلة إن “وضع الوجه فوق القدر لا يؤمن بخارا متواصلا ولطيفا ذا حرارة ثابتة. أما آلات البخار الصغيرة فهي أكثر أمانا وفاعلية”.

ابدأ بتنظيف وجهك ثم ضع كريما على عينيك وبلسما على شفتيك لحماية هذه المناطق الحساسة. اتبع التعليمات الخاصة باستعمال الآلة التي اشتريتها. وبعد البخار، اغسل وجهك بالماء الدافئ ومن ثم بالماء البارد قبل أن تجففه بلطف.

عن موقع طبيب - سياسة الخصوصية - شروط الاستخدام - اتصل بنا