الرئيسية / طب وصحة / صحة المرأة / / نصائح للحفاظ على الحمل الآمن: تثبيت الحمل

نصائح للحفاظ على الحمل الآمن: تثبيت الحمل

الحمل هو فترة هامة جداً بحياة الأم تمتد لتسعة أشهر تبدأ من غياب آخر دورة شهرية وتنتهي بالولادة. هذه معلومات لجعل الحمل أكثر أماناً لصحتك وصحة جنينك

الرعاية الصحية أثناء الحمل

1- مراجعة المركز الصحي عند التأكد من حدوث حمل للحصول على خدمات رعاية الحامل في وقت مبكر.

2- الالتزام بالزيارات الدورية لمراكز الأمومة والطفولة:

• زيارة واحدة شهريا من بداية الشهر الأول إلى نهاية الشهر السادس
• زيارة كل أسبوعين من بداية الشهر السابع إلى نهاية الشهر الثامن
• زيارة كل أسبوع من بداية الشهر التاسع حتى الولادة

قد تحتاج السيدة الحامل إلى رعاية ومتابعة خاصة في بعض الحالات:

• إذا كان عمر السيدة أقل من 18 سنة أو أكثر من 35 سنة.
• إذا كان هذا الحمل هو الأول للسيدة (بكرية).
• إذا كان عدد الولادات السابقة للسيدة (5) ولادات فأكثر.
• ولادة سابقة متعسرة أو قيصرية.
• إذا كان الحمل متقارباً (أقل من سنتين بين حملين متتابعين).
• إذا كانت السيدة الحامل مصابة بأمراض مزمنة كالسكري والضغط أو غيرها من المشاكل الصحية.

3- إجراء الفحوصات المخبرية اللازمة حسب تعليمات الطبيب.

4- تلقي مطعوم الكزاز في فترة الحمل وحسب البرنامج المعتمد.

5- تناول المقويات اللازمة في فترة الحمل وبحسب التعليمات الطبية وذلك لتجنب الإصابة بفقر الدم.

6- الحصول على المشورة المتخصصة وبحسب مدة الحمل.

التغذية السليمة

تحتاج الأم الحامل خلال فترة الحمل لتغذية متوازنة تحتوي على مختلف العناصر الغذائية الضرورية بحيث ترتكز على النوعية والحرص على توزيع الوجبات خلال اليوم.

السلوكيات السليمة

– المحافظة على النشاط البدني وممارسة المشي.

– أخذ قسط من الراحة والابتعاد عن الأعمال المجهدة.

– ارتداء الملابس والأحذية المريحة.

– المحافظة على النظافة الشخصية.

قد تواجه الحامل بعض المشاكل الصحية التي قد تسبب عدم الراحة للسيدة الحامل وذلك بسبب التغيرات الفسيولوجية التي تحدث خلال فترة الحمل والتي من الممكن التغلب عليها.

لمساعدتك بالتخفيف من حدة أي من هذه المشاكل إليك بعض الحلول المقترحة لحين استشارة الطبيب:

• الغثيان والاستفراغ: تناول بعض الأغذية الجافة مثل الخبز، وتناول وجبات صغيرة ومتكررة

• حموضة أو حرقة المعدة: تناول وجبات صغيرة خلال اليوم، والابتعاد عن الأطعمة كثيرة التوابل، وعدم الاستلقاء مباشرة بعد الأكل، ومراعاة أن يكون مستوى الرأس والكتفين أعلى من باقي أجزاء الجسم عند النوم

• الإمساك: الإكثار من السوائل والخضار والفواكه والأطعمة الغنية بالألياف، وممارسة التمارين الخفيفة كالمشي

• دوالي الساقين: تجنب الوقوف أو الجلوس لفترات طويلة، ورفع القدمين على كرسي كلما سنحت الفرصة

العوامل الواجب تجنبها للحفاظ على حمل آمن

– تجنب تناول الأدوية خاصة في الثلاثة شهور الأولى من الحمل وعدم تناول أي دواء بدون استشارة الطبيب.

– تجنب التعرض لصور الأشعة.

– تجنب التعرض للمواد الكيميائية والسامة.

– تجنب الاحتكاك المباشر بالأشخاص المصابين بالحصبة الألمانية وجدري الماء.

– التقليل من شرب المواد المحتوية على الكافيين كالقهوة والشاي والمشروبات الغازية، وتجنب المواد المحتوية على الكحول.

– تجنب التدخين والأماكن التي يتواجد فيها مدخنون.

الأعراض التي تستدعي مراجعة الطبيب فوراً عن ظهورها

– نزيف مهبلي.
– صداع شديد.
– زغللة بالعينين.
– ورم بالقدمين والوجه واليدين.
– بطء حركة الجنين عن المعتاد أو توقف حركة الجنين.
– ارتفاع شديد في درجة الحرارة.
– ألم شديد ومستمر أسفل البطن.
– نزول ماء الرأس.

يجب أن نتذكر

– الحمل الآمن هو مسؤولية يجب أن تبدأ قبل الحمل.

– الحمل المخطط له يساهم في الوصول إلى حمل آمن.

– تفهم الزوج للتغيرات المصاحبة للحمل ودعمه لزوجته يساهم في الوصول إلى حمل آمن.

– كل حمل يختلف عن الحمل الآخر وله خصوصيته.

دعم الزوج والأسرة للسيدة الحامل يساهم بالوصول لحمل وولادة آمنيين.

تم النشر في
مصنف كـ صحة المرأة موسوم كـ

آخر تحديث في 10 ديسمبر, 2020

بواسطة الطاقم الطبي

نحن مجموعة من الأطباء والمتخصصين في القطاع الصحي، نقوم بتقديم الاستشارات الطبية مجاناً والمعلومات والنصائح الطبية الموثوقة منذ عام 2005، ونستهدف الجمهور العام، المثقفون والمهتمون بشؤون صحة الإنسان. للتفاصيل، اضغط هنا