الرئيسية / طب وصحة / الأسنان، الفم و اللثة / مشاكل الفم والأسنان، اللثة، اللسان، الشفاه: الدلائل ج2

مشاكل الفم والأسنان، اللثة، اللسان، الشفاه: الدلائل ج2

نكمل الجزء الثاني من دلائل مشاكل الفم، ولمتابعة الجزء الأول اضغط هنا.

بقع اللسان المتحركة

وهي تظهر ثم تختفي، وهي حالة غريبة تعرف باسم اللسان الجغرافي، أو الالتهاب الحميد المتنقل، وتتمثل أعراض اللسان الجغرافي في ظهور لطع غير منتظمة لحلمات مفقودة على اللسان تجعل اللسان يبدو كالخريطة، ومن هنا كان اسمها. وتظهر هذه اللطع في مكان معين ثم تختفي لتعاود الظهور في مكان آخر على اللسان. وقد تكون هذه البقع بيضاء خشنة، أو حمراء ناعمة.

مشاكل الفم، الأسنان، اللثة، اللسان، الشفتين

واللسان الجغرافي حالة حميدة. وعلى الرغم من عدم معرفة سبب تلك الحالة إلا أنها وراثية، وليست مؤلمة عادة إلا أن بعض المصابين بها لا يشعرون بالراحة من تناول الأطعمة المتبلة.

اللسان المرتجف

افتح فمك وانظر في المرآة، وحاول تثبيت لسانك، هذا مستحيل بالفعل لأن اللسان الطبيعي يهتز ويرتجف. ولكن الارتجاف المستمر للسان قد يكون دلالة على مرض الرعاش الأساسي، وهي حالة شائعة وتتطور ببطء، لكنها لا تسبب عادة الاضطراب مُضعِف الحركة الذي يصيب حوالي عشرة ملايين شخص في الولايات المتحدة.

وقد يشير ارتجاف اللسان إلى اضطرابات حركية أخرى كمرض باركنسون، أو تصلب الأنسجة المضاعف، وقد يكون ارتجاف اللسان نتيجة استخدام بعض أدوية علاج القلق، أو غيره من المشاكل النفسية الأخرى، أو قد يكون دلالة على شدة نشاط الغدة الدرقية.

اضطرابات التذوق

إن قدرتنا على التذوق لا تعتمد على براعم التذوق فحسب، ولكنها تعتمد أيضًا على حركة اللسان، حيث إن ألسنتنا تنثر الطعام فوق براعم التذوق أثناء تقليبها للغذاء بالفم.

وتقترن حاسة التذوق بحاسة الشم، بل إن فقدان إحداهما يؤدى إلى فقدان الأخرى، وعلى الرغم من أن اضطرابات الشم أكثر شيوعًا – حيث تشيع بين أكثر من ثلاثة ملايين أمريكي – إلا أن اضطرابات التذوق تؤثر على مليوني شخص تقريبًا.

حقيقة مهمة

لا يتحدد طعم الغذاء بنكتهه فحسب، بل وبقوامه ودرجة حرارته ورائحته أيضًا.

ضعف أو تشوه حاسة التذوق

هل فَقَدَت الصلصة في مطعمك المكسيكي المفضل مذاقها لديك؟ قد يكون سبب ذلك عدم وجود طاهٍ جيد، أو قد يكون دلالة على فقدان حاسة التذوق، أو – بالتحديد – عدم القدرة على تمييز الطعم، أما إذا بدا طعم الصلصة كسلمون مدخن، فقد يدل ذلك على اختلال حاسة التذوق.

إن ضعف حاسة الشم – مثلما هو الحال مع ضعف الحواس الأخرى – قد يكون دلالة على التقدم في السن، لكنه من حسن الحظ نادرًا ما يحدث فقدان تام للتذوق.

وقد يكون فقدان وتشوه الطعم دلالة على إصابة أو عدوى في الفم ناتجة عن طاقم الأسنان أو الدعامات. وقد يحس المصابون بتلف في العصب الوجهي (شلل بيل)، أو بإصابات في الرأس، أو من يعالَجون بالإشعاع في الرأس والرقبة بفقدان التذوق أيضًا.

وقد تنتج اضطرابات التذوق عن عدد من العقاقير التي تشوه حاسة الشم، أو التي تجعل الفم جافًّا وقد تدل على نفس الحالات التي تسبب جفاف الفم – كمتلازمة سجوجرين. وقد تنعدم حاسة التذوق أو تُشوه، بل وقد تُفقد تمامًا في حالة جفاف الفم، حيث إن الطعام لابد أن يختلط باللعاب لنحس بطعمه.

وقد تكون اضطرابات التذوق دلالة مهمة على نقص فيتامين “أ” أو فيتامين “ب3″، أو نقص النياسين أيضًا، وقد تكون دلالة – أقل شيوعًا – على مرض السكر، أو تصلب الأنسجة، أو أمراض الكبد، أو الإيدز، أو السرطان.

قد يؤدى فقدان التذوق – حتى لو كان جزئيًا – إلى مضاعفات خطيرة، وغالبًا ما يشعر معدومو التذوق بملوحة زائدة أو حلاوة زائدة في أطعمتهم، مما يشكل خطورة على من يعانون من ارتفاع ضغط الدم ومرض السكر، إن من يعتبرون التذوق وسيلتهم للاستمتاع بالحياة يجدون صعوبة في العيش بدون تنوع وثراء الغذاء؛ لذلك فإن من يفقدون حاسة التذوق يحدث لهم حالة من الاكتئاب.

حقائق مهمة

تكتشف براعم التذوق الموجودة في مقدمة اللسان المذاق الحلو، وتكتشف البراعم الموجودة على جانبي مقدمة اللسان الملوحة، وتكتشف البراعم الموجودة على جانبي اللسان الحموضة، وتكتشف البراعم الموجودة في مؤخرة اللسان المرارة.

لا تتواجد براعم التذوق في اللسان فحسب، بل وفى الزور والحلق والحنجرة ولسان المزمار واللهاة جزء من المرىء أيضًا.

دلالة تحذير

يمثل فقدان التذوق خطرًا جسيمًا، فبدون القدرة على التذوق لا يمكنك الشعور بالأطعمة الفاسدة، مما يزيد من خطر تعرضك للتسمم الغذائي.

الطعم المعدني أو غير المستساغ

نحس جميعًا من حين لآخر بمذاق فظيع في أفواهنا، وإن لم يستطع معجون الأسنان أو غسول الفم إزالة هذه الرائحة الكريهة وتحولت إلى الأسوأ أثناء النهار، فقد يكون ذلك دلالة على تخيل الطعم الزائف، حيث يحس المصابون بهذه الحالة بمذاقات أشياء لا وجود لها.

وقد يدل تخيل الطعم الزائف على شلل بيل، أو متلازمة حرقة الفم – وهي حالة نادرة تصاحب انقطاع الحيض، ويُعتقد أنها تحدث بسبب تلف الأعصاب، وقد يشير أيضًا إلى عدوى فيروسية، أو متلازمة سجوجرين.

ويكون أكثر من يعانون من مذاق زائف من إحساسهم بمذاق معدني في أفواههم، ويعرف باسم المذاق المعدنى الزائف، والذي قد ينتج عن بعض الأدوية كالمضادات الحيوية، ومضادات الاكتئاب، ومضادات ارتفاع ضغط الدم، وأدوية علاج حصى الكلى وعلاج التهاب المفاصل الروماتزمي، وبعض الفيتامينات، وتحدث هذه الحالة أيضًا نتيجة العلاج الكيماوي والعلاج الإشعاعي. ويحس بالمذاق المعدني أيضًا بعض المصابين بالصرع كدليل على قرب النوبة.

وللمعدن دوره في إحساسك بالمذاق المعدني، حيث قد تعلق قطعة معدن في لسانك بعد ثقبه إن كنت من مسايرى التقاليع الجديدة الغريبة، أو قد يكون المذاق المعدني دلالة على نزيف من لسانك، أو حتى لثتك، أو أنفك. وبمناسبة المعدن، فإن زيادة نسبة الحديد في الدم قد تؤدى إلى الإحساس بالطعم المعدني أيضًا.

وقد يكون الطعم المعدني دلالة تحذيرية على تساقط حشو الأسنان المعدني القديم والحاجة لحشو جديد. إذا امتلأت تجاويف أسنانك بالمعادن المختلفة (والكثير منها خليط من الزئبق، والفضة، والمعادن الأخرى) تصبح أسنانك أشبه ببطارية صغيرة؛ لأن هذا الخليط من المعادن ينشئ تفاعلًا كيميائيًا أو كهربيًا من شأنه إنتاج الطعم المعدني، بل وقد يسبب صدمة. وقد يدل الطعم المعدني أيضًا على جفاف الفم أو ارتفاع نسبة البروتين في الدم، أو اتباع حمية غذائية قليلة الدهون.

حقائق مهمة

هناك أربعة مذاقات رئيسية هي: الحلاوة، والملوحة، والحموضة، والمرارة. وعلى الرغم من اختلاف العلماء على وجود مذاق خامس يسمى “أومامى”، فقد اكتشف مؤخرًا أن “أومامى” هو المذاق المميز للحوم، وبعض أنواع الجبن، وعيش الغراب.

كلما تقدم بك العمر زادت حساسية تذوقك: فينبغي أن يكون الطعام أحلى ثلاث مرات، وأكثر حموضة أربع مرات، وأكثر مرارة سبع مرات، وأكثر ملوحة إحدى عشرة مرة لتستطيع تذوقه كما كنت تتذوقه عندما كنت صغيرًا.

الحساسية الزائدة للمذاق

هل تحس بمرارة شديدة في قهوتك، أو بحلاوة شديدة لحلويات ما بعد الطعام، أو بحرافة شديدة للطعام المكسيكي، أو بتقزز عندما تأكل البروكلي؟ إذا كان الأمر كذلك، فقد تكون مصابًا بما يسميه الأطباء الذواقة شديد الحساسية وقد تعتقد أنك متميز بهذه الحالة، ولكن العلماء يعتقدون أن أكثر من 25% من الأفراد لديهم حساسية بالغة للمذاق. وهذه الحالة وراثية ويتمتع صاحبها ببراعم تذوق تفوق مثيلتها لدى غيره. ويتعرض النساء لهذه الحالة أكثر من الرجال، ويتعرض سكان أمريكا الجنوبية، وإفريقيا، وآسيا لهذه الحالة أكثر من سكان المناطق الأخرى.

قد يتحاشى الذواقة شديد الحساسية الأطعمة اللاذعة مثل الكرنب المسوَّق، والقرنبيط؛ لأنها تفتقر لمضادات الأكسدة والمواد الغذائية المهمة الأخرى التي تحتوي عليها الخضراوات.

والمثير أن شديدي الحساسية للمذاق غالبًا ما يكونون شديدي الحساسية للألم أيضًا، وقد تكون الحساسية البالغة للمذاق دلالة على متلازمة حرقة الفم، والتي تنتج عن العدوى الفيروسية، أو التغيرات الهرمونية، أو كلتيهما.

ولكن هناك ميزة في ذلك، فشديدو الحساسية للمذاق قلما يدخنون، ويبغضون الكحوليات أكثر من غيرهم. وعلى الرغم من أن ذوقك صعب الإرضاء قد يضايقك أنت ومضيفك إلى حفل عشاء، إلا أن ذلك يضمن لك أن تكون أقل وزنًا من باقى المدعوين!

حقائق مهمة

يمكنك حصر عدد براعم التذوق لديك: اغمس قطعة قطن في محلول غذائي أزرق اللون وامسح بها مقدمة لسانك. حرك لسانك دائريًا لتنشر الصبغة عليه. باستخدام عدسة مكبرة، عِد البراعم الزرقاء التي تقع في مساحة قطعة ورقية صغيرة. إذا تجاوز عدد البراعم عشرين برعمًا، فأنت ذواقة، وإذا تراوح عددها بين أربعة وستة، فأنت ضعيف التذوق، وما بين هذين المعدلين فيعنى أنك في مستوى عادى في التذوق.

خلايا الشم والتذوق هي الخلايا الحسية الوحيدة التي تتغير على مدار الحياة، حيث تستمر خلايا التذوق لمدة عشرة أيام ثم تحل محلها خلايا أخرى.

النفس الكريه

على الرغم من أن أفواهنا مصدر قوى للسعادة، إلا أنها قد تكون مصدرًا للإحراج أيضًا، ولا نقصد بذلك ما قد نقوله من سخافات فقط! إن النفس الكريه – مثلًا – قد يضايقك أنت أو غيرك. وللأسف فإننا لا نستطيع إدراك أن نفسنا كريه حتى تأتى اللحظة المخزية، عندما يقول لنا أصدقاؤنا أو محبونا ذلك.

وقد يحدث النفس الكريه نتيجة تناول الأغذية المشبعة بالثوم والبصل، ولكن النفس الكريه المزمن غالبًا ما يكون دلالة على التدخين أو مضغ التبغ، أو عدم العناية بالأسنان. وقد يكون أيضًا دلالة على اضطراب فظيع في الفم كخراج في الأسنان، أو اللثة، أو أمراض اللسان، أو الفم. وينتج حوالي 85% من حالات النفس الكريه عن الفم، وينتج 15% منها من قنوات الجهاز الهضمي، وقنوات التنفس.

إذا كنت تعاني في الصباح من نَفَس غير جيد، فقد يكون ذلك دلالة على جفاف الفم والذي يحدث نتيجة للتنفس من الفم أثناء الليل بسبب بعض الأدوية وبعض الاضطرابات.

وقد يحدث النفس الكريه نتيجة استخدام قطرة الأنف، أو نتيجة احتقان الزور، أو التهاب اللوزتين، أو التهاب الجيوب الأنفية أو أمراض التنفس الأخرى، وقد يكون أيضًا دلالة على حصاة لوزة الحلق – وهي كرات صغيرة مائلة للبياض، وكريهة الرائحة من بقايا الطعام، أو المخاط الجاف والبكتريا التي تقطن طيات اللوزتين، وتؤدى الإصابة بتشقق عميق وكبير في اللوزتين، والإصابات المتكررة لهما إلى حدوث النفس الكريه. إن من يصاب بهذه الحصوات السيئة أحيانًا ما يزيلها بقطعة قطنية أو أداة حادة ولكنها تعود مرة ثانية.

وقد يدل النفس الكريه أيضًا على الأمراض الخطيرة في الرئتين، والكليتين، والكبد، ويدل أيضًا على بعض الاضطرابات المعوية والهضمية مثل الإمساك، وعسر الهضم، والقرح المعوية. إن أي سبب يؤدى للتقيؤ بما فيه الشهوة الكلبية “البوليميا” قد يحدث نفسًا كريهًا.

والنفس الكريه الناتج عن مشاكل المعدة ليس شائعًا، ولكن رائحة النفس الكريه وصلت لمستويات وبائية بين بعض من يمارسون الحمية الغذائية. والواقع أن النفس الكريه قد يكون دلالة على اتباع صاحبه لبرنامج حمية إتكنز، أو أية حمية غذائية أخرى تتضمن تقليل الكربوهيدرات، والدهون، والبروتينات. ويعاني أكثر من ثلثي من يتبعون برامج إنقاص الوزن من النفس الكريه؛ ولذلك يفقدون أصدقاءهم مع فقدانهم للوزن الزائد، حيث إن نفسهم الكريه دلالة على تكسير أجسامهم للدهون وتحويلها إلى كيتونات مما يزيد من نسبة الكيتونات في أجسامهم. ويعتبر ارتفاع نسب الكيتونات دلالة جيدة على فقدان الوزن، ولكنه قد يؤدى إلى زيادة حموضة الدم والأنسجة، حيث تحدث حالة من عدم التوازن بين الأحماض والقلويات في الدم، مما قد يؤدى إلى ارتفاع خطر الإصابة بمسامية العظام وحصوات الكلى، أو الأسوأ من ذلك.

حقائق مهمة

على الرغم من ان النفس الكريه قد يكون دليل حقيقي على التدخين، إلا أنه أحيانًا ما ينقذ حياة المدخن. يحتوي النَفَس على الجينات الوراثية (DNA)، وقد اكتشفت الأبحاث أن نفس المدخن يكشف عن بعض التغيرات التي تحدث في جيناته الوراثية التي ترتبط بسرطان الرئة. ولذلك، فالأمل معقود على أن يمكننا تحليل هذا النفس من الكشف عن سرطان الرئة عند المدخنين مبكرًا وتحديد الأكثر عرضة للإصابة بهذا المرض القاتل.

غالبًا ما يحمى الجسم نفسه من روائحه الكريهة، فعلى الرغم من احتمالية ملاحظة الآخرين لروائحنا، فهناك فرصة جيدة ألا نحس بنفسنا الكريه.

قد يكون كلبك صديقك الوفي بأكثر من طريقة، فقد أثبتت دراسة حديثة أن الكلاب يمكن تدريبهم على شم السرطان من خلال شمهم لرائحة نفس الشخص. والواقع أن بعض الكلاب تجيد التشخيص من خلال ذلك الشم لدرجة تستطيع التمييز بين سرطان الرئة وسرطان الثدي.

دلالة تحذير

قد يكون النفس الكريه – خاصة عند النحفاء أو المهووسين بإنقاص الوزن أو كليهما – دلالة تحذيرية على الإصابة بالشره الكلبى.

النفس برائحة الفاكهة الحلوة

إذا أخبرك شخص بأن رائحة نفسك حلوة، فليس معنى ذلك أنه يجاملك، فالحق أنه ربما ينقذ حياتك، فالنفس الحلو، أو برائحة الفاكهة، أو الذي يحتوي على مادة كيميائية حلوة أو على رائحة الأسيتون (مثل مزيل طلاء الأظافر) قد يكون دلالة تحذيرية على الإصابة الخطيرة بمرض السكر واضطراب مستوى سكر الدم – والمعروف طبيًا باسم السكر الحمضي، وهي حالة طبية طارئة، وإن لم ينتظم مستوى سكر الدم سريعًا فقد يعقب ذلك غيبوبة سكر والموت أحيانًا.

دلالة تحذير

عند اضطراب مستوى السكر في الدم، فقد يحول السكر رائحة النفس إلى رائحة كالكحول. ونظرًا لأن انخفاض نسبة السكر تسبب ترنحًا لمريض السكر؛ فقد يحسبه من حوله مخمورًا ولا يدركون حاجته للمساعدة الطبية العاجلة.

النفس برائحة الثوم

هل تبدو رائحة فمك كرائحة الثوم دون أن تقربه؟ إذا كان الأمر كذلك؛ فقد يكون هذا دلالة على التسمم بالسيلينيوم. وعلى الرغم من أن السيلينيوم مضاد مهم للتأكسد، فلابد ألا يؤخذ بجرعات كبيرة. ويوجد السيلينيوم – بالإضافة إلى المكملات الغذائية – في البندق (وخصوصًا البندق البرازيلي)، واللحوم، والأطعمة البحرية، وفى الثوم – بالتأكيد – ولكنك ستضطر لتناول الكثير من الثوم – أو أي طعام آخر يحتوي على مادة السيلينيوم – لتظهر على نفَسك تلك الرائحة. ومن الدلائل الأخرى على زيادة السيلينيوم تغير لون الأسنان وتعفنها، وتغير لون البشرة، وفقدان الشعر، ومشاكل الأظافر، وفقدان الطاقة، والهياج وقد تؤدى زيادة السيلينيوم أيضًا إلى تلف الأعصاب، وفى حالاته القصوى يؤدى إلى أمراض الرئة، وتليف الكبد، بل والموت.

دلائل خطر

على الرغم من ندرة حدوث ذلك فإن النفس الثومي قد يؤدى إلى الوفاة بسبب التسمم الزرنيخي، وخاصة إذا عانى الشخص من المذاق المعدني – وهذه حالة طبية طارئة.

النفس برائحة البول

إن النفس الذي يشبه رائحة البول أو منظف الزجاج من الصعب تجاهله – أو من قبل الآخرين على الأقل – وهذا شىء جيد. إن النفس برائحة البول أو النشادر قد يكون دلالة تحذيرية على أمراض الكلى، بل والفشل الكلوي المزمن المهدد للحياة. وحيث إن خطورة الإصابة بأمراض الكلى تزيد عند مرضى السكر ومرضى ارتفاع ضغط الدم، فيجب عليهم ملاحظة ظهور هذه الدلالة المحذرة.

النفس برائحة السمك

هل تحادثت مؤخرًا مع صديقك فوجدت نَفَسه برائحة السمك؟ إن النفس الذي يشبه رائحة السمك قد يكون دلالة واضحة على أن محدثك يتناول الكثير من مكملات الزيوت السمكية التي تحتوي على أحماض أوميجا3 الدهنية، لكنها قد تكون أيضًا دلالة خطيرة على الفشل الكلوي.

النفس ذو الرائحة الكريهة

إذا أخبرك الناس بأنك ذو نفس كريه فلا تُرجع سبب ذلك سريعًا إلى الفم، فقد يكون النفس ذا الرائحة الكريهة دلالة على مشاكل هضمية ومعوية، حيث قد يدل – مثلًا – على الارتجاع المعدي المريئي – وهي حالة ترتد فيها أحماض المعدة إلى المرىء، وقد يكون النفس برائحة البراز دلالة على حالة مخيفة الاسم ومثيرة للجدل هي المسامية المعوية (والمعروفة أيضًا باسم متلازمة المعي الناضح)، والتي يُعتقد أنها حالة اضطراب شائعة يصاب فيها جدار المعدة بالثقوب، ووفقًا لهذه النظرية، فإن الأطعمة المسممة أو غير المهضومة في المعدة تتسرب إلى مجرى الدم مما يسبب حساسيات الطعام وأمراض المناعة الذاتية.

وبالإضافة إلى ذلك، فقد يدل النفس برائحة البراز على انسداد الأمعاء، وهي حالة طبية طارئة، أو على نوبات التقيؤ المتكررة نتيجة للشره الكلبى، ومثل غيره من الأشكال الأخرى للنفس الكريه، فقد يكون النفس ذو الرائحة الكريهة دلالة على مشاكل خطيرة في الجهاز التنفسي والرئة.

الأسنان

ربما تعتقد أن أسنانك من المفترض أن تكون بيضاء كاللؤلؤ، لكنها – في الحقيقة – لابد أن تتعرض لألوان مختلفة، وليس ذلك لمجرد عدم تنظيفك لها. طبقة مينا الأسنان طبقة نصف شفافة؛ لذلك فهي تأخذ شكل عاج الأسنان، وهي مادة صفراء صلبة تكوّن الأسنان. وقد يدلنا لون الأسنان على الكثير مما يحدث في أجسامنا، علاوة على أن مينا الأسنان قد يلوثها أي شىء نضعه في أفواهنا.

الأسنان البنية الصفراء

إذا تقدم بك العمر ولاحظت أن أسنانك أصبحت ضاربة للصفرة أو داكنة، فقد يكون ذلك دلالة غير سارة على الشيخوخة. وقد تحدث في أي وقت من العمر كدلالة على التدخين أو الإفراط في تناول القهوة، أو الشاي، أو المشروبات الغازية.

الأسنان معدنية اللون أو المائلة للون الأخضر

قد تكون الأسنان الخضراء المائلة للزرقة أو البنية دلالة على كثرة التعرض لبعض المعادن سواء في العمل أو أثناء إجراء عمليات في الأسنان. وتعتمد درجة لون الأسنان على نوعية المعدن ورد الفعل الكيميائي له مع جراثيم الفم، فالتعرض للحديد، والمنجنيز، والفضة – مثلًا – قد يضفي على الأسنان لونا أسود. أما الزئبق وغبار الرصاص فيضفيان عليها لونًا أخضر مائلاً للزرقة، بينما يحولها النحاس والنيكل إلى اللون الأخضر أو الأخضر المائل للزرقة. كما أن استنشاق بعض الأدخنة كحمض الكروميك يحول الأسنان إلى اللون البرتقالي، وكثرة التعرض لليود وقضاء الكثير من الوقت في حمامات السباحة المليئة بالكلور يحولها إلى اللون البنى.

الأسنان الرمادية الزرقاء

يعلم الكثيرون أن تعاطى المضادات الحيوية من التتراسيكلين أثناء الحمل قد يشوه لون أسنان الجنين. وقد يحدث هذا التشوه أيضًا للأطفال الذين يتعاطون التتراسيكلين أثناء فترة تكوين أسنانهم الدائمة. وعلى الرغم من ذلك، فقد يكون لون الأسنان الرمادي المائل للزرقة عند الراشدين دلالة على الاستخدام الدائم للمينوسيكلين، وهو نوع من أنواع التتراسيكلين غالبًا ما يوصف لعلاج حب الشباب، والتهاب المفاصل الروماتزمي. وقد تدل الأسنان الرمادية أيضًا على تلف الأسنان نتيجة لعدوى سابقة.

دلالة تحذير

على الرغم من أن تناول حبة أسبرين يوميًا قد يحمى قلبك، إلا أنه قد يضر أسنانك، فتآكل الأسنان قد يكون دلالة على أنك تمص الأسبرين أو تمضغ، ولست تبلعه، وعند تحلل الأسبرين في الفم فإنه يهدم طبقة المينا الواقية للأسنان.

الأسنان المنقطة

هل يمكن القول إن أسنانك مبقعة الألوان وليست بلون واحد؟ إذا كان الأمر كذلك، فقد يكون هذا دلالة على تسمم المينا بالفلور وأملاحه، وهي حالة إفراط في استخدام الفلور من خلال شرب الماء المحتوى على الفلور، أو معجون الأسنان، أو غسول الفم، وفى الحالات المعتدلة تكون هذه البقع صغيرة بعضها مائل للبياض وبعضها معتم، وعندما يزداد الأمر سوءًا، تتحول تلك البقع إلى اللون البنى وتصبح الأسنان مبقعة. وعلى الرغم من أن هذه الحالة تبدأ أثناء فترة الطفولة وتعرض الأسنان وقت نموها للكثير من الفلور، إلا أن تلك البقع لا تظهر إلا في وقت متأخر. وعلى الرغم من أن الأسنان المبقعة قبيحة المنظر، إلا أنها في العادة دلالة حميدة، ومع ذلك فقد تكون دلالة تحذيرية من الإصابة بتسمم الفلور الذي يهدد الحياة.

دلالة تحذير

الإجهاد ليس هو الخطر الوحيد الذي يجب أن يقلق منه مدمنو الكحوليات، فهناك خطر آخر يتربص بهم؛ وهو فقدان الطبقة الخارجية للأسنان. وغمر الأسنان بالنبيذ الحمضي يعمل على تآكل مينا الأسنان مع الوقت.

الأسنان السوداء

إذا رأيت شخصًا ذا أسنان سوداء وملوثة ومفتتة – بعيدًا عن أفلام قراصنة البحر الكاريبى – من قبل فقد يكون ذلك منظرًا مرعبًا ويثير القلق؛ فهذه علامات الفم الميثانى، وهي حالة تم وصفها مؤخرًا. في غضون عام من تعاطى الشخص لمخدر الميثامفيتامين، فغالبًا ما يترك ذلك على أسنانه أكوامًا من التعفن. إن المشروبات السكرية التي يتناولها مدمنو هذا المخدر لتقليل جفاف أفواههم الناتج عن المخدر قد تزيد تعفن الأسنان سوءًا. ومن سوء الحظ فإن أكثر المصابين بالفم الميثانى غالبًا ما يفقدون أسنانهم – وبل وحياتهم أحيانًا.

الأسنان المحززة والمثلمة

إذا كان لديك ثلمات ناعمة في أسنانك فقد يكون ذلك دلالة على إفراطك في تناول البرتقال والليمون. إن الأحماض الموجودة في هذه الفواكه والأطعمة الأخرى تدمر مينا الأسنان مسببة تآكلها.

إن الشقوق على شكل “7” في قاع الأسنان بالقرب من اللثة قد تكون دلالة على التنظيف الجائر للأسنان. وأحيانًا ما يسبب الإفراط في استخدام السواك حدوث هذه الحفر أيضًا، حيث يتم حفر طبقة المينا الواقية للأسنان. ومع ذلك فالاحتمال الأكبر أن لهذه الشقوق دلالة على صر الأسنان.

الأسنان الناعمة

إذا كانت أسنانك – وخصوصًا الخلفي منها – ناعمة كالزجاج، فقد تكون جذابة، ولكن يؤسفنا أن نخبرك بأنها ليست دلالة جيدة، فقد تكون دلالة تحذيرية على فقدان العظام (هشاشة العظام)، وقد تكون أيضًا دلالة على الشره الكلبى، فالقىء المتكرر لأحماض المعدة يعمل على تآكل مينا الأسنان. في الواقع حوالي 90% من المصابين بالشره الكلبى لديهم دلائل تآكل الأسنان.

دلالة تحذير

دلائل الفم المتعلقة باضطراب الأكل:

● تورم الغدد اللعابية.
● تغير في لون وشكل وطول الأسنان.
● هشاشة الأسنان.
● أسنان نصف شفافة.
● شفاه حمراء، وجافة، ومشققة.
● نفس كريه.

تشقق الأسنان

إذا كنت من بين 20% من الراشدين الذين يصرون على أسنانهم نهارًا، أو من بين 8% ممن يفعلون ذلك أثناء نومهم فقد ترى تشققًا في أسنانك أو تحس به. إن تشقق الأسنان والشائع عند من لديهم حشو أسنان فضي، غالبًا ما يدل على صرير الأسنان، والذي يصيب الرجال والنساء على حد سواء. وصرير الأسنان أكثر تدميرًا للأسنان من التسوس، لأن طبقة المينا الواقية للأسنان قد تهلك من الجز والجرش، وقد تصبح الأسنان حساسة جدًا أيضًا، بل إن الأسنان الصناعية نفسها قد تتأثر بجز وجرش الأسنان – سواء في حالات النوم أو اليقظة – مما يؤدى في الغالب إلى اضطرابات مفاصل الفك.

الخاتمة

يستطيع العديد من المتخصصين علاج اضطرابات وأمراض الفم والشفاه، ويعتمد تحديد المتخصص الذي تحتاج إليه على موقع ونوع الدلالة التي تظهر لديك. تذكر: إذا كان لديك نزيف أو ألم، فتلك دلائل مؤكدة على حاجتك للفحص الطبي السريع. وإليك بعض المتخصصين في العناية الصحية ممن يمكنك الذهاب إليهم في حالة تعرضك لإصابة في الشفتين، أو الفم، أو الأسنان:

● إخصائي الصحة العامة للأسنان: مهني صحي دارس للصحة العامة للأسنان، ومتخصص في الوقاية من أمراض الأسنان واللثة. وبالإضافة إلى تدربه على تنظيف الأسنان؛ فإنه مدرب أيضًا على معالجة الحالات غير الطبيعية للأسنان، واللثة، والفم.

● طبيب الأسنان: متخصص حاصل على دكتوراه في جراحة الأسنان، أو دكتوراه في طب الأسنان (وهاتان الدرجتان العلميتان مساويتان للتدريب). يمكن لطبيب الأسنان معالجة الأمراض المحيطة بالأسنان كجزء من العناية العامة بالأسنان.

● طبيب الأمراض الجلدية: طبيب متخصص في تشخيص وعلاج أمراض الجلد والبشرة.

● إخصائي جذور ولب الأسنان: طبيب أسنان متخصص في قنوات وجذور الأسنان، وفى تشخيص وعلاج آلام الفم، أو الوجه، أو كليهما معًا، والإجراءات العيادية الأخرى المرتبطة بلب الأسنان (النسيج الداخلي الرقيق للأسنان).

● جراح الفم: طبيب متخصص في جراحة الفم والفك.

● طبيب الأنف، والأذن، والحنجرة: طبيب متخصص في تشخيص وعلاج أمراض واضطرابات الأنف والأذن والحلق.

● إخصائي الأمراض المحيطة بالأسنان: جراح أسنان، أو طبيب أسنان متخصص في تشخيص، وعلاج، والوقاية من أمراض اللثة.

بواسطة الطاقم الطبي

نحن مجموعة من الأطباء والمتخصصين في القطاع الصحي، نقوم بتقديم الاستشارات الطبية مجاناً والمعلومات والنصائح الطبية الموثوقة منذ عام 2005، ونستهدف الجمهور العام، المثقفون والمهتمون بشؤون صحة الإنسان. للتفاصيل، اضغط هنا