مجئ الجنين بالمقعدة

المجئ بالمقعدة

المجئ بالمقعدة يعني بكل بساطة أن الجنين معكوس الاتجاه اى أن رأسه بالأعلى وأرجله ومقعدته متجهة للأسفل. قد يكون هناك صعوبة في ولادة الجنين عندما يكون مجيئه بالمقعدة وذلك لأن الجزء السفلي من الجنين يكون أصغر نسبياً من رأسه. فمن الممكن أن يقوم الطبيب بلف الجنين لكي يجعل رأسه متجهاً إلى الأسفل قبل الولادة إذا لم يكن هناك أي مخاطر أو موانع من ذلك.
و العديد من الأمهات يلدن بدون صعوبة أو مخاطر خصوصاً اللاتي ولدن من قبل ولادات طبيعية. قد يحدث مضاعفات أثناء ولادة الجنين عند مجيئه بالمقعدة ولابد من وجود طبيب الولادة وأخصائي التخدير عند الولادة، وأحياناً قد يكون إستخدام الملقط لتوليد رأس الطفل أو إجراء عملية قيصرية عاجلة ضرورياً حسب مايراه الطبيب.
إذا أكتشف مجئ الطفل بالمقعدة أثناء الحمل أو قبل الولادة، ولف الطفل لم يكن الخيار المناسب أو لم يتم نجاحه، فإن الأم لها الخيار بأن تطلب عملية قيصرية وهذا القرار لابد من مناقشته بعناية مع الطبيب المعالج.

بواسطة الطاقم الطبي

نحن مجموعة من الأطباء والمتخصصين في القطاع الصحي، نقوم بتقديم الاستشارات الطبية مجاناً والمعلومات والنصائح الطبية الموثوقة منذ عام 2005، ونستهدف الجمهور العام، المثقفون والمهتمون بشؤون صحة الإنسان. للتفاصيل، اضغط هنا