الرئيسية / طب وصحة / العيون / كثرة الدموع، العيون الدامعة، فرط أو غزارة الدموع ‏Watery eyes, excess tearing

كثرة الدموع، العيون الدامعة، فرط أو غزارة الدموع ‏Watery eyes, excess tearing

الدموع تزيت العيون وتساعدها على التخلص من جزيئات الغبار والحبيبات الرملية. تحصل كثرة الدموع عندما يغمر فرط إنتاج الدمع جفنيك أو عندما يتم تصريف السائل ببطء كبير عبر قنوات الدمع.

لعل أحد الأسباب الأكثر شيوعاً للعينين الدامعتين هو التغير الذي يصيب الجفنين نتيجة التقدم في العمر. فحين تتقدم في العمر، تميل العضلات في جفنيك إلى الارتخاء، مما قد يمنع الجفن الداخلي من التسطح أو الاستلقاء على سطح العين. وتكون النتيجة تراكم الدموع في زاويتي العينين. تبقى الدموع وقد تصبح راكدة، مما يهيج عينيك.
‏ثمة سبب آخر للعينين الدامعتين مرتبط بالتقدم في العمر، وهو حين ينسدّ مجرى الدمع، مما يحول دون تصريف السائل من العين. ويعتبر الجفاف والتحسس من البيئة سببين آخرين.

كثرة الدموع، العيون الدامعة، فرط أو غزارة الدموع ‏Watery eyes, excess tearing

ترافق العينين الدامعتين عموماً التهابات مثل العين الوردية (الملتحمة). وقد تنجم أيضأ عن حساسيات، مثل الحساسية تجاه المواد الحافظة في قطرات العيون، أو محلول العدسات اللاصقة.

بالنسبة للأطفال، فالسبب الأكثر شيوعاً هو انسداد قناة الدمع أو أن القناة الدمعية غير مفتوحة بشكل كامل.

الأسباب الشائعة لكثرة الدموع

•    التهاب الجفن
•    استجابة للعواطف
•    انسداد قناة الدمع
•    الطقس العاصف
•    نزلات البرد والزكام
•    جفاف العينين
•    انقلاب جفن العين للداخل أو للخارج
•    دخول جسم غريب في العين
•    حمى القش أو الحمى الصفراء
•    التهاب قناة الدمع
•    حالة شعرة العين: احتكاك الرموش بالعين
•    تهيج القرنية
•    العين الوردية (الملتحمة)

اقرأ أيضاً:  لعيون صحية حيوية لماعة مشرقة

بعض الأدوية قد تسبب كثرة الدموع

•    مضادات الهيستامين
•    حاصرات بيتا
•    عقاقير العلاج الكيميائي
•    مدرات البول
•    قطرة العين
•    مسكنات الألم
•    الحبوب المنومة

علاج كثرة الدموع في المنزل

•    ضع كمادة فاترة فوق الجفنين المغمضين مرتين إلى أربع مرات يومياً لمدة 10 دقائق
•    لا تفرك عينيك
•    استبدلي الماسكارا والأنواع الأخرى من مستحضرات تجميل العينين كل ثلاثة اشهر على الأقل، فهذه المنتجات قد تصبح ملوثة بالبكتيريا المنقولة بواسطة القضيب
•    ابتع التعليمات الخاصة اللاصقة وتنظيفها وتعقيمها

‏المساعدة الطبية

اطلب الرعاية الطبية في الحالات التالية
•    استمرت المشكلة رغم جهود الرعاية الذاتية
•    عرقلت نشاطاتك اليومية
•    أصبت بألم في العين
•    حصل خلل في الرؤية.

انسداد القناة الدمعية للطفل

يتعرض أطفال كثيرون في الشهور الأولى للإصابة المتكررة بنوع آخر من عدوى الجفون الطفيفة للغاية والمزمنة، غالبا في عين واحدة فقط. وفي هذه الحالة، تدمع العين كثيرا، خاصة في الطقس العاصف، وتتجمع مادة بيضاء في أحد جانبي العين وبطول حافة الجفن. ويمكن أن يعمل هذا الإفراز على التصاق الجفنين عندما يستيقظ الطفل من نومه. ويرجع ذلك إلى الإصابة بانسداد القناة الدمعية؛ وهذه القناة هي أنبوب بالغ الصغر تتمثل وظيفته في نقل الدموع من حافة العين الداخلية إلى الأنف. وعندما يحدث الانسداد في هذه القناة، لا يمكن أن تجف الدموع بسرعة كافية؛ إذ تتكون في العين ثم تنزل منهمرة على الوجنتين. ونتيجة ذلك، تصاب الجفون بالعدوى الطفيفة؛ لأن العين لا تغسل جيدا بالدموع. ومن العلاجات المعتادة، تدليك القنوات الدمعية تدليكا طفيفا لمحاولة فتحها؛ وسوف يريك الطبيب كيفية القيام بذلك، بالإضافة إلى أن هذه الحالة قد تكون في حاجة أيضا إلى قطرة العين أو مراهم المضادات الحيوية.

اقرأ أيضاً:  جفاف العين: قطرات طبيعية

إن انسداد القناة الدمعية ليس من الاضطرابات الخطيرة، إلا أن هذه الحالة قد تستمر لعدة أشهر. وإن لم يتم الشفاء منها بعد مرور عام، فقد يحتاج الطبيب إلى فتح القناة الدمعية بمسبار معدني صغير (يبدو هذا الإجراء أسوأ من حقيقته في الواقع). وفي حالة حدوث التصاق في الجفنين، يمكنك ترطيب القشرة وفتح العين بوضع ماء دافئ (وليس ساخنا عليها؛ حيث إن جلد الجفون شديد الحساسية لدرجة الحرارة) بأصابع يدك المبتلة، أو بفوطة صغيرة نظيفة.

تم النشر في
مصنف كـ العيون

آخر تحديث في 25 أغسطس, 2020

بواسطة الطاقم الطبي

نحن مجموعة من الأطباء والمتخصصين في القطاع الصحي، نقوم بتقديم الاستشارات الطبية مجاناً والمعلومات والنصائح الطبية الموثوقة منذ عام 2005، ونستهدف الجمهور العام، المثقفون والمهتمون بشؤون صحة الإنسان. للتفاصيل، اضغط هنا