فوائد الطماطم | البندورة

الطماطم بالإنجليزية (Tomato). باللاتينية (Lycopersicum esculentum). العائلة (Solanaceae) الباذنجانية.

الموطن الأصلي والوصف النباتي للطماطم:

الموطن الأصلي للبندورة (الطماطم) هو جنوب أمريكا. ونبات البندورة نبات حولي، زهورة صفراء وأوراقه مركبة من وريقات.

الطماطم: حاجات الزراعة

تحتاج البندورة إلى مناطق دافئة لأنها لا تتحمل البرودة والصقيع إذ أن الجو البارد يمنع تكون الثمار والصقيع يميتها. كما أن ارتفاع درجة الحرارة عن (36ْ)درجة أو هبوب رياح ساخنة يؤدي إلى سقوط الثمار أو عدم تكونها.

فوائد الطماطم

تزرع البندورة بالبذور أو بواسطة الشتلات في الأرض الدائمة. وتزرع في عروات مختلفة حسب المنطقة ودرجات الحرارة. وتحتاج البندورة من شهرين إلى ثلاثة أشهر أي (60- 90) يوم من زراعة البندورة إلى ابتداء انتاج ثمارها. ففي العروة الصيفية المبكرة تُشتل من تشرين الثاني وحتى شباط. وفي العروة الصيفية العادية تُشتل من آذار وتمتد حتى أيار وفي العروة الشتوية تُشتل في ايلول وتشرين الأول. يبدأ جمع الثمار عادة بعد حوالي (80-90) يوم من الزراعة بالشتلات. ومسافة الزراعة تكون (50-60) سم بين الشتلات, و(متر إلى متر ونصف) بين الصفوف.

المكونات الفعالة للطماطم والاستعمالات:

من التحليل الكيماوي (100) غرام من ثمار البندورة البلدي يتضح وجود (93.94)غ ماء. (0.99)غ بروتين. (0.15)غ دهون. (0.58)غ مواد معدنية. (4.34)غ مواد كربوهيدراتية. والبندروة غنية بفيتامين (ب2) وفيتامين (جـ) ومصدر متوسط لفيتامين (ب1). وتحتوي على حامض الستريك (الليمونيك). وأكثر أجزاء الثمرة احتواءً على فيتامين (جـ) هي الأجزاء الخارجية للثمرة وقشرتها. وثمرة الطماطم الواحدة تمد الشخص البالغ بثلث احتياجاته اليومية من فيتامين (جـ). والتأثير الحامضي أثناء الطهو يساعد على زيادة ما يفقد من فيتامين (جـ).

وتحتوي البندورة على مقادير متوسطة من عناصر الكالسيوم والفسفور والحديد. ومصدر متوسط لفيتامين (أ) ويوجد في الثمار صبغة الليكوبين (Licopene) التي تعطي الثمار اللون الأحمر.

فوائد الطماطم الطبية

1- أكل الثمار مغذي ومنشط للجسم.

2- أكل الثمار يقلل من حموضة المعدة.

3- شُرب مغلي الأوراق يفتت الحصى بالكلى.

4- مدر للبول (شرب مغلي الأوراق).

5- توصف للمصابين بالروماتيزم، والرمال البولية، وحصيات المثانة والتهاب المفاصل، والتعفنات المعوية، وعسر الهضم. وأمراض القلب.

6- إذا أكلت بقشورها تساعد على طرح الفضلات ومكافحة الإمساك والمادة المستحلبة التي تغطي البندورة تساعد على تأمين عملية الانزلاق المعوي (إذ ترطب المعدة، وتسهل مرور الكتل البرازية).

7- عصير البندورة سهل الامتصاص ويدخل الدورة الدموية حاملاً معه العناصر المهمة اللازمة للبناء.

8- علاج الاثفان (غلظ في الجلد يصيب القدم). نغمس القدم المصابة في الماء الفاتر لمدة عشر دقائق ثم تقطع شريحة صغيرة من البندورة الخضراء اليابسة وتوضع فوق الثفن بحيث تلتصق بها ثم تلف القدم بالقماش وينزع عند الصباح. تكرر هذه العملية خمس ليالي متتالية لينقطع الثفن تلقائياً ويزول بصورة نهائية بإذن الله تعالى.

9- يُنصح بوضع شرائح رقيقة من الطماطم على الوجه للبشرة المجهدة وذات المسام الواسعة على مكان تلك المسام لمدة (10) دقائق يكرر هذا العلاج يومياً.

10- يستخدم عصير البندورة لعلاج الرؤوس السوداء وتنظيف العميق للبشرة (الدهنية) وذلك بعصر ثمرة واحدة من البندورة الناضجة مع ملعقة صغيرة من الجلسرين يعبأ المستحضر في زجاجة ويوضع في الثلاجة. (ينصح بعدم تحضير كمية كبيرة).

11- فاتحة للشهية.

للفائدة:

إذا أردنا أن نتناول سلطة غنية بالبندورة. فيجب ألا نضيف لها الليمون والخل بل نكتفي بالزيت بدون ملح ويضاف إليه قليل من الثوم أو البصل.

بواسطة الطاقم الطبي

نحن مجموعة من الأطباء والمتخصصين في القطاع الصحي، نقوم بتقديم الاستشارات الطبية مجاناً والمعلومات والنصائح الطبية الموثوقة منذ عام 2005، ونستهدف الجمهور العام، المثقفون والمهتمون بشؤون صحة الإنسان. للتفاصيل، اضغط هنا