الرئيسية / طب وصحة / صحة المرأة / ، ، / ضيق التنفس في الحمل: عسر تنفس الحامل shortness of breath

ضيق التنفس في الحمل: عسر تنفس الحامل shortness of breath

هل تواجهين صعوبة في التقاط أنفاسك؟ تعاني الكثير من الحوامل من عسر التنفس الخفيف مع بداية الأثلوث الثاني من الحمل، وذلك بسبب اتساع الرحم مما يضغط بدوره على الحجاب (تلك العضلة العريضة والمسطحة والتي تقع تحت الرئتين) رافعا إياه بمقدار بوصة ونصف (نحو 3.5 سم) عن الوضعية الطبيعية؛ ومع أن ذلك المقدار يبدو ضئيلا، إلا أنه كاف لحشر الرئتين وتغيير سعتهما lung capacity (كمية الهواء التي يمكن للرئتين استقبالها).

وفي الوقت نفسه، يقوم الجهاز التنفسي ببعض التغييرات للتلاؤم مع الوضع الجديد، مما يسمح للدم بنقل كميات أكبر من الأكسجين إلى المشيمة وطرح ثاني أكسيد الكربون بشكل أكبر من الطبيعي؛ وبسبب تنبيه مركز التنفس في الدماغ بواسطة البروجستيرون، تتنفس الحامل بعمق وتكرار أكبر، حيث تستهلك الرئتان في كل شهيق وزفير كمية من الهواء أكبر بمقدار 30 – 40% عما كانت تستهلكه من قبل؛ وبسبب التغيرات السابقة، ربما تشعر الحامل بأنها تتنفس بصعوبة أكبر أو قد تشعر بضيق التنفس.

وكلما زاد حجم الرحم صعب أخذ نفس عميق، وذلك لأن الطفل يضغط على الحجاب، وقد يزول الضغط الواقع على الحجاب قبل أسابيع قليلة من الولادة بسبب تحرك رأس الطفل إلى الأسفل (النزول)، وحينها قد يصبح التنفس أكثر سهولة، ولكن ذلك قد لا يحدث إلا مع بدء المخاض، لا سيما إذا كانت الحامل قد أنجبت من قبل.

وبالرغم من الانزعاج الحاصل نتيجة الشعور بضيق التنفس، إلا أنه لا داعي للقلق بشأن احتمال عدم حصول الطفل على الأكسجين الكافي، إذ يستحق الشكر في ذلك جهازا التنفس والدوري المتسعين ليزيدا من مستوى الأكسجين في الدم في أثناء الحمل، مما يضمن بذلك حصول الطفل على كمية وافية من الأكسجين.

الوقاية والرعاية الذاتية في حال ضيق التنفس

بإمكانك اتباع الخطوات التالية إذا كنت تعانين من ضيق التنفس:

●   تمرني على اتخاذ الوضعية المناسبة، لأن ذلك سيساعدك في التنفس بشكل جيد في أثناء فترة الحمل وبعدها، وتتخذ تلك الوضعية من خلال الجلوس والقيام والظهر بوضعية مستقيمة والمنكبان مائلان إلى الخلف في وضعية مريحة.

●   قومي بالتمارين الهوائية، حيث يساعد ذلك في تحسين كفاءة التنفس وفي خفض سرعة النبض، ولكن تجنبي إجهاد نفسك بشكل كبير؛ ويمكنك الاستعانة بمقدم الرعاية الصحية ليزودك ببرنامج آمن للتمارين في المراحل الأخيرة من الحمل.

●   نامي على جنبك من أجل تخفيف الضغط الواقع على الحجاب، ويمكنك أن تستخدمي بعض الوسائد لتسندي بطنك وظهرك أو يمكنك استخدام تلك الوسائد المخصصة لكامل الجسم.

متى تحتاجين إلى المساعدة الطبية بسبب ضيق التنفس

مع أن ضيق التنفس الخفيف أمر شائع في أثناء الحمل، إلا أن ضيق التنفس الشديد أو المشاكل التنفسية الأخرى قد تكون دلالة على مشاكل أكثر خطورة، مثل الجلطة الدموية في الرئة.

ويجب مراجعة مقدم الرعاية لصحية أو الذهاب لغرفة الطوارئ عند حدوث أي مما يلي:

●   ضيق النفس الشديد مع الألم في الصدر.

●   الشعور بالانزعاج عند أخذ نفس عميق.

●   تسرع النبض أو التنفس.

●   عندما تميل الشفتان أو الأنامل إلى الازرقاق.

بواسطة الطاقم الطبي

نحن مجموعة من الأطباء والمتخصصين في القطاع الصحي، نقوم بتقديم الاستشارات الطبية مجاناً والمعلومات والنصائح الطبية الموثوقة منذ عام 2005، ونستهدف الجمهور العام، المثقفون والمهتمون بشؤون صحة الإنسان. للتفاصيل، اضغط هنا