الرئيسية / طب وصحة / صحة المرأة / ، / تمزيق الطبيب للكيس الأمينوسي للجنين Artificial Rupture of Membranes

تمزيق الطبيب للكيس الأمينوسي للجنين Artificial Rupture of Membranes

أخشى إذا لم ينزل ماء الجنين من تلقاء نفسه، أن يمزق الطبيب الغشاء السلوي. هل هذا مؤلم؟

لا تشعر العديد من الأمهات المستقبليات بأي شيء في أثناء التمزيق الاصطناعي للغشاء السلوي (تمزيق اغشية الجنين اصطناعياً artificial rupture of the fetal membrane)، خاصة إذا كان المخاض قد بدأ (حيث توجد آلام أكبر بكثير لتحملها).

تمزيق الطبيب للكيس الأمينوسي للجنين Artificial Rupture of Membranes

يجرى هذا الإجراء باستخدام خطاف سلوي (أداة بلاستيكية رفيعة وطويلة يوجد خطاف في نهايتها، مصممة لثقب الكيس)، ولا يفترض أن تكون أكثر إزعاجًا من جميع تلك الاختبارات الداخلية التي تخضعين لها من أجل معرفة مدى تقدم الحمل. والاحتمال الأكبر أن الاختلاف الذي ستلاحظينه هو تدفق مياه يتبع إدخاله بفترة قصيرة – أو على الأقل نتمنى ذلك – حدوث انقباضات أقوى وأسرع تدفع الطفل إلى التحرك نحو الخارج.

لا يبدو أن التمزيق الصناعي للغشاء السلوي يقلل من الحاجة إلى دواء البيتوسين Pitocin، ولكن يبدو أنه يقلل من مدة المخاض – على الأقل في المخاض الذي يحفز صناعيًّا – ويميل العديد من الأطباء إلى التمزيق الصناعي في محاولة لتسريع المخاض البطيء. إذا لم يكن هناك سبب قهري لتمزيقه (كأن يتقدم المخاض بصورة طبيعية)، قد تقررين مع طبيبك تأجيله، وتركه يتمزق بصورة طبيعية (يجرى التمزيق الصناعي في معظم الأحيان للسماح بإجراء آخر مثل المراقبة الداخلية).

في بضع حالات، يظل الغشاء السلوي محكم الغلق طوال عملية الولادة (ويولد الطفل بكيس من المياه يحيط به من حوله، ما يعني أنه سيحتاج إلى تمزيقه بمجرد الولادة)، وهذا شيء طبيعي كذلك.

بواسطة الطاقم الطبي

نحن مجموعة من الأطباء والمتخصصين في القطاع الصحي، نقوم بتقديم الاستشارات الطبية مجاناً والمعلومات والنصائح الطبية الموثوقة منذ عام 2005، ونستهدف الجمهور العام، المثقفون والمهتمون بشؤون صحة الإنسان. للتفاصيل، اضغط هنا