الرئيسية / طب وصحة / أعراض الأمراض والحالات الطبية / تضيق الصمام التاجي Mitral valve stenosis

تضيق الصمام التاجي Mitral valve stenosis

الوصف: وهي حالة تكون الفتحة بين الأذين الأيسر (الحجرة الصغيرة العليا للقلب) والبطين الأيسر (الحجرة الكبيرة السفلى من القلب) متضيقة، بسبب التندب أو الالتصاقات في الصمام التاجي. الصمام التاجي كان يسمى في السابق ذا الشرفتين يقع بين الأذين والبطين للجهة اليسرى من القلب، ملتصق بالجدران وبالفتحة التي بينهما. إن الصمام له شرفتان أو سدلتان تسمحان بمرور الدم إلى البطين من الأذين وتمنعان المرور بالاتجاه المعاكس.

الأشخاص المصابون عادة: البالغون من كلا الجنسين والذين أعمارهم بين 30-40 سنة وسبق وأن كان لديهم في الطفولة حمى روماتزمية.

العضو أو جزء الجسم المتورط: الصمام التاجي (الإكليلي) للقلب.

الأعراض والعلامات: يمكن أن تكون الحالة بدون أعراض، حتى عند الشخص الذي لديه تضيق تاجي كبير فعلاً. والأعراض عندما تكون موجودة هي مشابهة لتلك الموجودة في العجز الإكليلي. وهناك أيضاً نفخة انبساطية (صوت). (الانبساط هو النقطة في دورة تقلص القلب والتي يسترخي فيها القلب بين التقلصات ويمتلئ البطينان بالدم). والشخص الذي لديه أعراض التضيق التاجي يجب أن يطلب النصيحة الطبية.

العلاج: هناك عدة ادوية يمكن وصفها لعلاج الحالة لهؤلاء المرضى الذين لديهم تضيق تاجي بسيط أو متوسط الشدة. وهذه تشمل حاصرات قنوات الكالسيوم، حاصرات بيتا، الديجتالس، مانعات التخثر، الوارفرين والأسبرين. وفي الحالات الأشد من المرض يمكن علاج الحالة جراحياً بواسطة توسيع التضيق (بضع الصمام التاجي) أو بواسطة تبديل الصمام (بدل الصمام).

الأسباب وعوامل الخطورة: إن سبب هذه الحالة دائماً تقريباً – حمى الرثية المفصلية السابقة والتي يمكن أن تكون موجودة لسنوات عديدة قبل أن يظهر تدمير الصمام واضحاً وهذا يحتاج إلى (10-20 سنة) بعدها يمكن ملاحظة الأعراض. والسبب قلما يكون خلقياً والوليد المصاب عادة لا يعيش.

بواسطة الطاقم الطبي

نحن مجموعة من الأطباء والمتخصصين في القطاع الصحي، نقوم بتقديم الاستشارات الطبية مجاناً والمعلومات والنصائح الطبية الموثوقة منذ عام 2005، ونستهدف الجمهور العام، المثقفون والمهتمون بشؤون صحة الإنسان. للتفاصيل، اضغط هنا

هل لديك سؤال؟ استشارات طبية مجانية