التصنيفات
أعراض الأمراض والحالات الطبية

تضيق البواب Pyloric Stenosis

الوصف: هو تضيق البواب (وهو الجزء التحتي من نهاية المعدة، والفتحة التي يمر منها الطعام إلى الاثني عشري ويسيطر عليها حلقة من العضلات، هو صمام البواب).

الأشخاص المصابون عادة: كلا الجنسين وجميع الفئات العمرية. وهناك نوع خلقي يظهر عند الولادة ويؤثر على الأطفال الأولاد خاصة. ويظهر عادة بين 2-5 أسابيع بعد الولادة.

العضو أو جزء الجسم المتورط: البواب (المعدة).

الأعراض والعلامات: هناك إقياء وانتفاخ في المعدة، والحركة العضلية (التمعج) يمكن أن تكون مرئية في البطن. بدون التدخل الطبي، يفقد المريض الوزن، ويظهر عنده الجفاف وتصبح السوائل الجسمية والدم قلوية (قلاء)، بسبب فقدان الحامض بعد الإقياء الطويل. وفي النوع الحلقي يمكن إحساس العضلة البوابية من الخارج والشخص الذي لديه هذه الأعراض يحتاج إلى مراقبة طبية فورية.

العلاج: يحتاج المريض الإدخال إلى المستشفى لعلاج الحالة. والطريقة الجراحية في الأطفال الصغار تسمى خَزْعُ عضل البواب أو طريقة رامستد، ويشمل فيها تقسيم العضلة المتثخنة. والطفل عادة يشفى تماماً. أما عند البالغين فالجراحة تخفف الأعراض ولكن المستقبل طويل الأمد يعتمد على سبب الحالة الأصلي. ويمكن الحاجة إلى علاج إضافي.

الأسباب وعوامل الخطورة: أن سبب النوع الخلقي لتضيق البواب هو تثخن عضلة البواب، والتي تغلق الفتحة في النهاية المؤدية إلى الاثني عشري. أما عند البالغين فالسبب يكون عادة القرحة الهضمية (البوابية) أو النمو السرطاني الذي يكون مسؤولاً عن تضيق القناة.

عن موقع طبيب - سياسة الخصوصية - شروط الاستخدام - اتصل بنا