الرئيسية / طب وصحة / قسم مشاركات الأعضاء / الوكعة | انحراف إبهام القدم Bunion hallux valgus

الوكعة | انحراف إبهام القدم Bunion hallux valgus

الوكعة أو انحراف إبهام القدم أو الورم الملتهب هي حالة انحراف إبهام القدم إلى الخارج المصاحب بانحراف السلامية الأولى للقدم إلى الداخل وتسبب تشوهات بالقدم مع أوجاع شديدة خاصة عند ارتداء الحذاء.

الأسباب:

– أسباب وراثية
– بعض الأمراض الروماتزمية خاصة مرض الروماتويد.
– ارتداء والاحدية الضيقة والمدببة من الأمام.
– بعض الكسور بالقدم والساق.
– بعض أمراض الأعصاب والعضلات.

الأعراض:

بداية يشعر المريض ببعض الأوجاع عند ارتداء الحداء وظهور نمو عظمي من الجهة الداخلية لرأس السلامية الأولى للقدم ويتبعها انحراف الأصبع إلى الجهة الخارجية , تزداد الحالة سوءاً في الانحراف عند عدم اتخاذ الاجرأات التي تمنع حدوث الانحراف ودلك بالاستمرار بارتداء الحداء الضيق.

التغيرات المرضية:

– حدوث قصر بعضلات الإبهام الخارجية
– حدوث قصر بكبسولة الإبهام الخارجية
– حدوث تمدد بكبسولة الإبهام الداخلية
– انزلاق عظمتي الإبهام من مكانيهما إلي الخارج
– انزلاق عظمة الإبهام الأولى من على رأس السلامية إلى الخارج
– بروز نمو عظمي على رأس السلامية من الداخل وتكون كيس سنوفي على هذا النمؤ قد تلتهب نتيجة الاحتكاك المتكرر مما يزيد الأوجاع.
– نتيجة لانزلاق عظمتي الإبهام يتكون تغيير عظمي وزوائد عظمية ويتكون التهاب سنوفي بالمفصل وتزداد الحالة سؤ.

العلاج:

في الحالات البسيطة يجب ارتداء الحداء الواسع من الإمام أو لبس مقوم إبهام القدم.

– يجب وضع كمادات باردة على موضع التورم.
– يجب أخد المسكنات.

في الحالات المتقدمة:

– يكون العلاج الجراحي هو الحل المناسب ويجب على الجراح دراسة حالة القدم جيداً ودلك باخد صور الأشعة من عدة زوايا والكشف الدقيق على القدم والطرف السفلي وخاصة الظهر. لاكتشاف الأسباب الأخرى لأوجاع القدم.
– يجب على الجراح وضع عمر المريض ونوعه في الاعتبار وان يقوم بشرح الحالة للمريض حتى لا تكون هناك مفاجآت بعد العملية.
– يجب على الجراح أن يعلم المريض كيف يحافظ على نجاح العملية ومنها: عدم ارتداء الحداء الضيق والمدبب من الأمام.
– يجب أخد نصائح الطبيب بعين الاعتبار.
– يجب وضع إبهام القدم في المقوم لأطول فترة ممكنة (ثلاث أشهر)
– يجب على الجراح أن يعلم المريض بان بعض الحالات تحتاج لعملية مراجعة من نوع آخر خاصةً ادا أجريت العملية في سن مبكرة أي قبل اكتمال النمو العظمي.

العمليات الجراحية:

تتوقف العمليات الجراحية على عدة نقاط:

– عمر المريض.
– درجة التشوهات والتشوهات المصاحبة في القدم والساق و الظهر.
– إمكانية الجراح وخبرته.

النوع الأول من العمليات يجرى على الأنسجة مثل الأربطة والعضلات والكبسولة وهي تجرى في السن المبكرة قبل اكتمال نمؤ العظام.

النوع الثاني العمليات التي تجرى على الأنسجة الرخوة وعلى العظام وهي عمليات تجرى بعد اكتمال النمؤ.

النوع الثالث العمليات التي تجرى على كبار السن نتيجة وجود التغيرات العظمية وتأكل الغضروف ونمؤ الزوائد العظمية.وهي عمليات قفل المفصل أو إزالة جزء من عظم المفصل.

أهداف العمليات الجراحية:

1- تجرى للتخلص من الأوجاع بالدرجة الأولى.
2- تجرى لتقويم التشوه بالدرجة الثانية.

مضاعفات العمليات الجراحية:

– استمرار الوجع لوجود أسباب أخرى.
– قصر أبهام القدم.
– انحراف إبهام القدم إلى الداخل.
– انحراف إبهام القدم إلى الأعلى.
– عودة التشوهات السابقة.
– التهاب جرثومي
– تأكل المفصل نتيجة لقصور الدورة الدموية.

وفي حالة توفر الإمكانيات تكون نسبة نجاح هذه العمليات كبيرة ويكون المريض بدون أوجاع.

بقلم د. ناصرحبارات

بواسطة الطاقم الطبي

نحن مجموعة من الأطباء والمتخصصين في القطاع الصحي، نقوم بتقديم الاستشارات الطبية مجاناً والمعلومات والنصائح الطبية الموثوقة منذ عام 2005، ونستهدف الجمهور العام، المثقفون والمهتمون بشؤون صحة الإنسان. للتفاصيل، اضغط هنا