الرئيسية / طب وصحة / الجلد | الشعر | الأظافر / العناية السليمة بالبشرة

العناية السليمة بالبشرة

نظرا للدور الذي تؤديه البشرة والشعر والأظافر في المظهر الخارجي، فإن التغيرات والمشاكل التي تطرأ عليها غالبا ما تكون محبطة. فالمهيجات وحالات الإنتان والتقدم في السن وحتى التوتر العاطفي، قد تؤثر جميعها في البشرة والشعر والأظافر بطرق عديدة. ونادرا ما تعود التشوهات إلى حالات مرضية كامنة أو إلى تحسس تجاه أطعمة أو أدوية.

ولحسن الحظ، فإن عددا من هذه المشاكل غير خطيرة ويتجاوب جيدا مع تدابير العناية الذاتية. وفي ما يلي عرض لأبرز الاضطرابات وهو مرفق بنصائح حول العناية الذاتية للمساعدة على التخلص من المشاكل. ولكن، إليك أولا بعض الإرشادات العامة حول الطرق السليمة للعناية بالبشرة.

بغض النظر عن لون بشرتك أو نوعها أو سنك، فإن أخذ الحيطة أثناء التعرض للشمس، وخاصة للأشعة ما فوق البنفسجية، يساعد على تجنب تلف البشرة غير الضروري وبالتالي سرطان الجلد.

والواقع أنه في وسع البشرة الداكنة تحمل الشمس أكثر من البشرة الفاتحة. غير أن أية بشرة قد تصبح ملطخة أو قاسية أو مجعدة إثر التعرض المفرط لأشعة الشمس. وتساهم الملابس الواقية ومستحضرات الوقاية من الأشعة الشمسية وترطيب البشرة على الحفاظ على نضارتها.

كما أن تنظيف البشرة بالطرق السليمة هو من الوسائل الهامة لحمايتها. وتختلف طرق التنظيف الفضلى والمحتويات وفقا لنوع البشرة، أهي دهنية أو جافة أو متوازنة أو مزيج منها جميعا.

العناية الذاتية

=  عند غسل الوجه، استعمل الماء الفاتر وفوطة للوجه أو إسفنجة لإزالة الخلايا الميتة. واستعمل الصابون الناعم. فالصابون المحتوي على نسبة فائضة من الدهن مثل Cetaphil أو Dove أو Vanicream قد يكون أفضل للبشرة الجافة. وقد يحتاج ذوو البشرة الدهنية إلى تنظيف بشرتهم مرتين إلى ثلاث مرات يوميا.

=  بشكل عام، تجنب غسل الجسم بماء شديد السخونة أو بصابون قوي. فالاستحمام يجفف البشرة. بالتالي، إن كانت بشرتك جافة، لا تستعمل الصابون إلا على الوجه وتحت الإبطين وفي المناطق التناسلية وعلى اليدين والقدمين. بعد الاستحمام، جفف بشرتك بالتربيت عليها عوضا عن مسحها ثم لينها فورا بواسطة زيت أو كريم مرطب. استعمل مرطبا يحتوي على الزيت والماء بدلا من الكريمات التي تجف بسرعة لاحتوائها على نسبة كبيرة من الماء. وتجنب الكريم أو الغسول الذي يحتوي على الكحول. حافظ على هواء المنزل باردا ورطبا بعض الشيء.

=  من شأن الحلاقة أن تسبب تهيجا في بشرة الرجل. فإن كنت تحلق بالشفرة، استعمل دوما شفرة حادة. ولين لحيتك واضعا عليها فوطة دافئة لبضعة ثوان ثم غطها بكمية كبيرة من كريم الحلاقة. مرر الشفرة على ذقنك مرة واحدة، باتجاه نمو الشعر. فتمرير الشفرة بالاتجاه المعاكس للحصول على حلاقة أنعم قد يؤدي إلى تهيج البشرة. وبالنسبة إلى آلات الحلاقة الكهربائية فإنها أقل تهيجا للبشرة. غير أنه ثمة تركيبات جلدية خاصة لعلاج تهيج البشرة.

=  يجب استعمال مستحضرات تجميلية تلائم نوع البشرة. فالتركيبات المرتكزة على الزيت تناسب البشرة الجافة، بينما يستحسن استعمال المستحضرات المرتكزة على الماء للبشرة الدهنية.

=  بالنسبة إلى النساء، يجب إزالة التبرج عن العينين قبل تنظيف الوجه. استعملي كريات القطن تجنبا لإتلاف النسيج الحساس المحيط بالعينين.

بواسطة الطاقم الطبي

نحن مجموعة من الأطباء والمتخصصين في القطاع الصحي، نقوم بتقديم الاستشارات الطبية مجاناً والمعلومات والنصائح الطبية الموثوقة منذ عام 2005، ونستهدف الجمهور العام، المثقفون والمهتمون بشؤون صحة الإنسان. للتفاصيل، اضغط هنا