الصداف

بالنسبة إلى البعض، لا يسبب الصداف سوى نوبات متكررة من الحكاك الطفيف. بينما يشكل لآخرين انزعاجا طويل الأمد وتغيرات جلدية منفرة.

في أغلب الحالات، يسبب الصداف بقعا جلدية جافة مغطاة بقشور فضية سميكة. فيرى المصاب بعض البقع المتقشرة أو مناطق واسعة من الجلد التالف. وتعتبر الركبتان والمرفقان والجذع وفروة الرأس أكثر المناطق عرضة للإصابة. وفي بعض الأحيان، يتساقط من البقع الموجودة على فروة الرأس كميات كبيرة من القشور البيضاء الفضية، كما في حالات القشرة الحادة.

وفي الحالات الأكثر حدة، تتكون بثور أو تصاب البشرة بالتشقق أو الحكاك أو النزف الطفيف أو يصاحبها ألم في المفاصل. إضافة إلى ذلك، تفقد أظافر اليدين والقدمين لمعانها واستواءها.

وكثير من الناس يرثون استعدادا للإصابة بداء الصدف. ومن شأن جفاف البشرة والجروح الجلدية والإصابات وبعض العقاقير والسمنة والتوتر ونقص التعرض لضوء الشمس أن تزيد الأعراض سوءا. والجدير بالذكر أن هذه الحالة غير معدية. فمن غير الممكن نقل الصداف إلى أجزاء أخرى من الجسد أو إلى أشخاص آخرين بمجرد اللمس. يجتاز الصداف عادة دورات. وقد تدوم الأعراض لأسابيع أو شهور، يتبعها فترة من الركود.

العناية الذاتية

=  حافظ على صحة عامة جيدة ترتكز على نظام غذائي متوازن وراحة كافية وتمارين رياضية.

=  حافظ على وزن معتدل. فغالبا ما يظهر الصداف بين ثنايا الجلد.

=  تجنب حك البقع أو حفها أو نقرها لكي لا تتفاقم الحالة.

=  استحم يوميا لنقع القشور. وتجنب الماء الساخن أو الصابون الخشن.

=  حافظ على رطوبة بشرتك.

=  استعمل الصابون أو الشامبو أو المنظفات أو المراهم المحتوية على قطران الفحم أو حمض الساليسيليك.

=  عرض بشرتك لأشعة الشمس المعتدلة واحذر من حروق الشمس.

=  ادهن بشرتك بكريمات الكورتيزون غير الموصوفة، بنسبة 0.5 أو 1 بالمئة، لبضعة أسابيع حين تشتد حدة الأعراض.

العون الطبي

إن لم تنفع تدابير العناية الذاتية، قد يصف الطبيب كريمات كورتيزون أكثر قوة أو أشكالا مختلفة من العلاج الضوئي. ويشتمل العلاج الضوئي على مزيج من العقاقير والأشعة ما فوق البنفسجية. كذلك من شأن المراهم المحتوية على أحد أشكال الفيتامين د (Dovonex) أن تخفف من حدة الحالة. أما في الحالات الحادة، فيوصف أحيانا مضاد حيوي يدعى ميثوتريكسات Methotrexate، المستعمل لمنع رفض العضو المزروع من قبل الشخص المتلقي، أو غيرها من العلاجات.

بواسطة الطاقم الطبي

نحن مجموعة من الأطباء والمتخصصين في القطاع الصحي، نقوم بتقديم الاستشارات الطبية مجاناً والمعلومات والنصائح الطبية الموثوقة منذ عام 2005، ونستهدف الجمهور العام، المثقفون والمهتمون بشؤون صحة الإنسان. للتفاصيل، اضغط هنا

هل لديك سؤال؟ استشارات طبية مجانية