الرئيسية / طب وصحة / الصحة العامة / الدودة الشريطية | الشريطيات | Tapeworms

الدودة الشريطية | الشريطيات | Tapeworms

الديدان الشريطية Tapeworms او الشريطيات او السستودا Cestodes، هي ديدان شريطية الشكل قد يصل طول اطول أنواعها الى 30 قدماً، وتنتقل عدواها عن طريق تناول لحم الخنزير او البقر او الاسماك التي لم يتم طهوها جيداً.

الأنواع

تعيش اجناس وانواع مختلفة من الديدان الشريطية في أمعاء الحيوانات و البشر وهي تتعلق بخطاطيفها او ممصاتها من بطانة الامعاء، ويتكون كل منها من عدة قطع و تتفاوت أنواعها في في درجة خطورتها.

الدودة الشريطية | الشريطيات | Tapeworms

ابتلاع بويضات دودة الخنزير الشريطية تينيا صوليوم يمكن ان يسبب إصابة المخ و العين بالطور اليرقي للدودة الشريطية (على شكل اكياس) وهي حالة نوبات تشنجية و صداع و اضطرابات بصرية.

ثمة نوع آخر من الديدان الشريطية يسمى الدودة الشريطية القزم Dwarf Tapeworm، لأن طولها حوالي بوصة واحدة، وهذه يمكن أن تنتقل عدواها من شخص لآخر عند تداول البراز بشكل او بآخر و انتقال البويضات الى الفم.

و ثمة نوع ثالث يسمى ايكينوكوكس جرانيولوزس Echinococcus Granulosus هو من اكثر الانواع خطورة و تنتقل عدواه من الكلب الى الانسان إذا ابتلع الانسان بويضات تلك الدودة، إذ تتحول في جسمه الى الطور اليرقي المسمى الكيس المائي الذي يمكن أن يصيب الكبد او المخ او العين مسبباً اضطرابات خطيرة لا سيما إذا وصل الى احجام كبيرة نسبياً.

الأعراض

أعراض الديدان الشريطية تكون طفيفة عادة، لكنها قد تشمل الاسهال و الالم البطني، ويتم انفصال قطع من الديدان الاكبر حجماً احياناً مع البراز او تخرج عن طريق الشرج.

التشخيص

وقد يشخص الطبيب حالة التدود عن طريق التعرف على البويضات بأشكالها المميزة او بقطع الديدان في البراز، غير ان خطورة بعض انواع الديدان تتركز اكثر في وجود أطوارها اليرقية داخل جسم الانسان.

العلاج

يتم العلاج بالعقاقير الطاردة للديدان و بوسائل علاجية اخرى في بعض الحالات.

الوقاية

التدود بالشريطيات يمكن تلافيه بتجنب تناول لحم الخنزير و بتخزين اللحم و السمك و طهوه بشكل سليم، وبتطبيق الشروط الصحية (في الانسان والحيوان) و مراعاة النظافة الشخصية الجيدة.

تم النشر في
مصنف كـ الصحة العامة

آخر تحديث في 25 أغسطس, 2020

بواسطة الطاقم الطبي

نحن مجموعة من الأطباء والمتخصصين في القطاع الصحي، نقوم بتقديم الاستشارات الطبية مجاناً والمعلومات والنصائح الطبية الموثوقة منذ عام 2005، ونستهدف الجمهور العام، المثقفون والمهتمون بشؤون صحة الإنسان. للتفاصيل، اضغط هنا