X

البقلة المائية حارق الدهون ومزيل للسموم

قرة العين أو البقلة المائية هي المادة التي حيكت حولها الخرافات. وفقاً للميثولوجيا اليونانية كان الإله زوس يقوي نفسه ضد أعدائه بتناول البقلة المائية. سنة 469 ق. م، جعل أبقراط مستشفاه قرب جدول ماء كي يكون له وصول إلى قرة العين الطازجة، وهي العلاج المختار للعديد من المشاكل الصحية. وفي إنكلترة القرن التاسع عشر، كان الباعة المتجولين يبيعون رزمات قرة العين كتحلية تسلم باليد، لتؤكل كقرن من البوظة! إذاً لمَ يرى الناس قرة العين كزينة فحسب – لمسة من الخضار لتزيين الطبق؟

لعل النكهة اللاذعة التي تذكر بالخردل، إنما المنعشة بدل أن تكون لاذعة محرقة، هي التي تجعل نوعاً ما نكهة البقلة المائية مألوفة. إنما إن كان ما زال عليكم التعرف بهذا النبات المزيل للدهن، ففكروا بإضافته إلى لائحة مشترياتكم. ما زالت البقلة المائية تزرع في فراشٍ من الحصى المروية بماء النبع المنعش وتحتوي على كمية وافرة من المغذيات النباتية المنقية للدم.

أحد هذه المغذيات المهمة إلى هذا الحد هو المركب المضاد للسرطان، فينيليثيل إيزوثيوسيانات أو PEITC. كلما هرست أو قُطّعت أو مضعت، تطلق البقلة المائية نكهة فلفلية، وهي دليل على وجود ال PEITC. فكلما كانت النكهة لاذعة، تكون هذه المادة قد أطلقت، وبالتالي تزداد المنافع الصحية.

بالإضافة إلى ذلك، تحتوي قرة العين على كميات وافرة من الفيتامينين A و C، مع كمية كبيرة من الكلسيوم، وحمض فوليك، والبوتاسيوم، والحديد. يزيد الاستهلاك المنتظم للبقلة المائية من فعالية الكلى ويزيل وخز الجوع المفاجئ. وأفضل من كل شيء، البقلة المائية مدر للبول طبيعي ممتاز، تعمل كأداة مزيلة للدهون فعالة في التخفيف من احتباس الماء في الجسم أو النفخة البطنية.

عناصر كسح الدهون
مزيل للسمية
مدر للبول

الاستهلاك المنصوح به

على الأقل رزمة من قرة العين في الأسبوع.

حقائق فقط

● قرة العين مصدر مدهش للفيتامين C، وتحتوي على الحديد أكثر مما يحتوي عليه السبانخ وعلى الكلسيوم أكثر من الحليب.
● يمكن أن تنمو البقلة المائية في أي مكان تكون فيه مياه جارية.
● يتناول الصينيون البقلة المائية عشر مرات أكثر مما يفعل الأميركيون، ويضيفون غالباً باقتين أو ثلاث في طبق واحد من الخضار المقلية بالدهن الخفيف.

عززوا منافع البقلة المائية

● ابحثوا عن البقلة المائية ذات الأوراق البراقة باللون الأخضر الغامق والسيقان المقرمشة.
● عادة تحتوي البقلة المائية الصغيرة على زيت الخردل أقل من البقلة الأكثر نضجاً، لكن من الأسهل هضمها وبذلك تسمح للجسم بالحصول على أكبر فائدة من المغذيات النباتية.
● يجب إبقاء البقلة المائية رطبة ضمن ورقة ماصة مبللة، مغلفة بالبلاستيك، ومحفوظة في البراد. وبهذه الطريقة ستحافظ على جودتها لأسبوع.
● إن لزم الأمر، أعيدوا إنعاش قرة العين بغمرها بالماء المثلج، مع إزالة أي أوراق ذابلة أو عليها أثار كدمات أو مصفرة.

حيلة الطهو المزيل للدهون

● استعملوا البقلة المائية كما قد تستعملون أي نوع من الخس، مع تشذيب السيقان تشذيباً خفيفاً. أضيفوا أوراق البقلة المائية الطازجة إلى مزيج من التوت المزيل للدهون. وأضيفوا عصرة من الليمون الحامض لتحلية لذيذة.
● تتماشى قرة العين والزنجبيل جيداً في أي طبق من الخضار المقلية بدهن خفيف.
● أضيفوا قرة العين المقطعة إلى عجتكم المقبلة.
● يلطف الطهو لذعة الخردل في قرة العين، جاعلاً منها إضافة مذهلة إلى أي حساء. يمكنكم أيضاً طهوها على البخار كطبق جانبي مع السمك أو الدواجن.

قيل في البقلة المائية

سندويشي المفضل مكون من قطعة من خبز الحنطة، محشو ببعض شرائح صدر الدجاج ومغطىً بالكثير من البقلة المائية. ووفقاً لمزاجي، أضيف بعض التوابل المزيلة للدهون. والتابل المفضل لدي حالياً هو الفلفل الأحمر.
ميتش ب. من كولورادو.

تناول البقلة المائية يعيد إلى خدي إشراق وجنات السيدات الشابات القدامى.
اللورد فرانسيس باكون، فيلسوف إنكليزي

استشارات طبية مجانية اسأل طبيب
X

استخدام الكوكيز

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط الكوكيز