الرئيسية / طب وصحة / قسم مشاركات الأعضاء / ارتفاع درجة حرارة الجسم الغير معروفة الأسباب pyrexia of unknown origin

ارتفاع درجة حرارة الجسم الغير معروفة الأسباب pyrexia of unknown origin

ارتفاع درجة حرارة الجسم الغير معروفة الأسباب PUO

– هي حالة عجز فيها الطب لمعرفة سبب ارتفاع حرارة الجسم.
– يتم تنظيم حرارة الجسم بمراكز معينة بالدماغ تعرف بـ تحت المهاد Hypothalamus
– تكون درجة حرارة الجسم العادية 37درجة مئوية تزيد او تنقص نصف درجة.
– تعتبر ارتفاع درجة حرارة الجسم احد عناصر المقاومة التي يقوم بها الجسم بالدفاع عن نفسه ضد أي متغيرات غير طبيعية سواء كانت إصابة جرثومية / كيميائية / إشعاعية / غذائية / حوادث / فيزيائية/ مرضية عضوية او نفسية.
– عندما ترتفع حرارة الجسم أكثر من 38 درجة مئوية ولم يتم الوصول إلي أي مسبب ولأكثر من ثلاث أسابيع يتم وضع الحالة تحت مصطلح PUO.

أهم الأسباب:

– الإصابة بصورة غير طبيعية بأحد الأمراض: السل / التهاب أغشية القلب الداخلية / التهاب المرارة / الايدز / وغيرها.
– في حالة البالغين تكون الإصابات الجرثومية والأورام أكثر من 40% من حالات PUO.
– الإصابة بأمراض المناعة الذاتية أكثر من 10%.
– في حالة استمرار الحالة لأكثر من 6 أشهر غالبا ما تكون الأسباب هي الإصابة الجرثومية او الأورام.
– التهابات المناعة الذاتية مثل التهابات القولون التقرحي والكر ونز والتهابات الكبد , يعطي أكثر من 1/4 من المرضى تغيرات في درجة الحرارة.
– الالتهابات الجرثومية: السل / والتهاب أغشية القلب الداخلية تعد بنسبة كبيرة وغالبا ماتكون الجراثيم هي فطريات او فيروسات / الإصابة بالتوكسوبلازموزز / البر وسيلا / حمى خدوش القطط / السلمومنيلا / الملاريا /الايدز.
– وجود تقيحات صديدية عميقة مثلا بالكبد / الطحال / المرارة /العظام / الدماغ والنخاع ألشوكي /البيريتونيم / التهابات المسالك / تقيحات الأسنان والفك / تقيحات الجيوب الأنفية.
– الأورام: الليمفوما / الليوكيميا / ونادرا ما تكون الميكسوما بالقلب.
– الأمراض الناتجة من المناعة الذاتية: مرض ستيل –روماتويد الأطفال / أمراض بروتين القلوبيولين بالدم / التهاب الشرايين العقدي / التهاب الخلايا العملاقة بالشرايين / التهاب العضلات الروماتزمي.
– وبالرغم من إجراء الكثير من الفحوصات المتخصصة والمتقدمة تبقى حوالي 10% من الحالات بدون تشخيص وحوالي 75% من هذه الحالات تشفى بدون تدخل طبي وتبقى بدون تشخيص

في مثل هذه الحالات يجب على الطبيب:

– إعادة استجواب المريض بدقة
– إعادة الكشف ألسريري كاملا وبخطوات مدروسة خطوة خطوة
– إعادة قراءة التحاليل المعمولة ودراسة نتائجها بتمعن وطلب تحاليل أخرى حسب الضرورة
– يجب على الطبيب أن ياخد قراءة درجة الحرارة بنفسه عدة مرات وان لايعتمد على احد غيره
– على الطبيب أن يستعين بزملائه لمناقشة الحالة
– في بعض الحالات قد يلجا الطبيب إلي أعطى علاج بالأدوية لفترة معينة حسب الحالة وخبرته ويلاحظ التغيرات على الحالة
– في حالة عدم الاستجابة ينتقل الطبيب إلي عمل الفحوصات الأكثر تخصص او إحالة الحالة إلى مركز متخصص لاستكمال باقي التحاليل والعلاج

بقلم د. ناصر حبارات

بواسطة الطاقم الطبي

نحن مجموعة من الأطباء والمتخصصين في القطاع الصحي، نقوم بتقديم الاستشارات الطبية مجاناً والمعلومات والنصائح الطبية الموثوقة منذ عام 2005، ونستهدف الجمهور العام، المثقفون والمهتمون بشؤون صحة الإنسان. للتفاصيل، اضغط هنا