X

وضعيات المخاض لتسهيل الولادة بالصور

أعلم أنني يجب ألا أستلقي بشكل مستو على ظهري خلال المخاض، ولكن ما أفضل وضع لاتخاذه ؟

لا تحتاجين إلى الاستلقاء على ظهرك في أثناء المخاض، في الواقع الاستلقاء بشكل مستو على ظهرك هو أقل طرق الولادة فاعلية: أولا لأنك لا تستغلين قوة الجاذبية لمساعدتك على ولادة طفلك، وثانيًا لوجود خطورة الضغط على أوعية دموية رئيسية (وعلى الأرجح منع وصول الدم إلى الطفل) عندما تستلقين على ظهرك لمدة طويلة. ويشجع الحوامل على قضاء المخاض في أي وضعية تشعرهن بالراحة وتغيرها كلما استطعت (وأردت). كما أن الاستمرار في التحرك في أثناء المخاض وتنويع الأوضاع، لا يقلل من الشعور بالألم فحسب، ولكنه يؤدي إلى نتائج أسرع.

اختيار وضعيات المخاض والولادة

الوقوف أو المشي الوقوف أو المشي

لا يساعد الوقوف في وضع مستقيم في تقليل ألم الانقباضات فحسب، ولكنك كذلك تستفيدين من قوة الجاذبية التي قد تساعد حوضك على الانفتاح، وطفلك على التحرك نحو قناة الولادة. بالرغم من أنك لن تركضي بمجرد تسارع الانقباضات وزيادة قوتها، قد يكون السير (أو الوقوف فحسب مع الاتكاء على الحائط أو زوجك) خلال المراحل الأولى من المخاض حركة فعالة.

التأرجح

بالتأكيد لم يولد طفلك بعد، ولكنه سوف يستمتع ببعض التأرجح – كما هي حالك، خاصة عندما تبدأ الانقباضات. اجلسي على كرسي للحفاظ على انتصاب جسمك، تأرجحي وحدك أو بين يدي زوجك (تأرجحي على كرة ولادة، انظري الصفحة المقابلة). قد تساعد حركة التأرجح على فتح حوضك وتشجيع طفلك على النزول. ومرة أخرى، البقاء في وضع منتصب يجعلك تستفيدين من قوة الجاذبية في تسريع عملية الولادة.

التأرجح الانحناء للأمام

كثير من الأمهات المستقبليات يجدن أن الانحناء للأمام في أثناء المخاض يمنحهن شعورًا بالاسترخاء في أثناء الانقباضات – وهو مفيد بشكل خاص إذا أصبت بمخاض خلفي. ضعي مجموعة من الوسادات على السرير أو الطاولة وانحني عليها، وضعي رأسك وذراعيك على الوسادات، وأريحي جسمك.

هذا الوضع مفيد كذلك أيضا إذا أردت التمايل أو التأرجح ولكنك تفتقدين الطاقة اللازمة للتحكم في جسدك.

الجلوس

سواء في السرير (يمكن رفع مؤخرة سرير الولادة، حتى تصبحي في وضع جلوس منتصب تقريبًا) أو بين ذراعي زوجك أو على كرة ولادة، قد يقلل الجلوس ألم الانقباضات، وقد يسمح للجاذبية بجذب طفلك من أجل النزول في قناة الولادة. وأحد الخيارات الأخرى، إذا كان متاحًا هو كرسي الولادة المصمم خصيصًا لدعم الحامل في أثناء المخاض، وإحدى الفوائد الأخرى الأم تستطيع رؤية المزيد في هذه الوضعية.

الجلوس على كرة ولادة

يمثل الجلوس على كرة ولادة أحد أقوى التمارين التي يمكن أن تساعد على فتح حوضك – وهو أفضل من الجثوم لفترات طويلة. كما أن دوران الكرة يمثل ضغطًا مضادًّا على منطقة العجان في أثناء المخاض. إذا كنت تفضلين الانحناء للأمام على يديك وركبتيك، واستفيدي من دوران الكرة للتأرجح للأمام والخلف (أو من جانب لآخر أو حتى في دوائر صغيرة). ويمكن أن يساعد استخدام الكرة من أجل الدعم بهذه الطريقة مع المخاض الخلفي، كما أنه قد يزيل الضغط عن معصميك، ويسمح لك بقضاء المخاض في أفضل وضعية ملائمة لك.

الاتكاء على الركبة

هل تعانين مخاضًا خلفيًّا؟ قد يكون الاتكاء على الركبة على كرة ولادة أو كرسي أو على كتفي زوجك مهدئًا ومفيدًا بالنسبة لك عندما يضغط رأس الطفل على عمودك الفقري؛ فهذا يشجع الطفل على التحرك نحو الأمام، وإزاحة هذا الحمل عن ظهرك. حتى إذا لم تصابي بمخاض خلفي، فقد يكون الاتكاء على الركبة وضعية مخاض وولادة فعالة؛ حيث تسمح لك بتغيير ونقل بعض الضغط في اتجاه الجزء السفلي من العمود الفقري في أثناء دفع طفلك نحو الخارج، ويبدو أن الاتكاء على الركبة يقلل من آلام الولادة أكثر من الجلوس.

الأيدي والركب

النزول على أطرافك الأربعة هي طريقة أخرى للتمتع براحة أكبر في حالة المخاض الخلفي – كما تساعد على إخراج صغيرك بسرعة أكبر. وتسمح لك هذه الوضعية بإمالة الحوض للتمتع براحة أكبر في أثناء تدليك زوجك أو قابلتك ظهرك، والضغط المضاد. يمكنك كذلك التفكير في الولادة على هذه الوضعية (بغض النظر عن نوع المخاض الذي تصابين به) حيث تؤدي إلى فتح الحوض واستخدام الجاذبية لدفع الطفل برفق نحو الخارج (كما يمكنك استخدام كرة الولادة في هذه الوضعية.

الجثوم

لن تستطيعي على الأرجح الوقوف والولادة، ولكن بمجرد اقترابك من مرحلة الدفع في عملية الولادة، قد ترغبين في التفكير في وضعية الجثوم، وهناك سبب منطقي لولادة الحوامل في وضعية الجثوم منذ قرون: فهي طريقة ناجحة. تسمح وضعية الجثوم للحوض بالانفتاح باتساع، ما يوفر مساحة أكبر لطفلك للتحرك نحو الأسفل. يمكنك استخدام زوجك من أجل الاتكاء عليه في وضع الجثوم (ستكونين على الأرجح مذبذبة قليلًا، لذلك ستحتاجين إلى جميع المساعدات التي يمكنك الحصول عليها) أو يمكنك استخدام قضيب الجثوم الذي يلتصق عادة بسرير الولادة (الاتكاء على القضيب سيحمي قدميك من الإصابة بالإنهاك في أثناء جثومك – اسألي مسبقا إذا كان هناك واحد متاح في حالة التفكير في استعماله).

الاستلقاء على الجانب

هل أصبت بالإنهاك نتيجة الجلوس أو الجثوم؟ هل تحتاجين إلى الاستلقاء فحسب؟ الاستلقاء على جانبك (يفضل الجانب الأيسر) أفضل بكثير من الاستلقاء على ظهرك؛ لأنك بهذه الطريقة لا تضغطين على أوردة رئيسية في جسمك، وهو يمثل خيار ولادة جيدًا، حيث يساعد على إبطاء الولادة الأسرع من اللازم، وكذلك تخفيف آلام بعض الانقباضات.

الاستلقاء على الجانب في حوض استحمام

حتى إذا لم تفكري في الولادة في المياه (أو لم تكن خيارًا متاحًا لك)، فإن قضاء المخاض في حوض استحمام قد يساعد على تقليل آلام الانقباضات، ويزيد من الاسترخاء، بل ويسرع من تقدم المخاض. هل لا تملكين حوض استحمام في غرفة ولادتك؟ يمكن أن يساعدك حمام دافئ على التخلص من الألم أيضًا.

ما أفضل وضيعة مخاض؟

تذكري أن أفضل وضعية مخاض هي أكثر وضعية تشعرك بالراحة، والوضعية التي تناسبك في مراحل المخاض الأولى قد تشعرك بالألم إبان تقلصات المخاض، لذلك لا تتردي في تغيير الوضعية كثيرًا – أو قليلًا – كما تشائين. إذا كنت تخضعين بشكل مستمر للمراقبة، وتتقيد أوضاعك إلى حد كبير، سيكون من الصعب عليك المشي على سبيل المثال – لكنك لن تواجهي أي مشكلة في الجثوم أو التأرجح أو الجلوس أو النزول على يديك وقدميك، أو الاستلقاء على جانبك، حتى إذا كانت خيارات التخدير فوق الجافية، أو الجلوس، أو الاستلقاء على جانبك، أو التأرجح متاحة لك.

الفريق الطبي لموقع طبيب: نحن مجموعة من الأطباء والمتخصصين في القطاع الصحي، نهدف إلى تقديم الاستشارات الطبية مجاناً والمعلومات والنصائح الصحية الموثوقة منذ عام 2005

شارك الموضوع
مواضيع طبية من القسم

إخلاء مسؤولية

جميع الاستشارات الطبية المجانية والمعلومات الصحية الواردة في موقع طبيب دوت كوم هي لأغراض التوعية الصحية ولا تغني عن استشارة الطبيب. لا تستخدم أي علاج وارد في موقع طبيب دون استشارة الطبيب، كما لا يجب أن تعتبر الاستشارات الطبية عن بعد كبديل للتشخيص أو المعالجة من الطبيب المؤهل لتقديم الرعاية الصحية. من فضلك، تأكد من الحصول على تشخيص دقيق عن طريق استشارة طبيبك الخاص وذلك فيما يتعلق بأية مشكلات صحية أو أعراض مقلقة تشعر بها
هل لديك سؤال؟ اسأل طبيب أجوبة طبية