ضعف نمو الجنين Poor Fetal Growth

ضعف نمو الجنين Poor Fetal Growth

إن ضعف النمو الجنيني (والذي يسمى طبيا إعاقة النمو داخل الرحم) يعرف بأنه صغر حجم الجنين بالنسبة للمرحلة المقابلة من الحمل. وهو يحدث كأحد المضاعفات في حوالي 5% من جميع حالات الحمل.

‏في كثير من الحالات لا توفر المشيمة ما يكفي من مواد غذائية للجنين، وهذا يمكن أن يتسبب عن اضطرابات مثل ارتفاع ضغط الدم أو تسمم الحمل أو تعاطي الأم للكحوليات أو التبغ. كما يمكن أن يتسبب عن تعدد الأجنة. في بعض الحالات تكون العدوى أو تشوهات الجنين هي سبب الحالة.

ضعف نمو الجنين يكون أكثر شيوعا تحت سن السابعة عشرة أو فوق سن الخامسة والثلاثين. ما لم يتم التدخل أثناء الحمل، فإن الأطفال يولدون عادة بأحجام صغيرة بالنسبة لأعمارهم (سواء كانت الولادة قبل الأوان أم لا) مما يجعلهم عرضة للمضاعفات.

‏من الضروري إجراء فحوص ما قبل الولادة (متابعة الحمل) لاكتشاف ضعف نمو الجنين في أوائل حدوثه. قد يتم تشخيص الحالة بالموجات فوق الصوتية ثم يتم تقييم حالة بعناية بفحصه بالموجات فوق الصوتية بشكل دورى أو باختبارات اللا توتر.

‏علإج الاضطرابات المسببة للحالة أحيانا ما يساعد على استعادة المعدل الطبيعي للنمو، ولكن أحيانا ما يتم الحث على الولادة حتى يمكن تغذية الطفل وملاحظته في وحدة العناية المركزة الخاصة بحديثي الولادة.