إرشادات للزوج عن الأطفال

إرشادات للزوج عن الأطفال

● لا تقل لأطفالك أى أمر ربما يقلل من تقديرهم لأمهم بأى شكل من الأشكال.

● لا تسمح لزوجتك بأن تكرس نفسها تمامًا للأطفال لدرجة أن تتركك وحيدًا لفترات طويلة. إنها لا تتعمد وضعك فى هذا الموقف، لكن يجب أن تظهر لها أنك ما زلت زوجها وحبيبها، وتوقع أن تعاملك على هذا الأساس.

● لا تعتقد أن رغبة أولادك أو بناتك فى أن تساعدهم فى دراستهم نوع من الإزعاج، بل قم بمساعدتهم عن طيب خاطر إذا كنت قادرًا على ذلك، وإن لم تكن قادرًا فقل ذلك.

● لا تقل دائمًا: “اسأل والدتك” عندما لا ترغب فى أن يزعجك الأطفال – من المعلوم أيضًا أن زوجتك لا ترغب فى الإزعاج.

● لا تقل: “هذا ليس من شأنى” عندما تطلب زوجتك منك النصيحة بخصوص الأطفال – يجب أن يكون هذا الأمر من اهتماماتك.

● لا تقل دائمًا إنك متعب للغاية ولا تستطيع اللعب مع أطفالك؛ فهم يرغبون فى أن يشعروا أن لهم أبًا كما أن لهم أمًّا أيضًا.

● لا تنسَ أن تكون قدوة لأطفالك فى مراعاة والدتهم؛ فعما قريب سوف يتعلمون أن يراعوها بشتى الطرق الممكنة إذا رأوك تفعل هذا دائمًا.

● لا تكن غير منطقى فى طلباتك من زوجتك طوال الوقت أثناء سنوات تربيتها للأطفال. فإذا شاركتها فى الساعات التى تقضيها برفقة الأطفال سوف تجد مزيدًا من المرح فى حياتك، ولن تفقد اهتمامها الخاص بك.

● لا تلقِ على كاهل زوجتك بكل الأمور المتعلقة بتعليم وتربية الأطفال، بل قم بمناقشة كل الصعوبات معها، وتوصلا لاتفاق حول أفضل طريقة للتصرف فى ظل ظروف معينة.

● لا تجعل أطفالك يخافوا منك؛ فالحب، وليس الخوف، هو حجر الأساس الذى ستُبنَى عليه شخصيتهم.

● لا تكن كهادم اللذات. فى كثير من المنازل يتوقف كل الضحك والمرح والدردشة تلقائيًّا بمجرد سماع وقع أقدام الأب. وفجأة يكتنف الصمت المكان وكأن صنبور المرح قد تم إغلاقه. كل هذا الأمر خاطئ برمته. يجب أن يشعر أطفالك أنك تسعد بوجودهم.

● لا تتمسك بالقول المأثور: “الأطفال يجب رؤيتهم لا سماعهم” – طبعًا يجب أن تمنعهم من أن يكونوا مصدر إزعاج لاسيما أمام الزوار. وأيضًا يجب أن يتعلموا ألا يحاولوا خطف الأضواء من الكبار، لكن يجب ألا تمنعهم من التعبير عن أنفسهم، بل شجعهم على أن يعبروا بحرية عن أفكارهم.

مواضيع قد تهمك

نُشرت بواسطة

الطاقم الطبي

مجموعة من الأفراد المتخصصين في القطاع الصحي والطبي