حامل وتعاني من غثيان الصباح؟

– حامل وتعاني من غثيان الصباح؟

يكثر حدوث غثيان ودوار الصباح في الشهرين الأول والثاني من الحمل ثم يختفي تدريجياً مع تقدم الحمل
قد يصاحب الغثيان حدوث القيء لكن الأمر بصفة عامة يختلف من سيدة لأخرى، عموماً السيدة التي لديها حساسية أكثر في الجهاز الهضمي سوف تعاني من غثيان الصباح.

إليك الآن العلاجات المنزلية:

أولا: قبل النوم ضعي بجانبك بسكويت أو توست أو بقسماط، وعند الإستيقاظ في الصباح الباكر كُلي شيئاً منها قبل مغادرة الفراش ثم انتظري حوالي ربع ساعة وقومي على مهل بحركات خفيفة.

ثانيا: لا تقومي بأي عمل في المنزل واغسلي أسنانك في الصباح.

ثالثا: إنتظري لمدة ساعة أخرى ثم إبدأي بالأعمال المنزلية الخفيفة فقط واتركي تنظيم الفراش أو غسل الأطباق إلى ما بعد الظهيرة.

رابعا: زيدي من تناول الوجبات الصغيرة إلى ستة بدل من ثلاث وجبات رئيسية، أو تناولي البسكويت مع كوب من اللبن بين الوجبات الثلاث الرئيسية.

خامسا: لا تكثري من شرب السوائل في الصباح، وتجنبي الأطعمة الزائدة الحلاوة.

سادسا: إذا شعرت بميل للقيء إتركي كل شيء في يدك واسترخي على الفراش.

سابعا: إياك أن تجوعي نفسك.

ثامنا: إذا استمرت متاعب الغثيان والقيء يفضل استشارة الطبيب فقد يعطيكي دواء مضاد أو حقنة بالعضل عند اللزوم.