الخطأ والصواب في الحمل (الحلقة2)

– الخطأ والصواب في الحمل (الحلقة2)

 الخطأ: يدّعي البعض أن عدم شعور الحامل بحركة الجنين يعني أنه ضعيف أو ميت.

الصواب: هذا غير صحيح فكثير من الأجنّة تكون حية وقوية ولكنها تبدو هامدة داخل الرحم بحيث يمضي يوم أو أكثر دون الشعور بالحركة، ويكون الجنين على الأرجح قد اتخذ وضعآ لنفسه يصعب على الحامل الشعور بحركته، لكن إذا مضت أكثر من أربعة أيام دون أن تشعر بحركة جنينها فيجب أن تستشير الطبيب.

____________

 الخطأ: يعتقد البعض أن المراهقات حملهن أصح وأقوى.

الصواب: هذا غير صحيح فأفضل سن للحمل والولادة هو بين العشرين والثلاثين، وقبل ذلك السن قد تتعرض الحامل لتسمم الدم، أما من تجاوزت الأربعين فهي عرضة للضغط المرتفع و أمراض المثانة والبدانة.

____________

 الخطأ: يدّعي البعض أن ممارسة الرياضة للحامل تؤثر على الحمل وغير ضرورية.

الصواب: التمارين الرياضية الخفيفة والسير يوميآ بمعدل نصف ساعة يمدّ الجنين بالأوكسجين الإضافي، كما أنها تساعد الحامل على تسهيل عملية التنفس حيث تتحرك الدورة الدموية بالأضافة إلى أنها تشد عضلات رجليها وتقوّي عضلات بطنها وتحرك أمعائها الكسولة في ذلك الوقت.

___________

 الخطأ: يعتقد البعض أن الحمل يمكن أن يحدث خلال فترة الطمث( الحيض).

الصواب: لا توجد إباضة إلا بعد انتهاء الدورة بأربع أو خمس أيام.

___________

 الخطأ: يعتقد البعض أن الجنين يتنفس من رئتيه داخل الرحم، وأنه قد يختنق لسبب ما.

الصواب: أن الجنين يعيش داخل كيس أو جيب ممتلئ بسائل مائي قليل الكثافة حيث يكون الجنين مغمورآ داخله دون أن يختنق، لأنه وبكل بساطة لا يستخدم رئتيه في التنفس قبل ولادته وإنما يتنفس من خلال دم الأم وبعد الولادة تمتليء رئتاه بالهواء لتبدأ بالقيام بوظيفة التنفس.

___________

 الخطأ: يعتقد البعض أن الجنين يتأثر إذا كانت أمه مصابة بفقر الدم البسيط.

الصواب: لا يتأثر بفقر دم أمه لأنه يؤخذ فقط ما يحتاجه من دم ليبني دمه ومن ثم يكون دمه عاديآ وكاملآ أثناء الولادة، ويشبّه الأطباء الجنين هنا بالطفيلي الحقيقي الذي يؤخذ ما يفيده فقط.

**نستثني من هذه المعلومة فقر الدم الحاد الذي يؤدي الى وفاة الجنين إذا لم يتم العلاج***