ارتفاع ضغط الدم، فرط ضغط الدم Hypertension or high Blood pressure

الوصف: هو زيادة فوق الطبيعية في الضغط المسلط بواسطة الدورة الدموية على الشرايين. يمكن أن يكون مرضاً بحد ذاته أو أعراضاً لمرض معين. وهناك نوعان: فرط ضغط الدم الأساسي وفرط ضغط الدم الخبيث (والذي يمكن أن يمثل الطور النهائي من فرط ضغط الدم الأساسي).

الأشخاص المصابون عادة: فرط ضغط الدم الأساسي – البالغون فوق 40 عاماً، وخاصة الذكور، ويحصل في الأغلب بين 40-50 عاماً. فرط ضغط الدم الخبيث – البالغون الأصغر سناً من كلا الجنسين. فرط ضغط الدم يؤثر على الناس في البلدان الغربية أكثر من تأثيره على هؤلاء في الشرق.

العضو أو جزء الجسم المتورط: القلب، الأوعية الدموية (الشرايين)، الكليتان.

الأعراض والعلامات: الأعراض تنشأ بسبب المضاعفات التي تظهر.
فرط ضغط الدم الأساسي -:في الأطوار الأخيرة أو عندما تظهر الأعراض، الصداع، وخاصة عند المشي ولكنه يخف تدريجياً خلال اليوم ويختفي في المساء. وصداع الرأس عادة يشعر به في خلف الرأس. ويمكن أن يكون هناك ضوضاء وأجراس في الأذنين (طنين). وإذا لم تعالج يمكن أن تؤدي إلى الموت إذا لم تعالج بسبب فشل الكلية، النوبة القلبية، الجلطة الدماغية، أو نزف الدماغ. فرط الدم الخبيث: – وكما هي الأعراض أعلاه وبشكل خاص هناك ارتفاع في الضغط الانقباضي للقلب (الانقباض هو النقطة التي يسترخي فيها القلب بين التقلصات، عندما يمتلئ البطينان بالدم. وهذا يدوم عادة لمدة نصف ثانية، وفي نهايتها يكون ثلاثة أرباع البطينين مملتلآن. وضغط الدم الانقباضي هو المسلط خلال هذه الفترة وطبيعياً يجب أن يكون في أوطأ نقطة). وأيضاً هناك تورم في الجزء الأول من العصب البصري في العين (ويسمى القرص البصري أو الحليمة) بسبب زيادة الضغط داخل الجمجمة في الرأس. وهذا يسمى بوذمة الحليمة البصرية. فرط ضغط الدم الخبيث مميت خلال فترة قصيرة إذا لم يعالج، عادة بسبب فشل الكلية. والشخص الذي لديه أعراض فرط ضغط الدم يجب أن يتبع النصائح الطبية.

العلاج: ويشمل تغيير طريقة الحياة وخاصة بما يخص الغذاء (وعادة ينصح بغذاء قليل الملح، وغذاء قليل الدهون المشبعة)، التمارين الرياضية وتجنب الإجهاد. يجب تجنب التدخين والذين لديهم سمنة يجب عليهم إنقاص وزنهم. هناك أدوية كثيرة مضادة للضغط وتشمل حاصرات بيتا الأدرينالية، المدرات التازيدية، مثبطات الأنزيم المحول للأنجيوتنسين مثل الكابتوبريل، المثيل دوبا، غوانثدين وغيرها. بعض الأدوية تظهر أعراضاً جانبية. تكون النتيجة جيدة مع الاكتشاف والعلاج المبكر لفرط ضغط الدم وكذلك تفادي المضاعفات المميتة.

الأسباب وعوامل الخطورة: السبب يكون عادة غير معروف ولكن خطورة نشوء فرط ضغط الدم يزداد مع الإجهاد، التدخين، السمنة، زيادة الملح، ارتفاع الدهون المشبعة في الغذاء، ونقص التمارين واللياقة. وأيضاً هنالك عوامل وراثية في العديد من الحالات. والطرق الوقائية تشمل تجنب عوامل الخطورة المذكورة في أعلاه.

نُشرت بواسطة

الطاقم الطبي

مجموعة من الأفراد المتخصصين في القطاع الصحي والطبي