ألعاب وأدوات تسلية الطفل الرضيع

إن الألعاب مهمة لنمو الرضيع الجسماني والمعرفي والاجتماعي، حاولي إيجاد الألعاب المناسبة لعمر رضيعك.

ألعاب الرضيع

ألعاب المنزل

سيستمتع رضيعك باللعب بمجموعة متنوعة من الأشياء في المنزل ولكن تأكدي من أنها آمنة. جربي الصناديق المصنوعة من الورق المقوى، وقطع الورق والقماش، وملاعق وأكواب القياس، والأواني البلاستيكية وأغطيتها، والمرآة غير القابلة للكسر، والقفازات، والمصباح الذي يعمل بالبطارية، وهكذا. تأكدي من مراقبة الرضيع أثناء لعبه بتلك الأشياء.

ألعاب مشتراة من متاجر الألعاب

معظم تلك الألعاب تدون السن المناسب على العبوات الخاصة بها. اختاري ألعاباً مناسبة لمستوي نمو رضيعك. أحياناً قد يستمتع رضيعك باللعب بشيء مصمم للأطفال الأكبر سناً، ولا بأس في ذلك مع التأكد من أمانها.

بلا نهاية

يمكن اللعب ببعض الألعاب بطرق كثيرة مختلفة. ويستمر الرضع في الاستمتاع بالألعاب ذات الأغراض المتنوعة بينما يكبرون. على سبيل المثال: يمكن الطرق على الكوب والطبق، ثم يتم استخدامهما في حفلة شاي، ثم يتم تحويلهما لسفينة فضائية. أما الألعاب التي لها هدف واحد، فإن الرضيع يفقد اهتمامه بها سريعاً.

التحدي

قدمي لرضيعك ألعاباً تتحدي ذكاءه لكي يتعلم مهارات جديدة. وبالطبع لا يجب أن تكون الألعاب صعبة على رضيعك لدرجة تصيبه بالإحباط، وفي نفس الوقت لا يجب أن تكون سهلة لدرجة الملل. على سبيل المثال: الرضع الصغار سناً يرتاحون للعب بألعاب هادئة مثل الحلقات أو الأكواب أو المكعبات. وبينما يكبر الأطفال فإن ألعاب تنمية الذكاء توفر تحديات إضافية مثل تركيبها معاً كالمكعبات.

ألعاب مصنوعة بالمنزل

إذا كنت مبدعة وتملكين الوقت الكافي يمكنك صنع ألعاب لرضيعك من الأدوات البسيطة في المنزل. على سبيل المثال: استخدمي الجوارب الرثة البالية لعمل عرائس ودمى. تأكدي فقط أن الألعاب آمنة وتتحمل الاستخدام العنيف ومناسبة لمستوي نمو رضيعك.

أول وأفضل وسيلة للعب: أنت !

أنت أفضل وسيلة للعب بالنسبة لرضيعك، فأنت تحفزين كل حواسه وبهذا يتعلم.

البصر

قومي بالترفيه عنه بالرقص والانثناء والاختفاء ثم الظهور، وتحريك اللسان وفتح وغلق الفم، وفتح وغلق العينين، وتحريك الأنف وهز الرأس والشعر، وتحريك اليد والذراعين، والقفز، وهكذا.

السمع

قومي بتنويع نغمات ونبرات صوتك، وقومي بعمل أصوات مثيرة مثل الصراخ والصرير والأزيز والصفير والتصفيق بالأيدي، وقرع الأرض بالأقدام والغناء والتحدث بصوت مضحك، وهكذا.

اللمس

قومي بالترفيه عن رضيعك بأن تدعيه يلمس ملابسك وأجزاء من جسدك. فإن جلدك ناعم، وشعرك كالزغب أو مجعد أو ناعم، وفمك ولسانك رخوان، وأسنانك قوية وصلبة، وملابسك من أنسجة متنوعة. كل تلك الأشياء تعلم الرضيع ملمس الأشياء وتحفز حاسة اللمس لديه.

الشم

إن لديك رائحة مميزة ومألوفة لرضيعك تجعله يشعر بالأمان والراحة. قومي بالترفيه عنه واجعليه يشم رائحة شعرك، وملابسك، ويديك، وهكذا.

التذوق

إن مذاق جلدك رائع لرضيعك ـ ليس فقط أثناء الرضاعة. دعيه يلعق جلدك ويمص أصابعك ويلعق شعرك، وهكذا.

لعب الرضيع من الميلاد حتى الشهر الثالث

من الميلاد وحتي من ثلاثة شهور سيستمتع رضيعك بمجموعة متنوعة من الألعاب وخاصة التي تحفز حاسة البصر.

الزينات

قومي بتعليق زينات ذات ألوان زاهية فوق فراش الرضيع لكي ينظر إليه عندما يستيقظ. حاولي إيجاد نوع يصدر أصواتاً أو موسيقى.

المرآة

قومي بتعليق مرآة غير قابلة للكسر على السقف أو الحائط بجوار فراش رضيعك أو بجوار طاولة تغيير الحفاضات، لكي يري الرضيع نفسه أثناء استلقائه.

الموسيقى

قومي بتشغيل مجموعة متنوعة من أغاني الأطفال. لكن لا ترفعي صوت الموسيقي أكثر من اللازم.

الدمى المحشوة

سيستمتع رضيعك بمجموعة متنوعة من الدمى على شكل الحيوانات المحشوة أو الألعاب الناعمة الأخرى.

الألعاب التي تصدر أصواتاً

إن الألعاب التي يمكن أن تصدر أصواتاً بالضغط عليها ممتعة للرضع.

السوار والخلخال

في كل مرة يهز الرضيع يديه أو قدميه سيسمع الصوت الصادر منها مما يساعده على تعلم السبب والنتيجة.

غطاء النشاط

سيفعل رضيعك الكثير من الأنشطة والألعاب أثناء استلقائه على الغطاء الخاص به.

تذوق الرضع من سن ثلاثة إلى ستة شهور للألعاب

من سن ثلاثة إلى ستة شهور سيقضي رضيعك الكثير من وقته في استكشاف الألعاب بفمه لكي يتعرف على الأحجام والملمس والمذاق والوزن والخواص الأخرى.

الخشخيشة

ضعيها في يده ودعيه يطبق بأصابعه عليها. سيحملها لبضع ثوان ثم يهزها، ويضعها في فمه ويلقيها، وفي النهاية سيحملها لأوقات أطول.

حلقات التسنين

على الرغم من أن الأسنان لا تظهر في تلك المرحلة ولكن الرضيع سيستمتع بالإمساك بحلقات التسنين ووضعها في فمه.

المفاتيح البلاستيكية

قدمي له الكثير من الألعاب الملونة المتحركة التي يكون من السهل حملها وهزها ووضعها في الفم.

دمى الحيوانات المحشوة

قدمي له دمى محشوة لكي يحملها ويضعها في فمه. فإن الملمس المختلف سيرفه عنه.

الأيدي والأقدام

يحب الرضع اللعب بالأيدي والأقدام وأصابع اليد والقدم.

ألعاب الفراش

ضعي بعض الألعاب والأجهزة التي يمكن الإمساك بها وهزها وشدها على جانب من فراش رضيعك.

ألعاب الأرضية

ضعيه على بطنه وضعي الألعاب بالقرب منه لكي يلتقطها.

ألعاب للرضع من سن ستة إلى تسعة شهور

من سن ستة إلى تسعة شهور يستمتع رضيعك بالإمساك وقذف وإلقاء الألعاب وعليك أن تحضريها له !

الألعاب التي يمكن إلقاؤها

من الأشياء الجيدة للإلقاء هي الدمى المحشوة والوسائد وأكياس الحبوب وأي أشياء أخري يسهل إلقاؤها والإمساك بها. العبا لعبة الإلقاء والاستعادة طالما أنك تتحملينها بلا تعب، فالرضع يحبونها.

ألعاب النقر

أحضري الأواني، والأطباق، والملاعق الخشبية، ودعي رضيعك ينقر عليها. سيستمتع أيضاً بتجميعها في كومة واحدة وبالصب منها وإليها وملئها، وإلقاء ما بها وكأنه يقوم بـ الطهي ويقوم بفرز كل شيء.

الكرات

أحضري لرضيعك كرات من أحجام وأشكال متنوعة. سيتعلم الإمساك بها، ودحرجتها، وركلها، وإلقاءها. جربي أنواع الكرات المختلفة مثل الكرات القماشية، والمطاطية والنوع الذي يصدر الموسيقي والذي يصدر أصواتاً مختلفة والنوع الناعم المصنوع من الوبر. اجعلي رضيعك في وضع الجلوس مستنداً إلى شيء. وأظهري له كيف يقذف الكرة ويركلها ويدورها. وشجعيه على مطاردة الكرة المتدحرجة فهذا يدربه على الحبو.

المكعبات

عندما يبدأ الرضيع في تعلم خواص المكعبات بخلاف مذاقها وملمسها، قد يبدأ في وضعها فوق بعضها ثم هدمها. أظهري له كيفية القيام بذلك. ابدئي بالمكعبات الكبيرة الناعمة، ثم انتقلي للمكعبات الأصغر حجماً الخشبية أو البلاستيكية بينما ينمو رضيعك ويكبر.

ألعاب الرضع ما بين تسعة شهور واثني عشر شهراً

في تلك المرحلة يبدأ الرضيع بالاستمتاع بالألعاب المصممة للأطفال مثل هدهدة وإطعام دمية بدلاً من عضها. يحب الرضيع أيضاً التمثيل مثل ارتداء القبعات والأوشحة. وفري له الكثير من الألعاب التي تثير النواحي المعرفية الإدراكية مثل الألعاب التالية:

ألعاب لتنمية حركة اليد والأصابع

يصبح الرضيع أكثر مهارة في تحريك اليد والأصابع في تلك المرحلة العمرية، ولذا وفري له ألعاباً تحفزه على تحريك يديه وأصابعه مثل البازل ذي القطع الكبيرة، أو المكعبات الصغيرة، أو الخرز الخشبي الكبير أو ألعاب الألغاز، أو الصلصال، أو الدمى. وراقبي رضيعك بحرص لكي لا يضع أشياء خطيرة في فمه.

ألعاب لتنمية حركة الأقدام

وفي نفس الوقت يتحسن رضيعك في تحريك العضلات الكبيرة، ولذلك وفري له ألعاباً تحفز حركة الأرجل مثل العربات التي يتم جرها، ودراجة الرجل و العربات الصغيرة وألعاب التسلق والصناديق (لعمل أنفاق)، وأدوات منزلية لعمل حواجز.

ألعاب الحمل

يحب الرضيع الألعاب التي يمكنه حملها أثناء التدريب على المشي ولذلك أعطيه حقيبة صغيرة أو ألعاباً لها يد يمكن حملها منها.

ألعاب الجر والدفع

بينما يتمكن رضيعك من الوقوف على قدميه أعطيه ألعاباً يمكنه جرها ودفعها، مثل المشاية، والعربات الصغيرة والدمى المحشوة ذات العجلات.

ألعاب الخيال

وهي الهواتف اللعبة، وعجلات القيادة، وأدوات الطهي، والألعاب الخيالية التي تمثل أشياء حقيقية في الحياة والتي تجعل رضيعك يبدأ في تمثيل ما يمر به في الحياة وفي عالمه الخاص.

الدمى والعرائس

إن الدمى والعرائس التي يتم ارتداؤها في اليد تسلي وترفه عن الطفل وتحسن مهاراته اللغوية ؛ استخدمي هذه الدمى وأنت تقصين على طفلك الحكايات الشهيرة.

الألعاب والخطورة: الأمان عند اللعب

ليست كل الألعاب آمنة لرضيعك. وعلي الرغم من أنه يتم اختبارها والموافقة عليها من قبل المصانع التي تنتجها، فإن الألعاب يجب مراجعتها باستمرار لتفقد جانب الأمان. إليك إرشادات الأمان التي يجب اتباعها قبل إعطاء رضيعك أية لعبة.

الحواف الحادة

هل توجد أية حواف أو زوايا حادة قد تؤذي الرضيع؟

خطر الاختناق

بما أن الرضيع سيضع اللعبة في فمه ولا مفر من ذلك، تأكدي من أنها لا تعبر أو تنفذ من خلال بكرة ورق التواليت. وإذا دخلت منه فقد تعرض رضيعك لخطر الاختناق.

القطع الصغيرة

هل تحتوي اللعبة على قطع قد تنكسر منها وتعرض الرضيع لخطر الاختناق؟

المواد السامة

هل اللعبة مطلية بمواد آمنة؟ وهل هي مصنعة من مادة آمنة؟ تأكدي من أنها ليست مطلية بطلاء يحتوي على مادة الرصاص وأن الطلاء لا يتقشر. يمكنك شراء أداة اختبار للتأكد من وجود الرصاص من أي متجر مختص.

قوة التحمل

هل ستتحمل اللعبة اللعب العنيف للرضيع؟ وهل ستتحطم إذا قذفها الرضيع على الأرض أو نقر عليها أو وضعها في فمه؟

قابلية التنظيف

هل يمكن غسل اللعبة ومن ثم تحافظين على نظافتها؟

المزيد من النصائح عن الألعاب واللعب

القراءة

يستمتع الرضيع بالكتب منذ مولده، وربما قبل ذلك. إن الاستماع لصوتك ذي الإيقاع الهادىء يبعث على طمأنة الرضيع ويجعله يشعر بالأمان. ابدئي بالكتب ذات الورق المقوي أو الكتب البلاستيكية المصممة للرضع. أيضاً اقرئي له من الكتب المصورة المليئة بالصور الملونة ولكن أبعديها عن متناول يديه لأنه من السهل قطعها وتمزيقها.

تبديل الألعاب

دعي رضيعك يلهو بمجموعة ألعاب لبضعة أسابيع، ثم استبدليها وأظهري له مجموعة أخرى. بعد بضعة أسابيع (أو إذا شعر الرضيع بالملل من المجموعة الحالية) أحضري له مجموعة ثالثة من الألعاب. وبعد أن يمل الألعاب، أحضري له المجموعة الأولي التي ستبدو جديدة لأنه لم يلهو بها لفترة، ولأنه سيكون قد ازداد سنه وسيلعب بها بطريقة مختلفة.

الإشراف

راقبي رضيعك أثناء وقت اللعب للتأكد من عدم تعرضه للخطر.