سرطان الأمعاء: يمكن علاجه في المراحل الأولية

يعاني الفرنسيون أمراض الكبد، والأمريكيون من ارتفاع مستوى الكولسترول، أما البريطانيون فيعانون أمراض الأمعاء. أعتقد أحيانا أنني أستطيع قول أي شىء لبعض المرضى، ولكن ما أن أسألهم عن حالة الأمعاء لديهم، فإنهم يشعرون بالسعادة لما أقوله لهم. وحتى في هذه الحالة، يظل كثير منا متحيرا ومرتبكا بشأن مناقشة المشكلات المتصلة بالأمعاء. وقد يكون ذلك أمرا مسليا لولا حقيقة أن سرطان الأمعاء في المملكة المتحدة يظل ثاني أكثر أنواع السرطان انتشارا عند الرجال، وثالثها عند السيدات. والشىء المحبط بالنسبة للأطباء، هو أن هذا المرض يمكن علاجه إذا تم اكتشافه مبكرا، حيث إن 90% من حالات سرطان الأمعاء قابلة للشفاء , ويمكن علاجها إذا كان المرض في مراحله الأولية. وتؤكد الأبحاث الحديثة على ترددنا بشأن التفكير في سرطان الأمعاء، الأمر الذي يوضح أن أكثر من نصف الأشخاص لا يبحثون عن الدم في البراز قبل تدفق مياه صندوق الطرد في الحمام. وتصل نسبة من يدركون أن سرطان الأمعاء يمكن أن يكون سببا في الإسهال المتواصل، أو النزيف من الشرج إلى أقل من واحد بين كل أربعة أشخاص. ولكن كبار السن (ممن بلغوا 55 وأكثر) يمكنهم أن يدركوا تلك العلاقة بشكل أفضل، وهذا أمر طيب لأن غالبية الحالات تحدث في مثل هذا العمر.

وتشتمل الأعراض الشائعة لسرطان الأمعاء على: حركة غير عادية للأمعاء، ونزيف من الشرج، وفقدان للوزن، وألم في البطن. وغالبية أنواع سرطان الأمعاء تحدث في المستقيم، والجزء المتاخم للأمعاء الغليظة , وهذا يمكن رؤيته باستخدام أداة تسمى المنظار المرن الذي يفحص الطرف الأسفل من الأمعاء بحثا عن أورام في الغشاء المخاطي، وهي العلامات المبكرة للإصابة بالسرطان. ولأن الأورام في الغشاء المخاطي تنمو ببطء وبدون ألم، فإن زيادة الوعي بالأعراض الأخرى التي يجب الحذر منها تعد أمرا غاية في الأهمية.

إن وجود تاريخ لمرض سرطان الأمعاء في بعض العائلات  مثل وجوده لدى الوالدين أو الأقارب  قد يشير إلى الحاجة إلى عمل المسح الإشعاعي لمعرفة ما إذا كان الشخص يواجه احتمالية إصابته به. ولحسن الحظ يتراكم لدى الأطباء المزيد من المعلومات عن الأخطار الحقيقية المضبوطة، التي تختلف وتتنوع طبقا لدرجة القرابة بين الأقارب الذين يشملهم البحث بذلك.

إن سرطان الأمعاء مرض شائع جدا، ويمكن علاجه. إنك لا تستطيع أن تتخلص من أعراضه بتجاهلها؛ لذا عليك إجراء الفحص مبكرا، والعلاج مبكرا يساعد على تحسن الحالة بسرعة.

مواضيع قد تهمك

نُشرت بواسطة

الطاقم الطبي

مجموعة من الأفراد المتخصصين في القطاع الصحي والطبي