طبيب دوت كوم

القائمة

العض واللسع | إسعافات أولية

عندما تلسع أحدنا حشرة ما، كنحلة أو زنبور، فإنها تحقن إليه كمية صغيرة من السم تحت الجلد، مما يسبب تورماً واحمراراً موضعيين. ومع أن لسعات الحشرات تسبب الألم، فإنها قلما تشكل خطراً، ويبدأ خمود الأعراض بعد 3-4 ساعات.

ولكن يمكن أن تكون اللسعات خطرة، ومميتة أيضاً، إذا كان الشخص أرجياً (مفرط الحساسية) للسم أو إذا كان قد تعرض للسعات متعددة. وفي هذه الحالة، من الضروري أن يتلقى المصاب رعاية طبية سريعة.

لسع الحشرات

1- نحل العسل فقط يترك عملياً حمَّته مغروزة في الجلد. فإذا كانت الحمة مرئية، فإنه يجب انتزاعها بعناية بحد سكين أو بالظفر. ويجب عدم إخراجها بالعصر، لأن هذا يطلق كمية أكبر من السم.

2- نغسل موضع الحمة بالماء والصابون ونطبق عليه قطعة ثلج ملفوفة بقطعة من القماش أو كمادة باردة لمدة 30 دقيقة لتخفيف التورم.

التفاعل الأرجي للسعة حشرة

1- تورم حول السطح أو في أجزاء أخرى من الجسم.

2- صعوبة في التنفس والبلع.

3- ضعف ودوار.

4- غثيان ومعوص معدية.

5- إغماء.

كيف نعالج تفاعلاً أرجياً

1- نمدد المصاب بهدوء ونتأكد من أن العضو الملسوع أدنى من مستوى القلب.

2- نطلب فوراً مساعدة طبية إسعافية.

عض الحيوانات

يجب دائماً تحويل المصاب بعضة حيوان أو إنسان إلى الفحص الطبي خوفاً من أن تؤدي الجراثيم على الأسنان أو في اللعاب إلى الخمج.

ويمكن أن يكون النزف شديداً جداً، وذلك حسب نوع العضات وعددها، ويجب أن يكون الهدف الأول للمسعف هو إيقاف النزف.

معالجة جرح سطحي

1- إذا لم يكن النزف شديداً، عندئذٍ نقوم بغسل الجرح بالماء والصابون في محاولة لإزالة بعض التلوث الممكن.

2- نعمل على وقف النزف بتطبيق ضمادة معقمة أو حشوة نظيفة نضغطها بقوة على الجرح.

3- عندما يتوقف النزف، نغطي الجرح بضمادة جديدة نثبتها بشريط لاصق أو بالعصب.

4- نسعى إلى فحص الجرح طبياً. ويجب ألا نطبق مرهماً طبياً عليه.

معالجة جرح شديد

1- نعمل على نقل المصاب بسرعة إلى المستشفى.

2- نحاول وقف النزف الخطير بتطبيق ضغط مباشر على الجرح أو الجروح.

3- نغطي الجرح بضمادة معقمة أو حشوة من قماش نظيف. نراقب المصاب بخصوص علامات الصدمة.

عضة الأفاعي

عضة الأفعى قلما تكون مميتة ولكن السم الذي تطلقة يمكن أن يسبب للمصاب ألماً كبيراً وقد يؤدي إلى المرض. ولهذا يصبح من الضروري أن يخضع المصاب إلى فحص طبي بأقصى سرعة ممكنة.

إن أفعى الصل هي الأفعى الوحيدة السامة المحلية في بريطانيا-أفعى تُحفَظ في حديقة الحيوان أو كجزء من مجموعة خاصة يحتمل أن تكون من أصل أجنبي ويجب الافتراض دائماً بأن هذه الأفعى سامة.

معالجة عضة الأفاعي

1- نتعرف، إذا أمكن، على نوع الأفعى وننقل هذه المعلومات بسرعة إلى الطاقم الطبي في أقرب قسم للطوارئ – يساعد هذا على تحديد وتحضير الدواء الملائم المضاد للسم.

2- قبل نقل المصاب إلى المستشفى، ولا سيما إذا كانت الرحلة ستستغرق بعض الوقت، من المهم العمل على إنقاص كمية السم في موضع النكز وعرقلة انتشاره في الجسم. فنقوم بغسل الجرح بالماء والصابون إذا أمكن، ونغطيه بضمادة أو قطعة قماش نظيفة. ونضع عصابة عريضة مباشرة فوق موضع الجرح ونثبتها ولكن مع عدم الشد بقوة على المكان بقصد تشكيل رباط.

3- نشد العضو المصاب إلى شريحة خشبية إذا أمكن لمنع حركته.

4- نطمئن المصاب ونراقب علامات الصدمة. ونعطيه، عند الضرورة، مسكنات خفيفة كالباراسيتامول والأسبرين.

5- نعمل على نقل المصاب فوراً إلى المستشفى.